Monday, 25 September 2017

Nedaa to share core critical communications strategies at CCMENA 2017




H.E. Lieutenant General Dhahi Khalfan Tamim, Deputy Chairman of Police and General Security in Dubai, headed the opening rites of Critical Communications Middle East and North Africa 2017 (CCMENA) Conference and Expo today (Monday, September 25, 2017) at Dubai World Trade Centre. Professional Communication Corporation - Nedaa, the Dubai Government security networks provider, is participating as the event’s major sponsor (Host Operator) for the fifth consecutive year and will demonstrate its core strategies for supporting public safety enforcement.
Nedaa will share the deployment of its mission-critical mobile broadband network which will be used by Dubai’s public safety agencies. HD cameras and geolocation devices are connected to the network to enable law enforcement and rescue fleets to recognize plates and clearly visualize situations – reflecting the public safety domain’s move to the video era.
Nedaa will also showcase Mobile Transport solutions that resolve the major connectivity challenges faced by enforcers and responders who communicate through diverse radio locations, architectures, services and traffic.

“As a vital voice for the global critical communications industry, CCMENA is an excellent platform for Nedaa to emphasize its full commitment to supporting the crucial role of communications in public safety and emergency response,” said Mansoor Bu Osaiba, CEO of Nedaa. “Nedaa is constantly developing advanced technologies and solutions with the high levels of quality, reliability and security required for a continuously evolving and expanding threat landscape. Our successful deployments in Dubai attest to the importance of ensuring that public safety entities have the right communications capabilities in place to consistently implement the best response.”

"نداء" تستعرض استراتيجياتها للاتصالات في الأزمات والطوارئ خلال مشاركتها في "مؤتمر ومعرض الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للاتصالات في الأزمات والطوارئ 2017"
25 سبتمبر 2017
افتتح معالي الفريق ضاحي خلفان تميم، نائب رئيس الشرطة والأمن العام بدبي، اليوم (الاثنين 25 سبتمبر 2017) "مؤتمر ومعرض الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للاتصالات في الأزمات والطوارئ 2017 (CCMENA 2017) والذي يقام على مدى يومين في مركز دبي التجاري العالمي. وتشارك مؤسسة الاتصالات المتخصصة "نداء"، المزود الحصري لشبكات الاتّصالات الأمنية والمعتمد لدى حكومة دبي، في هذا الحدث كراع رئيسي (المُشغل المضيف) للسنة الخامسة على التوالي حيث تقدم استراتيجياتها الأساسية لدعم تنفيذ  قوانين الاتصالات الخاصة بالسلامة العامة.
وتعرض "نداء" عملية تطبيق شبكة النطاق العريض النقالة لاتصالات الطوارئ والأزمات والتي سوف تستخدم في هيئات السلامة العامة في دبي. ويتم في هذه الشبكة ربط الكاميرات عالية الوضوح وأجهزة تحديد الموقع الجغرافي لتمكين سلطات إنفاذ القوانين وفرق الإنقاذ من التعرف على لوحات السيارات وتصور الأوضاع بشكل أوضح، ما يعكس مضي قطاع السلامة العامة نحو عصر التصوير بالفيديو.
وتقوم "نداء" أيضاً باستعراض حلول الاتصالات المتنقلة والتي تعمل على حل أهم مشاكل الاتصال التي يواجهها القائمون على عمليات إنفاذ القوانين وفرق الإنقاذ ممن يتواصلون فيما بينهم عبر مواقع وبنى تحتية وخدمات وحركة اتصالات متنوعة.
وقال سعادة منصور بوعصيبه، المدير التنفيذي لمؤسسة "نداء": "يعد مؤتمر ومعرض الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للاتصالات في الأزمات والطوارئ، باعتباره أحد الفعاليات العالمية البارزة في هذا المجال، منصة ممتازة بالنسبة لنا للتأكيد على التزامنا الكامل بدعم الدور الهام للاتصالات في مجالات السلامة العامة والاستجابة للطوارئ. ونعمل باستمرار على تطوير التقنيات والحلول المتقدمة مع أعلى مستويات الجودة والموثوقية والأمان بما يساعد على مواجهة التهديدات المستمرة والمتطورة باستمرار. ويعكس تطبيقنا الناجح لتقنياتنا في دبي أهمية ضمان امتلاك هيئات السلامة العامة للقدرات المناسبة في مجال الاتصالات من أجل توفير أفضل استجابة على الدوام."

You'll Never Look at the ATM the Same Way Again



Breakthrough ATM solution from NCR helps financial institutions transform retail banking and deliver omni-channel experiences

DUBAI, UAE – September 25, 2017 NCR Corporation (NYSE: NCR), a global leader in omni-channel solutions, today announced the launch of NCR SelfServ™ 80 Series, a new family of ATM solutions that will help financial institutions redefine the banking experience and change the way consumers interact with the ATM forever.

Through a unique combination of innovation across software, hardware, and services, consumers and financial institutions will gain many new benefits from this mobile-ready ATM solution. A large, 19-inch multi-touch display drives tablet-like interactions, where consumers can swipe, pinch and zoom their way quickly through transactions.

“Financial institutions need to offer the experience digital natives demand as they come of age and require more financial services,” said Wael El Aawar, vice president, Middle East and Africa, financial services, at NCR Corporation. “This launch fundamentally transforms the ATM to be perfectly aligned with how consumers want to bank and gives financial institutions a new way to realize omni-channel transformational strategies.”

Built-in video banking also enables financial institutions to offer high-touch, personalized service, where customers can be helped by a live teller right at the ATM. This means financial institutions can extend their personal service coverage and be available as close or far from home and as early or late as they choose to be. NCR is currently the only company that can offer video banking fully integrated in one ATM platform. This capability streamlines the way branch staff serve customers with auto loans, mortgages, credit cards or deposits across the network. NCR’s research shows that 80 percent of the transactions typically completed inside a physical branch can be completed through a live video teller at an ATM.

“The adoption of this new solution is incredibly exciting. Several of the largest banks in the world, along with many community banks, have signed on for initial delivery contracts, with thousands of units already installed to date,” said Jose Resendiz, vice president & general manager, NCR Financial Services. “Customers appreciate the new platform, which is beautiful on the outside and full of powerful engineering on the inside. Many more continue to sign up as they look to deploy a future-proof solution that is converging the physical and digital channels in a mobile-first world.”

The SelfServ 80 Series was recognized as an International Design Excellence Awards 2016 finalist. It is rooted in NCR’s 132-year history of understanding consumer behavior, its deep domain experience in retail banking and the strong legacy of its SelfServ brand – the most popular ATM family in the world.

The modern design comes with fully customizable, color-coded media entry and exit indicators. Additionally, a unique 10-cassette cash dispense capability lowers cash replenishment costs. Paired with NCR’s CxBanking software suite, the SelfServ 80 series unlocks amazing customer experiences across physical and digital banking channels.

بهدف تقديم تجربة متعددة القنوات

"أن. سي. آر" تطلق مجموعتها الجديدة من أجهزة الصراف الآلي
الحلول الجديدة تساعد المؤسسات المالية على إحداث تحول في خدمات الأفراد

25 سبتمبر 2017 - أعلنت "أن. سي. آر. كوربوريشن"، إحدى الشركات العالمية الرائدة في توفير حلول مصرفية متعددة القنوات والمدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز (NYSE: NCR)، اليوم (الاثنين 25 سبتمبر 2017) عن إطلاق "أن. سي. آر سلف سيرف 80 سيريز" وهي مجموعة جديدة من أجهزة الصراف الآلي التي تساعد المؤسسات المالية على إحداث تحول في التجربة المصرفية وتغيير طريقة تفاعل المستهلكين مع أجهزة الصراف الآلي.

ومن خلال دمج الابتكار البرمجي والمكونات الصلبة والخدمات المتميزة، سيحصل المستخدمون والمؤسسات المالية على العديد من المزايا الجديدة من أجهزة الصراف الآلي الحديثة. وتحتوي هذه الأجهزة على شاشة تعمل باللمس بقياس 19 إنش تستعمل الجهاز اللوحي، حيث يمكن للمستخدم بتنفيذ عمليات التمرير السريع والتصغير والتكبير خلال إجرائه لمعاملاته عبرالشاشة.

وقال وائل الأعور، نائب رئيس قسم الخدمات المالية لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا لدى شركة "أن. سي. آر. كوربوريشن": "تحتاج المؤسسات المالية إلى تقديم تجربة تلبي احتياجات أبناء الجيل الرقمي اليوم ممن يحتاجون إلى المزيد من الخدمات المالية المتطورة. ويُحدث الحل الجديد الذي قمنا بإطلاقه، تحولاً جذرياً في مفهوم أجهزة الصراف الآلي لتتوافق تماماً مع الطريقة التي تناسب المستهلك، كما يتيح للمؤسسات المالية طريقة جديدة لإدراك مزايا الاستراتيجيات التحويلية متعددة القنوات."



وتمكن ميزة الخدمة المصرفية عبر الفيديو المدمجة في هذه الأجهزة المؤسسات المالية من تقديم خدمات شخصية عالية الجودة، حيث يمكن مساعدة العملاء من خلال صراف يظهر بشكل مباشر عبر شاشة أجهزة الصراف الآلي. وهذا يعني أنه يمكن للمؤسسات المالية توسيع نطاق خدماتها الشخصية بحيث تكون متاحة سواء بالقرب من المنزل أو بعيداً عنه وفي الوقت الذي يناسب العميل. وتعتبر "أن. سي. آر" حالياً الشركة الوحيدة التي توفر ميزة الخدمة المصرفية عبر الفيديو المدمجة بالكامل في منصة واحدة للصراف الآلي، حيث تبسط هذه الميزة من طريقة خدمة موظفي الفروع للعملاء فيما يتعلق بقروض السيارات أو الرهون العقارية أو بطاقات الائتمان أو الودائع عبر شبكة فروع المصرف. وتظهر دراسة بحثية لشركة "أن. سي. آر" أن 80% من التعاملات التي جرى تنفيذها بنجاح داخل المصرف، يمكن إتمامها من خلال الخدمة المصرفية عبر الفيديو في أجهزة الصراف الآلي.

وقال خوسيه رسينديز، نائب الرئيس والمدير العام في "أن. سي. آر. كوربوريشن للخدمات المالية": "إن اعتماد هذا الحل الجديد هو أمر مثير بالفعل، حيث وقعت العديد من البنوك الكبرى في أميركا الشمالية، إلى جانب العديد من البنوك المحلية، عقوداً للحصول على أجهزة الصراف الآلي الجديدة، وتم بالفعل تركيب الآلاف من هذه الأجهزة حتى الآن. ويثني العملاء على هذه المنصات الجديدة، التي تتميز بتصميمها اللافت وقدراتها المتميزة. وهناك المزيد من البنوك التي تواصل تقديم طلباتها لاقتناء هذه الأجهزة في إطار سعيها لنشر حل مصرفي متطور يجمع القنوات المادية مع الرقمية في عالم تتصدر فيه الخدمات النقالة المشهد."

وتمكنت  أجهزة "أن. سي. آر سيلف سيرف 80 سيريز" من التأهل إلى نهائيات جوائز التميز في التصميم الدولية 2016. و تعكس هذه الاجهزه التاريخ العريق لشركة "أن. سي. آر" والممتد على مدى 132 عاماً في فهم سلوكيات المستهلكين، وخبرتها العميقة في مجال الخدمات المصرفية للأفراد والإرث القوي لعلامتها التجارية "سيلف سيرف"، مجموعة أجهزة الصراف الآلي الأكثر شعبية في العالم.

وتتميز أجهزة الصراف الآلي الجديدة بتصميمها الحديث وهي مزودة بمؤشرات إدخال بيانات مصنفة حسب اللون وقابلة للتخصيص. وبالإضافة إلى ذلك، تحتوي هذه الأجهزة على 10 صناديق للنقود، ما يقلل من تكاليف عمليات التزويد بالنقود. وتوسع هذه الأجهزة التي تم تزويدها بالمجموعة البرمجية "سي. أكس. بانكنغ" (CxBanking)، من تجارب العملاء عبر القنوات المصرفية المادية والرقمية.

Singapore’s Trescorp to launch oil storage and bunker services in SOHAR.



  • US$600 million deep-water terminal for 320,000dwt supertankers
  • 45-hectare terminal will be on reclaimed land in SOHAR Port South
  • Two additional bunker licenses for SOHAR are in the pipeline

In anticipation of the significant growth in petroleum trading in the GCC region, as well as growing demand for bunker services, Singapore-based Trescorp is to launch a new 45-hectare terminal in SOHAR Port with an investment of US$600 million. The new facility will feature six deep-water berths, with 25 metre drafts, one of them capable of receiving VLCC oil tankers of up to 320,000dwt - so-called supertankers. The new terminal will occupy space in SOHAR Port South, a recently announced land reclamation project designed to create more space for industry at the fast growing Omani hub. In its first phase, the terminal will be equipped to receive, store and blend crude oil, fuel oil and diesel. Expansion plans for phase two include gasoline blending, jet fuel, asphalt and a lube oil blending plant.

Trescorp selected the location in SOHAR not just for its excellent deep-water access. The strategic location of SOHAR Port, outside the Strait of Hormuz but close to the Gulf States and the Indian subcontinent was also a key factor in the final decision. Furthermore Trescorp, like many overseas investors looking at the region, saw the long-term stability and neutrality of Oman as the safest haven for foreign direct investment in the Middle East.

Construction of phase-one will commence next year, with an initial storage capacity of 600,000 m3, while future expansion plans will take the total storage capacity up to 1.8 million m3. Construction of the facilities will be privately funded with initial investments for phase one estimated at US$187 million. Operations are set to commence by 2020. As well as planned bunker services from Trescorp, SOHAR Port is currently in advanced licensing negotiations with two other bunker service providers following a recent call for tender.

Hamood Al Hashmi, Chairman of Trescorp, said: “The forecasts for the growth of petroleum trading in the Gulf area are far greater than the available storage capacity, which is still relatively small compared to combined storage at Port of Singapore and Johor Port that totals around 20 million m3. Our world-class, dedicated marine facilities at the new terminal will ensure shorter turnaround times for vessels and faster re-exports, greatly benefitting our trading partners. Our blending capabilities will also increase the value of products stored in the terminal. Rrefined products from SOHAR will be traded and exported around the world to meet projected demand growth in the emerging economies of the Indian subcontinent, East Africa, China and the rest of Asia.”

Five hectares of the new Trescorp development are allocated for the development of a Lubrication Park that will blend various grades of lubricating oil products, including marine grade lubricants. Supply of the products will include bulk delivery using lube barges to tankers bunkering in SOHAR Port.  Road tanker access to the new facility is also planned.

Mark Geilenkirchen, SOHAR CEO, summed up the background to the new project: “The availability of new land in the Port thanks to our reclamation works make the crude and fuel terminal technically feasible. The commercial viability is to leverage existing petroleum trading infrastructures in Dubai, potentially adding offshore floating storage facilities in our new anchorage area.” He continued: “There is enormous potential for the growth of oil trading and storage activities in the Gulf and we are delighted to be able to work with Trescorp to add a new level of service to our world-class facilities here in SOHAR.”

Trend Micro Midyear Report Highlights Need for Proactive Security



2017 Midyear Security review demonstrates importance of cybersecurity investments

Trend Micro Incorporated (TYO: 4704; TSE: 4704), a global leader in cybersecurity solutions, today released its 2017 Midyear Security Roundup: The Cost of Compromise, detailing the threats from the first half of 2017, which continue to disrupt and challenge IT planning. Businesses are faced with increased ransomware, Business Email Compromise (BEC) scams and Internet of Things (IoT) attacks, and now also contend with the threat of cyberpropaganda.

Trend Micro detected more than 82 million ransomware threats in the first half of the year, along with more than 3,000 BEC attempts, reinforcing the need for security prioritization. Despite the rising percentage of security spending in IT budgets, a recent analyst report by Forrester notes that funds are not properly being allocated to address the growing threats facing enterprises today.

“Enterprises need to prioritize funds for effective security upfront, as the cost of a breach is frequently more than a company’s budget can sustain,” said Max Cheng, chief information officer of Trend Micro. “Major cyberattacks against enterprises globally have continued to be a hot-button topic this year, and this trend is likely to continue through the remainder of 2017. It’s integral to the continued success of organizations to stop thinking of digital security as merely protecting information, but instead as an investment in the company’s future.”

In April and June, the WannaCry and Petya ransomware attacks disrupted thousands of companies across multiple industries world-wide. The global losses from the attack, including the resultant reduction in productivity and cost of damage control, could amount to as much as US$4 billion. In addition, BEC scams raised the total of global losses to US$5.3 billion during the first half of 2017, according to the Federal Bureau of Investigation (FBI).

As predicted, January through June experienced a rise in IoT attacks, as well as the spread of cyberpropaganda. In collaboration with Politecnico di Milano (POLIMI), Trend Micro showed it is possible for industrial robots to be compromised, that could amount to massive financial damage and productivity loss, proving that smart factories can ill-afford to dismiss the importance of securing these connected devices. There was also an increased abuse of social media with the rise of cyberpropaganda.
Given the tools available in underground markets, the spread of Fake News, or bad publicity, will cause serious financial ramifications for businesses whose reputation and brand equity is damaged by cyberpropaganda.

Trend Micro XGen™ security provides proactive protection and guidance for companies facing these pressing and growing threats with a cross-generational approach to threat defense. The threats that have manifested throughout the beginning of 2017 are only a fraction of what is likely to come. Cybercriminals are getting smarter with their attacks every day and companies should be prepared by having the appropriate budgets and solutions in place.


Egyptian SMEs benefit from online tools to reach global markets: Future of Business Survey



More than half of exporting Egyptian SMEs (52%) report that over 75% of their international sales depend on online tools on platforms like Facebook.

Egypt, 25 September,2017In an ongoing collaboration with the World Bank and Organisation for Economic Co-operation and Development (OECD), Facebook has released a new International Trade report from the Future of Business survey across 42 countries accounting for 40% of the world’s population⁵ and 73% of global GDP, about how small and medium- sized enterprises (SMEs) with a digital presence are trading internationally.
This year’s results show that those small businesses who are engaged in international trade are more confident about the future and use online tools at a higher rate than non-traders. While 52 per cent of Egyptian exporters in SMEs depend on online tools for 75 per cent of their international sales, 65 per cent agree that using online tools for selling internationally has increased their revenue.
Of the 35 million people on Facebook in Egypt, more than 60% are connected to at least one small business in another country. And almost 80 million people from around the world are connected to a small business in Egypt. The survey highlights that 56 per cent of traders and non-traders are confident of their current business, with almost three in four SMEs confident in the positive future outlook of their business.
Facebook is fueling small business growth – it’s a great way for SMEs to reach existing customers and find new ones, simply because it’s where people are spending their time. These businesses are using technology to grow, build new opportunities and find customers at home and abroad.
To help give small and medium enterprises across MENA great business ideas, and practical advice they need to turn these ideas into reality, Facebook is partnering with local organizations who have unrivaled expertise in this area to provide advice, knowledge and tools that will give more women across the country the practical support. For instance, in Egypt, Facebook has partnered with Ahead of the Curve, as part of #SheMeansBusiness initiative launched earlier this year, who has been taking the lead in building a team of partners to reach women across the country.
One of the key case studies highlighted in the campaign was, Eventtus Egypt. Co-founder and CEO, Mai Medhat co-created with her friend Nihal Fares, an engagement platform and mobile app for event planning, networking and ticketing. Eventtus helps event organizers quickly and easily create an interactive mobile app for their events in a few minutes. Through the app, organizers can then share content, such as the agendas, speaker bios, and exhibitors. Polls and surveys can be used to provide real-time feedback, and Eventtus’ post- event analytics help organizers understand their audiences, measure success, and improve future planning. It’s a one stop shop to make the creation, curation and running of events as seamless and easy as possible.

Facebook acknowledges the significant role that small and medium enterprises play in the growth of an economy, and continuously looks for ways to partner in the growth of these businesses, leveraging the power of technology, to help provide them a global mobile opportunity with Facebook as their mobile solution.

 أكثر من نصف المؤسسات المصرية المصدّرة الصغيرة والمتوسطة الحجم (52%) تفيد بأنّ أكثر من 75% من مبيعاتها الدولية تعتمد على الأدوات المتاحة على منصّات على الإنترنت مثل فيسبوك
المؤسسات المصرية الصغيرة والمتوسطة الحجم تستفيد من الأدوات المتاحة على الإنترنت للوصول إلى أسواق عالمية: استبيان مستقبل الأعمال
مصر، 25 سبتمبر 2017 – أصدرت شركة فيسبوك ضمن إطار تعاونها المتواصل مع البنك الدولي ومنظمة التعاون والتنمية في الميدان الاقتصادي تقريراً جديداً عن التجارة الدولية مرتكزاً على استبيان مستقبل الأعمال الذي طال 42 دولة و40% من سكان العالم و73% من الناتج المحلي الإجمالي العالمي، وتناول كيفية قيام المؤسسات الصغيرة والمتوسطة الحجم ذات الحضور الرقمي بالتجارة الدولية.
وقد أظهرت نتائج هذه السنة أنّ هذه المؤسسات الصغيرة الحجم التي تمارس التجارة الدولية هي أكثر ثقة بشأن المستقبل وتستخدم الأدوات المتاحة على الإنترنت أكثر من تلك التي لا تمارسها. وفيما يعتمد 52% من المصدّرين المصريين في المؤسسات الصغيرة والمتوسطة الحجم على الأدوات المتاحة على الإنترنت في 75% من مبيعاتهم الدولية، يوافق 65% على أنّ استخدام الأدوات المتوفرة على الإنترنت لبيع منتجاتهم حول العالم أدّى إلى زيادة عائداتهم.
يشار إلى أنّ أكثر من 60% من الـ35 مليون نسمة المتواجدة على فيسبوك في مصر هم على تواصل مع مؤسسة واحدة على الأقلّ صغيرة الحجم وعاملة في دولة أخرى، وأنّ 80 مليون شخص تقريباً من حول العالم هم على تواصل مع مؤسسة صغيرة الحجم في مصر. كما أظهر الاستبيان أنّ 56% من التجار وغير التجّار واثقون بشأن أعمالهم الحالية وأنّ ثلاثة أرباع المؤسسات الصغيرة والمتوسطة الحجم تقريباً واثقة من مستقبل أعمالها الإيجابي.
ويجدر بالذكر أنّ منصّة فيسبوك تعزّز نموّ المؤسسات الصغيرة، وهي تشكّل وسيلة ممتازة تتيح للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة الحجم الوصول إلى العملاء الحاليين وإيجاد عملاء جدد لأنها ببساطة تستهلك الجزء الأكبر من وقت الناس. وتستخدم هذه المؤسسات التكنولوجيا بهدف النموّ والاستفادة من فرص جديدة وإيجاد عملاء محلياً وعالمياً.
ولتزويد المؤسسات الصغيرة والمتوسطة الحجم في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بأفكار ممتازة في مجال الأعمال وبنصائح عملية تحتاج إليها لتحويل هذه الأفكار إلى واقع ملموس، تعاونت منصة فيسبوك مع مؤسسات محلية تتمتع بخبرة واسعة في هذا المجال بهدف تقديم النصائح والمعرفة والأدوات التي توفّر الدعم العمليّ لمزيد من النساء في الدولة. فعلى سبيل المثال، تعاونت منصة فيسبوك في مصر ضمن إطار مبادرة #SheMeansBusiness التي أُطلقت في وقت سابق من هذا العام مع شركة Ahead of the Curve الرائدة لبناء فريق من الشركاء بهدف بلوغ النساء في الدولة.
ومن بين دراسات الحالات الأساسية التي سلطّت الحملة الضوء عليها شركة "إفنتوس مصر" Eventtus Egypt التي أنشأتها مديرتها التنفيذية مي مدحت بالتعاون مع صديقتها نهال فارس، وهي عبارة عن منصة تواصل وتطبيق على الهاتف المتحرك لتنظيم الفعاليات والتواصل وبيع التذاكر. وتساعد "إفنتوس" منظمي الفعاليات بسرعة وتبتكر خلال دقائق معدودة تطبيقاً تفاعلياً على الهاتف المتحرك لفعالياتهم، حيث يستطيع المنظّمون من خلال التطبيق تشارك المحتوى مثل البرامج، وسير المتحدثين الذاتية، والعارضين. ويمكن أيضاً استخدام الاستبيانات لتوفير تقييم مباشر، وتساعد بيانات "إفنتوس" التحليلية المنظمين على فهم الجماهير بصورة أفضل، وقياس النجاح، وتحسين التخطيط المستقبلي. ويعتبر هذا التطبيق بمثابة متجر شامل هدفه تسهيل تنظيم الفعاليات قدر الإمكان وإدارتها بسلاسة.
يُذكر أنّ منصة فيسبوك تعي الدور المهم الذي تؤديه المؤسسات الصغيرة والمتوسطة الحجم في نموّ الاقتصاد وتواصل البحث عن سبُل تعاون لتنمية هذه المؤسسات، مستفيدةً من تأثير التكنولوجيا بهدف توفير فرص عالمية لها من خلال حلول فيسبوك المتحركة.

=