Monday, 18 July 2022

One millionth export MG rolls off the production line, as brand goes from strength to strength in the Middle East







(18 July 2022), Middle East: MG Motor has celebrated a major milestone, with the one millionth vehicle destined for international export rolling off the production line. The historic model was a new MG ZS, a symbol of the impressive achievements of the British-born car brand since it commenced exports following its acquisition by SAIC Motor in 2007.


MG now sells its cars in 84 countries around the world, and the Middle East is one of its key markets. In just eight years, since the brand was officially launched at the Dubai International Motor Show, MG has sold over 120,000 cars across the region. As a result of its remarkable growth in popularity, the company is now ranked sixth in the Middle East table of manufacturers.


This success is replicated in numerous other global markets with customers from across the world enjoying the high-quality driving experience offered by MG cars. The brand is now ranked among the top 10 brands in 18 countries, including Australia, New Zealand and the Kingdom of Saudi Arabia. 


MG owners benefit from the work of the company’s highly qualified specialists at its Research and Development centres, with the models renowned for their stylish looks, great value for money, and for being equipped with the latest technologies. One example of MG’s success is the MG ZS, which is now the biggest-selling SUV in Australia and Chile among other countries. In the Middle East, recently launched models such as the ZST, RX8 Black Edition and GT have all made their mark by expanding the reach and appeal of the MG line-up.

Tom Lee, Managing Director of MG, said: “This latest milestone is a further confirmation of the remarkable rise of the MG brand across the world. It illustrates the commitment MG has to its customers, both globally and regionally, ranging from the support provided by our Advanced Design Studio in London, our extended support team in Head Quarters to that delivered by our dedicated partners across the Middle East.”



خبر صحفي


في ظل تمتُّع العلامة التجارية بقوّة متنامية في الشرق الأوسط


سيارة التصدير الرقم 1 مليون منإم جيتخرج عن خط الإنتاج


(18 يوليو 2022، الشرق الأوسط) احتفلتإم جي موتور‘ (MG Motor) بخطوة بارزة ضمن مسيرتها المتميّزة، وذلك مع خروج المركبة رقم 1 مليون المخصَّصة للتصدير الدولي عن خط الإنتاج. وهذا الطراز الأسطوري هو من نوع MG ZS الجديد، وبالتالي فإنه يشكّل رمزاً للإنجازات المبهِرة التي تحقِّقها العلامة التجارية بريطانية المنشأ منذ أن باشرت عمليات التصدير بعد الاستحواذ عليها من قِبَلسايك موتور‘ (SAIC Motor) سنة 2007.


تقومإم جيحالياً ببيع سياراتها في 84 دولة حول العالم، ويُعدّ الشرق الأوسط أحد أسواقها الرئيسية. وخلال ثمان سنوات فقط، ومنذ إطلاق العلامة التجارية رسمياً خلالمعرض دبي الدولي للسيارات، باعتإم جيأكثر من ١٢٠,٠٠٠ سيارة في المنطقة. وكنتيجة للشعبية المتنامية جداً التي تحظى بها، أصبحت الشركة الآن تحتلّ المرتبة السادسة بين مصنِّعي السيارات المتواجدين في الشرق الأوسط.


هذا النجاح يظهر أيضاً في العديد من الأسواق الدولية الأخرى، مع استمتاع العملاء حول العالم بتجارب القيادة عالية الجودة التي توفرها سياراتإم جي‘. وتُعتبَر العلامة التجارية حالياً بين أول 10 علامات تجارية في 18 دولة، بما فيها أستراليا ونيوزيلندا والمملكة العربية السعودية.


ويستفيد مالكوإم جيمن الأعمال التي يقوم بها الأخصّائيون الماهرون في مراكز الأبحاث والتطوير التابعة للشركة، مع تمتُّع الطرازات بشهرة واسعة لما تتميّز به من تصاميم ملفِتة وقيمة عالية للمال واحتوائها على أحدث التقنيات. وأحد الأمثلة على نجاحإم جيهي المركبة الرياضية متعدَّدة الاستعمالات (SUV) طراز MG ZS التي أصبحت الآن طراز الـSUV الأكثر مبيعاً في أستراليا وتشيلي من بين دول أخرى. أما في الشرق الأوسط، فقد تركت مجموعة من الطرازات التي جرى طرحها مؤخراً مثل ZST، RX8 Black Edition وGT أثراً مميّزاً، مع توسعة وصول مجموعة طرازاتإم جيإلى العملاء وتعزيز مستويات جاذبيتها ومكانتها أكثر. 


تعليقاً على هذا، قال توم لي، المدير التنفيذي لدىإم جي‘: "تشكّل هذه الخطوة البارزة الأخيرة تأكيداً إضافياً على النمو الرائع الذي تشهدهإم جيحول العالم. وهي تعبِّر عن التزامإم جيتجاه العملاء على الصعيدين الدولي والإقليمي، بدءً من تقديم الدعم عبراستوديو التصميم المتطوّرالتابع لنا في لندن، مروراً بما يوفره فريق الدعم الشامل الموجود في مقرّاتنا الرئيسية، وصولاً إلى الدعم المتاح من خلال شركائنا المعتمَدين في الشرق الأوسط." 

=