Tuesday, 12 April 2022

PEUGEOT Launches its Ramadan Campaign “To Traditions That Live Forever” in the Middle East







New campaign focuses on tradition and forging quality time with loved ones in the spirit of the Holy Month




European automaker, PEUGEOT, has launched its new Ramadan themed campaign “To Traditions That Live Forever” highlighting how adding a modern twist on old traditions can turn time around, slow it down, and bring people together through new experiences and ways of celebrating the Holy Month.

“To Traditions That Live Forever” celebrates the month of Ramadan with an online film that aims to show viewers that old customs still have their own special part in modern day life. It stresses on the age-old Ramadan traditions of the Misharaty, the name given to people who walk around residential areas beating a drum to wake people up for Suhur.

Through the touching story, PEUGEOT aims to remind viewers about the importance of turning time into quality time and the importance of bringing loved ones together, re-forging old bonds and most importantly enjoying the Holy Month as a family.

Rakesh Nair, Managing Director for European Brands at Stellantis Middle East, said: “Ramadan is a very special time of the year that reminds us to gather with loved ones and break fast as one. Through this campaign, we wanted to highlight that there are some traditions that are too important to be allowed to slip into the past. At PEUGEOT, our mission of turning time into quality time led us to create a story about how a simple gesture and a modern twist on an old tradition can help turn time around, while also bringing people together.”

For more than 200 years, PEUGEOT has strived to find the perfect balance between innovation and heritage, and has only evolved over the years thanks to remembering important lessons from its past. This is why this campaign is so special to the brand as it continues to push forward into the future.

The “To Traditions That Live Forever” campaign is now live and will run until May 2nd, 2022, across digital platforms.

You can watch the story here.

بيجو‘ تطلق حملتها الخاصّة لشهر رمضان بالشرق الأوسط تحت عنوان ’تقاليدنا تحيا بنا‘




12 أبريل 2022



’بيجو‘ تطلق حملتها الخاصّة لشهر رمضان بالشرق الأوسط تحت عنوان ’تقاليدنا تحيا بنا‘


الحملة الجديدة تركّز على التقاليد وأهمية الوقت المميّز مع الأحبّاء احتفاءً بالروح الحقيقية للشهر الكريم


أطلقت ’بيجو‘ (Peugeot)، الشركة الأوروبية الشهيرة لتصنيع السيارات، حملتها الجديدة الخاصّة بشهر رمضان المبارك لهذا العام والتي تحمل عنوان ’تقاليدنا تحيا بنا‘. وتسلّط الحملة الضوء على عنصر بارز يتمثّل بإضفاء لمسة عصرية إلى التقاليد القديمة، وكيف يمكن لهذا الأمر أن يغيّر اللحظات ويبطئ الوقت السريع ويجمع الناس معاً عبر خوض تجارب جديدة، والاستمتاع بالعادات الجميلة للاحتفال بالشهر الكريم.


وتحتفي حملة ’تقاليدنا تحيا بنا‘ بروح رمضان الحقيقية من خلال فيلم عبر الإنترنت يهدف لعرض العادات والتقاليد القديمة أمام المشاهدين والتأكيد على أنها لا تزال تحظى بمكانة خاصّة في حياة اليوم العصرية. كما إنها تركّز على التقاليد الرمضانية العريقة السائدة منذ زمن بعيد مثل المسحراتي الذي يتنقّل في الأحياء السكنية قارعاً الطبلة لإيقاظ الناس عند موعد السحور.


وتهدف ’بيجو‘ من خلال هذه القصّة التي تحمل نفحات عاطفية أن تذكّر المشاهدين بأهمّية تحويل الوقت إلى وقت عالي الجودة، وكذلك بأهمّية جمع كل الأحبّاء معاً، وإعادة صياغة العلاقات والروابط القديمة وتمتينها أكثر، والأهم من هذا كلّه الاستمتاع بشهر الخير مع أفراد العائلة.


حول هذا، قال راكيش ناير، المدير الإداري للعلامات التجارية الأوروبية لدى ’ستيلانتيس الشرق الأوسط‘: "يُعتبَر رمضان فترة خاصّة جداً من السنة وهو يذكّرنا بالتلاقي مع أحبّائنا والاستمتاع بالإفطار معاً. ونحن نريد عبر هذه الحملة تسليط الضوء على بعض التقاليد التي تُعدّ بغاية الأهمّية بحيث يجب عدم السماح بنسيانها وأن تكون مجرّد ذكرى من الماضي. وفي ’بيجو‘، تتركّز مهمّتنا على تحويل الوقت إلى وقت عالي الجودة، وهو ما قادنا لابتكار قصّة تتمحور حول بادرة بسيطة وإضفاء لمسة عصرية لتقليد قديم، وكيف يمكن لهذا أن يساعد في تحويل الوقت، بينما أيضاً يجمع الناس معاً."


منذ ما يزيد عن 200 سنة، تسعى ’بيجو‘ لإيجاد التوازن المثالي بين الابتكار الحديث والتراث العريق، ولقد تطوّرت على مدى السنوات العديدة معتمدة على تذكُّر الدروس الهامّة من الماضي. ولهذا السبب، تُعتبَر هذه الحملة خاصّة جداً بالنسبة للعلامة التجارية كونها تستمر بالدفع قُدُماً نحو المستقبل.


يُشار إلى أن حملة ’تقاليدنا تحيا بنا‘ أصبحت متوفرة الآن للمشاهَدة عبر الإنترنت وسوف تستمر لغاية 2 مايو 2022، وذلك عبر مختلف المنصّات الرقمية. ويمكن متابعة هذه القصّة الجديدة هنا.
=