Tuesday, 10 January 2017

AED 300 million project in Abu Dhabi – “My City Centre Masdar


  • Convenience-focused neighbourhood retail concept tailored to the daily shopping needs of world’s ‘most sustainable’ low carbon city
  • My City Centre Masdar will feature 60 retail outlets including a Carrefour Hypermarket and a City Centre Clinic across more than 18,000 sqm of gross leasable area (GLA)
  • Easily accessible new mall will serve an estimated population of more than 75,000 residents and professionals
Set to open by the end of 2018, My City Centre Masdar will deliver a convenient, neighbourhood retail experience which meets the daily shopping needs of more than 75,000 estimated consumers in surrounding areas. It will include 60 outlets across 18,000 sqm of gross leasable area (GLA), including a Magic Planet family entertainment centre, a 5,760 sqm Carrefour Hypermarket, a City Centre Clinic to provide community-focused healthcare services, and convenient dining options for both residents and professionals within Masdar City.
Today around 2,000 people work at Masdar City and its residential population is expected to exceed 3,500 people within the next two to three years. Around 35% of the City’s planned built-up area will be completed over the next five years and nearly 30% has already been committed to, including private homes, schools, hotels and additional office space. Up to 40,000 residents and 50,000 workers and students will be based at Masdar City by 2030.
The one-level mall, to be constructed using Majid Al Futtaim’s international sustainability standards, will have shaded parking for 430 vehicles on its rooftop through the use of photovoltaic panels, with My City Centre Masdar’s energy and water consumption targeted to be 40% lower than comparable buildings, in line with Masdar City’s eco-friendly strategy.  The mall will aim to achieve an Estidama 3 Pearl rating, which is the equivalent of LEED gold building status for sustainability.
Located next to Abu Dhabi International Airport, Masdar City is the flagship sustainable urban development of Masdar, Abu Dhabi’s renewable energy company. A ‘greenprint’ for the future development of our cities, Masdar City applies real-world solutions in clean energy supply, water and energy efficiency, and the reduction of waste.
Ease of accessibility is vitally important for My City Centre Masdar, which will be served by integrated transport links, including an Abu Dhabi Metro line running along the main boulevard with a station situated next to the mall, within easy walking distance.
Masdar City is an innovation ecosystem, connecting education with research & development and business with investment opportunities. The City is home to the first clean-tech cluster in the Middle East to be integrated with a world-class research institute, the Masdar Institute of Science and Technology.
Majid Al Futtaim continues its expansion and enters Abu Dhabi’s shopping mall landscape, as part of the company’s strategy to increase its total investment in the United Arab Emirates (UAE) by AED 30 billion by 2026, taking its total investment in the country to AED 48 billion.  In addition to Abu Dhabi and Sharjah, the company is currently building new malls in Oman, Saudi Arabia, and Egypt, while redeveloping and expanding a number of its 20 existing retail and leisure destinations. 

«ماجد الفطيم» تواصل توسعة أعمالها وتعلن عن تشييد
«ماي سيتي سنتر مصدر» في أبوظبي    

·       مفهوم تجزئة مبتكر يخدم القاطنين والعاملين ضمن المنطقة المحيطة ويوفر بيئة تسوق مريحة ضمن مدينة «مصدر» التي تُعد من بين أكثر المدن استدامة في العالم
·       «ماي سيتي سنتر مصدر» يوفر لمرتاديه 60 خياراً تشمل هايبرماركت كارفور إلى جانب عيادة «سيتي سنتر كلينيك» ويمتد على مساحة إجمالية قابلة للتأجير تزيد على 18.000 متر مربع
·       مركز التسوق الجديد وجهة مثالية لتلبية الاحتياجات اليومية لأكثر من 75.000 شخص من القاطنين والعاملين في مدينة «مصدر»

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة ×× يناير 2017: تواصِل «ماجد الفطيم»، الرائدة في عالم مراكز التسوق والتجزئة والترفيه في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، استراتيجية توسعة أعمالها في أنحاء المنطقة، وفي هذا الإطار أعلنت اليوم عن استثمار 300 مليون درهم في تشييد «ماي سيتي سنتر مصدر» الذي يمثل باكورة مراكز التسوق التابعة لها بالعاصمة الإماراتية أبوظبي. ويقع مركز التسوق الجديد في قلب المرحلة الأولى من "مدينة مصدر"،  التي تُعد من بين أكثر المدن استدامة في العالم، ويتميز مركز التسوق الجديد بسهولة الوصول إليه من المناطق المجاورة واتصاله بشبكة المواصلات العامة الذكية قيد التنفيذ، بما في ذلك خطوط الحافلات والترام ونظام النقل الجماعي السريع وشبكة المترو.

ويحقق «ماي سيتي سنتر مصدر» لقاصديه عند افتتاحه مع نهاية عام 2018 تجربة تسوق مريحة عبر تلبية الاحتياجات والمتطلبات اليومية لأكثر من 75000 شخص سيقيمون ويعملون في المناطق المحيطة به. ويوفر «ماي سيتي سنتر مصدر» لمرتاديه من القاطنين والعاملين في مدينة «مصدر» 60 خياراً على امتداد مساحة إجمالية قابلة للتأجير تزيد على 18.000 متر مربع، وتشمل تلك الخيارات مركز الترفيه العائلي «ماجيك بلانيت»، هايبرماركت كارفور على مساحة 5760 متراً مربعاً،وعيادة «سيتي سنتر كلينيك» لتوفير خدمات الرعاية الصحية الأساسية، إلى جانب العديد من خيارات المطاعم المتنوعة.

واليوم يعمل في مدينة «مصدر» زهاء 2000 شخص، ومن المتوقع أن يتجاوز عدد ساكنيها حاجز 3500 شخص خلال فترة العامين إلى ثلاثة أعوام المقبلة. ومن المقرر أن تكتمل قرابة 35%من المساحات المخططة في مدينة «مصدر» خلال الأعوام الخمسة المقبلة، وتم الانتهاء بالفعل من اعتماد مخططات قرابة 30% من المساحة المقرر تطويرها والتي تشمل المنازل الخاصة والمدارس والفنادق إلى جانب مساحات مكتبية إضافية. ومن المتوقع أن يقطن ما يصل إلى 40.000 شخص مدينة «مصدر» بحلول العام 2030، وأن يبلغ عدد العاملين والدارسين فيها نحو 50.000 شخص بحلول السنة ذاتها.

وفي هذا الصدد، قال غيث شقير، الرئيس التنفيذي، مراكز التسوق لدى «ماجد الفطيم العقارية»: "نحن فخورون بأن نعلن عن تشييد ماي سيتي سنتر مصدر الذي سيلبي الاحتياجات اليومية للقاطنين والعاملين في مدينة مصدر تماشياً مع رؤية شركة ماجد الفطيم بتوفير أسعد اللحظات لكل الناس كل يوم. ويشرّفنا أن نقيم هذه الشراكة مع مدينة مصدر وأن نشيد برؤية المدينة المنسجمة مع التزام ماجد الفطيم إزاء الاستدامة".
  
وسيُشيَّد «ماي سيتي سنتر مصدر» الممتد على طابق واحد وفق أفضل معايير الاستدامة العالمية المتبعة على امتداد مراكز التسوق التابعة لشركة «ماجد الفطيم»، وتشمل مرافقه مواقف سيارات مظللة تستوعب 430 سيارة بالاستعانة بألواح فولتية ضوئية، ومن المتوقع أن تقلّ كمية الماء والكهرباء المستهلكة بنسبة 40 بالمئة مقارنة بالمباني المماثلة، وهو ما ينسجم مع استراتيجية مدينة «مصدر» الصديقة للبيئة. وسيسعى «ماي سيتي سنترمصدر» إلى تحقيق تصنيف «استدامة 3 - اللؤلؤ» وهو ما يعادل تصنيف «ليد – الدرجة الذهبية».

وفي هذا الشأن، قال يوسف باصليب، المدير التنفيذي لإدارة التطوير العمراني المستدام في مدينة مصدر: "توفر مدينة مصدر نموذجاً رائداً للتصاميم الخضراء المستقبلية، حيث أنها تجمع بين التنمية الاقتصادية والاجتماعية والاستدامة البيئية في آنٍ معاً. وسيعزز مركز التسوق الجديد سمعة مدينة مصدر كوجهة متميزة توفر جميع مقومات السكن والعمل والترفيه".

وتابع باصليب قائلاً: "نحن فخورون بتعاوننا مع ماجد الفطيم العقارية في إطار خططنا الطموحة لمزيد من المشاريع السكنية والتجارية والفندقية العالمية ضمن مدينة مصدر. وبفضل مثل هذه المبادرات ستجتذب مدينة مصدر المزيد من الزوار والشركات خلال المرحلة المقبلة".

وتقع مدينة مصدر على مقربة من مطار أبوظبي الدولي وتمثل أبرز المشاريع الحضرية المستدامة التي تنفّذها شركة أبوظبي لطاقة المستقبل "مصدر". وتقدم المدينة نموذجاً لتصاميم المدن الصديقة للبيئة حيث تطبق حلولاً عملية واقعية في ما يخص إمدادات الطاقة النظيفة، وكفاءة استخدام المياه والطاقة، والحد من النفايات.


ومن أهم ما يتميز به «ماي سيتي سنتر مصدر» سهولة الوصول إليه بفضل شبكة مواصلات متكاملة تشمل مترو أبوظبي الذي سيسيّر أحدخطوطه على طول البوليفارد وستكون له محطة على مقربة من مركز التسوق الجديد.
وتمثل مدينة «مصدر» منظومة ابتكارية تصل بين التعليم والبحث والتطوير من جهة وريادة الأعمال والفرص الاستثمارية من جهة. وتحتضن مدينة «مصدر» أول منطقة مخصصة للتكنولوجيا النظيفة في الشرق الأوسط والتي تتكامل مع «معهد مصدر للعلوم والتكنولوجيا».    
 
ويجسّد «ماي سيتي سنتر مصدر» أحدث مثال على التزام «ماجد الفطيم» برفع استثماراتها بدولة الإمارات العربية المتحدة بـ 30 مليار درهم بحلول العام 2026 ليبلغ إجمالي استثماراتها في الدولة 48 مليار درهم. وبالإضافة إلى أبوظبي والشارقة تقوم «ماجد الفطيم» حالياً بتشييد مراكز تسوق جديدة في عُمان والسعودية ومصر، وتعكف في الوقت نفسه على توسيع وإعادة تطوير عدد من وُجهات التسوق والترفيه التابعة للشركة في دول المنطقة البالغ عددها 20 وُجهة.




 

=