Tuesday, 27 November 2018

The French Ministry of Interior Selects Gemalto to Secure Critical Communication Mobile Networks






Providing security and connectivity solutions for Public Safety mobile networks used by National Police and Gendarmerie services across France and French territories worldwide

AMSTERDAM--(BUSINESS WIRE/AETOSWire)-- The French Ministry of Interior has selected Gemalto, the world leader in digital security, to deliver robust connectivity and security in next-generation cellular networks used by officers from law enforcement and national security units for critical communication.

Today Public Safety networks are typically used where security forces and first responders require 100% reliable voice and simple data communication. These critical communication networks are migrating towards 4G/5G1 to benefit from high-speed data connectivity, which enables real-time video applications.

The French enforcement agencies will benefit from private mobile broadband coverage from existing public LTE networks and ad-hoc deployable tactical bubbles2, in different locations, with secure and dedicated access rights for their personnel. In only seconds, security force agents can intuitively switch between mobile networks, in response to operational requirements or unexpected coverage issues. Gemalto will provide its leading expertise by delivering customized SIMs, eSIMs and the related subscription management3 solutions.

“Gemalto’s unique blend of expertise across device security, authentication and secure connectivity allows us to deploy reliable, resilient and trusted private critical communication networks for French national security units” said General Bruno Poirier Coutansais, Head of information system technologies for national security at the French Ministry of Interior. “It will also help to comply with the most stringent regulations - e.g. IOPS4 - for ultra-secure mobile networks.”

“The global Public Safety LTE infrastructure market is expected to increase fourfold by the end of 2020 to reach over two billion USD5. Sophisticated cyber-threats pose a serious risk to these networks that military, police and other Public Safety agencies rely on,” Frédéric Vasnier, Executive Vice President, Mobile Services & IoT at Gemalto. “Our recognized expertise in authentication and protection allows us to answer the pressing need for pre-5G customizable connectivity, enhanced network data protection and device security in the field of critical, tactical and secure communications.”




وزارة الداخلية الفرنسية تختار جيمالتو لتأمين شبكات الاتصالات الجوالة




توفير حلول الأمن والاتصال لشبكات الجوال الخاصة بوكالات السلامة العامة التي تستخدمها الشرطة الوطنية وخدمات الدرك في جميع أنحاء فرنسا والأراضي الفرنسية حول العالم




أمستردام -(بزنيس واير/ "ايتوس واير"): اختارت وزارة الداخلية الفرنسية شركة "جيمالتو"، الرائدة عالمياً في مجال الأمن الرقمي، لتوفير خدمات اتصالات وأمن فعّالة للشبكات الخلوية من الجيل التالي، والتي يستخدمها ضباط وحدات إنفاذ القانون والأمن الوطني لإجراء اتصالات بالغة الأهمية.




وتُستخدم اليوم شبكات السلامة العامة في الحالات التي تحتاج قوات الأمن والمستجيبين الأوائل فيها إلى اتصالات صوتية وتبادل للبيانات البسيطة بصورة موثوقة 100 في المائة. وتنتقل شبكات الاتصال الهامة هذه نحو استخدام تقنيات الجيل الرابع والجيل الخامس1 للاستفادة من اتصالات البيانات عالية السرعة، ما يتيح استخدام تطبيقات الفيديو في الوقت الفعلي.




وستستفيد وكالات إنفاذ القانون الفرنسية من تغطية خاصة للاتصالات الجوالة ذات النطاق العريض من شبكات عامة قائمة تعمل بتقنية التطور طويل الأمد "إل تي إي"، وفقاعات تكتيكية مخصصة قابلة للنشر2 في مواقع مختلفة، إضافة إلى توفير صلاحيات الوصول الآمن والمخصص لموظّفيها. ويمكن لعناصر قوات الأمن، خلال ثوانٍ معدودة، التبديل بين شبكات الجوال، استجابة للمتطلبات التشغيلية أو مشاكل التغطية غير المتوقعة. ومن جهتها، ستُقدم "جيمالتو" خبرتها الرائدة في هذا المجال عبر توفير شرائح "سيم" وشرائح الاتصال المدمجة "إي سيم" وحلول إدارة الاشتراك3 ذات الصلة.




وفي هذا الصدد، قال الجنرال برونو بوارييه كوتانسي، رئيس شؤون تقنيات أنظمة المعلومات للأمن القومي في وزارة الداخلية الفرنسية: "يتيح لنا الدمج الفريد من نوعه لخبرات ’جيمالتو‘ في أمن الأجهزة والتوثيق والاتصال الآمن نشر شبكات اتصالات خاصة هامة وموثوقة ومرنة ضمن وحدات الأمن الوطني الفرنسي. وسيساعد هذا الدمج أيضاً على الامتثال لأكثر القوانين صرامة - مثل، قانون العمليات المعزولة لشبكة النفاذ الراديوي العالمي المتطورة للاتصالات الأرضية "آي أو بيه إس"4 - لشبكات الجوال فائقة الأمان".




ومن جهته، قال فريديريك فاسنير، نائب الرئيس التنفيذي لشؤون الأجهزة الجوالة وإنترنت الأشياء لدى "جيمالتو": "من المتوقع أن يزداد حجم سوق البنية التحتية العالمية التي تعمل بتقنية التطور طويل الأمد لقطاع السلامة العامة بأربعة أضعاف بحلول نهاية عام 2020 ليصل إلى أكثر من ملياري دولار أمريكي5. وتشكل تهديدات الأمن الإلكتروني المتقدمة خطراً جسيماً على هذه الشبكات التي يعتمد عليها الجيش والشرطة ووكالات السلامة العامة الأخرى. وتتيح لنا خبرتنا المعترف بها في مجال التوثيق والحماية، الاستجابة للاحتياجات الملحة للاتصالات القابلة للتخصيص قبل استخدام تقنية الجيل الخامس، وتعزيز حماية بيانات الشبكات، وأمن الأجهزة في مجال الاتصالات الهامة والتكتيكية والآمنة".
=