Sunday, 24 June 2018

Regulations Moving Towards Greener Products and Localisation Will Bring In Market Consolidation and Opportunities for Growth in Iran







Stricter regulations to change supply and demand of the coatings landscape in the country, notes Frost & Sullivan’s Chemicals Practice




Dubai, United Arab Emirates, June 24, 2018, (AETOSWire) – Mass and industrial production of coating products in Iran dates back to the 1940s and started with a nominal capacity of less than 20 million litres per annum in the decorative sector only. The industry has significantly developed and diversified in terms of capacity and product portfolio over the last couple of decades. At present, the coatings segment in Iran is facing an over-capacity situation with imports accounting for minor share in supply. Inappropriate go-to-market strategies, traditional management, lack of liquidity, obsolete formulation and inefficient sales channels are key restraints that hold back a positive growth in this industry. Consequently, the government is actively looking to attract international players to take a role to not only overcome the current challenges but also increase the share of coating exports from the country, from less than 2% currently to over 5% within the next 5 years. In such a scenario, joint ventures and contract manufacturing practices are expected to provide substantial opportunity for global manufacturers.




“With the lifting of UN sanctions, the country witnessed a rise in demand due to increase in oil revenue inflow into construction projects. However, lack of liquidity, traditional management and inefficient production methodology hindered players from meeting the demand. To overcome challenges and boost local production, the government is offering companies the opportunity for JVs, licensed production and mergers with international players as a way forward”, said Frost & Sullivan Senior Consultant Ali Mirmohammad. “Also the government strongly aims to increase duties to make imported products more cost competitive but will offer initiatives such as tax exemptions and other benefits to international players as counter measures”.




For further information on this analysis, please click here.

Capacity utilisation in Iran’s coatings industry is less than 50% due to insufficient domestic demand and significant weakness in export strategies. Although the country can manufacture relatively high quality solvent-borne products at competitive costs especially in decorative sector, the total size of the export is less than USD 100 million. There is potential for local manufacturers to gain market share in neighbouring countries including Afghanistan, Iraq, Pakistan, Qatar and some CIS countries with an opportunity potential of close to USD 900 million.




Apart from this, Iran’s per capita consumption of coatings is expected to grow and get closer to countries like the Kingdom of Saudi Arabia (KSA) and Turkey within the next decade. Replication of European style “Do it yourself (DIY)” strategies along with establishment of dedicated DIY stores which are typically attached to commercial spaces like malls etc., beside branding and portfolio diversification containing zero-VOC product variants calls for huge benefits for global players to leverage their managerial and technological leadership in Iran. Establishment of paints and coatings technology incubators to support R&D and new technologies for manufacturers will also be supported by the government through subsidised loans, long term tax exemptions and other related benefits.




Coming down to the fact that the country benefits from potential flow of USD 300+ billion free private liquidity besides recent increase in international reserves (by USD 13.3 billion reported by IMF) and recession removal policies by the government, the general outlook for the industry is bright. Decorative, protective, wood and powder products are expected to grow between 2018 and 2022. As leading sub-sectors in 2017, decorative coatings market was estimated at USD 520 million, followed by protective coating valued at about USD 310 million expected to grow at CAGR 4% and 6% respectively. Powder coating is going to become the third largest market as a result of rise in automotive, home appliances and metal fabrication production. In 2017, the market was valued at about USD 80 million, expected to grow at CAGR 6% in the next 5 years. Furniture industry in Iran is improving, the wood coating market is thereby positively affected as the market increased to over USD 45 million in 2017, and is expected to grow at CAGR 4% between 2018 and 2022.




If you are interested in gaining more information on Iran’s coatings market and speaking with our experts, please email me at achandhoke@frost.com.



التشريعات التي تتوجه نحو المنتجات الأكثر مراعاةً للبيئة والتخصيص للاستخدام المحلي ستؤدي إلى تعزيز السوق كما ستجلب فرصاً للنمو في إيران




أشارت شركة "فروست آند سوليفان" لممارسات الكيماويات إلى أنّه من شأن التشريعات الأكثر صرامةً أن تحدث تغييرات مجال التوريد والطلب بقطاع الطلاء في البلاد




دبي، الإمارات العربية المتحدة، 24 يونيو 2018، ("ايتوس واير"): يعود تاريخ الإنتاج الضخم والصناعي المنتجات الطلاء في إيران إلى أربعينيات القرن العشرين؛ إذ بدأ بطاقةٍ اسميةٍ بلغت أقلّ من 20 مليون ليتر سنوياً في قطاع الديكور فحسب. وتطور هذا القطاع وتنوّع بشكل كبير من حيث القدرة وحافظة المنتجات على مرّ العقدين الماضيين. أمّا في وقتنا الحالي، يواجه قطاع الطلاء في إيران حالةً من الطاقة الفائضة؛ إذ تُشكّل الواردات نسبةً ضئيلةً من العرض. وتُشكّل الاستراتيجيات غير المناسبة للدخول إلى الأسواق، والإدارة التقليدية، ونقص السيولة، والتركيبة التي عفا عليها الزمن، وقنوات البيع غير الفعّالة قيوداً كبيرةً تُسهم في عرقلة النمو الإيجابي في هذا القطاع. ونتيجةً لذلك، تسعى الحكومة جدياً إلى جذب الجهات الدولية للاضطلاع بدورٍ في تجاوز التحديات الحالية وزيادة نسبة الصادرات من الطلاء من البلاد، لترتفع من نسبتها الحالية البالغة 2 في المائة إلى 5 في المائة خلال الأعوام الخمسة المقبلة. ويُتوقع، في ظلّ هذه الظروف، أن توفر المشاريع المشتركة وممارسات التصنيع التعاقدية فرصةً كبيرةً للمصنّعين العالميين. 




وقال علي ميرمحمد، أحد كبار الاستشاريين لدى "فروست آند سوليفان" في محضر تعليقه على الأمر: " شهدت البلاد ارتفاعاً في الطلب بالتزامن مع رفع عقوبات الأمم المتحدة، ويعود ذلك إلى الزيادة في التدفق الداخلي لعائدات النفط إلى مشاريع البناء؛ إلّا أنّ النقص في السيولة، والإدارة التقليدية، ومنهجية الإنتاج غير الفعّالة منعت الجهات الفاعلة من تلبية الطلب. وتهدف الحكومة إلى تجاوز التحديات والنهوض بالإنتاج المحلي من خلال تشجيع الشركات على استغلال فرص المشاريع المشتركة، والإنتاج المرخّص والاندماج مع الجهات الدولية كوسيلةٍ للمُضي قُدماً. وتسعى الحكومة بشدةٍ لزيادة الرسوم الجمركية لجعل المنتجات المستوردة أكثر تنافسيةً من حيث التكلفة، ولكنّها ستتخذ إجراءاتٍ مضادة مثل تقديم مُبادراتٍ كالإعفاءات الضريبية وغيرها من المزايا للجهات الدولية". 




للمزيد من المعلومات حول هذا التحليل، يُرجى الضغط هنا.




لا تتجاوز نسبة الاستفادة من القدرات المتاحة في قطاع الطلاء في إيران 50 في المائة، ويعود ذلك إلى القصور في الطلب المحلي والضعف الكبير في استراتيجيات التصدير. وعلى الرغم من قدرة البلاد على تصنيع منتجاتٍ قائمة على المذيبات بجودةٍ عالية وبتكلفةٍ منافسة وخاصة في مجال الديكور؛ إلّا أنّ حجم الصادرات الإجمالي لا يتجاوز 100 مليون دولار أمريكي. وثمّة إمكانية لحصول المصنّعين المحليين على حصةٍ سوقية في دول الجوار مثل أفغانستان والعراق وباكستان وقطر وبعض بلدان رابطة الدولة المستقلة بقيمةٍ قد تصل إلى 900 مليون دولار أمريكي. 




وبالإضافة إلى ذلك، من المتوقع نمو استهلاك الفرد من الطلاء في إيران خلال العقد المُقبل، بحيث يقترب من نظيره في بلدانٍ مثل المملكة العربية السعودية، وتركيا. كما أنّ محاكاة النموذج الأوروبي في استراتيجيات "افعلها بنفسك" ("دي آي واي")؛ إضافةً إلى إنشاء متاجر "افعلها بنفسك" ("دي آي واي") مخصصة والتي تكون عادةً مقترنةً بالمناطق التجارية مثل مراكز التسوق وغيرها؛ وإطلاق العلامات التجارية وتنويع الحافظات التي تحتوي على مُختلف المنتجات الخالية من المركبات العضوية المتطايرة يستوجب توفير مزايا ضخمة للجهات العالمية لتُسخِّر ريادتها الإدارية والتكنولوجية في إيران. كما ستقوم الحكومة بدعم إنشاء حاضناتٍ لتكنولوجيا مواد الدهان والطلاء بهدف تعزيز جهود البحث والتطوير والتقنيات الحديثة للمصنّعين، وذلك من خلال القروض المدعومة والإعفاءات الضريبية طويلة الأجل وغيرها من المزايا. 




وتبدو النظرة المستقبلية لهذا القطاع مشرقةً آخذين بالاعتبار أنّ البلاد تستفيد من التدفق المحتمل لأكثر من 300 مليار دولار أمريكي من السيولة الحرة الخاصة، بالإضافة إلى الزيادة الأخيرة في الاحتياطات الدولية (بمبلغ 13.3 مليار دولار أمريكي وفقاً لصندوق النقل الدولي)، وسياسات إزالة الركود التي اتخذتها الحكومة. ويُتوقع نمو المنتجات في مجالات الديكور والوقاية والخشب والمساحيق بين عامي 2018 و2022. كما يُتوقع أن يحقق سوق طلاء الديكور بقيمته التي تُقدّر بـ520 مليون دولار أمريكي، وسوق الطلاء الوقائية والذي بلغت قيمتها بـ310 مليون دولار أمريكي، اللذين تبوآ مركز ريادية عام 2017، معدلات نموٍ سنويةٍ مركبة تبلغ 4 في المائة و6 في المائة على الترتيب. ويتجه سوق طلاء المساحيق ليكون ثالث أكبر سوقٍ نتيجةً للارتفاع في إنتاج السيارات والأجهزة المنزلية وتصنيع المعادن. وتُقدّر قيمة السوق عام 2017 بنحو 80 مليون دولار أمريكي، ومن المتوقع أن يحقق معدلات نموٍ سنويةٍ مركبة تصل إلى 6 في المائة خلال الأعوام الخمسة المُقبلة. ويشهد قطاع صناعة المفروشات في إيران تحسناً يُسهم بشكلٍ إيجابي في تعزيز سوق طلاء الخشب؛ إذ ارتفعت قيمة السوق إلى أكثر من 45 مليون دولار أمريكي خلال عام 2017، ومن المتوقع أن يشهد معدل نموٍ سنوي مركب يصل إلى 4 في المائة بين عامي 2018 و2022. 




إذا كنتم ترغبون بمعرفة المزيد عن سوق الطلاء في إيران، والتحدث مع خبرائنا، يُرجى مراسلتنا عبر البريد الإلكتروني التالي: achandhoke@frost.com.

=