Wednesday, 11 November 2020

Ethereum was the Most Traded Cryptocurrency in Q3 2020 with 1.1M Average Daily Transactions, 3.5x More than Bitcoin

  


As the world's second-largest cryptocurrency, Ethereum witnessed impressive growth in 2020. Since the beginning of the year, Ethereum price surged by a remarkable 230%, drawing more and more attention from investors in times of economic uncertainty caused by the COVID-19 outbreak.

According to data presented by AksjeBloggen.com, Ethereum was the most traded cryptocurrency in the third quarter of 2020, with 1.1 million average daily transactions, 3.5 times more than Bitcoin.

Daily Transactions Surged by 131% in Three Months

As the world's leading cryptocurrency, Bitcoin witnessed over 319,000 average daily transactions between June and September, revealed the CoinMetrics data. Other leading cryptocurrencies saw less than a tenth of the daily volume of Ethereum. Litecoin ranked third with 56,000 average transactions per day in this period. Dash, Bitcoin Cash, and Monero followed with 25,100, 17,200, and 12,000 daily transactions, respectively.

The BitInfoCharts data revealed the number of Ethereum transactions jumped significantly since the beginning of the year. In the first quarter of 2020, the number of average daily transactions amounted to 537,900. After a slight drop to 463,100 in March, transactions continued rising in the following months.

Statistics show the number of Ethereum transactions per day increased by 610,000 between June and September, a 131% jump in three months.

Ethereum Market Cap Hit Over $50bn, Almost 150% Jump YoY

Besides impressive growth in price and the number of transactions, Ethereum also witnessed a surge in market cap since the beginning of the year.

In December 2019, the combined value of all Ethereum coins amounted to $14.3bn, revealed the CoinMarketCap data. After peaking at $30.8bn in February, Ethereum market capitalization slumped by 58% to $12.7bn in the second week of March.

However, the world's second-largest crypto coin quickly bounced back, with market cap recovering to $25.2bn in June.

The increasing trend continued in the third quarter of 2020, with the combined value of all Ethereum coins in circulation peaking at $53.8bn in September, a 102% jump in three months. Statistics show the market cap of the world's second-largest cryptocurrency stood at $50bn at the end of last week, almost 150% jump year-over-year.

The full story can be read here: https://aksjebloggen.com/ethereum-was-the-most-traded-cryptocurrency-in-q3-2020-with-1-1m-average-daily-transactions-3-5x-more-than-bitcoin/

 

 

Huawei Partners with Moro Hub to Launch an Open Cloud from the first Green Data Centre in the region



Moro Hub's Open Cloud with Huawei to empower government and enterprise clients with end-to-end secure, flexible and reliable managed cloud services to accelerate their digital transformation journey


Dubai, UAE, 11 November 2020: His Excellency Saeed Mohammed Al Tayer, MD & CEO of Dubai Electricity and Water Authority (DEWA), witnessed the signing of a collaboration agreement between Moro Hub (Data Hub Integrated Solutions), a wholly-owned subsidiary of DEWA, and Huawei, a multinational technology company, to launch the multi-tenant Huawei Cloud Stack hosted in the UAE at Moro’s Green Data Centre, the first of its kind in the Middle East. 

The newest developer-friendly, secure, and resilient Cloud Platform provides a range of futuristic managed cloud services with multi-availability zones while contributing to the sustainability objectives of governments and Enterprises. The agreement was signed by Eng. Marwan Bin Haidar, Vice Chairman of Moro Hub, and Jiawei Liu, CEO of Huawei UAE.

The latest announcement is in sync with Moro Hub's launch of Green Data Centre to invest its efforts in offering the latest technologies and services to its clients yet be a responsible corporate citizen to the environment and its community. The new cloud offering reflects the share vision of both Moro Hub and Huawei to reduce carbon emissions and  enhance environmental sustainability.

The new innovative Cloud Platform will further drive the digital transformation of government and private organisations in the UAE, reinforcing their efforts to upgrade their infrastructure to keep up with the developments of the 4th Industrial Revolution. 

Commenting on this strategic partnership, HE Saeed Mohammed Al Tayer said, “At Moro Hub, we are committed to the vision and directives of His Highness Sheikh Mohammed bin Rashid Al Maktoum, Vice President and Prime Minister of the UAE and Ruler of Dubai, to make the UAE the world's leading nation, and the Dubai 10X initiative, which mandates the Government of Dubai to Position Dubai 10 years ahead of all other cities. Moro Hub's vision is to be the digital transformation hub of choice. Therefore, its latest Cloud Platform with Huawei provides a full suite of modern, highly scalable and flexible infrastructure-as-a-service (IaaS) system capable of addressing the needs of prospective clients. CIOs are now seeking to extend their application capabilities by leveraging cloud-native and developer-friendly features with such unique platforms.”

“Moro Hub aims to help its clients in their sustainability initiatives to reduce their carbon emissions and be carbon neutral while addressing various market demands through our latest offerings. The New Cloud Platform provides scalability, reliability, visibility, security with predictable costs, and reduced lead time to deploy. We believe this platform will be a great enabler for developers now more than ever, as organizations are looking at modernizing their legacy applications while achieving sustainability goals,” he added.

“Our collaboration with Huawei reflects Moro Hub's commitment to leveraging our expertise, capabilities, and alliances to advance the digital society at regional and global levels. With the launch of Moro Hub Open Cloud with Huawei in the new Green Data Centre, we have taken another concrete step to show our relentless initiatives to provide value to our customers and help them contribute positively to the environment,” HE Al Tayer said. 

The service offers an easy to use self-service cloud portal to manage all cloud services and provides 360-degree visibility into customer's environment with monitoring and reporting. The Cloud Platform meets international standards to ensure business continuity, disaster recovery, and compliance requirements.

Jiawei Liu, CEO of Huawei UAE said, “As we approach the intelligent era, computing power will be a new driver of production, data itself a core asset, and cloud, AI, and 5G the new tools of productivity. Cloud enables open, diverse ecosystems to share successes. Cloud services are the way forward to accelerate digitalization and intelligent upgrade of government and enterprise organizations alike. We are glad to sign strategic cooperation with Moro Hub to jointly provide fully upgraded cloud solutions that can help them realize their key requirements for the intelligent upgrade." 

He continued: "Technologies are playing a crucial role in keeping our society resilient. Our offerings capitalize on the great synergy between our cloud, AI, and 5G. We will work with our partners to help different industries more effectively navigate their digital and intelligent transformations. We will continue to create new opportunities for our customers and more value to our society. Our goal is to support our partners' applications better and help customers do more with their data, creating fertile soil for the intelligent world to flourish.” 


v

"هواوي" العالمية تعقد شراكة استراتيجية مع "مورو" لإطلاق منصة حوسبة سحابية من مركز البيانات الأخضر الأول من نوعه في المنطقة 

المنصة الجديدة ستمكّن المؤسسات الحكومية والخاصة من الاستفادة من خدمات سحابية شاملة وآمنة ومرنة لتسريع رحلتها في مجال التحول الرقمي 


دبي، الإمارات العربية المتحدة، 11 نوفمبر 2020: بحضور معالي سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، وقّع مركز البيانات للحلول المتكاملة (مورو)، المملوك بالكامل لهيئة كهرباء ومياه دبي، اتفاقية تعاون مع "هواوي"، الشركة الرائدة عالمياً في مجال حلول تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، لإطلاق منصة الحوسبة السحابية "كلاود ستاك" المتطورة من هواوي في دولة الإمارات العربية المتحدة والمستضافة في أول مركز بيانات أخضر في منطقة الشرق الأوسط والتابع لمورو. 

وتؤمن المنصة الجديدة بنية خدمات تحتية سحابية آمنة وسهلة الاستخدام للمطورين، مع توافرها في نطاقات متعددة ومساهمتها في تحقيق أهداف الاستدامة للمؤسسات الحكومية والشركات في الوقت عينه. وقد وقّع الاتفاقية كل من المهندس مروان بن حيدر، نائب رئيس مجلس إدارة مورو، و"جياوي ليو"، الرئيس التنفيذي لشركة هواوي في دولة الإمارات العربية المتحدة.

ويتزامن هذا الإعلان مع إطلاق شركة "مورو" لأول مركز بيانات أخضر في الشرق الأوسط، حيث تعمل مورو على تسخير جهودها لتقديم أحدث التقنيات والخدمات لمتعامليها تماشياً مع مسؤوليتها تجاه البيئة والمجتمع. وتعكس الميزة السحابية الجديدة الرؤية المشتركة لكل من شركة مورو و"هواوي" في الحد من انبعاثات الكربون وتعزيز الاستدامة البيئية. 

وستدعم المنصة السحابية المبتكرة الحديثة التي ستقود رحلة التحول الرقمي للمؤسسات الحكومية والخاصة في الدولة، جهود هذه المؤسسات في تطوير بنيتها التحتية ومواكبة متغيرات الثورة الصناعية الرابعة.

في هذا السياق قال معالي سعيد محمد الطاير : " نلتزم في مورو بتحقيق رؤية وتوجيهات سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لجعل دولة الإمارات أفضل دولة في العالم، ومبادرة "دبي 10X" التي تشكل منهج عمل لحكومة دبي للانتقال بالإمارة نحو ريادة المستقبل، وجعلها تسبق مدن العالم بعشر سنوات. وانطلاقاً من رؤيتنا في "مورو" بأن نكون الخيار المفضل كمحور للتحول الرقمي، توفر هذه المنصة السحابية الجديدة من مورو و"هواوي" مجموعة متكاملة من خدمات البنية التحتية السحابية (IaaS) والقادرة على تلبية احتياجات المتعاملين. ويسعى مدراء تكنولوجيا المعلومات في الوقت الراهن إلى توسيع قدرات تطبيقاتهم من خلال الاستفادة من الميزات السحابية المتكاملة".

وأضاف معالي الطاير: "تهدف شركة مورو إلى مساعدة متعامليها على تمكين مبادراتهم للاستدامة الهادفة الى تقليل انبعاثات الكربون الخاصة بهم بحيث يكون معدلها محايد، وذلك مع التعامل مع متطلبات السوق المختلفة من خلال قائمة من أحدث التقنيات والخدمات. ويوفر النظام السحابي الجديد قابلية التوسع بتكاليف يمكن التنبؤ بها، فضلاً عن تقليل مدة التنفيذ والتشغيل. ونعتقد أن هذه المنصة ستكون أداة تمكين هامة لمطوري البرمجيات أكثر من أي وقت مضى، حيث تتطلع المؤسسات إلى تحديث تطبيقاتها القديمة وتحقيق أهداف الاستدامة في نفس الوقت".

وقال معالي الطاير: "يعكس تعاوننا مع "هواوي" التزامنا بتعزيز خبراتنا وقدراتنا وتحالفاتنا للنهوض بالمجتمع الرقمي على المستويين الإقليمي والعالمي. ومع إطلاق خدمتنا السحابية الجديدة بالتعاون مع "هواوي" من مركز البيانات الأخضر الجديد، نكون قد اتخذنا خطوة ملموسة ضمن مساعينا لتقديم قيمة حقيقية للمتعاملين ومساعدتهم على المساهمة بشكل إيجابي في مجال الحفاظ على الموارد البيئية".

توفر المنصة ذاتية الخدمة طريقة سهلة لإدارة جميع الخدمات السحابية، والوصول الى قواعد البيانات في بيئة المتعاملين واعداد التقارير، كما تتوافق مع المعايير الدولية لضمان استمرارية الأعمال والتعافي من الكوارث ومتطلبات الامتثال.

وقال "جياوي ليو"، الرئيس التنفيذي لشركة هواوي في الإمارات العربية المتحدة: "مع تسارع اتجاه عالمنا نحو العصر الذكي، نتوقع أن تشكل قدرات الحوسبة المتنامية محركاً جديداً للإنتاج، وستكون البيانات في حد ذاتها من الأصول الأساسية لذلك، أما السحابة، والذكاء الاصطناعي، والجيل الخامس فهي الأدوات الجديدة للإنتاجية والكفاءة. وستساهم السحابة في بناء وتمكين الأنظمة المتكاملة من تحقيق النجاح المشترك، أما الخدمات السحابية فهي السبيل الأمثل لتسريع عملية الرقمنة والترقية الذكية للمؤسسات الحكومية والمؤسسات على حد سواء. ويسرنا توقيع اتفاقية تعاون استراتيجي مع مورو بهدف العمل معاً لتطوير حلول سحابية تساعد على تلبية متطلباتهم الرئيسية لتحقيق الترقية الذكية". 

وتابع "ليو": "تلعب التقنيات الحديثة دورًا حاسمًا ضمن مسار تنمية وتطوير المجتمعات. ودائماً ما نسعى الى تقديم حلول تعتمد على الجمع والتناغم بين التقنيات المتطورة مثل السحابة، والذكاء الاصطناعي، والجيل الخامس. وسنعمل مع شركائنا ضمن النظام المتكامل لتحقيق التحول الرقمي لمختلف القطاعات والصناعات. وسنواصل دعم التطبيقات الصناعية لشركائنا لمساعدة عملائنا على ادارة البيانات بشكل فعال، وكذلك خلق فرص جديدة لهم  لصالح تطوير المجتمع وازدهار العالم". 


LinkedIn launches ‘SME Clinic’ to help businesses plan recovery

 


 

LinkedIn launches ‘SME Clinic’ to help businesses plan recovery

  • LinkedIn brings together industry experts to advise on best practices in a disrupted economy
  • Series of live interactive webinars to be hosted on the platform will cover range of topics from finance to marketing
  • First session hosted today with Fadi Ghandour, discussed technology, disrupted supply chain and building a strong network

 

Dubai-UAE. 11 November, 2020: LinkedIn News today launched SME Clinic – a content series that aims to help small businesses stay ahead and navigate a new world of work and disrupted economy.

The program was launched with a LinkedIn Live session featuring Fadi Ghandour, Managing Partner at Wamda Capital. Ghandour shared his experience in the start-up and SME landscape in the region, offering valuable insights on how SMEs are the ‘job creators’ of the economy and how governments should use them as strategic partners for fiscal growth. He stressed on the importance of digitisation being the only way forward, where all offline businesses need to create an online presence to survive the new normal. In addition, his request to all small business owners was to never undermine the importance of networking and communication.

Globally, SMEs represent 90 per cent of businesses and more than 50 per cent of employment, according to World Bank data. In the UAE, SMEs represent more than 98 per cent of the total number of companies operating in the country, contributing towards 52 per cent of the country’s non-oil GDP, according to the Ministry of Economy. SMEs will be the key drivers of stimulating an economic recovery and getting them in the best shape possible, through knowledge sharing initiatives is vital.

With this context in mind, starting 11 November, LinkedIn News will start conversations with members about small business survival and prosperity, through creating, curating and cultivating content. LinkedIn News editors will also host prominent thought leaders from the region’s SME landscape for an ongoing series of webinars and live streams across their social media platforms. To get regular updates follow LinkedIn Editors Lynn Chouman and Salma Altantawy.

The enlisted expert speakers will discuss and analyse the trends and best practices across a range of vital sectors including finance, marketing, technology and smart infrastructure.

Speaking of the new initiative, Lynn Chouman, Editor at LinkedIn News said, “We at LinkedIn have long supported the endeavours of small and medium enterprises as part of our commitment to provide economic opportunity for all. A big part of that is through our LinkedIn News team who bring useful, professional insights along with real member voices and experiences into the conversation on LinkedIn. And with the wealth and range of talent and expertise within LinkedIn’s community, SME clinic will bring a new and innovative way to facilitate knowledge sharing for the greater good to every business looking for ways to recover and prosper in the new normal.”

In an effort to play its part in getting the global economy back on its feet, LinkedIn has 14+ million available jobs and has recently introduced a #Hiring frame that hiring managers can add around their photo along with adding jobs directly to their profile. LinkedIn is inviting anyone who is hiring to post a job on LinkedIn for free, with the aim of benefitting small and medium businesses in particular to get their open roles onto LinkedIn.

The SME Clinic will tap into the expertise and experience of thought leaders who can help today’s entrepreneurs understand and adapt to the trends and practices that will uncover new means of productivity and business longevity.

 


-


"لينكدإن" تطلق سلسلة محتوى جديدة لمساعدة الشركات الصغيرة والمتوسطة في مرحلة التعافي

  • سلسلة "SME Clinic" تستقطب أبرز الخبراء لمناقشة أفضل الممارسات في اقتصاد ما بعد كوفيد-19
  • لينكدإن تقدم ندوات إلكترونية مباشرة تناقش مواضيع متنوعة مثل التمويل والتسويق
  • الجلسة الأولى تستضيف الخبير في المشاريع الناشئة فادي غندور لتسليط الضوء على التكنولوجيا وسلاسل التوريد المعطلة وبناء شبكة قوية

 

دبي، 11 نوفمبر 2020: أعلنت شبكة "لينكدإن" اليوم عن إطلاق SME Clinic، وهي سلسلة محتوى تهدف إلى مساعدة الشركات الصغيرة والمتوسطة على مواكبة أحدث التوجهات الرئيسية والمستجدات في السوق، والاستفادة من أفضل الممارسات للنجاح في عالم ما بعد وباء كوفيد-19 الذي تسبب بتأثير عميق على الاقتصاد العالمي وأدى إلى فقدان حوالي 140 مليون شخص لوظائفهم.

وتم إطلاق البرنامج عبر خدمة البث المباشر من شبكة لينكدإن، خلال جلسة أولى شارك فيها فادي غندور، الشريك الإداري في "ومضة كابيتال"، والذي تحدث خلالها عن قطاع الشركات الناشئة والشركات الصغيرة والمتوسطة في المنطقة، باعتباره مولداً للوظائف الداعمة للاقتصاد، وضرورة استخدام هذا القطاع من قبل الحكومات كشريك استراتيجي للنمو المالي. وأكد على أهمية الرقمنة باعتبارها السبيل الوحيد للمضي قدماً، حيث تحتاج جميع الشركات غير المتصلة بالإنترنت إلى تأكيد حضورها الرقمي للبقاء في المنافسة. بالإضافة إلى ذلك، طلب غندور من أصحاب الشركات الصغيرة عدم التقليل من أهمية الشبكات والتواصل.

 

النسبة الأكبر

وتمثل الشركات الصغيرة والمتوسطة عالمياً 90% من إجمالي عدد الشركات، وتوظف أكثر من 50% من مجموع الموظفين وفقاً لبيانات البنك الدولي. أما في دولة الإمارات، فتمثل الشركات الصغيرة والمتوسطة أكثر من 98% من إجمالي عدد الشركات العاملة في البلاد، وتساهم بنسبة 52% في الناتج المحلي الإجمالي غير النفطي في الدولة وفقاً لأرقام وزارة الاقتصاد. وستكون هذه الشركات محفزاً أساسياً للتعافي الاقتصادي، لذا من الأهمية تمكينها من خلال مبادرات مشاركة المعرفة.

 

بث رقمي

وفي هذا السياق واعتباراً من 11 نوفمبر تطلق الشبكة المهنية العالمية عبر خدمة البث الرقمي الخاص بها "أخبار لينكدإن" حوارات حول آليات نجاح الشركات الصغيرة والمتوسطة وازدهارها وصناعة المحتوى المناسب والتعريف الصحيح به، مع نخبة من أبرز الخبراء وقادة الفكر في قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة في المنطقة، من خلال سلسلة ندوات متواصلة وبث مباشر عبر منصاتهم على وسائل التواصل الاجتماعي. وللحصول على تحديثات منتظمة، تابعوا محررتي لينكدإن، لين شومان وسلمى الطنطاوي.

وسيقوم الخبراء المشاركون في الندوات الإلكترونية وجلسات البث المباشر بمناقشة وتحليل أفضل الممارسات المتبعة والمقترحة والمستقبلية في قطاعات اقتصادية رئيسية مثل التمويل والتسويق والتكنولوجيا والبنى التحتية الذكية.

 

دعم أكبر

وتعليقاً على المبادرة الجديدة، قالت لين شومان، محررة في "أخبار لينكدإن": "لطالما ساندنا الشركات الصغيرة والمتوسطة في إطار التزامنا بتوفير الفرص الاقتصادية للجميع. ويشكل فريق ’أخبار لينكدإن‘ الجزء الأكبر من هذا الالتزام، حيث يسلط الضوء على رؤى الأعضاء والمهنيين المفيدة، ويوصل أصوات الأعضاء الحقيقيين وتجاربهم عبر الحوارات على لينكدإن. وبفضل غنى المواهب والخبرات في مجتمع لينكدإن، ستوفر SME Clinic آليات جديدة ومبتكرة لمشاركة المعارف التي تنفع الشركات الطامحة للتعافي والنمو والنجاح في ظل التحولات الجديدة".

 

في الإطار

وضمن جهودها الرامية إلى المساهمة في تعافي الاقتصاد، تعرض منصة لينكدإن أكثر من 14 مليون فرصة عمل حالياً وتعمل على الترويج لها واستقطاب مزيد من فرص العمل. وقد أطلقت المنصة مؤخراً ميزة "إطار نوظّف الآن"، حيث يمكن لمسؤولي الموارد البشرية والتوظيف إضافة هذا الإطار إلى صورهم على لينكدإن مع إضافة فرص العمل مباشرة عبر صفحاتهم الشخصية. وتمكّن لينكدإن مدراء التوظيف من نشر إعلانات الوظائف على الموقع دون مقابل بهدف تمكين الشركات الصغيرة والمتوسطة بشكل خاص من الإعلان عن الوظائف المتاحة لديها على الشبكة العالمية.

 

استمرارية ونمو

ستركز سلسلة عيادة المشاريع SME Clinic على الاستفادة من تجارب الخبراء لمساعدة رواد الأعمال على فهم التوجهات والممارسات الجديدة لتعزيز الإنتاجية واستمرارية الأعمال.

 

Esports Sponsorships to Hit $584 Million in 2020, 61% of the Global Gaming Industry Revenue


The entire eSports ecosystem has boomed in recent years, with more and more viewers tuning in to watch their favorite games being played by some of the best gamers in the world. The surge in the number of eSports fans opened up a new market for brands and advertisers to sell their products and led to the impressive growth of sponsorships as the largest revenue stream of the eSports industry.

According to data presented by SafeBettingSites.com, eSports sponsorships are forecast to grow by 7.5% year-over-year and hit $584 million in 2020, 61% of the global gaming industry revenue this year.

Digital Revenues to Surge by 60.9% YoY, Merchandise and Tickets Plunge by 50.3%

The COVID-19 crisis left a significant impact on the global gaming industry, causing a revised revenue forecast for 2020.

Just a few months ago, Newzoo estimated eSports sponsorships to grow by a CARG of 16.6% and generate $636.9 million in revenue this year. However, after analyzing the most recent data, research, and actuals from companies in the market, the eSports sponsorships estimates were revised to $584.1 million, or 8.2% less than before.

The new data also revealed that media rights revenues are expected to grow by 3.3% YoY to $163.3 million, 11% less than earlier estimates.

Streaming revenues are forecast to surge by 44.9% year-over-year to $19.9 million, a 9% increase from the previous Newzoo report.

However, statistics show digital revenues are set to witness the most impressive growth in 2020, rising by CARG of 60.9% to $21.5 million.

On the other hand, further eSports event delays and cancelations due to the COVID-19 outbreak continue causing considerable drops in publisher fees and merchandise and ticket revenues. Owing to the pandemic, Newzoo revised its 2020 forecast for merchandise and tickets downward from $76.2 million to $52.5 million, a 50.3% fall compared to 2019 figures.

Statistics show the entire Esports industry revenue is expected to drop 0.8% year-over-year to $950.3 million in 2020. However, this figure is forecast to surge by 68% in the next three years and touch $1.6bn.

Consumer Goods and Technology Industry Lead in Esports Sponsorships

Analyzed by industry, consumer goods brands lead in eSports sponsorships, revealed Statista and Sportcal data.

In 2019, companies from this market spent an estimated $21.8 million on sponsorships within the eSports market. The technology sector followed with $15.9 million in sponsorship deals. Brands from the clothing market ranked in third place with $13.3 million worth of deals. Beverage, financial services, and automotive industry followed, with $4.7 million, $4.6 million, and $4 million, respectively.

Statistics show that brands from the gaming and gambling market, sports equipment, and business services industry were on the other side of the list with $3.5 million, $3.2 million, and $2.8 million in eSports sponsorships deals last year.

Read the full story here: https://www.safebettingsites.com/2020/11/10/esports-sponsorships-to-hit-584-million-in-2020-61-of-the-global-gaming-industry-revenue/

Andersen Solidifies Platform in Middle East


SAN FRANCISCO--(BUSINESS WIRE/AETOSWire)-- Andersen continues to solidify its seamless service offering for clients around the globe and its brand is following suit as the Middle Eastern member firms of Andersen Global will now operate under the brand “Andersen.” The announcement comes on the heels of the adoption of the brand “Andersen” by European and Latin American member firms earlier this year.

Andersen Global member firms formerly operating under the brands “Andersen Tax” and “Andersen Tax & Legal” in Egypt, Jordan and Kuwait will now transition to the common brand “Andersen.” Additionally, Andersen welcomes member firm Alrikaz in the Kingdom of Saudi Arabia (KSA) which will also adopt the Andersen brand. The adoption of a common brand in the region best reflects the full suite of global services the Andersen member firms offer their clients, including legal services in 16 countries, two of which are in the Middle East.

In addition to its member firms in Egypt, Jordan, Kuwait and KSA, Andersen Global also has a presence in the Middle East in Bahrain, Lebanon, Oman, Palestine, Qatar and United Arab Emirates through its collaborating firms, with established plans for future expansion.

“Our adoption of a common brand globally is indicative of how far we have come as an organization and where we are headed,” said Mark Vorsatz, Andersen Global Chairman and Andersen CEO. “We are committed to building a benchmark organization that sets the standard globally for best-in-class, independent and synergistic services. Our common brand signifies our seamless service and shared core values around the globe.”

The roots of Andersen’s global platform go back to 2002 when 23 former Arthur Andersen partners created the tax-only firm WTAS LLC followed by the establishment of Andersen Global (formerly WTAS Global) in 2014. The same year, the founding U.S. member firm proceeded to adopt the brand “Andersen Tax” followed by member firms in Latin America, Europe and Africa. Andersen Tax and Andersen Tax & Legal debuted in the Middle East in 2017 and the region has since expanded to more than 20 locations, 500 tax and legal professionals, and nearly 100 partners today.

“The Middle East is an emerging market and tax is an expanding industry, especially with the emphasis on diversifying the economies,” said Fouad Al Hourani, Co-Regional Managing Director in the Middle East. “Offering comprehensive, seamless services, including tax and legal, has laid a solid foundation and created a competitive platform for our organization in the region.”

Lena Hamdi, Co-Regional Managing Director in the Middle East, added, “Our member firms’ service offerings position us to meet our clients’ needs regardless of borders. A common brand is a milestone for our organization, and we look forward to this next step of our region’s development.”

Over the course of the next year, member firms in Africa, Canada and Israel will adopt the common Andersen brand, while Andersen Global will continue its rigorous expansion in critical markets, including the Caribbean, Latin America, Africa and the Middle East.

Andersen Global is an international association of legally separate, independent member firms comprised of tax and legal professionals around the world. Established in 2013 by U.S. member firm Andersen Tax LLC, Andersen Global now has more than 6,000 professionals worldwide and presence in over 214 locations through its member firms and collaborating firms.

View source version on businesswire.com: https://www.businesswire.com/news/home/20201110006313/en/

أندرسن تعزز ترسيخ منصتها في منطقة الشرق الأوسط


سان فرنسيسكو – (بزنيس واير/"ايتوس واير"): تواصل شركة "أندرسن" تعزيز عرض خدماتها السلس للعملاء في جميع أنحاء العالم فيما تسير علامتها التجارية على خطاها حيث ستعمل الآن الشركات الأعضاء في "أندرسن جلوبال" بمنطقة الشرق الأوسط تحت العلامة التجارية "أندرسن". ويأتي هذا الإعلان في أعقاب اعتماد الشركات الأعضاء في أوروبا وأمريكا اللاتينية للعلامة التجارية "أندرسن" في وقت سابق من هذا العام.


وستنتقل الشركات الأعضاء في "أندرسن جلوبال" التي كانت تعمل سابقاً تحت العلامات التجارية "أندرسن تاكس" و "أندرسن تاكس آند ليجال" في مصر والأردن والكويت إلى العلامة التجارية المشتركة "أندرسن". وبالإضافة إلى ذلك، تُرحب "أندرسن" بشركة "الركاز" العضو في المملكة العربية السعودية التي ستعتمد أيضاً العلامة التجارية "أندرسن". ويعكس اعتماد علامة تجارية مشتركة في المنطقة مجموعة كاملة من الخدمات العالمية التي تقدمها الشركات الأعضاء في "أندرسن لعملائها" بشكل أفضل، بما في ذلك الخدمات القانونية في 16 دولة، اثنان منها في الشرق الأوسط.


وبالإضافة إلى الشركات الأعضاء في مصر والأردن والكويت والمملكة العربية السعودية، تتمتّع "أندرسن جلوبال" بحضور في الشرق الأوسط بكلٍ من البحرين ولبنان وسلطنة عمان وفلسطين وقطر والإمارات العربية المتحدة من خلال الشركات المتعاونة معها، إضافةً إلى خطط راسخة للتوسع في المستقبل.


وفي هذا السياق، قال مارك فورساتز، رئيس مجلس الإدارة العالمي لشركة "أندرسن جلوبال" والرئيس التنفيذي لشركة "أندرسن": "بصفتنا مؤسسة، يُعدّ اعتمادنا لعلامة تجارية مشتركة عالمياً دلالةً على مدى تقدمنا ووجهتنا. ونُعرب عن التزامنا ببناء مؤسسة قياسية تُحدد المعايير العالمية للخدمات المستقلة والتآزرية الأفضل ضمن فئتها. وترمز علامتنا التجارية المشتركة إلى خدمتنا السلسة والقيم الأساسية التي تتشاركها الشركات الأعضاء حول العالم".


وتعود جذور منصة "أندرسن" العالمية إلى عام 2002 عندما أنشأ 23 من الشركاء السابقين بشركة "آرثر أندرسن" شركة "دبليو تي إيه إس" المتخصصة في مجال للضرائب فقط، وتلاها تأسيس شركة "أندرسن جلوبال" (المعروفة سابقاً باسم " دبليو تي إيه إس جلوبال") عام 2014. وفي العام ذاته، باشرت الشركة الأمريكية المؤسسة العضو باعتماد العلامة التجارية "أندرسن تاكس" التي تتبعها الشركات الأعضاء في أمريكا اللاتينية وأوروبا وأفريقيا. وظهرت "أندرسن ناكس آند ليجال" لأول مرة في منطقة الشرق الأوسط عام 2017، وتوسعت في المنطقة منذ ذلك الحين لتشمل أكثر من 20 موقعاً و500 من المتخصص الضريبيين والقانونيين، ونحو 100 شريك حالياً.


ومن جانبه، قال فؤاد الحوراني، العضو المنتدب الإقليمي المشارك في منطقة الشرق الأوسط: "تُعدّ منطقة الشرق الأوسط من الأسواق الناشئة، وتُعتبر الضرائب قطاعاً آخذاً بالتوسع، خاصة في ظلّ تنامي التركيز على تنويع الاقتصادات. وأدى تقديم خدمات شاملة وسلسة، بما في ذلك الخدمات الضريبية والقانونية، إلى إرساء أسس متينة وإيجاد منصة تنافسية لمؤسستنا في المنطقة".


وعلّقت دينا حمدي، العضو المنتدب الإقليمي المشارك في منطقة الشرق الأوسط: " بفضل عروض خدمات الشركات الأعضاء، نتمتّع بمكانة تُتيح لنا تلبية احتياجات عملائنا بغض النظر عن الحدود. ويُمثل اعتماد علامة تجارية مشتركة نقطةً مرحلية لمؤسستنا، ونتطلع إلى هذه الخطوة التالية على مسار تطوير منطقتنا".


وعلى مدى العام المُقبل، ستعتمد الشركات الأعضاء في أفريقيا وكندا وإسرائيل العلامة التجارية المشتركة "أندرسن"، بالتزامن من التوسّع القوي لـ"أندسن جلوبال" في عددٍ من الأسواق الحيوية، بما في ذلك في منطقة الكاريبي وأمريكا اللاتينية وأفريقيا والشرق الأوسط.


وتُعتبر "أندرسن جلوبال" رابطة دولية من الشركات الأعضاء المستقلة والمنفصلة قانوناً، وتضمّ أخصائيين في الخدمات الضريبية والقانونية من جميع أنحاء العالم. تأسست الرابطة في العام 2013 من قبل الشركة العضو الأمريكية "أندرسن تاكس" المحدودة. وتضمّ "أندرسن جلوبال" حالياً أكثر من 6,000 أخصائي في جميع أنحاء العالم وتتمتع بحضور في أكثر من 214 موقعاً من خلال الشركات الأعضاء والشركات المتعاونة.


يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية للبيان الصحفي على موقع "بزنيس واير" (businesswire.com) على الرابط الإلكتروني التالي:

https://www.businesswire.com/news/home/20201110006313/en/


إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.


=