Monday, 7 March 2016

كوروم تحتفل بيوم الأم من خلال إصدار ميس جولدن بريدج سيراميك الأنيق

قامت "كوروم" دار الساعات الفاخرة،  بإطلاق الإصدار الثمين لساعة ميس جولدن بريدج سيراميك للمرأة الأنيقة بمناسبة يوم الأم في 21 من مارس الجاري. وتهدي كوروم إصدار ميس جولدن للمرأة المحبة للساعات الثمينة ذات التصميم الفريد والكفاءة العالية.
وقد احتفلت كوروم العام الماضي، بمرور 35 عاما على آلية الحركة الأسطورية لساعات جولدن بريدج. اقترن هذا الاحتفال السنوي بأناقة المرأة، لتجسد من خلاله كوروم موديل جديد يلخص قيم العلامة: الأصالة والروح الرائدة.
حين صنعت علامة كوروم جولدن بريدج في عام 1980، هل كان مؤسسها رينيه رانوارت يشك في أنه أطلق موديلا كان سيصبح واحدا من ركائز شركته، ليس ذلك فحسب وإنما أيقونة في تصنيع الساعات السويسرية.  
كان تصميم هذه الساعة الشفافة تماما يتوافق مع فلسفة علامة كانت تأمل بتصنيعه أن تتبوأ مكانة في صدارة صناعة الساعات. أكمل الموديل تشكيلة ابتكارية جدا بالفعل إلى جانب ساعة أدميرالز كاب الرياضية جدا. كما وصلت إلى أحد أفرع صناعة تصنيع الساعات التي لم يقع اختيار أي من مصنعي الساعات الآخرين عليها: إنه فرع آلية الحركية "الخطية متطاولة الشكل".
وبعد ثلاثين عاما، لا تزال آلية الحركة هذه التي أصبحت أسطورية في نفس الوقت، لا تزال إنجازا استثنائيا وتعبيرا فريدا في تصنيع الساعات. تتألف الآلية من 140 قطعة مصفوفة في مستطيل طوله 33 ملم، عرضه 3 ملم وسماكته لا تقل عن 5 ملم، إنها تحفة فنية للميكانيكا الدقيقة التي تقدم ترس توازن بنسب متغيرة، برميل بقفاز زلاج، احتياطي الطاقة لمدة 40 ساعة، ذبذبة 4 هرتز يضمن وضوح القراءة والدقة، ومعابر منقوشة يدويا ولوح مصنوع من الذهب الراقي... في هذا المستوى من التحف المصغرة هناك قليل من الأدعياء الآخرين.
تمثل ميس جولدن بريدج تعبيرا أنثويا لتصميم كان له بصمته في تاريخ تصنيع الساعات. تأتي آلية الحركة المرغوبة في علبة بيضاء من السيراميك جديدة كليا. التحدي الفني الذي يواجه هذه المادة كبير وذلك لأن
صفاء علبة السيراميك يتناقض مع الحجم الكبير لبلور الزفير. تشرف العلبة البيضاء الرشيقة على آلية حركة الذهب، ما يوفر فسحة بين الألوان والأشكال. تتداخل العقارب الموجهة بخفة مع معيار CO 113. ولا تزال الوسطى، المفتوحة من أعلى، أسفل، وكذلك على الجوانب، تلعب كثيرا من تأثيرات الشفافية وتتيح الاستمتاع بآلية الحركة من كافة الجوانب، من خلال بلورات الزفير. تم إزالة الأقران حتي يتكامل سوار جلد التمساح يدوي الغُرز بشكل رائع مع العلبة، ويميز نفسه بالاستمرارية، وأسلوب ساعة كف. يقع التاج عند الساعة 6 تماما ويؤكد على الهوية الراقية لهذه العلبة الأنيقة والمعاصرة.


No comments:

Post a Comment

=