Monday, 18 July 2022

TRIBAL CREDIT OFFERS DIGITAL EXPENSE MANAGEMENT TOOL FOR SMMES TO ADDRESS ECONOMIC CHALLENGES

 


 

  • More businesses across the region are adopting digital tools to control expenses 
  • According to fintech Tribal, organizations using its digital platform prepared more internal and real-time financial reports in May 2022.

 

Dubai, 18 July 2022: Tribal Credit, a global fintech company, introduced its expense management platform giving its clients in the MENA region greater control over their spending.

 

According to a study by the International Monetary Fund, SMMEs, including startups, account for over 90% of all businesses in the MENA region. Many of these organisations are looking to adopt new technologies and digitise to effectively adapt to the realities of the post-pandemic world and current macroeconomic challenges. 

 

Digitisation and automating financial operations can help SMMEs avoid financial risks, manage resources efficiently, and make real-time decisions.

 

By harnessing digital tools, finance teams can control and monitor the use of resources in real time, informing decision-making and allowing them to adapt to changing business conditions in real time. 

 

According to fintech Tribal, organizations using its digital platform prepared more internal and real-time financial reports in May 2022. The development of these reports is one of the top three activities carried out by Tribal clients, along with bank transfers and credit card management.

 

Amira Fadel, Regional Manager for Tribal MENA, said: "An instrumental factor in the growth of SMMEs is the control and monitoring expenses. By automating these processes and analysing data, digital platforms specialised in these areas can greatly improve companies because they provide finance teams with a clear picture of expenditures, allowing them to focus on providing value and creating growth."

 

According to a December 2021 study by the Organisation for Economic Co-operation and Development (OECD), 70% of SMMEs have accelerated the use of digital technologies since the pandemic.

 

Effectively monitoring and controlling expenses is integral to a digital transformation strategy as it allows companies to reduce risks and avoid the complications that often come with traditional expense control, such as manual errors, false invoices, and improper use of funds. 

 

However, it can be challenging for many startups to access sophisticated digital solutions through traditional banking because they do not meet the required requirements or do not find solutions tailored to their needs. Fintech companies have emerged as an alternative to meet the unique digital and financial needs of startups and SMMEs. 

 

Fadel added: "Tribal's expense control platform makes it possible to maximise efficient use of resources by assigning credit limits for each employee or team in a company. Also, through its value offer, the company offers the possibility for companies to have an unlimited number of corporate credit cards."

 

By bringing these digital solutions for expense control to startups and SMMEs, Tribal is supporting economic growth in the region by helping companies innovate, integrate, and accelerate into the future. Tribal's vision is to streamline all financial management processes onto one unified platform to create the most efficient and comprehensive solution for its clients.

 


بهدف دعم نمو واستدامة الأعمال في المنطقة

شركة "تريبال كريديت" العالمية تكشف عن منصة خاصة لإدارة النفقات للشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم لمواجهة التحديات الاقتصادية


  • تعتمد المزيد من الشركات في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بحسب دراسات دولية على تعزيز البنية التحتية      الرقمية واستخدام حلول رقمية مبتكرة للتحكم في النفقات


الإمارات، 18 يوليو 2022: كشفت شركة "تريبال كريديت" العالمية للتكنولوجيا المالية، عن منصتها الخاصة لإدارة النفقات، والتي توفر المزيد من الحلول المالية المبتكرة، وتمنح عملائها من الشركات في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا تحكمًا أكبر في كيفية إدارة النفقات المالية.

وأكدت "تريبال كريديت" بأن تقنياتها الجديدة توفر المزيد من القدرة للشركات الصغيرة والمتوسطة والمتناهية الصغر، على التكيف بشكل فعال مع المتغيرات الاقتصادية عالمياً، حيث أشارت دراسة أجراها صندوق النقد الدولي مؤخراً بأن الشركات الصغيرة والمتوسطة والمتناهية الصغر، أو ما يعرف بــ  SMMEs، تمثل أكثر من 90٪ من مجموع الشركات في منطقة الشرق الأوسط والشمال الإفريقي، والتي تتطلع جميعها إلى اعتماد تقنيات جديدة والتحول الرقمي في خدماتها، للاستجابة إلى التحديات التي فرضتها الجائحة العالمية خلال العامين الماضيين، بالإضافة إلى تطوير الخدمات بما يتناسب مع معالم الاقتصاد الجديد في حقبة ما بعد الجائحة.

ويُمكن التحول الرقمي للعمليات المالية، الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم من تجنب المخاطر المالية، وإدارة الموارد بكفاءة، إلى جانب تعزيز قدراتها في اتخاذ القرارات بشكل سريع، من خلال تسخير المزيد من الأدوات الرقمية، ونقل البيانات والمعلومات الكافية لصناع القرار، والسماح لهم بالتكيف مع متطلبات إدارة الأعمال بشكل سريع.


وأشار خبراء الشركة المتخصصة في تقديم الحلول المالية، إلى أن الشركات والمنظمات التي تستخدم منصتها الرقمية تمكنت من إصدار المزيد من التقارير الداخلية والمالية بشكل فوري خلال شهر مايو 2022، مقارنة بفترات سابقة، والذي ساهم بتحقيق المزيد من النمو في حجم الأعمال خصوصاً وأن هذا النوع من التقارير يمثل أحد أهم ثلاث عمليات يقوم بها عملاء شركة "تريبال كريديت"، إلى جانب الخدمات الأخرى التي تقدمها الشركة مثل التحويلات المصرفية وإدارة بطاقات الائتمان.

وأكدت أميرة فاضل، المدير العام لشركة «تريبال» لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بأن التحكم في النفقات ومراقبتها يشكل العامل الأساسي في نمو الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وأضافت: " تُمكن رقمنة العمليات المالية وتحليل البيانات، المنصات المتخصصة في هذه المجالات من تطوير أداء الشركات بشكل كبير من خلال منح أقسام الإدارة المالية تصوراً دقيقاً للنفقات، مما يسمح لهم بالتركيز على تحقيق المزيد من الأرباح وبالتالي استدامة نمو الأعمال".


ووفقًا لدراسة أصدرتها منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية الدولية ((OECD في ديسمبر 2021، فإن 70٪ من الشركات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر، عملت على تسريع عملية التحول الرقمي واستخدام تقنيات رقمية منذ ظهور الجائحة.


وتعد مراقبة النفقات والتحكم فيها بشكل فعال جزءًا لا يتجزأ من استراتيجية التحول الرقمي للشركات، لأنها تتيح لهم تخفيض نسبة المخاطر وتجنب المضاعفات، التي غالبًا ما تأتي كنتيجة لاستخدام النظام التقليدي في إدارة النفقات، مثل الأخطاء الشخصية، والفواتير المزيفة، والاستخدام غير السليم للموارد المالية.

وقد تواجه بعض الشركات الناشئة بعض التحديات في الوصول إلى حلول رقمية متطورة من خلال الخدمات المصرفية التقليدية، لأنها لا تملك البنية التحتية الرقمية المطلوبة، أو عدم وجود خدمات مخصصة بحسب احتياجاتها. لذا؛ ظهرت شركات التكنولوجيا المالية كبديل لتلبية الاحتياجات الرقمية والمالية للشركات الناشئة والشركات أو الشركات الصغيرة والمتوسطة والمتناهية الصغر.


وأشارت أميرة فاضل، إلى أن منصة إدارة النفقات التي طورتها شركة "تريبال كريديت"، توفر إمكانية الاستفادة القصوى من الموارد المالية من خلال تخصيص ميزانية شهرية بحسب النفقات لكل فريق أو مستخدم في الشركة. كما تتيح خدماتها، إمكانية حصول الشركات على عدد غير محدود من بطاقات الائتمان بحسب احتياجاتها.

كما تدعم شركة "تريبال كريديت" النمو الاقتصادي في المنطقة، من خلال الحلول الرقمية المتخصصة في التحكم بالنفقات، التي توفرها للشركات الصغيرة والمتوسطة والمتناهية الصغر، عبر مساعدتهم على اعتماد نهج الابتكار وتسريع التحول نحو المستقبل، وتوفير كافة عمليات الإدارة المالية ضمن منصة موحدة بأسلوب بسيط وأكثر كفاءة لعملائها.

-انتهى-

=