Thursday, 14 December 2017

Sheraton Grand Hotel, Dubai Announces New Yoga Sessions


Sheraton Grand Hotel, Dubai has launched a brand-new holistic spa that balances body, mind and soul. From 16th December, Soul Wellness & Spa, that offers indulgent bespoke therapies, will introduce new poolside yoga classes each Saturday at 5.30pm and Sunday at 6.45am. Held on the property’s 54th floor terrace, they are priced AED 80 per session. For more details, visit www.sheratongranddubai.com/soulwellnessandspa or call (971) (4) 503 4444. The venue opens daily from 8am to 10pm, while spa treatments start at 9am.


أعلن فندق «شيراتون جراند دبي» عن إطلاق تجربة سبا صحية جديدة كليا تعمل على تحقيق التوازن المثالي لصحة الجسم والذهن والروح، حيث سيوفر «سول ويلنس آند سبا» أفضل علاجات السبا التي تستخدم أجود المكونات الطبيعية مع أفضل المنتجات التي تعود لنخبة من العلامات التجارية المرموقة. وابتداءً من 16 ديسمبر، سيقدم «سول ويلنس آند سبا» جلسات يوغا جديدة عند حوض السباحة كل يوم سبت عند الساعة 5:30 مساءً، وأحد عند الساعة6:45 صباحاً. وتنظم هذه الجلسات على تراس الفندق الواقع في الطابق 54 وتتاح مقابل 80 درهم للجلسة الواحدة. للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة: www.sheratongranddubai.com/soulwellnessandspa، أو الاتصال على الرقم: 045034444. وتبدأ دروس اليوغا يومياً ابتداءً من الساعة 8:00 – 10:00 صباحاً، في حين تبدأ العلاجات اعتباراً من الساعة 9:00 صباحاً.

JAGUAR F-PACE SECURES FIVE-STAR SAFETY RATING


  • Euro NCAP gives award-winning Jaguar F-PACE five-star safety rating
  • Performance SUV receives impressive overall rating with high scores in  all main safety categories
  • Fastest-selling Jaguar features intelligent safety technologies including Autonomous Emergency Braking with Pedestrian Detection, Forward Traffic Detection and Driver Condition Monitoring

Dubai, United Arab Emirates, 13 December 2017 The Jaguar F-PACE performance SUV has added a five-star Euro NCAP rating to its 2017 World Car of the Year title.

The performance SUV, which also won 2017 World Car Design of the Year at the 2017 World Car Awards, scored 93% for adult occupant protection, 85% for child occupant protection and 80% for pedestrian protection.

Combining award winning design, innovative engineering and now a five-star safety rating marks the F-PACE out as the ultimate family car. This result also confirms the current PACE family’s safety status following the recent award of five stars to the all-new E-PACE compact SUV.

F-PACE features advanced safety technology such as Autonomous Emergency Braking with Pedestrian Detection, as standard, which can detect a collision risk with cars or pedestrians in the road ahead and automatically apply the brakes. The system performed well, scoring maximum points in pedestrian tests as well as avoiding or mitigating all of the inter-urban scenarios.

"The Jaguar F-PACE combines award winning design and engineering with exceptional safety. The lightweight aluminium intensive body of the 2017 World Car of the Year provides excellent protection alongside the dynamic performance customers expect from a Jaguar.  Improvements to active safety technologies, such as Forward Traffic Detection and Driver Condition Monitoring, ensured F-PACE achieved the five-star Euro NCAP score."
Nick Rogers, Executive Director, Product Engineering, Jaguar Land Rover

The F-PACE has become the fastest-selling Jaguar ever, with the 100,000th vehicle recently rolling off the production line at Jaguar Land Rover’s Solihull manufacturing facility. The performance SUV has received more than 70 global awards, including the 2017 World Car of the Year and World Car Design of the Year titles.

The F-PACE features an aluminium intensive architecture with six airbags to create a super-strong occupant safety cell allied with a suite of advanced driver assistance systems. The combination of active and passive safety measures helped deliver an overall Euro NCAP rating of 85%.

  • Autonomous Emergency Braking with Pedestrian Detection: provides an audible forward collision warning and should the driver not take action, applies the brakes to help reduce the severity of a collision or prevent it
  • Forward Traffic Detection: is able to detect items crossing the path of the vehicle. It then provides a visual warning on the central screen when a potential hazard is detected
  • Adaptive Cruise Control with Queue Assist: automatically reduces speed should the vehiclew ahead slow down and, once the road ahead is clear, will resume its pre-set speed
  • Lane Keep Assist: detects unintentional lane drift and can guide the driver back towards the centre by applying a small amount of counter-steering
  • Reverse Traffic Monitor: warns the driver of vehicles, pedestrians or other hazards approaching from either side of the vehicle, providing audio and visual alerts
  • Driver Condition Monitor: senses driver fatigue by monitoring steering, brake and accelerator inputs to provide alerts when tiredness is detected
  • Blind Spot Assist: alerts the driver to vehicles in, or fast approaching, the blind spot with a flashing warning light and will guide the car safely away if the vehicle begins to change lanes
جاكوار F-PACE تحصل على تصنيف خمس نجوم من البرنامج الأوروبي لتقييم السيارات الجديدة Euro NCAP


  • جاكوار F-PACE تلبي معايير تصنيف الخمس النجوم للسلامة من "البرنامج الأوروبي لتقييم السيارات الجديدة"
  • السيارة الرياضية متعددة الاستخدامات تسجل نسب تقييم عالية ضمن جميع فئات السلامة الرئيسية
  • سيارة F-PACE الأسرع مبيعاً من طرازات "جاكوار" مزودة بأحدث تقنيات السلامة الذكية بما فيها نظام الكبح الاضطراري التلقائي مع ميزة رصد المشاة ونظام رصد حركة المرور الأمامية ونظام مراقبة حالة السائق

دبي، الإمارات العربية المتحدة؛ 13 ديسمبر 2017: حصلت سيارة جاكوار F-PACE على تصنيف خمس نجوم من "البرنامج الأوروبي لتقييم السيارات الجديدة" Euro NCAP، وبذلك تعزز مكانتها كأفضل سيارة في العالم لعام 2017.
وسجلت هذه السيارة الرياضية متعددة الاستخدامات - والفائزة بجائزة "أفضل تصميم سيارة للعام" ضمن حفل توزيع "جوائز السيارات العالمية 2017" - نسبة تقييم قدرها 93% ضمن فئة حماية الركاب البالغين، و85% ضمن فئة حماية الركاب الأطفال، و80% ضمن فئة حماية المشاة.
ومع نيلها "جائزة أفضل تصميم للعام"، وهندستها المبتكرة، وحصولها الآن على تصنيف الخمس نجوم من "البرنامج الأوروبي لتقييم السيارات الجديدة"، تشكل جاكوار F-PACE السيارة المثلى للعائلة. ويكرس هذا التصنيف الأخير المكانة المتميزة لسيارات الطراز PACE على صعيد سلامة العائلة بعد حصول السيارة الرياضية الصغيرة متعددة الاستخدامات جاكوار E-PACE الجديدة كلياً بدورها على تصنيف خمس نجوم في مجال السلامة.
وتضم سيارة F-PACE مجموعة شاملة من أنظمة السلامة الحديثة بما في ذلك "نظام الكبح الاضطراري التلقائي" مع ميزة رصد المشاة. وتساعد هذه التقنية المتطورة في الكشف مسبقاً عن مخاطر الاصطدام بالسيارات الأخرى أو المشاة على الطريق وتشغيل المكابح تلقائياً. وقد نال هذا النظام الحد الأقصى من النقاط في اختبارات رصد المشاة، إلى جانب تسجيل أداء جيد لناحية تجنب الاصطدامات أو التخفيف من آثارها في حال وقوعها.
وبهذه المناسبة، قال نيك روجرز، المدير التنفيذي لهندسة المنتجات في "جاكوار لاند روڤر": "تجتمع في جاكوار F-PACE مقومات التصميم الرائع، والهندسة الفريدة، وتقنيات السلامة المتطورة. ويساهم هيكل الألمنيوم الخفيف والمتين لهذه السيارة الحائزة على جائزة ’أفضل سيارة لعام 2017‘ في توفير أقصى درجات الحماية، بالإضافة إلى قوة الأداء الديناميكي الذي يتوقعه العملاء من علامة ’جاكوار‘. ومع تقنيات السلامة المعززة مثل ’نظام رصد حركة المرور الأمامية‘ و’نظام مراقبة حالة السائق‘، حققت F-PACE معايير تصنيف الخمس النجوم للسلامة من ’البرنامج الأوروبي لتقييم السيارات الجديدة‘".
وتعد F-PACE السيارة الأسرع مبيعاً بين طرازات "جاكوار" على الإطلاق، حيث يجري العمل الآن على إنتاج السيارة رقم 100 ألف في مصنع سوليهول التابع لشركة "جاكوار لاند روڤر". كما فازت هذه السيارة الرياضية متعددة الاستخدامات بأكثر من 70 جائزة عالمية، بما فيها جائزة "أفضل سيارة لعام 2017" وجائزة "أفضل تصميم لعام 2017".
وتتميز F-PACE بهيكل متين من الألمنيوم و6 وسائد هوائية لتوفير أقصى درجات السلامة للركاب، فضلاً عن تزويدها بأحدث أنظمة مساعدة السائق. وقد ساهم هذا المزيج من وسائل السلامة في حصول السيارة على تقييم إجمالي من "البرنامج الأوروبي لتقييم السيارات الجديدة" بنسبة 85%. وتشمل أنظمة مساعدة السائق المتطورة في السيارة:
  • نظام الكبح الاضطراري التلقائي مع ميزة رصد المشاة: يوفر تحذيراً صوتياً استباقياً من وقوع اصطدام؛ وفي حال عدم استجابة السائق لهذا التحذير، يتم تشغيل المكابح تلقائياً لتفادي الاصطدام أو التخفيف من آثاره.
  • نظام رصد حركة المرور الأمامية: يساعد على رصد الأجسام التي تعترض طريق المركبة، ويصدر حينها تحذيراً مرئياً على الشاشة المركزية للإشارة إلى أي خطر محتمل.
  • النظام التكيفي لتثبيت السرعة مع نظام المساعدة في الحفاظ على مسافة الأمان: في حال أبطأت السيارة الأمامية سرعتها، يقلّل هذا النظام من سرعة السيارة أوتوماتيكياً للحفاظ على مسافة آمنة، ومن ثم تستأنف سرعتها المعينة مسبقاً بمجرد خلو الطريق أمامها.
  • نظام المساعدة على البقاء ضمن المسار: يكشف الانحراف غير المقصود عن المسار، ويعيد توجيه السائق للحفاظ على المسار الصحيح من خلال التحكم بعجلة القيادة.
  • نظام الكشف عن السيارات عند الرجوع إلى الخلف: يحذر هذا النظام السائق من اقتراب السيارات أو المشاة أو أي مخاطر أخرى من أحد جانبي السيارة مع توفير تحذيرات صوتية ومرئية.
  • نظام مراقبة حالة السائق: يتحسس حالة السائق عبر متابعة مدخلات عجلة القيادة والمكابح ودواسة الوقود، ويقوم بعدها بتنبيه السائق في حال رصد أي حالة تعب أو إجهاد لديه.
نظام مراقبة النقطة العمياء: ينبه السائق إلى السيارات المتواجدة في النقطة العمياء أو التي تقترب منها بسرعة عبر إطلاق وميض مصباح التحذير. كما يساعد هذا النظام في توجيه سيارة F-PACE بأمان بعيداً عن السيارة التي تبدأ بتغيير حارات السير

منتجع سانت ريجيس المالديف يُطْلِق عروض بداية العام الجديدة 2018


عروض خاصة لضيوفه من منطقة الخليج العربي والشرق الأوسط تشمل تخفيضات على الإقامة وميزات أُخرى 


الإمارات العربية المتحدة، أبوظبي، 14 ديسمبر، 2017: أَطلَقَ منتجع "سانت ريجيس المالديف جزيرة فومولي الخاصة" عروض بداية العام الجديدة 2018، الخاصة بضيوفه من منطقة الخليج العربي والشرق الأوسط.
وتشمل العروض الخاصة تخفيضات على الإقامة تصل إلى 25%، مع فطور يومي في مطعم "ألبا" الذي يقدم أشهى الأطباق العالمية مع إطلالات ساحرة على البحر.
ولكي يستفيد الزوار من هذا العرض، ما عليهم سوى أن يقوموا بحجز إقامتهم في الفترة ما بين 11 ديسمبر الجاري 2017، و14 يناير المقبل 2018، لمدة لا تقل عن 3 ليالٍ. وأن يختاروا موعداً لإقامتهم في الفترة ما بين 1 يناير و 31 مارس، 2017.
ويتميز المنتجع الفاخر -ذو الخمس نجوم- بتصميمه المُبتَكَر وطبيعته الاستوائية الساحرة. ويقع المنتجع على جزيرة ذات ملكية خاصة تُسمّى "فومولي"، تبلغ مساحتها 22 فداناً (قرابة 90 ألف متر مربع).
ويقدِّم "سانت ريجيس المالديف جزيرة فومولي الخاصة" لزواره 77 فيلا تسحر العيون وتأسر الحواس بتصميماتها الجذابة وإطلالاتها المميزة. وتتوزع الفلل فوق المياه وعلى الشاطئ وتضم كل واحدة منها بركة سباحة خاصة.
ويَضُم المنتجع مرافق غاية في الرفاهية والجمال بما فيها فيلا "جون جاكوب أستور إستيت"؛ أحد أكبر الفلل المائية في جزر المالديف. ويضم كل جناح من أجنحة "جون جاكوب أستور إستيت" فيلا رئيسية مكونة من طابقين تحتوي على مسبح "إنفينتي" بمقاسات أولومبية بالإضافة إلى سينما منزلية ومركز سبا خاص للاستجمام. 
وتوفِّر سبا " إيريديوم" في المنتجع،  أفضل علاجات السبا المتخصصة بتجديد الشباب وعلاجات الرعاية الصحية التي يقدمها خبراء محترفين ومتخصصين بعلاجات الـ"أيورفيدا" (علم الحياة)، وعلاجات الوخز بالإبر.
وتضم السبا 6 أجنحة لعلاجات التدليك بالإضافة إلى غرفة بخار، وساونا، وحوض سباحة، وبركة مياه زرقاء للغطس، وحوض سباحة ساخن للعلاج بمياه البحر والذي يُعتَبَر الأكبر من نوعه في جزر المالديف.
كما ويقدِّم "سانت ريجيس المالديف جزيرة فومولي الخاصة" لضيوفه فرصة لزيارة مركز "فومولي هاوس" أحد أكبر المراكز الترفيهية المتكاملة في جزر المالديف. ويضم المركز نادياً للأطفال، ونادٍ للشباب، ومركزاً كبيراً للياقة البدنية، وصالة للمارسة اليوغا والتأمل بالإضافة إلى ملاعب تنس في الهواء الطلق وصالون للتجميل.

Epson announces new flagship high-volume dye-sublimation textile printer


SureColor SC-F9300 brings even better quality and reliability to trusted Epson printing technology


Cairo – Egypt; 14 December 2017 – Epson announces the new SureColor SC-F9300 dye sublimation textile printer, designed primarily for fast, high-volume printing for clothing, textiles and soft signage, as well as other printed merchandise. This new flagship model replaces the existing SC-F9200, with an evolution of trusted Epson print technology that provides even better quality and reliability.
Brand new Epson Precision Dot technology for dye sublimation including a halftone module, look-up tables and micro-weave help make an instantly noticeable difference to print quality, and make it easy to get quality results straight out of the box. Meanwhile, Epson’s Wide CMYK input profile combines with UltraChrome DS inks to ensure the maximum possible colour gamut, for accurate reproduction of even the most complex designs.

Now offering print speeds of up to 108.6m2/h, the SC-F9300 provides a complete Epson solution, comprising printer, inks, sublimation papers and software, that maximises uptime, with improved take-up and other reliability features to eliminate common problems such as cockling and head strike.

The SureColor SC-F9300 comes with Oeko-Tex Eco Passport certification[1] and has passed Japan’s AZO test for household products, meaning that clothing and textiles produced on the printer using UltraChrome DS inks are completely safe to wear for adults and children, including babies.

Shihab Zubair, regional sales manager, Epson Middle East, says, “It’s a challenge to top a product that is already incredibly reliable, very fast and extremely high quality, but with the SC-F9300, that’s exactly what we’ve done. It’s faster, with improved handling of even very thin substrates, and better at avoiding cockling and other common feeding problems. Epson offers a complete solution – printer, inks, substrates, software and support – so everything is designed to work perfectly together. Combine that with straightforward setup and operation, and it’s the ideal solution for print companies looking to move into dye sublimation, or those who want to update an earlier model.”
The new model will be displayed at Epson's stand (7F-04) in Sign and Graphic Imaging exhibition, DWTC, from January 14 - 16, 2018.

Key features:
  • Improved print speeds up to 108.6m²/h
  • All components, software and consumables made by Epson
  • New Epson Precision Dot technology for dye sublimation including halftone module, LUT and micro weave to eliminate graininess and banding
  • Improved reel accuracy even with thin paper (40g/m²)
  • New Epson Edge Print RIP software and Epson Edge Control Dashboard let you start printing straight away, while the LFP Accounting Tool helps you keep track of your running costs.
  • Oeko-Tex Eco Passport certification¹ and AZO test passed
  • Epson UltraChrome DS ink produces vibrant colours, sharp contours and smooth gradations, with excellent light/wash fastness, and abrasion/perspiration resistance
  • Optimised platen shape to reduce cockling
  • New printhead guard to protect against head strike
  • Dust catcher and wiping system to reduce maintenance
  • Large diameter SMAP roller for highly accurate media feeding
  • Wide colour gamut thanks to Epson's Wide CMYK input profile
  • Extensive support for third-party RIP software
  • LED Lighting and lift lever mean easier setup and easy print verification
  • Robust printer structure for excellent stability
  • Automatic initial skew correction
  • High resolution up to 720 x 1440dpi image quality
  • Quick drying supported by the post-platen heater delivering 30 to 55 degrees Celsius

  • "إبسون" تطلق طابعة منسوجات جديدة مميزة عالية الإنتاجية تعمل بتقنية تصعيد الأصباغ

    تضيف الطابعة SureColor SC-F9300 المزيد من الجودة والموثوقية لتكنولوجيا طباعة إبسون الموثوق بها

    القاهرة – جمهورية مصر العربية؛ 14 ديسمبر 2017: أعلنت "إبسون" اليوم عن إطلاق طابعة المنسوجات الجديدة المميزة عالية الإنتاجية التي تعمل بتقنية تصعيد الأصباغSureColor SC-F9300؛ وهي مصممة في الأساس لتنفيذ مهام الطباعة السريعة عالية الإنتاجية للملابس والمنسوجات واللافتات بالإضافة لغيرها من السلع المطبوعة. هذا الطراز الجديد المميز يحل محل الطراز SC-F9200 الحالي، مع تطوير تكنولوجيا طباعةإبسون الموثوق بها التي توفر أفضل مستويات الجودة والموثوقية.

    تساعد العلامة التجارية الجديدة لتكنولوجيا Epson Precision Dot الخاصة بتصعيد الأصباغ بما في ذلك وحدة الألوان النصفية وجداول البحث والنسيج الدقيق على إضافة اختلاف ملحوظ على الفور لجودة الطباعة، وتجعل من السهل الحصول على نتائج عالية الجودة بمجرد بدء استخدامها. وفي الوقت نفسه، يندمج ملف تعريف إدخال Wide  CMYK  من إبسون مع أحبار UltraChrome DS لضمان أقصى قدر ممكن من التدرج اللوني، لإنشاء نسخ دقيقة لأشد التصاميم تعقيدًا.


    وبفضل توفيرها الآن لسرعات طباعة تصل إلى 108.6 م2/ساعة، تقدم الطابعة SC-F9300 حلاً كاملا من إبسون، يضم الطابعة والأحبار وأوراق التصعيد والبرنامج، مما يرفع وقت التشغيل للحد الأقصى، مع تحسين المتابعة وغيرها من ميزات موثوقية للقضاء على المشاكل الشائعة مثل التفاف المنسوجات وأثر رأس الطباعة.

    تتوفر الطابعة SureColor SC-F9300 مع شهادة Oeko-Tex Eco Passport[1] وقد اجتازت اختبار AZO الياباني للمنتجات المنزلية، وهذا يعني أن الملابس والمنسوجات المطبوعة بهذه الطابعة باستخدام أحبار UltraChrome DS  آمنة تمامًا للارتداء بالنسبة للبالغين والأطفال، بما في ذلك الرضع.

    ويقول شهاب زبير، مدير الإقليمي للمبيعات في شركة "إبسون" الشرق الأوسط، "من الصعب الحفاظ على أفضلية منتج يتميز بالفعل بموثوقية وسرعة وجودة مذهلة، ولكن مع الطابعة SC-F9300، فهذا بالضبط ما فعلناه. فهذه الطابعة أسرع من غيرها، مع تميزها بمعالجة محسنة حتى للركائز الرقيقة جدًا، وهي أفضل في تجنب التفاف المنسوجات وغيرها من مشاكل التغذية الشائعة. تقدم إبسون حلاً كاملاً - الطابعة والأحبار والركائز والبرنامج والدعم - وعلى هذا فقد تم تصميم جميع العناصر لتنسجم مع بعضها البعض. أضف إلى ذلك الإعداد والتشغيل السلس، وهذه الطابعة هي الحل الأمثل لشركات الطباعة التي تتطلع إلى الانتقال إلى استخدام تصعيد الأصباغ، أو الأشخاص الذين يريدون تحديث طراز أقدم."

    وستقوم إبسون بعرض الطابعة الجديدة خلال معرض الشرق الأوسط للتصميمات واللوحات الإعلانية، الجناح رقم (7F-04) بمركز دبي التجاري العالمي، خلال الفترة ما بين 14 – 16 بناير المقبل.

    الميزات الرئيسية:
    • طباعة محسنة بسرعة تصل إلى 108.6 م²/ساعة
    • جميع المكونات والبرنامج والمواد القابلة للاستهلاك من إنتاج  إبسون
    • تكنولوجيا Epson Precision Dot الجديدة لتصعيد الأصباغ بما في ذلك وحدة الألوان النصفية وجداول البحث والنسيج الدقيق للتخلص من التحبب والطي
    • تحسين دقة البكرة حتى عند استخدام الورقة الرقيقة (40 جم/م²)
    • يتيح لك البرنامج الجديد Epson Edge Print RIP ولوحة معلومات Epson Edge Control بدء الطباعة على الفور، بينما تساعدك أداة المحاسبة LFP في تعقب تكاليف التشغيل.
    • تتميز الطابعة بشهادة Oeko-Tex Eco Passport¹ واجتياز اختبار AZO
    • يوفر الحبر UltraChrome DS من إبسون ألوانًا نابضة بالحياة وتفاصيل واضحة وتدرجات سلسة، مع سرعة ممتازة في الغسل الخفيف، ومقاومة ممتازة للتآكل/العرق
    • شكل محسن لزجاج النسخ للحد من التفاف المنسوجات
    • واقٍ جديد لرأس الطباعة للحماية من آثار رأس الطباعة
    • مصد الغبار ونظام مسح للحد من أعمال الصيانة
    • بكرة SMAP كبيرة القطر لتغذية الوسائط بدقة عالية
    • مجموعة ألوان كبيرة بفضل ملف تعريف الإدخال CMYK من  إبسون
    • دعم واسع لبرامج RIP من الأطراف الخارجية
    • تعني إضاءة LED وذراع الرفع سهولة الإعداد والتحقق من الطباعة
    • هيكل طابعة قوي يوفر استقرارًا ممتازًا
    • تصحيح الانحراف الأولى تلقائيًا
    • دقة عالية تصل إلى إخراج صور بجودة 720 × 1440 نقطة في البوصة
    • تجفيف سريع مدعوم من سخان بعد زجاج النسخ يولد درجات حرارة ضمن 30 إلى 55 درجة مئوية

Swedish families help Volvo Cars develop autonomous drive cars


Starting today, premium automaker Volvo Cars begins developing its autonomous driving vehicles with help from Swedish families, who will test its cars on the public roads of Gothenburg and share their impressions with Volvo Cars engineers.

The first two families, the Hains and the Simonovskis from the Gothenburg area, have now received the Volvo XC90 premium SUVs with which they will support the Drive Me project. Three more families will follow early next year and over the next four years, up to 100 people will be involved in Drive Me.

Both families will contribute to Drive Me with invaluable data by allowing engineers at the company to monitor their everyday use and interaction with the car, as they drive to work, bring the kids to school or go shopping for groceries.

Volvo Cars plans to have a fully autonomous car commercially available by 2021 and the data derived from Drive Me will play a crucial role in the development of these autonomous cars.

“It feels great to be a part of this project,” said Alex Hain, 45 years old. “We get the chance to be part of developing technology that will one day save lives.”

Drive Me will involve real customers testing the different stages of driver assisted and eventually fully autonomous technology.

“Drive Me is an important research project for Volvo Cars,” said Henrik Green, Senior Vice President for the company’s R&D department. “We expect to learn a lot from engaging these families and will use their experiences to shape the development of our autonomous driving technology, so that by 2021 we can offer our customers a fully autonomous car.”

The Hains and the Simonovskis have received Volvo XC90s fitted with Volvo’s latest driver assistance technology as well as an array of cameras and sensors to monitor their behavior and provide the car with information on its surroundings.

During these first stages, the families will keep their hands on the steering wheel and supervise the driving whenever they use their cars. But, over time, all participants in the Drive Me project will gradually be introduced to more advanced assisted driving cars, after receiving special training.

Even then, testing these more advanced cars will initially take place in controlled environments with supervision from a Volvo Cars safety expert. No technology will ever be introduced if there is any question over its safety.

This means Volvo Cars continues to develop autonomous cars with the same care and thoroughness that has helped it establish its position as the builder of some of the world’s safest cars.

The Hain family comprises Alex and Paula (45 years old), and their daughters Filippa (17) and Smilla (14). The Hains were the first people chosen to take part in Drive Me earlier this year.

They are now joined by Sasko Simonovski (44) and his wife Anna (41), and their children Elin (10) and Villiam (8). Additional families will be added going forward as the project progresses.


-------------------------------

Volvo Car Group in 2016
For the 2016 financial year, Volvo Car Group recorded an operating profit of 11,014 MSEK (6,620 MSEK in 2015). Revenue over the period amounted to 180,672 MSEK (164,043 MSEK). For the full year 2016, global sales reached a record 534,332 cars, an increase of 6.2 per cent versus 2015. The record sales and operating profit cleared the way for Volvo Car Group to continue investing in its global transformation plan.

 عائلات سويدية تساعد "فولفو للسيارات" في تطوير سيارات ذاتية القيادة

بدأت "فولفو للسيارات"، صانع السيارات الفاخرة، اعتباراً من الآن، تطوير سياراتها الذاتية القيادة بمساعدة العائلات السويدية التي سوف تخوض تجربة اختبارها على طرقات غوتنبيرغ العامة ومشاركة انطباعاتها حولها مع مهندسي "فولفو للسيارات".  

وتسلّمت أول عائلتين من منطقة غوتنبيرغ وهما: هاين وسيمونوفسكي، سيارتين من نوع "XC90" الرياضية المتعددة الاستخدامات من "فولفو" اللتين سوف تدعمان من خلالهما مشروع "Drive Me". وسوف تنضم ثلاث عائلات أخرى إلى هذا المشروع مطلع العام المقبل، على أن يشارك حوالي 100 شخص في هذا المشروع على مدار السنوات الأربع المقبلة.

وسوف ترفد العائلتان مشروع "Drive Me" ببيانات لا تُقدر بثمن من خلال السماح لمهندسي الشركة بمراقبة استخدامهما السياراتين يومياً والتفاعل معهما أثناء تنقلهما إلى العمل واصطحاب أولادهما من المدرسة أو التسوق من محال البقالة.  

وتخطط "فولفو للسيارات" للحصول على سيارة ذاتية القيادة بالكامل متاحةً تجارياً بحلول العام 2021، وسوف تلعب البيانات المُستَمَدة من مشروع "Drive Me" دوراً حاسماً في تطوير هذه السيارات الذاتية القيادة.

 ويقول أليكس هاين البالغ من العمر 45 عاماً "من الرائع أن نكون جزءاً من هذا المشروع". وتابع "سوف نحصل على فرصة أن نكون جزءاً من تطوير تكنولوجيا من شأنها أن تنقذ أرواحاً في يوم ما".

 وسوف يتضمن مشروع "Drive Me" عملاء فعليين يختبرون بأنفسهم المراحل المختلفة للقيادة المساعِدة وتكنولوجيا السيارات الذاتية القيادة بالكامل في نهاية المطاف.

وقال هنريك غرين، نائب الرئيس الأول لقسم البحث والتطوير في "فولفو للسيارات"، إن "برنامج Drive Me يعتبر مشروعاً بحثياً مهماً بالنسبة لفولفو للسيارات". وأضاف "نتوقع أن نتعلم الكثير من مشاركة هذه العائلات، وسوف نستخدم تجاربها لوضع تصور جلّي حول تطوير تقنيتنا للسيارات الذاتية القيادة، لذا، فإنه بحلول العام 2021، سوف يمكننا أن نقدم لعملائنا سيارات من هذا النوع".

 وتسلّمت عائلتا هاين وسيمونوفسكي سيارتي "XC90" من "فولفو" مزوّدتين بأحدث تكنولوجيا "فولفو" للقيادة المساعِدة فضلاً عن مجموعة من الكاميرات وأجهزة الاستشعار من أجل مراقبة سلوكهما وإمداد السيارتين بالمعلومات المحيطة بهما.
 
في المراحل الأولى من الاختبار، سوف تُبقي العائلات الأيدي على عجلة القيادة ومراقبة القيادة كلما استخدمت سياراتيهما. ولكن، ومع مرورو الوقت، سوف يتم تدريجاً مدّ جميع المشاركين في مشروع "Drive Me" بالمزيد من تقينات القيادة المساعِدة المتقدمة للسيارات، بعد تلقيهم تدريبات خاصة.

 وحتى يحين ذلك، سوف يتم اختبار هذه السيارات الأكثر تقدماً في البداية، في بيئات خاضعة للرقابة تحت إشراف خبير سلامة من "فولفو للسيارات". ولن يتم أبداً إدخال أي تكنولوجيا في حال كان هناك أي شكوك حول سلامتها.  

وهذا يعني أن "فولفو للسيارات" تواصل تطوير سيارات ذاتية القيادة مُستعينة بنفس الحرص والدقة اللذين أسهما في ترسيخ مكانتها باعتبارها صانعة لبعضٍ من أكثر السيارات أماناً في العالم.

تتألف عائلة هاين من ألكس وبولا (45 عاما) وابنتيهما فيليبا (17 عاماً) وسميللا (14 عاماً). وكانت عائلة هاين أول من تم اختيارها لتكون جزءاً من مشروع "Drive Me" في وقت سابق من هذا العام.

وفيما بعد، انضم ساسكو سيمونوفسكي (44 عاماً) وزوجته آنا (41 عاماً) وأولادهما إيلين (10 سنوات) وفيليام (8 سنوات) إلى هذا المشروع. وسوف يتم ضم المزيد من العائلات إلى هذا المشروع كلما شهد تقدماً.

=