Monday, 4 April 2016

إصدار أدميرالز كاب ليجند 47 ورلدتايمر...إضافة كوروم لعالم الوقت

 


أعلنت دار الساعات السويسرية "كوروم" عن إطلاق إصدار أدميرالز كاب ليجند 47 ورلدتايمر الذي يجمع بين التصميم الأنيق والكفاءة العالية.
ومنذ عام 1960، تُجسد مجموعة Admiral’s Cup الرمزية من كوروم، بإيقاعها القوي وأدائها الفني، الصلة التاريخية القائمة بين العلامة التجارية للساعات السويسرية وعالم الرياضات المائية. وفي عام 2016، أُثريت هذه الأيقونة الرياضية بإضافة تقنية معقدة تحظى بشعبية كبيرة لدى عشّاق السفر، هي تقنية التوقيت العالمي. تم تجهيز النموذج الذكوري والأنيق الجديد لساعة Cup Legend 47 Worldtimer بعيار المُصنّع الأوتوماتيكي الذي يعرض، فضلاً عن الساعات والدقائق والثواني، منطقة زمنية إضافية والمدينة التي تقابلها. أماّ إطارها القوي الذي يبلغ قطره 47 ملم والذي تعلوه زجاجة تميّزه عن غيره بفضل أضلعها الاثني عشر، فهو متوفر سواء بمادة التيتانيوم وحدها أو بالتيتانيوم والذهب الوردي معاً. وتضفي العقارب المشعّة والواسعة، ورايات البحرية الشهيرة، حركية على ميناء الساعة المطلية بالبرنيق أو المصنوعة من الياقوت الأزرق المُدَخّن في النسخة الثنائية اللون، مما يتيح قابلية مثلى لقراءة الوقت على جميع خطوط العرض.


أضحت مجموعة Admiral’s Cup التي صُممت منذ حوالي 60 سنة معلماً بارزاً من معالم دار كوروم. إذ ينمّ جمالها الأخّاذ وإشاراتها الرمزية عن طابع رياضي أنيق انبثق عن شغف العلامة بالبحر واليخوت. ويضفي إطار الساعة بأضلعه الاثني عشر والرايات البحرية الملونة التي تزين قرصه، وهي سمات تميزه عن غيره، يضفي إيقاعاً ذكورياً ومعاصراً يعتبر بمثابة توقيع تحمله المجموعة. وتعد ساعة Admiral’s Cup Legend 47 التي حطّت رحالها للتو بين أفراد هذه العائلة الأيقونية، الرفيق الذي يمدّ البحارة والمسافرين بما يحتاجونه من معلومات خلال الرحلات الطويلة، وذلك بفضل وظيفة التوقيت العالمي المدرجة فيها.


آفاق غائرة
تتوفر ساعة Admiral’s Cup Legend 47 Worldtimer التي تعد ساعة المسافر بامتياز، تتوفر في نموذجين يُنافس كل منهما الآخر في التقنية والأسلوب. وصيغ إطارها المتين الذي يبلغ قطره 47 ملم والمقاوم للمياه في عمق 100 متر من التيتانيوم في النسخة الأولى، في الوقت الذي تزاوج فيه النسخة الثنائية اللون بين البريق المعدني لهذه المادة المتناهية في خفّتها والذهب الوردي الموجود على القرص ذي الاثني عشر ضلعاً. ويكشف الإطار المصمم من عدة طبقات برحابة على ميناء بلون أسود منطفئ، تتخلله مؤشرات على شكل رايات وعقارب دولفين مشعّة وعقرب ثوانٍ هيكلي، متيحاً بذلك قابلية مثلى لرؤية الساعة مهما كانت الظروف. ومن جهته، صنع ميناء النموذج الثنائي اللون من الياقوت الأزرق المُدخّن وهو يتيح رؤية بعض من اللمسات النهائية التي أُضفيت على مركزه الميكانيكي.


توقيت عالمي
جُهزت الخلفية المفتوحة للإطار في انسجام مثالي بزجاجة من الياقوت الأزرق المُدخن ونُقشت عليها أسماء مدن تنتمي إلى المناطق الزمنية الـ 24 إضافة إلى تسمياتها المختصرة. وهي تسمح برؤية عيار CO637 وجسوره التي تُومئ إلى شكل هندسي باثني عشر ضلعاً، ورؤية كتلته المتحركة المُثقّبة. وتقترح حركة المُصنّع ذات التعبئة اليدوية، والتي تدق بتردد 800'28 ذبذبة في الساعة مع احتياطي طاقة يدوم لمدة 48 ساعة، تقترح وظيفة الساعات والدقائق والثواني والمنطقة الزمنية الإضافية ومؤشرات للدلالة على المدن. وتُضبط المنطقة الزمنية بكل سهولة من خلال التاج الموجود مقابل الساعة 2، في حين أن الضغط على المكبس المقابل للساعة 2 يتيح ضبط عقرب الساعات.


ويُكمّل السوار المصنوع من المطاط المصلّد الأسود، والمزود بمشبك قابل للطي يتكون من ثلاث شفرات، يكمّل الأناقة التقنية والأصيلة لهذين النموذجين الذي يتحلّى كل منهما بنبرة من المغامرة وحب المضي إلى بعيد.


No comments:

Post a Comment

=