Monday, 29 February 2016

MPJ-Marketing Pro-Junction Leveraging email Marketing with the Right Metrics

 


For all its value, email marketing is becoming increasingly challenging and complex. So when does an e-mail promotion become an annoyance?


Hina Bakht, Vice President of Dubai-based MPJ - Marketing Pro-Junction that offers a range of digital and e-marketing services, in addition to conventional  marketing, said, "It is indeed getting harder and harder to capture the attention of target clients through e-campaigns and to engage them effectively without eroding brand equity. Yet, when done right it remains a powerful direct marketing tool and has given small and mid-sized companies a global reach and awareness. Email marketing as a channel was the third overall lead generation source for marketers in 2013 producing 13% of all leads. In order to achieve that level of ROI one has to very carefully study the various factors behind a successful e-campaign. At MPJ we have got the right tools, expertise and experience to advice our clients on the target audience, promotions, optimizing mobile viewing, frequency of campaign and content defined around a company's business objectives. Our strength also lies in having access to unique classified business data across the various industries we serve with the right analytical tools."


So, how often should an e-mail promotion be sent out and to whom? According to Hina the answer to that depends on relevance and value of what is being sent out. Is it news, product and service update, promotional flier, contest, coupons…? If it is a sales flier, the answer is never more than one or two campaigns a month for a brand to the same set of readers. This will maximize the response and give companies a better conversion rate in terms of sales. Having said that it is extremely important to get your market segments right and prepare your email segment lists accordingly. You can’t be unmindful to your customers requirement and must have a good understanding of their interests. There is nothing worse than shooting a mass campaign to a blind data base. In all likelihood, given the current state of e-mail marketing, you wouldn’t get more than 2 to 3 per cent click rate from such campaigns which is very low".


Hina believes frequency is not the only consideration, right metrics are the key to measuring success of e-campaigns. "It is important to have the recommended metrics in place analyzing e-consumption habits of receivers (which should determine your stream of email to them), set a consistent pattern (for instance readers expect daily deals to come every day), send an email only if you have something to share with your customers, study closely the cycle of impressions, unique openers, etc. Other measures like mobile optimization, creating the right subject lines, copy and offers would help to deliver better results. At the same time users must be given the right to turn up or down the stream of emails. RSS feeds are much less intrusive and consumable and hence recommended.  At the end let's not forget every e-mail cannot convert into business. You win some, you lose some".


About MPJ
Founded in 2003, MPJ - Marketing Pro-Junction is a reputed marketing and PR agency in Dubai offering world-class services ranging from Public Relations and Events Management to Social Media, Advertising, Graphic Design, Website Development and Mobile Solutions. Our experience extends from large corporations to mid-size companies across varied sectors and industries including hospitality, tourism, aviation, real estate, government entities, finance, beauty and fashion, healthcare, education, automobiles, and consumer products. Through strategic proactive and reactive research-oriented B2B and B2C marketing we influence and engage with key stakeholders to build strong brands and drive growth in target markets.
 
For more information about MPJ please visit http://www.mpj-pr.com

أم بي جي – ماركتيج برو- جانكشن
تستفيد من التسويق عبر البريد الإليكتروني اعتمادا على البرامج الصحيحة


    أصبح التسويق عبر البريد الإليكتروني أكثر صعوبة وتعقدا مع كل ما يحققه من فوائد. إذن، متى تصبح رسالة ترويجية مصدر إزعاج؟


    تقول هينا باخت، نائب رئيس أم بي جي – ماركتينج برو- جانكشن التي تأسست في دبي لتقدم مجموعة من الخدمات الرقمية والتسويق الإليكتروني، فضلا عن التسويق التقليدي، إنه: "بالفعل هناك صعوبة متزايدة في تحقيق النجاح في جذب انتباه العملاء المستهدفين من خلال حملة إليكترونية وتحقيق استجابة فعالة من جهتهم دون أن تنتقص من قيمة العلامة التجارية. ومع ذلك، عندما تتم الحملة بالطريقة الصحيحة فإنها تظل أداة تسويق مباشر قوية وتمنح الشركات الصغيرة ومتوسطة الحجم إمكانية الوصول للسوق العالمية والتعريف بها. التسويق من خلال البريد الإليكتروني كقناة ترويجية كان ثالث أكبر مصدر مفيد للمسوقين في عام 2013 محققا نسبة 13% من عائد كل الحملات. ومن أجل تحقيق هذا المستوى من العائد على الاستثمار يتعين على المرء أن يدرس بكل عناية العوامل المختلفة وراء نجاح حملة تسويق إليكترونية. نحن في "أم بي جي" لدينا الأدوات المناسبة، الخبرة والتجربة لتقديم النصح لعملائنا حول العملاء المستهدفين، العروض الترويجية، تحقيق أعلى مشاهدة على الهاتف المحمول، تكرار الحملة والمحتوى المحدد بناء على أهداف الشركة في العمل. نقطة قوتنا تكمن أيضا في أننا نمتلك قاعدة بيانات أعمال فريدة سرية في قطاعات مختلفة نخدمها فضلا عن الأدوات التحليلية الصحيحة".


    إذن، كم مرة يجب أن نقوم بحملة عبر البريد الإليكتروني ولمن؟ توضح هينا أن الإجابة على هذا السؤال تتوقف على أهمية وقيمة ما يتم إرساله. هل هي أخبار، منتج وتحديث للخدمة، منشور دعائي، مسابقة، قسائم ..؟ إذا كان منشور مبيعات، فالأجابة هي ألا نرسل مطلقا أكثر من واحد أو اثنين خلال كل شهر من الحملة لأي علامة تجارية لنفس مجموعة القراء. هذا سوف يعظم الاستجابة ويمنح الشركات نسبة حوار أفضل فيما يتعلق بالمبيعات. ومع هذا القول، فإنه من المهم للغاية التعرف بشكل سليم على قطاعات سوقك وإعداد قائمة قطاعات البريد الإليكتروني الخاص بك وفقا لذلك. لا يمكنك أن تبدي عدم اكتراث بمتطلبات عملائك وعليك أن تتمتع بفهم جيد لاهتماماتهم. لا شيء أسوأ من إطلاق حملة مكثفة على قاعدة بيانات غير معروفة. على الأرجح، نظرا للوضع الحالي لحملات التسويق عبر البريد الإليكتروني، فإنك لن تحصل على أكثر من 2 إلى 3% من معدل الاستجابة لمثل هذه الحملات وهو معدل شديد الانخفاض".


    تؤمن هينا أن التكرار ليس الاعتبار الوحيد الذي يجب وضعه في الحسبان، الوسائل العلمية الصحيحة في التسويق والتعامل مع الإنترنت أمر أساسي في قياس نجاح الحملة الإليكترونية. "من المهم أن تمتلك البرامج الموصى بها الجديرة بالثقة لتحليل عادات الإستهلاك الرقمي للمتلقين (والتي تحدد الدفق الخاص بك من البريد الإليكتروني الموجه إليهم)، تحدد نمطا ثابتا (على سبيل المثال يتوقع القراء عروضا يومية خاصة تأتيهم كل يوم)، البعث برسالة بريد إليكتروني فقط إذا كان لديك ما تود أن تطلع عليه عملاءك، أن تدرس عن كثب دورة الانطباعات، الأشخاص المتفردين الذين يفتحون الرسائل إلخ. هناك إجراءات أخرى مثل تعظيم الفائدة من المحمول، وضع العناوين المناسبة للرسالة، النسخ والعروض وهذه الإجراءات تساعد على تحقيق نتائج أفضل. في الوقت نفسه، يجب منح المستخدمين الحق في زيادة أو خفض نسبة ورود رسائل البريد الإليكتروني. معدل تغذية الرسائل الإليكترونية تكون أقل تطفلا واستهلاكا وبالتالي نوصى بها. في النهاية دعونا لا ننسى أنه لا يمكن تحويل كل رسالة بريد إليكتروني إلى عمل تجاري. فأنت تفوز بالبعض، وتخسر البعض الآخر".


حول أم بي جي
تأسست أم بي جي – ماركتنج برو- جانكشن، عام 2003 وهي وكالة مشهورة للتسويق والعلاقات العامة في دبي تقدم خدمات عالمية المستوى بدءا من العلاقات العامة وإدارة المناسبات إلى وسائل التواصل الإجتماعي، الدعاية، تصميم الجرافيك، تطوير المواقع على الإنترنت وحلول الهواتف المحمولة. تمتد خبرتنا من الشركات الكبرى إلى الشركات المتوسطة من خلال قطاعات وصناعات متنوعة منها الضيافة، السياحة، الطيران، العقارات، الكيانات الحكومية، المالية، الجمال والموضة، الرعاية الصحية، التعليم، السيارات والمنتجات الإستهلاكية. ومن خلال استراتيجية تسويق نشطة تعتمد على العلاقات المباشرة تفاعلية بحثية التوجه سواء بين الأعمال أو بين الشركات والعملاء نؤثر ونتفاعل مع أهم حاملي الأسهم لبناء أسماء تجارية قوية وقادرة على النمو في الأسواق المستهدفة.


للمزيد من المعلومات حول أم بي جي، رجاء زيارة الموقع: http://www.mpj-pr.com




No comments:

Post a Comment

=