Tuesday, 27 February 2018

مؤسسة الدواء للجميع الخيرية تسجل نموا قويا في قاعدة المستفيدين



توزع دواء بقيمة تسع ملايين جنيه







القاهرة، مصر، ١٨فبراير ٢٠١٨-: أعلنت مؤسسة الدواء للجميع الخيرية، أول مؤسسة متخصصة في مجال الدواء وأجهزة العلاج تقوم بتوفير العلاج للمحتاجين في كل مكان، عن نتائج اعمالها للعام الماضي٢٠١٧. حيث جمعت ووزعت ادوية بقيمة ٤.٢ مليون جنيه بزيادة قدرها مليون جنيه عن ٢٠١٦. كما تضاعف عدد المستفيدين من العلاج خلال نفس الفترة من ١٠٠ ألف الى ٢٠٠ ألف. وبذلك يصل قيمة ما وزعته المؤسسة من دواء وعلاج خلال السنوات الثلاث الماضية لتسع ملايين جنيه وعدد المستفيدين إلى ٣٦٠ ألف مريض. 




وتعمل المؤسسة على توفير العلاج الآمن والفعال لكل مريض محتاج من خلال منظومة متكاملة تعمل على سد الفجوة في الدواء المهدر ونقص الرعاية الصحية بالتعاون مع مؤسسات المجتمع المدني ومقدمي الخدمة الطبية ومنتجي وموزعي الدواء ويقوم عليها مجموعة من المتخصصين يدعمهم آليات عمل ونظم تقنية متقدمة يستفيد منها ما يزيد عن ٥٠ جمعية وعشرين مستشفى عام وخيري. 




وقال الصيدلي وليد شوقى رئيس مجلس إدارة مؤسسة الدواء للجميع الخيرية: " تسعى المؤسسة للوصول لكل محتاج حقيقي للعلاج من خلال شراكتنا مع وزارة الصحة والجمعيات الأهلية والمستشفيات الحكومية في الأماكن المحتاجة والمستشفيات الخيرية ومن خلال تنفيذ برامج دراسة الحالة الطبية والتواصل مع الأطباء المشاركين ومتابعة حالة المرضى دوريا وتقديم العلاج للمحتاجين بصفة مستديمة." 




وتعمل المؤسسة من خلال عدة برامج مثل صيدلية الخير والتي تهدف الي توفير الدواء للمرضي المحتاجين من خلال تلقي التبرعات من الادوية من مختلف الجهات والشركات والصيدليات والاشخاص ثم إعادة فرزها من قبل متخصصين. وبرنامج اكفل مريض والذي يهدف إلى توفير الدواء الغالية الثمن والتي لا يستطيع الفقير شرائها وتشمل ثلاثة أمراض فيروس سي وزراعة الكلي او الكبد وغسيل الكلي. وبرنامج أكفل طفل مريض والذي يستهدف الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة والتي تتكلف روشتة العلاج الشهرية لديهم أكثر من 600 جنية كما تم عمل بروتوكول تعاون مع مستشفى الدمرداش ومستشفى ابوالريش للأطفال لسد عجز تلك المستشفيات من الأدوية المتخصصة للأطفال. 




كما قامت المؤسسة بعمل مشروع التأمين الطبي الخيري (تداوي) والذي يهدف لتقديم الخدمة الطبية للمرضي المحتاجين من خلال منظومة تربط المريض بالمؤسسة ثم تقوم المؤسسة بتوجيه المريض الي مقدمي الخدمة من المستشفيات ومراكز الاشعة ومعامل التحاليل والاطباء للكشف، وصيدلية الخير لصرف الدواء .ومشروع الصدقة الجارية حيث تقوم المؤسسة بتوفير جهاز مكثف الاكسجين لمرضي السدة الرئوية وأسرة طبية وكراسي طبية للمرضي على اختلاف حالتهم.




وتعتمد المؤسسة على التبرعات من الافراد والهيئات ومؤسسات المجتمع المدني المالية والعينية كمصدر أساسي للتمويل. وقامت بعمل فكرة كارت الدواء للجميع المدفوع مقدما من فئات 50و100و200 وهي قيمة الكارت يشتريها المقتدر من الصيدليات المشاركة ثم يقدمها هدية للمرضي المحتاجين ثم يقوم المحتاج بتقديم الكارت للصيدلية والروشتة ليصرف الدواء بالمجان. وأيضا تم التعاقد على الرقم المختصر 9762 لجمع التبرعات عبر الرسائل القصيرة. 




كما قامت المؤسسة بالتعاون مع شركة نيش فارما للالكترونيات بإطلاق برنامج لتجميع الدواء من المتبرعين عبر المحمول (الاندرويد والابل) وتقوم فكرة البرنامج بان يسجل المتبرع بالأدوية بياناته وأيضا المتطوع بجمع الأدوية على البرنامج ثم يقوم البرنامج بتوجيه رسالة لأقرب متطوع ويتم التواصل بينهما عن طريق الهاتف ويتم تنسيق موعد لتجميع الدواء ليقوم المتطوع بتجميع الدواء ثم يتم توصيل الدواء لمقر المؤسسة والتي تقوم بدورها لفحص الأدوية وفرزها لتوزيعها مجانا ع المرضي المحتاجين بعد التحري والتأكد من حالتهم. 




كما حازت المؤسسة على عدة جوائز وانجازات من أهمها اعتبارها من أفضل 10 مؤسسات في ريادة الاعمال في العالم العربي من خلال MIT ARAB FORUM 2015. واعتبارها من أفضل 100 مبادرة في اليوم العالمي للصحافة وحصولها على عضوية مبادرة (من اجل صحة أفضل) العالمية.
=