Wednesday, 11 July 2018

New short indie movie ‘The Peril’ is a wake-up call to parents about internet safety for kids




1 in 3 internet users in the world is a child, says UNICEF report




Dubai, United Arab Emirates




Under the Patronage of Her Highness Sheikha Hend Al Qassemi, the independent short film ‘The Peril’ by producer/director Zenofer Fathima officially premiered today at Marriott Hotel in Al Jaddaf, Dubai. The Peril is a breathtaking narrative that aims to raise awareness on the unseen dangers of children using technology.




In an era of tablets, smartphones and touchscreens, more and more children have increasing digital presence, which inevitably translates to increased exposure to possible perils of the digital world. Late last year, UNICEF released its very first comprehensive report on the well-being of children in the digital space. Titled ‘The State of the World’s Children 2017: Children in a Digital World’, the report found that despite children’s massive online presence – wherein one in three internet users worldwide is a child – very little is done to protect them from the dangers in cyberspace. The report also examines how the internet increases children’s vulnerability to risks and harms, including misuse of their private information, access to harmful content, and cyberbullying.




“We live in a time when the society is obsessed with gadgets and electronics, so it doesn’t come as a surprise that today’s children are so ‘tech-savvy’, and that most of them favour their screens over their teddy bears. Being hooked on innovation and technology has its benefits, but we have to be wary when it concerns children, especially since the ubiquitous presence of these technological devices has made online access for many kids less supervised, and therefore potentially more dangerous,” Zenofer commented.




The exclusive premiere was attended by a number of dignitaries led by His Excellency Suhail Mohd. Al Zarooni, renowned Emirati entrepreneur and philanthropist, and Mr. Yasser Al-Gergawi, Director of Cultural Events Department at the Ministry of Culture and Knowledge Development. Also in attendance were representatives from the Malaysian Business Council, where Zenofer serves as a member.




Passionate about filmmaking and acting, Zenofer went behind the camera for this project to direct and produce the movie, single-handedly facing production issues and challenges head-on. “As parents we must take responsibility for our children’s web safety. Producing and directing this film required me to effectively convey the message to achieve my goal of raising awareness on the importance of teaching children how to navigate the internet responsibly and safely. This in the end will allow us to preserve the many positive elements of digital technology,” she added.




The Peril’s plot looks at a father and daughter going on vacation together, with the father – a businessman with a strenuous work lifestyle – attempting to achieve a work-life balance by giving in to his daughter and conforming to all her wishes. As he attempts to do this, things go awry and the short film presents a visual narration to deliver the message that the strong influence of technology in this generation is inevitable yet with vigilance and caution, it can be an ideal tool for learning and development.





The Peril is now available for viewing on Zenofer’s official YouTube channel House of Zen.

Honor stuns with 150% growth in international sales in H1 2018


The Latest AI 2.0 flagship Honor 10 reached 3 million sales units within three months

HONG KONG, July 11, 2018 /PRNewswire/Knowledge Bylanes -- Honor, a leading smartphone e-brand, today shared figures that show Honor's growth globally in the first half of 2018. Chief among them, a remarkable 150% increase year-on-year in international sales volume outside of China. This continued advancement represents significant progress for Honor towards its goal to be among the top three mobile brands globally in the next five years.

The brand's flagship device, the Honor 10, led the charge, with over 3 million units sold since its launch just a couple months ago. Widely praised, the Honor 10 featured two major smartphone innovations – an industry-leading AI-powered dual-lens camera and a groundbreaking design featuring a 3D glass back with stunning nano-scale optical coating. Highlights from the Honor 10's global success include:
Malaysia, where the Honor 10 broke the record for bestselling flagship phone ever on major online retailer Shopee.
France, where the Honor 10 was the second bestselling smartphone online and sixth ranked in retail sales overall in the EUR300-400 price range in May.
Russia, where the Honor 10 is the bestselling smartphone in the RUB25,000-30,000 price range and is ranked in the top 5 smartphones in the GfK Hitlist.
Germany, where the Honor 10 is outpacing post-launch sales of the Honor 9 by over 100%.

"At Honor, we're delighted to see that our dedication to delivering unrivaled innovation and user experience at an unbeatable value has been recognized and met with such enthusiasm by users all around the world," said Mr. George Zhao, President of Honor. "Our strong performance globally so far in 2018 puts us in a strong position to meet our goal of being a top-three global smartphone brand within five years."

Data on a market level also shows Honor breaking records and winning over new fans in every market. In May this year, Honor surpassed Apple to become Russia's No. 2 smartphone brand in terms of sales volume, after having placed a strong third for the prior 13 months. The brand is also the fastest growing smartphone vendor in India, with a 300% increase in sales volume and revenue in the first half of 2018. Impressive gains could be seen across Europe as well, with sales volume growing 200% in the UK and 500% in Spain.

Honor also continues to expand its global footprint, broadening its product portfolio in South East Asia, the Middle East, and Latin America, with significant new launches this year in Indonesia, Thailand, Vietnam, the Philippines, Singapore, Egypt, Pakistan, Mexico, and Colombia.

At home in China, Honor continues to be the No. 1 smartphone e-brand – and the only smartphone e-brand to rank among the top five overall smartphone brands in the market. From January to April 2018, Honor sold 18.07 million units and saw sales revenue reach RMB26.3 billion, according to independent market research firm Sino Market Research. The brand's strength and popularity were underlined recently during JD.com's "618 Shopping Festival," during which Honor topped the charts with the highest cumulative sales volume during the June 1-18 sales period, as well as the champion in single day sales volume on June 18.

المكسرات والفواكه المجففة قد تساعد على تحسين صحة الأمعاء




ريوس، إسبانيا، 11 يوليو 2018/PRNewswire/ -- نُشرت مؤخرًا دراسة في دورية التغذية "Journal of Nutrition" ، وقد تناولت تلك الدراسة تأثير تناول الجوز على صحة الأمعاء (المجهريات الهضمية لدى البشر). أظهرت النتائج أن تناول الجوز بمعدل 42 غرام يوميًا له تأثير على المجهريات الهضمية لدى البشر عن طريق زيادة البكتيريا المفيدة التي تسهم في تحسين صحة الجهاز الهضمي [1].

(الشعار: https://mma.prnewswire.com/media/716522/INC_International_Nut_and_Dried_Fruit_Council_Logo.jpg )
(الصورة: https://mma.prnewswire.com/media/716523/INC_International_Nut_and_Dried_Fruit_Council_Intestinal_Health.jpg )

كما ارتبط استهلاك اللوز بتحسين صحة الأمعاء بتناول 42 جرام منه يوميًا. وقد يؤدي تناول اللوز إلى إحداث تغييرات في الميكروبات الموجودة داخل الجهاز الهضمي البشري، وذلك بفضل محتواه من الأحماض الدهنية غير المشبعة، وقد لوحظ أن الدهون "الجيدة"، وهي الأحماض الدهنية غير المشبعة، لها خصائص مضادة للميكروبات من شأنها المساعدة في الحد من التصاق الميكروبات بمخاط الأمعاء[2].

وأظهرت الدراسة أيضًا أن استهلاك القراصيا (البرقوق المُجفف) قد يساعد في زيادة أعداد البكتريا النافعة "بيفيدوباكتيريا". وربما يرجع السبب في ذلك إلى محتوى البرقوق من الألياف الغذائية، إلى جانب محتواه من العناصر الغذائية الأخرى (السوربيتول أو المركبات الفينولية [3]).

يعتبر الجهاز الهضمي البشري واحدًا من أكثر التجمعات الميكروبية ذات الكثافة الميكروبية العالية، إذ يوجد به حوالي 1014 من الكائنات الميكروبية الدقيقة وأغلبها من البكتيريا. تجدر الإشارة إلى أن التجمعات الميكروبية تساعد في تحسين صحة العائل من خلال قيامها بالعديد من المهام، بما في ذلك خصائص المحفزات الحيوية التي قد تنظم تكوين المجهريات الهضمية لدى البشر [4].

نبذة عن المجلس الدولي للمكسرات والفواكه المجففة

يضم المجلس الدولي للمكسرات والفواكه المجففة في عضويته أكثر من 800 شركة تعمل في قطاع المكسرات والفواكه المجففة في أكثر من 70 بلدًا. المجلس الدولي للمكسرات والفواكه المجففة هو المنظمة الدولية الرائدة التي تختص بالصحة والتغذية والإحصاءات والسلامة الغذائية والمعايير واللوائح الدولية في كل ما يتعلق بالمكسرات والفواكه المجففة.
هولشر إتش دي، وغوترمان إتش إم، وسوانسون كي إس، وآن آر، وماتان إن آر، وليختنشتاين إيه إتش، ...وباير دي جاي (2018) استهلاك الجوز يغير المجهريات البشرية المعدية المعوية، والأحماض الصفراوية الثانوية المشتقة من الميكروبات، والعلامات الصحية في البالغين الأصحاء: تجربة مُعشاة ومُضبَّطة. دورية التغذية (Journal of nutrition)، العدد 148، الطبعة 6، الصفحات 861-867.
هولشر إتش دي، وتايلور إيه إم، وسوانسون كي إس، ونوفوتني جاي إيه، وباير دي جاي (2018). استهلاك اللوز وتجهيزه يؤثر على تكوين الجراثيم المعدية المعوية لدى الرجال والنساء البالغين الأصحاء: تجربة مُعشاة ومُضبَّطة. دورية Nutrients، العدد 10، الطبعة 2، ص 126.
ليفر إي، وسكوت إس إم، ولويس بي، وإميري بي دبليو، وويلان كي (2018). تأثير القراصيا على إخراج البراز، فترة اجتياز القناة الهضمية والمجهريات المعدية المعوية: تجربة مُعشاة ومُضبَّطة. دورية Clinical Nutrition.
بامبرغر سي، وروزمير إيه، وليخنر كي، وو إل، ووالدمان إي، وفيشر إس، ...وبارهوفر كي جي (2018). يؤثر النظام الغذائي الغني بالجوز على الكائنات المجهرية لأمعاء مشاركين قوقازيين أصحاء: تجربة مُعشاة ومُضبَّطة. دورية Nutrients، العدد 10، الطبعة 2، ص 126.

المصدر: المجلس الدولي للمكسرات والفواكه المجففة (INC)


ماريوت الدولية تطلق برنامج "تحسين" التدريبي تعزيزاً لالتزامها بتطوير قطاع الضيافة في مصر




المجموعة الفندقية تشغّل حالياً أكثر من 10 آلاف موظف في 18 فندقاً تديرها في البلاد 




القاهرة، مصر، 11 يوليو، 2018 - أعلنت ماريوت الدولية، الشركة الفندقية الرائدة على مستوى العالم، عن إطلاق "تحسين"، البرنامج التدريبي الفريد في مجال الضيافة في مصر، والذي تم تطويره استجابة للحاجة المتنامية للكفاءات في القطاع، لتعزز بذلك من التزامها بتطويره في البلاد. ويهدف البرنامج، والذي يأتي بالشراكة مع جامعة حلوان و"جمعية التطوير والتنمية"، إلى الدفع بعجلة تطور الجيل الجديد من قادة الضيافة في مصر، وذلك من خلال تزويدهم بالخبرة العملية المباشرة، ليوفر لهم قاعدة الانطلاق نحو مسيرة مهنية ناجحة في القطاع. الشركة أطلقت البرنامج خلال حفل توقيع جرى اليوم، حضره معالي خالد عاطف عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي في مصر.




كما شهد الحفل حضور آرني سورنسون، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة ماريوت الدولية، والذي يقوم حالياً بزيارة إلى البلاد تستمر ثلاثة أيام، حيث علق على هذا الحدث بالقول: "تؤمن شركة ماريوت الدولية بإعطاء الأولوية للعنصر البشري، ومن هنا فنحن ملتزمون بأن نوفر لموظفينا تدريباً من الطراز العالمي، ونمنحهم الفرص للتطور وتحقيق إمكانياتهم على المستويين الشخصي والمهني. وتهدف رؤيتنا إلى إعداد قادة المستقبل من خلال منحهم المعارف والمهارات والفرص لتحقيق النجاح في قطاع الضيافة على مستوى المنطقة والعالم. وفي هذا الإطار، فإن إنشاء برنامج مستدام وقوي للتعليم في مجال الضيافة من قبيل "تحسين"، والذي يهدف إلى رعاية وتنمية المواهب الوطنية، يلعب دوراً أساسياً في تحقيقنا للنجاح."




من جانبه، قال أليكس، كيرياكيديس، الرئيس والمدير الإداري لشركة ماريوت الدولية في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا: "لقد عملنا بجد طيلة العقود الأربعة الماضية لتطوير الكفاءات المحلية وإعدادها لتلعب دور الريادة في قطاع الضيافة مستقبلاً. واليوم، يتجاوز عدد موظفينا في مصر 10,200 يتوزعون على مختلف فنادقنا في البلاد، حيث تبلغ نسبة المصريين 99% منهم. ونظراً لأن حسن الضيافة تُعد صفة أساسية في الشخصية المصرية، فإننا نشعر أن مصر توفر لنا فرصة هامة يحتم علينا استغلالها بلعب دور أكثر فعالية في تطوير المواهب المحلية عبر برامج رسمية متطورة. ولذا فنحن سعيدون بالتعاون مع جامعة حلوان و"جمعية التطوير والتنمية"، ضمن هذا البرنامج الذي يمثل بحق مسعى ريادياً لتقديم أعلى مستويات التعليم في مجال الضيافة في البلاد، ليفتح أبواب الفرص أمام الكفاءات الشابة."

وكانت "ماريوت الدولية" قد أطلقت برنامج "تحسين" لأول مرة في الممكلة العربية السعودية عام 2017، حيث حقق نتائج مشجعة للغاية مهدت الطريق لتوسيع نطاقه ليشمل المنطقة بكاملها. ونظراً لأن مصر تُعد سوقاً استراتيجية للنمو بالنسبة للشركة، فقد كان من البديهي أن تأتي على رأس قائمة أولوياتها، وهو ما دفعها إلى التعاون مع جامعة حلوان و"جمعية التطوير والتنمية" لإطلاق برنامج فريد يعزز من التزامها بتطوير التعليم السياحي في البلاد. ويوفر برنامج "تحسين"، والذي سيبدأ في شهر سبتمبر 2018، التدريب التقني الذي يكمل برنامج شهادة البكالوريوس في "إدارة وعمليات الفنادق"، والتي تم إطلاقها مؤخراً بفضل الجهود المشتركة لـ "جمعية التطوير والتنمية" وجامعة حلوان.




وفي معرض تعليقه على إطلاق البرنامج، قال البروفيسور ماجد نجم، رئيس جامعة حلوان: "أنا متحمس للغاية للتعاون مع ماريوت الدولية في تطوير برنامج يعد الأول من نوعه بالنسبة لمصر، والذي يساعدنا على جسر الهوة بين واقع التعليم في مجال الضيافة وحاجات القطاع. وانطلاقاً من إدراكنا للتركيز الكبير الذي توليه الحكومة لتطوير قطاع السياحة والسفر، فإننا واثقون من أننا سنتمكن من استقطاب الكفاءات المناسبة، والتي تحمل شغفاً لقطاع الضيافة، لنوفر لها مسيرة مهنية مُرضية، ونُعد منها قادة الغد الذين يمكننا جميعاً أن نفخر بهم."




وفي حديثه خلال المناسبة، قال السيد محمد فاروق حفيظ، رئيس مجلس إدارة "جمعية التطوير والتنمية": "نحن سعداء بالتعاون مع ماريوت الدولية وجامعة حلوان في هذا المشروع المميز، ونأمل أننا سنتمكن سوية من تقديم مساهمة قيّمة من خلال برنامج ناجح ومستدام، والذي لا يقتصر على تمكين الشباب من خلال زيادة نسب توظيفهم فحسب، بل وأيضاً من خلال مساعدتهم على الانتقال من المجال النظري إلى العالم العملي بكل سلاسة."

يُذكر أن برنامج "تحسين" يأتي تحت إشراف "خدمة 360: فعل الخير في الاتجاهات كافة"، المنصة الجديدة التي أطلقتها ماريوت الدولية للاستدامة والتأثير الاجتماعي، والتي تتركز مهمتها في توجيه آليات إحداث الشركة لتأثير إيجابي مستدام في مختلف أعمالها التجارية. وقد صممت المنصة لتعزيز النمو التجاري بالتوازن مع احتياجات الموظفين والعملاء والمالكين والبيئة والمجتمع، وهي تقدم باقة مختلفة من النشاطات بدءاً من فرص التمكين وانتهاء بالتطوير الفندقي المستدام. وتتمثل إحدى نقاط الأولوية أو "الإحداثيات" بالنسبة للمنصة في "التمكين من خلال الفرص"، حيث يأتي برنامج "تحسين" ليشكل دعماً مباشراً وتجسيداً واقعياً لهذه الرؤية.




تُعد ماريوت الدولية أضخم مشغل للفنادق في مصر، حيث تمتلك محفظة قوية تتألف من 18 فندقاً ومنتجعاً تضم 7,400 غرفة تتوزع على 7 علامات تجارية، وهي ’ذا ريتز - كارلتون‘ و’جي دبليو ماريوت‘ و’لو ميريديان‘ و’رينيسانس‘ و’شيراتون‘ و’ويستن‘. كما تُحضر الشركة لإطلاق أربعة فنادق جديدة، والتي ستضيف من خلالها 1,200 غرفة، لتقدم علامات جديدة للسوق المصرية ومنها ’سانت ريجيس‘ و’إيليمنت‘. هكذا، ستتوسع محفظة الشركة بحلول عام 2020 لتشمل 22 فندقاً تضم أكثر من 8,600 غرفة.

" ملائكة الأعمال المصرية" تشارك في المؤتمر الدولي لشبكة ملائكة الأعمال الأروبية EBAN لجذب مستثمرين أجانب إلي السوق المصرية

رشا كمال: حريصون علي الاستفادة من الخبرت العالمية في مجال ملائكة المستثمرين ونسعي للمساهمة في تطوير البيئة الاستثمارية في مصر

شاركت "جمعية ملائكة الأعمال المصرية EAIA "  في المؤتمر الدولي لشبكة ملائكة الأعمال الأروبية ( EBAN) لعام 2018، الذي أقيم في العاصمة البلغارية صوفيا مؤخرا، انطلاقا من متابعة دورها كصوت لمجتمع ملائكة الأعمال في مصر، والوصول إلي النظم الايكولوجية المناسبة للاستثمار، لتبادل الخبرات، وجذب المستثمرين الأجانب الجدد إلى السوق المصرية، كأحد أهدافها الرئيسية.
يعتبر مؤتمر شبكة ملائكة الأعمال الأروبية EBAN السنوي واحدا من أهم الفاعليات التجارية في أروبا، فهو بمثابة ربيع للأفكار والاتجاهات الجديدة في هذا المجال، حيث يجمع  أبرز ملائكة الأعمال في العالم، وأصحاب المشاريع وصناع الرأي، بما يتيح التواصل والتعامل مع الخبراء في هذا المجال.
تقول رشا كمال، المدير التنفيذي للجمعية : "  تعمل جمعية ملائكة الأعمال المصرية EAIA حاليا علي فتح مجالات وقنوات جديدة للتعاون مع شبكة ملائكة الأعمال الأفارقة ABAN، وشبكة الاستثمار وملائكة الأعمال العالمية، بما يدعم البيئة الاستثمارية، ويساهم في جذب مستثمرين أجانب، و يحسن الوضع الاقتصادي في مصر.
ومؤخرا التقت مجموعة من أعضاء مجلس إدارة الجمعية برئاسة المهندس سمير العلايلي برئيس البورصة المصرية، محمد فريد، ونائبة محسن عادل، لبحث إمكانية مساهمة الجمعية في زيادة فاعلية بورصة النيل ومشاركة "ملائكة الأعمال" في  تطويرها وزياده فاعليتها الفترة القادمة.

=