Tuesday, 25 November 2014

OSN reinforces commitment to Egypt; Expands Egyptian Call Centre operations by 45%




Cairo, Egypt, November 25, 2014: Reflecting growing demand for pay-TV services, OSN has made significant investments to expand and enhance its call centre operations in Egypt.

OSN’s Egypt call centre capacity will increase to 200 customer service agents marking a 45 per cent expansion which will not only raise customer service standards but will also boost the economy by creating new jobs for Egyptians. This growth further underlines the company’s commitment and focus on innovation in customer-oriented strategies and building subscriber loyalty through timely and professional support.

Nick Di Marzo, Chief Operating Officer at OSN said: “Our contact centre plays an important role in the customer journey. At OSN, we believe the right investments in people and technology can give us significant competitive advantages in addition to enhanced productivity.

“With growing pay-TV penetration and increasing call centre volumes, it was essential to invest in expanding and upgrading our call centre operations. Egypt provides an ideal opportunity to serve as the customer service hub for OSN in the region owing to the country’s mature and thriving call centre industry, combined with the growing customer base, providing a solid foundation upon which to expand and further develop our overall investment in the market.”

OSN call centres are located in the UAE, Saudi Arabia and Egypt providing 24/7 services ranging from customer support to revenue functions such as billing, subscriptions, upgrades, telesales, and retention.

According to a recent report issued by IHS Technology, *the MENA pay-TV market grew rapidly in 2013, as it has done for eight of the last 10 years, reaching 4.35 million subscribers (9.4 percent of the households in the region). However, while UAE has the highest penetration rate at 85 percent, Egypt has the lowest with just 2.4 percent, despite the vast population. This highlights the growth potential of the Egyptian market and the need for broadcasters to take the lead in developing adequate infrastructure and services to nurture this growth.

OSN has been setting the standard in call centre excellence in the Middle East. The company has won four prestigious awards at the Middle East Call Centre Awards including ‘Best Large Call Centre’ and ‘Best Win-Back Programme’ which recognised leadership and innovation in customer-centric strategies, customer loyalty and retention.

45% نسبة التوسع في مركز خدمة عملاء OSN في مصر تأكيدا على التزامها بالسوق المصري

مصر، القاهرة، 25 نوفمبر 2014: تعكس الاستثمارات الضخمة من قبل OSN في تحسين وتوسيع نطاق عمليات خدمة العملاء في مصر، التزايد الكبير على طلبات خدمات التلفزيون المدفوع المتميزة. حيث يشهد مركز خدمة العملاء توسعا كبيرا بنسبة 45% ليضم 200 موظف متخصص في خدمة العملاء، مما يساهم في زيادة مستوى الخدمة وخلق فرص عمل جديدة للشباب المصري. ويعزز هذا النمو التزام الشبكة بمشتركيها في مصر من خلال تطوير استراتيجيات لخدمة العملاء، وتعزيز ولاء المشتركين من خلال تزويدهم بخدمات الدعم الفني في أسرع وقت.
وعقب السيد نيك دي مارزو، الرئيس التنفيذي للعمليات، قائلا: "يلعب مركز الاتصالات دورا حيويا ومهما في تجربة العميل، حيث نؤمن أن الاستثمار المدروس في الموارد البشرية والتقنيات يمنحنا مزايا تنافسية كبيرة ويساهم في التحسين من مستوى الأداء".
"مع انتشار خدمات التلفزيون المدفوع وزيادة كمية الاتصالات التي يتلقاها مركز خدمة العملاء، كان لابد لنا من الاستثمار في توسيع وتطوير مركز خدمة العملاء، حيث تقدم مصر الفرصة المثالية لتشكل محورا لخدمة عملاء OSN في المنطقة نظرا للنمو المتواصل في قطاع خدمة العملاء وازدهاره، بالإضافة إلى قاعدة العملاء المتنامية، وتوفير قاعدة صلبة لتوسيع وتطوير استثماراتنا بشكل كامل في السوق المصري"
وتقع مراكز خدمة عملاء OSN في كل من الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية ومصر، وهي تعمل على مدار اليوم وطوال أيام الأسبوع. وتتنوع الخدمات التي تقدمها مراكز خدمة العملاء لتشمل تقديم خدمات الدعم الفني والإجابة على كافة استفسارات العملاء، وتوفير المعلومات الخاصة بدفع الفواتير والاشتراكات والمبيعات عبر التليفون.
وتشير أحد التقارير الصادرة من شركة IHS التقنية مؤخرا، *إلى نمو هائل في قطاع التلفزيون المدفوع في عام 2013، يشابه نموه على مدى الثمان سنوات السابقة من أصل العشر سنوات الأخيرة. ووصل عدد المشتركين في خدمات التلفزيون المدفوع إلى 4.35 مليون مشترك (9.4% من العائلات في المنطقة). وبينما حققت الامارات أعلى معدلات الانتشار بنسبة 85%، أحرزت مصر أقل معدلات الانتشار بنسبة 2.4%، بالرغم من التعداد السكاني المرتفع، ويشير ذلك إلى الإمكانيات الكبير التي يتمتع بها السوق المصري للنمو والحاجة إلى شبكات تلفزيونية لأخذ زمام المبادرة لتطوير البنية التحتية والخدمات الكافية لتغذية هذا النمو.

وتلتزم OSN بأعلى معايير التميز والريادة في إدارة مراكز خدمة العملاء في الشرق الأوسط، حيث حصدت أربعة جوائز رفيعة ضمن جوائز مراكز الاتصالات في الشرق الأوسط، منها جائزة أفضل مركز اتصالات كبير، وجائزة Best Win-Back بما يعكس التزام الشركة بالابتكار والتطوير في استراتيجيات خدمة العملاء، وتعزيز ولاء المشتركين والحفاظ على المشتركين.

Samsung Electronics Honored with 36 CES Innovation Awards

With two Best of Innovation and four Eco-Design awards, accolades reflect Samsung’s achievements in improving consumer experiences through innovation


Cairo, Egypt – November 26, 2014 – Samsung Electronics Co. Ltd., a global leader and award-winning innovator in consumer electronics, semiconductors and telecommunications, today announced that it won 36 prestigious International Consumer Electronics Show (CES) 2015 Innovation Awards. CES, the world’s largest consumer technology tradeshow held by the Consumer Electronics Association® (CEA) every year, has honored Samsung with 12 more awards this year than last year.

Among the 36 CES awards for 2015, Samsung was recognized with two Best of Innovation awards and four Eco-Design honors. Products entered in the CES Innovation program are judged by a pre-eminent panel of independent industrial designers, engineers and members of the media to honor outstanding design and engineering in cutting-edge consumer electronics products, across 29 categories.

“Samsung continues to deliver unique experiences for our consumers worldwide across many categories of products,” said Gregory Lee, president and CEO of Samsung Electronics North America. “We are honored that CEA and the industry recognizes this ongoing commitment to innovation and excellence in consumer experience, and we look forward to demonstrating our latest achievements at the 2015 International Consumer Electronics Show.”


Samsung Electronics’ award-winning products span 10 categories including, TV, Monitor, Mobiles such as the Samsung Galaxy Note Edge, Galaxy Note 4 and Galaxy S 5, wearable tech such as the Samsung Gear S, Tablets including Galaxy Tab S 10.5 inch and 8.4 inch, Digital Imaging such as the NX1 Camera, Printer, Home Appliance including Samsung Chef Collection with Virtual Flame Technology and Memory such as the Samsung 4GB LPDDR4 Mobile DRAM and Samsung 850 PRO, solid state drive. Many of Samsung's award-winning products will be on display during the 2015 International CES, which runs January 6-9, 2015, in Samsung booth #12004 in the Central Hall of the Las Vegas Convention Center. Some of the winning products will be showcased at Samsung’s CES press conference, scheduled for 2 p.m. on Monday January 5, 2015.            
 




سامسونج للإلكترونيات تفوز بـ 36 جائزة من جوائز  CES للإبداع
سامسونج تتوج تفوقها في الابتكار بالفوز بجائزتي تميز لأفضل الابتكارات وأربعة جوائز للتصميمات الصديقة للبيئة


القاهرة في26 نوفمبر 2014، أعلنت سامسونج، الشركة الرائدة في صناعة الإليكترونيات وأشباه الموصلات والاتصالات، عن فوزها بـ 36 جائزة مرموقة في الابتكار ضمن جوائز المعرض الدولي لإلكترونيات المستهلكين (CES) لعام 2015.  يعد معرض CES من أكبر المعارض العالمية المتخصصة في الكترونيات المستهلكين، وتقيمه مؤسسة Consumer Electronics Association® (CEA) ، حيث فازت سامسونج بـ 12 جائزة إضافية أكثر من الجوائز التي فازت بها العام الماضي.
 
وقد توجت سامسونج تفوقها التكنولوجي بالفوز باثنين من جوائز الإبداع التكنولوجي و4 جوائز لأفضل تصميم صديق للبيئة ضمن 36 جائزة من جوائز معرض CES لعام 2015. قامت لجنة تحكيم من كبار المصممين والمهندسين والإعلاميين بتقييم المنتجات المشاركة في جوائز CES للإبداع، تقديراً للتصميمات المتميزة والمنتجات الإليكترونية الحديثة في 29 فئة مختلفة.


وتعليقاً على تلك الجوائز الرفيعة، قال السيد/ جريجوري لي، الرئيس التنفيذي لسامسونج للإليكترونيات شمال أفريقيا    "تواصل سامسونج تقديم أفضل تجربة ممكنة لعملائها حول العالم، من خلال طرح أفضل المنتجات المتطورة في فئات عديدة من اليكترونيات المستهلكين. لذا نفخر هذا العام بالتكريم الكبير والجوائز المتميزة التي منحنا إياها معرض CES الذي تنظمه مؤسسة CEA كل عام، والذي يُعد تقديراً رفيع المستوى  لالتزامنا المتواصل بالإبداع والابتكار والتميز في مجال الإليكترونيات، ونتطلع بشغف لعرض أحدث انجازاتنا في معرض CES لعام 2015"

وتشمل منتجات سامسونج الفائزة بالجوائز 10 فئات مختلفة، وهي التليفزيونات وشاشات المراقبة والهواتف المحمولة، ومنها هواتف Samsung Galaxy Note Edge و Galaxy Note 4 و Galaxy S 5، وكذلك المنتجات التكنولوجية التي يمكن ارتدائها مثل سامسونج Gear S  وأجهزة التابلت وتشمل Galaxy Tab S بحجم 10.5 بوصة و8.4 بوصة، وكذلك منتجات التصوير الرقمي مثل كاميراNX1 والطابعات والأجهزة المنزلية وتشمل مجموعة الـ Samsung Chef بتكنولوجيا الـ Virtual Flame ومنتجات الذاكرة المتنقلة مثل Samsung 4GB LPDDR4 Mobile DRAM      وسامسونج 850 PRO. وتعتزم سامسونج عرض العديد من منتجاتها الفائزة بالجوائز خلال معرض CES الدولي عام 2015 الذي سيقام في الفترة من 6 إلى 9 يناير 2015 في جناح سامسونج رقم 12004 بالقاعة المركزية بمركز المؤتمرات في لاس فيجاس. كما سيتم عرض بعض المنتجات الفائزة في المؤتمر الصحفي لسامسونج على هامش المعرض، والذي سيعقد الساعة 2 بعد ظهر الاثنين الموافق 5 يناير 2015.

Reduction in the incidence of stroke for patients with Atrial Fibrillation (AF) or abnormal heart rhythm is of key priority: Highlight doctors at the Middle East Thrombosis Forum



Boehringer Ingelheim brings together renowned global and regionalsenior medical professionals and physicians at a 2-day symposium in Luxor to discuss the safety and efficacy in treatment of stroke prevention in atrial fibrillation patients

  • Worldwide Atrial Fibrillation (AF) affects approximately2% of the population and leads to a five-fold increase in the risk of stroke
  • In Egypt, cardiovascular diseasesare the leading cause of death with around 27% of the population suffering from hypertension, almost 20% from hypercholesterolemia, and close to 1% (of total population) reported sufferers of Atrial Fibrillation (AF)
Luxor, Cairo, November 23, 2014–Atrial Fibrillation (AF) is the most common sustained heart rhythm condition and its incidence is set to increase owing to widespread population ageing, especially in emerging countries within the Middle East and North Africa (MENA) region. It affects approximately 2% of the global population and leads to a five-fold increase in the risk of stroke.Stroke is the second leading cause of death in the world. In the Middle East and North Africa stroke is increasingly becoming a major health problem, with projections that deaths from it will nearly double by 20302. The incidence of stroke in Egypt is very high given it is the most populated nation in the Middle East with an estimated 85.5 million people. In Egypt, according to recent estimates, the overall prevalence rate of stroke is high with a crude prevalence rate of 963/100 000 inhabitants.1
In order to address the usefulness of newinnovations in the AF and related space, Boehringer Ingelheim conducted the Middle East Thrombosis Forum in Luxor, Egypt. The forum also provided highlights on treatment and reduction in risk of recurrent deep vein thrombosis (DVT) and pulmonary embolism (PE).
Moreover, the forum generated awareness on the current management of AF patients in the Middle East, current gaps and key learnings, overview of the current landscape for stroke prevention in AF.The event also shared insights on new treatment paradigms on guidelines to clinical practice followed by a panel discussion on the future of Thrombosis.

Dr. Yasser El Shahawy, Regional Medical Affairs Manager, Cardiovascular, Responsible for Middle East and North Africa region, Iran and Pakistan at Boehringer Ingelheim, commented, “ This event is designed to integrate specialist experiences, skills and new developments in the management of stroke in AF disorder. The goal is that each attendee leaves this summit with new innovations, thinking as we endeavor to attain knowledge to treat their patients the very next day. This comes from our commitment as a responsible company to provide awareness and education support in saving lives”.
Dr. RamezGuindy, Professor of Cardiology, Faculty of Medicine, Ain Shams University, Cairo, Egypt said, “Stroke prevention in atrial filtration will only increase as the percentage of ageing population in the ME region. Although AF may develop in the absence of other diseases, it is often associated with other cardiac conditions including hypertension, coronary artery disease, and valvular heart disease.Considering regional increases in sedentary lifestyles, ageing, obesity, diabetes, hypertension, and coronary heart disease—all predisposing factors for atrial fibrillation—atrial fibrillation and stroke will become increasingly important health issues in the Middle East and the forum helps us in derivation of better management and patient outcomes.”

George K. Andrikopoulos, MD, PhD, FESC, Vice-President of Institute for the Study and Education on Thrombosis and Antithrombotic Therapy, said, “The diagnosis of stroke in many Middle Eastern countries remain a huge challenge.  In fact, experts have reported that the inaccessibility and/or high costs treatment in many parts of Middle East have led to limited information on the profiles of different stroke types in the continent. Through this conference, we have derived some conclusions for better management of the disease and patient outcome.”

The conference concluded that there is an increasing burden of stroke in the MENA region. However, with the current low availability of data, there is still need for more research and investigation on stroke and atrial fibrillation, and related vascular disease risk factors to appropriately quantify theburden.

The conference was attended by renowned and senior doctors representing more than 12 countries from the region including: Gulf countries, Lebanon, Egypt, Jordan, Libya and Iraq including international speakers from the SPAF field to discuss the local prevalence of the diseases and identify preventive measures.                                                                                                                                            
"بوهرنجر إنجلهايم" تنظم منتدى "تخثر الدم في الشرق الأوسط" بمدينة الأقصر
·"الرجفان الأذيني" يزيد احتمال الإصابة بالسكتة الدماغية بمقدار 5 أضعاف ويصيب 2% من الأشخاص حول العالم
·أمراض القلب والأوعية الدموية تعتبر المسبب الأساسي للوفاة في مصر مع معاناة 27% من السكان من ارتفاع ضغط الدم وحوالي 20% من ارتفاع نسبة الكوليسترول بالدم وقرابة 1% من الرجفان الأذيني
الأقصر، القاهرة؛ 23 نوفمبر2014: نظمت شركة "بوهرنجر إنجلهايم" منتدى "تخثر الدم في الشرق الأوسط" الذي جمع على مدى يومين نخبة من أبرز الأطباء والمتخصصين من المنطقة والعالم في مدينة الأقصر المصرية، وذلك لمناقشة سلامة وفاعليّة علاج وتلافي حالات السكتات الدماغية لدى مرضى الرجفان الأذيني. كما تمحورت أهداف المؤتمر حول توظيف الابتكارات الجديدة المرتبطة بحالة الرجفان الأذيني وغيرها من الحالات ذات الصلة، فضلاً عن تسليط الضوء على طرق العلاج والحد من احتمالات الإصابة المتكررة بالتخثر الوريدي العميق والانصمام الرئوي.
ويعد الرجفان الأذيني الأكثر شيوعاً ضمن أمراض عدم انتظام ضربات القلب، ومن المتوقع زيادة انتشاره مع التقدّم في السن بشكل عام ولاسيما في البلدان الناشئة بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. وتبلغ نسبة المصابين بهذا المرض حوالي 2% من عدد سكان العالم، وهو يؤدي لارتفاع احتمالات الإصابة بالسكتة الدماغية بمعدل 5 أضعاف، والتي تعتبر بدورها المسبب الثاني للوفيات حول العالم. ويتزايد معدل الإصابة بالسكتات الدماغية في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا على نحو ثابت، مما يجعلها من أهم المشاكل الصحية العامة وسط توقعات بتضاعف معدل الوفيات الناجمة عن هذا المرض بحلول عام2030،2 وذلك وفقاً لتقارير مركز "منزيس للسياسات والممارسات الصحية".
وتسجل مصر تنامياً لافتاً في حالات الإصابة بالسكتات الدماغية على مستوى الشرق الأوسط باعتبارها البلد الأكبر في المنطقة من حيث عدد السكان الذي يبلغ حوالي 85,5 مليون نسمة. وتشير دراسة صادرة مؤخراً بعنوان "أعباء السكتات الدماغية في مصر" إلى ارتفاع المعدل الإجمالي للإصابة بالسكتات الدماغية، حيث يبلغ 963 حالة لكل 100 ألف نسمة.
وقد أسهم المؤتمر في رفع مستوى الوعي حول سبل الإدارة الحالية لمرضى الرجفان الأذيني في منطقة الشرق الأوسط، والثغرات القائمة، والدروس الرئيسيّة المستقاة، كما استعرض المشهد الصحي العام للوقاية من السكتات الدماغية الناجمة عن الرجفان الأذيني. وقدّم المؤتمر أيضاً رؤىً شاملة لنماذج علاجية جديدة تتضمن إرشادات توجيهية حول العناية والممارسات السريرية، تلاها عقد جلسة نقاش تمحورت حول مستقبل حالات تخثر الدم.
وبهذه المناسبة، الدكتور ياسر الشهاوي، المدير الإقليمي للشؤون الطبية، قسم القلب والأوعية الدموية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وإيران وباكستان في شركة "بوهرنجر إنجلهايم": "يجمع ’منتدى تخثر الدم في الشرق الأوسط‘ خبرات ومهارات كبار الأطباء والمتخصصين وآخر المستجدات المتعلقة بالتدابير العلاجية للسكتات الدماغية المرتبطة بمرض ’الرجفان الأذيني‘. كما يهدف المنتدى إلى إطلاع المشاركين على آخر الأفكار والابتكارات التي تمكنهم من اكتساب المعارف المختلفة حول سبل علاج المرضى في أقرب وقت ممكن. وينسجم ذلك مع التزامنا كشركة مسؤولة بنشر الوعي والمعرفة وتسهم في إنقاذ حياة البشر".
بدوره قال الدكتور رامز الجندي، أستاذ أمراض القلب والأوعية في كلية الطب بجامعة "عين شمس" في العاصمة المصرية القاهرة: "من المتوقع زيادة انتشار السكتات الدماغية الناجمة عن الرجفان الأذيني مع تقدم السكّان بالسن في منطقة الشرق الأوسط. ورغم أن تطور الرجفان الأذيني قد يتم بمعزل عن الأمراض الأخرى، ولكنه غالباً ما يترافق مع اضطرابات أخرى في القلب مثل ارتفاع ضغط الدم، وتصلب الشريان التاجي، وأمراض صمامات القلب. وبالنظر إلى تنامي العوامل المهيئة للإصابة بالرجفان الأذيني في المنطقة بما في ذلك أنماط الحياة السلبية، ومعدلات الشيخوخة، والسمنة والسكري وارتفاع ضغط الدم، وأمراض القلب التاجيّة، لذا فإننا نتوقع أن يصبح الرجفان الأذيني والسكتات الدماغية من أبرز قضايا الصحة العامة في الشرق الأوسط؛ وسيساعد هذا المنتدى على تحديد أفضل التدابير والسبل لعلاج المرضى".
من جهته قال الدكتور جورج أندريكوبولوس الذي يحمل درجة الدكتوراه في الطب، وزميل "الجمعية الأوروبية لأمراض القلب" ونائب رئيس "معهد الدراسة والتعليم حول تخثر الدم ومضادات التخثر": "إن تشخيص السكتات الدماغية في العديد من بلدان الشرق الأوسط يمثل تحدياً صعباً لنا. فقد أفاد الخبراء أن صعوبة الحصول على العلاج أو تكاليفه المرتفعة في العديد من بلدان المنطقة قد حال دون توفر المعلومات الوافية حول الأنواع المختلفة للسكتات الدماغية فيها، وهو ما شكل صعوبات في إجراء التحاليل والعلاج واعتماد التدابير اللازمة حيال هذا المرض. ولكن المنتدى حقق عدداً من النتائج المهمة لجهة تحسين التدابير المتعلقة بالمرض والتي ستعود بالفائدة على صحة المرضى".
وفي الختام، سلّط المؤتمر الضوء على الأعباء المتزايدة لحالات السكتات الدماغية في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. ونوه إلى أن ندرة المعطيات المتاحة حالياً تستدعي إجراء مزيد من البحوث والدراسات حول السكتات الدماغية والرجفان الأذيني، وعوامل الإصابة بأمراض الأوعية الدموية، وذلك لتحديد تلك الأعباء بشكل دقيق.

يشار إلى أن المؤتمر شهد حضور كوكبة من أشهر الأطباء من 12 بلداً في المنطقة بما فيها دول منطقة الخليج العربي، ولبنان، ومصر، والأردن، وليبيا، والعراق. وانضم هؤلاء إلى قائمة من المتحدثين العالميين المتخصصين بمجال الوقاية من السكتة الدماغية الناجمة عن الرجفان الأذيني، وذلك لمناقشة معدل الانتشار المحلي للأمراض وتحديد التدابير الوقائية الواجب اتباعها.

=