Tuesday, 7 March 2017

جوديير تكشف عن الإطار النموذج Eagle 360 Urban المعزز بالذكاء الاصطناعي

سيكون إطار المستقبل قادراً على الاستشعار، واتخاذ القرارات، والتحول، والتفاعل
القاهرة ، 7 مارس 2017


كشفت شركة جوديير عن رؤيتها طويلة الأمد لإطارات المستقبل المتصلة الذكية. وتهدف جوديير إلى إحداث ثورة على صعيد التفاعل بين الإطارات والسيارات والبيئة المحيطة، في ظل نظام بيئي متطور باستمرار للتنقل يحدده التحول إلى السيارات ذاتية القيادة والتنقل المشترك في المراكز الحضرية. وقامت جوديير بالكشف عن الإطار النموذج Eagle 360 Urban، الذي يعد أحدث إطار نموذج تطلقه الشركة، في معرض جنيف الدولي للسيارات. كما أن هذا الإطار المصنوع بتقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد هو أول إطار نموذج مدعوم بالذكاء الاصطناعي، وقادر على الاستشعار، واتخاذ القرارات، والتحول، والتفاعل.
وفي تعليق له، قال جان كلود كين، رئيس جوديير في أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا: "إن العالم يمضي نحو ثورة ستقوم في نقطة التلاقي بين القيادة الذاتية والتنقل والاتصال. وعند حدوث ذلك، فإن تكنولوجيا الإطارات ستكون أكثر أهمية مما هي عليه اليوم. وللتنقل بأمان في المناطق المحيطة بها، فإن المركبات ذاتية القيادة ستكون في المستقبل بحاجة لأن تتعلم كيفية التعامل مع ملايين الأمور المجهولة المحتملة التي قد تواجهنا في تجارب قيادتنا اليومية. وفي سياق قيامها بذلك، فإنها ستكون بحاجة للوصول إلى البيانات والقدرة على التعلم والتكيف".
وفي العام الماضي،عندما أطلقت جوديير الإطار النموذج Eagle 360، قدمّت إطاراً فريداً من نوعه متعددالاتجاهات، ليتناسب مع متطلبات القيادة الذاتية، من خلال زيادة مستويات الراحة والأمان والقدرة على المناورة. وقد شجعت ردود الفعل الإيجابية التي تلقتها الشركة الانتقال بهذا الإطار النموذج إلى مستوى أبعد.
وهذا العام، تقوم جوديير من خلال إطار Eagle 360 Urban، بتجاوز حدود المألوف مرة أخرى، وذلك بهدف توضيح رؤيتها حول الشكل الذي تتصوره للمستقبل. ومن خلال دعم هذا الإطار بالذكاء الاصطناعي، تمنح الشركة المصنعة هذا الإطار النموذج "دماغاً" للتفكير. وبالإضافة إلى الغلاف الإلكتروني والسطح المتحول، يتمتع إطار Eagle 360 Urban بالقدرة على تطبيق المعرفة. وسوف تصبح الإطارات في المستقبل جزءاً من "النظام العصبي" للسيارة وجزءًا من العالم المتصل لإنترنت الأشياء. وبهذه الطريقة، فإن هذا الإطار على استعداد للتكيف بسرعة مع الظروف المتغيرة، وكذلك الاحتياجات المتطورة لمفهوم التنقل كخدمة للأساطيل ومستخدميها.
ويتميز إطار جودييرEagle 360 Urban بغلاف إلكتروني مع شبكة أجهزة استشعار تسمح للإطار النموذج التحقق من وضعه وجمع المعلومات عن بيئته، بما في ذلك سطح الطريق. ومن خلال قدرات الاتصال مع المركبات الأخرى، وكذلك البنية التحتية وأنظمة المرور وإدارة التنقل، يحصل إطار Eagle 360 Urbanعلى المعلومات عن محيطه في الوقت الحقيقي.
وعبر الجمع بين مصادر المعلومات هذه ومعالجتها بشكل فوري باستخدام شبكات عصبية معززة بخوارزميات تعليمية عميقة، يستطيع إطار Eagle 360 Urbanأن يقرر أنسب مسار للعمل. وبفضل تعزيزه بتقنيات الذكاء الاصطناعي، يستطيع إطار Eagle 360 Urban أن يتعلم من الإجراءات التي اتخذها سابقاً لتحسين الاستجابات في المستقبل.
ويتميز الغلاف الإلكتروني للإطار والمصنوع من البوليمر فائق المرونة، بمرونة مماثلة للجلد البشري، مما يسمح له بالتمدد والتقلص. وتغطي هذه الطبقة الخارجية مادة شبه رغوية قوية بما فيه الكفاية لتحافظ على مرونتها بالرغم من وزن السيارة. وبفضل هذه المرونة، تستطيع العناصر المتحركة تحت سطح الإطار، وهي عبارة عن مكوّنات يتغيّر شكلها بواسطة شحنات كهربائية كما تعمل عضلات الإنسان، تغيير شكل المقاطع الفردية لتصميم سطح الإطار، وتضيف نتوءات بما يساعد في الظروف الرطبة، أو تقوم بتسوية سطح الإطار وتنعيمه للظروف الجافة، وهكذا يمكن تطبيق سطح جديد مع وضعية تلامس أكثر أماناً.
وباستخدام هذا السطح المتحول، يستطيع إطار Eagle 360 Urban التحول والتكيف وفق ظروف الطرق والأحوال الجوية. ويمكن لإطار النموذج هذا التفاعل لمشاركة المعلومات التي يجمعها، والخطوات ذات الصلة، ونجاحه مع المركبات الأخرى وجميع العناصر المكونة لإنترنت الأشياء.
وعند تلف الغلاف الإلكتروني للإطار، يمكن لأجهزة الاستشعار الموجودة في سحطه تحديد مكان الثقب، ليقوم عندها الإطار بالدوران لتكوين سطح ملامسة مختلف. ويقلل هذا الأمر من الضغط على الثقب مما يسمح ببدء عملية الشفاء الذاتي. وتعمل تقنية الشفاء الذاتي بفضل مواد تم تصميمها خصيصاً للتدفق باتجاه الثقب وإغلاقه. وتقوم هذه المواد برد فعل فيزيائي وكيميائي مع بعضها البعض لتشكيل روابط جزيئية جديدة، يتم من خلالها إغلاق الثقب.
وسوف يوفر هذا الجيل الجديد من الإطارات قيمة مضافة لشركاء تصنيع المعدات الأصلية، ومقدمي التنقل كخدمة، عن طريق زيادة الجهوزية، وتوفير صيانة استباقية. كما أنه سيوفر للركاب تجربة ركوب محسنة من خلال إضافة بعد جديد لأداء السلامة وقدرات التعلم للقيادة الذاتية.
هذا وقامت جوديير هذا العام بدعوة طلاب من مدرسة التصميم الفرنسية ISD RUBIKAلتصور وتطوير سيارة نموذج مصممة خصيصاً للإطار النموذج Eagle 360 Urban. ومن خلال العمل بشكل وثيق مع مصممي جوديير، ابتكر الطلاب رؤيةUMOD، وهي مركبة خاصة لمدن المستقبل، تتكيف وفقاً لاحتياجات التنقل في المستقبل.
المزايا والفوائد الرئيسية
        تعمل وحدة الذكاء الاصطناعي بمثابة "دماغ" الإطار وتتيح له:
     استشعار حالة الطريق والبيئة المحيطة في الوقت الحقيقيباستمرار، والتحقق من وضعه   في الوقت الحقيقي
معالجة المعلومات التي يجمعها باستخدام الشبكات العصبية المعززة 
بخوارزميات تعلم عميق لتحديد ما يجب القيام به، والتعلم من أجل التعامل  مع الحالات المشابهة في المستقبل


 التحول باستخدام السطح المتحول للإطارات.
   التفاعل مع المركبات الأخرى وجميع العناصر المكونة لإنترنت الأشياء لتبادل المعلومات والتقاطها والدروس المستفادة.
   يقوم السطح ذو القدرة الاستشعارية العالية للغلاف الإلكتروني، بجمع المعلومات عن       
ظروف الطرق والأحوال الجوية وينقل هذه المدخلات إلى الإطارات لتحسين تحول أسطحها
       "النظام العصبي" للمركبة لتحسين الكبح والمناولة والكفاءة.    جميع العناصر المكونة لإنترنت الأشياء لإعلام الإطارات والمركبات الأخرى التي من المتوقع أن تستخدم نفس الطريق.
      يقوم السطح الذكي المتحول بتجهيز السيارة لما هو غير متوقع، من خلال تأمين سلامة استباقية في جميع الظروف. وبالاعتماد على ظروف الطرق والأحوال الجوية، يظهر النمط الأنسب لسطح الإطار بشكل ذاتي بمساعدة الغلاف الإلكتروني.
 
  يتيح الغلاف الإلكتروني عملية الصيانة الذاتية للإطار. وبالتعاون مع وحدة الذكاء الاصطناعي، يقوم بقياس مستوى التآكل الحالي وتوقع المستوى المستقبلي للسماح بإدارة آلية للإطارات، وتمكين صيانة تنبؤية واستباقية. ويزيد هذا من الجهوزية والسلامة، ويوفر تجربة مستخدم تنقل محسنة في جميع الأوقات لمزودي التنقل كخدمة. 
  يتحرك الشكل الكروي في كل الاتجاهات، ويساهم في توفير الراحة والسلامة وقدرة المناورة لتتناسب مع متطلبات التنقل ذاتي القيادة والتنقل كخدمة. كما يتناغم الشكل أيضاً مع ضيق المكان في المدن الذكية التي تمتاز بمساحات أضيق لوقوف السيارات، والقيادة المنتظمة، والمناورة، وسهولة الاستبدال...).
=