Sunday, 20 February 2022

Barbados beyond Its Beaches A myriad of investment opportunities to be discovered

 

 

 

17 February, 2022 – Dubai, United Arab Emirates

The Caribbean nation of Barbados is open and ready for business as it seeks to strengthen ties with the United Arab Emirates (UAE).

Having deftly managed the pandemic since March 2020, Barbados has secured the confidence of global financial institutions in the resilience of the economy which is anchored on tourism and international business and is fortifying its partnership with the UAE.

As with the UAE, a globally recognised innovation hub, Barbados too seeks to be a world leader and has registered many firsts including the digitization of its currency, creation of a regulatory Sandbox for financial services, the introduction of a 12-month Welcome Stamp Visa for digital nomads and their families, and most recently, the announcement of its intent to establish the world’s first digital embassy within the metaverse.

As articulated by the island’s Ambassador to the UAE, His Excellency Gabriel Abed during an investment awareness webinar hosted by Invest Barbados in cooperation with Dubai Industries and Exports, Barbados offers  “world-class financial platforms and services in several new areas including pharmaceuticals, e-health, e-education, the management of life sciences, culinary sciences, robotics (which we have introduced in our schools), retirement villages, data and cloud engineering, FinTech, cyber security and an increased menu of exports”.

To cement its commitment to deepening relations with the UAE, the island nation is creating a buzz during Expo 2020 Dubai, through its theme of ‘Innovation and Transformation: From Sugar Cane to Blockchain’.

That evolution aptly captured the Barbados business story. From its agricultural roots to that of innovation and several ‘world firsts’, the island today offers the savvy investor from the UAE, several investment opportunities for consideration.

As recently outlined by Barbados’ recently re-elected Prime Minister, the Honourable Mia Amor Mottley, a key project set to begin shortly is a 237-room waterfront Hyatt Centric Hotel in the capital city of Bridgetown. It will be situated on one of the island’s most picturesque beaches.

Just a few metres away from the Hyatt Hotel in the UNESCO World Heritage site, is to be an exciting multi-million-dollar tourism, real estate, retail and marina complex called the Pierhead Project. That mega project is expected to incorporate and accentuate the historic features of the city.

With Barbados leading the Caribbean in the thrust toward greater use of renewables and attaining the goal of carbon neutrality by 2030, the island is also set to construct a green energy park and is encouraging foreign and local investors to get involved in its renewable energy sector.

A confident Prime Minister Mottley stated: “I am not worried about the economic revival as we go into 2022. . . we have worked hard to bring back tourism. Almost 90 per cent of the airlift that we had in December 2019, has returned in December 2021, and we will continue to work with the partners to make tourism thrive despite the ongoing threat of COVID-19 because the world over we are learning to live with it.”

For UAE investors, the Caribbean country is certainly not out of reach, and is accessible from all the major hubs including London, New York, Miami and Toronto.

Ranked among the hemisphere’s top tier on the United Nations Human Development Index, Barbados boasts a highly educated workforce.

Its global business sector is well regulated and features a cadre of experienced legal, accounting, management, insurance, compliance and support professionals to assist in establishing and maintaining global corporate operations there.

The country’s hybrid public-private sector healthcare system is well regarded and attracts graduates of the Barbados-campus of The University of the West Indies (UWI) medical school. UWI is ranked by the Times Higher Education ranking system among the top 1.5 % of universities from a field of over 30, 000 institutions around the world.

Barbados is also home to several foreign medical schools including Ross University of the United States.

One of the Caribbean’s most desirable vacation destinations, Barbados is an important business hub and an ideal transit point to the Eastern Caribbean, North America and Europe with direct connections to the world’s leading metropolitan centres.

Adding to the island’s many strong suits for global business and travel, is the presence of a network of embassies and diplomatic bases there including the Delegation of the European Union, the United States of Embassy, Canadian High Commission, Australian Consulate, Japanese and Chinese Embassy. These missions also service most Eastern Caribbean jurisdictions.

If there needed to be any more incentives to choose Barbados, the country maintains a desirable ranking on Transparency International’s Global Corruption Perception Index. This, along with its passport, ranked as the most powerful in the Caribbean and 24th in the world, are pull factors for high net-worth individuals.

Under Barbados’ Special Entry and Reside Permit regime,  people with a minimum net worth of US$5 million and own residential property or investment in Barbados valued at over US$2 million purchased with funds outside the island and not under local mortgage, can seek the special permit to reside in the island indefinitely as a retiree, an employed person, or as an entrepreneur. 

Beyond its beautiful shores, Barbados therefore has much to offer the discerning investor – and the team at Invest Barbados, the island’s national investment promotion agency, is available to be your guides (www.investbarbados.org).


 باربادوس تعزز علاقاتها مع الإمارات وتكشف عن فرص استثمار مميزة

17 فبراير 2022 – دبي، الإمارات العربية المتحدة

دولة بربادوس الكاريبية تفتح أبوابها للمستثمرين وللأعمال التجارية حيث تسعى إلى تعزيز العلاقات مع الإمارات العربية المتحدة.

بعد أن تمكنت ببراعة من السيطرة على الوباء منذ مارس 2020، تمكنت بربادوس من تأمين ثقة المؤسسات المالية العالمية في مرونة الاقتصاد الذي يرتكز على السياحة والأعمال الدولية ويعزز شراكتها مع دولة الإمارات.

كما هو الحال مع الإمارات، مركز الابتكار المعترف به عالميًا، تسعى باربادوس أيضًا إلى أن تكون رائدة على مستوى العالم، حيث اتخذت بالفعل العديد من الخطوات الأولى من نوعها بما في ذلك رقمنة عملتها، وإنشاء منصة ساندبوكس (Sandbox) للخدمات المالية، وتأشيرة ترحيب لمدة 12 شهرًا للمسافرين العاملين عن بعد وعائلاتهم، ومؤخراً الإعلان عن نيتها إنشاء أول سفارة رقمية في العالم ضمن منطقة ميتافيرس.

كما وأوضح سفير بربادوس في دولة الإمارات العربية المتحدة، سعادة غابرييل عابد خلال ندوة عبر الإنترنت للتوعية بالاستثمار استضافتها شركة Invest Barbados بالتعاون مع مؤسسة دبي لتنمية الصناعة والصادرات في ديسمبر من العام الماضي، أن بربادوس تقدم "منصات وخدمات مالية عالمية المستوى في العديد من المجالات الجديدة بما في ذلك الأدوية، والصحة الإلكترونية، و التعليم الالكتروني، وإدارة علوم الحياة، وعلوم الطهي، والروبوتات، وقرى التقاعد، وهندسة البيانات، والتكنولوجيا المالية، والأمن السيبراني، وقائمة متزايدة من الصادرات".

ولتعزيز التزامها بتعميق العلاقات مع الإمارات، تخلق بربادوس ضجة خلال معرض إكسبو 2020 دبي، من خلال شعارها "الابتكار والتحول: من قصب السكر إلى بلوكتشين".

وقد استحوذ هذا التطور على قصة الأعمال التجارية في بربادوس، من جذورها الزراعية إلى التطور التكنولوجي والعديد من الخطوات المبتكرة، تقدم الجزيرة اليوم للمستثمر الإماراتي الذكي العديد من الفرص المغرية.

كما وكشفت رئيسة وزراء باربادوس التي أعيد انتخابها مؤخرًا سعادة ميا أمور موتلي، عن مشروع رئيسي من المقرر أن ينطلق قريبًا وهو فندق حياة سنتريك الواقع على الواجهة البحرية، والمكون من 237 غرفة في العاصمة بريدجتاون، والذي يقع على أحد أكثر شواطئ الجزيرة جمالاً.

وعلى بعد أمتار قليلة فقط من فندق حياة في موقع التراث العالمي لليونسكو، سيتم إنشاء مجمع مثير للسياحة والعقارات وتجارة التجزئة بملايين الدولارات يسمى مشروع بيرهيد. ومن المتوقع أن يدمج هذا المشروع الضخم السمات التاريخية للمدينة ويبرزها للزوار.

مع قيادة بربادوس لمنطقة البحر الكاريبي في الاتجاه نحو زيادة استخدام مصادر الطاقة المتجددة وتحقيق هدف حياد الكربون بحلول عام 2030، تعمل الجزيرة أيضًا على بناء حديقة للطاقة الخضراء وتشجع المستثمرين الأجانب والمحليين على المشاركة في قطاع الطاقة المتجددة.

وقالت رئيسة الوزراء موتلي: "لست قلقةً بشأن الانتعاش الاقتصادي مع اقترابنا من عام 2022، فقد عملنا بجد لإعادة إحياء السياحة، وعادت ما يقرب من 90 في المائة من الحركة الجوية الذي كانت لدينا في ديسمبر 2021، وسنواصل العمل مع الشركاء لجعل السياحة تزدهر على الرغم من تهديد الوباء المستمر، وسنعمل على التكيف مع مستدجاته."

أما بالنسبة للمستثمرين الإماراتيين، فمن المؤكد أن الدولة الكاريبية ليست بعيدة المنال، ويمكن الوصول إليها من جميع المراكز الرئيسية بما في ذلك لندن ونيويورك وميامي وتورنتو.

تم تصنيف باربادوس من بين أعلى المستويات في نصف الكرة الأرضية على مؤشر التنمية البشرية للأمم المتحدة، وتتميز بقوى عاملة ذات مستوى علمي عالي.

ويخضع قطاع الأعمال العالمي فيها للتنظيم الجيد ويضم كادرًا من المتخصصين ذوي الخبرة في مجالات القانون والمحاسبة والإدارة والتأمين والامتثال والدعم للمساعدة في إنشاء وصيانة عمليات الشركات العالمية هناك.

كما ويحظى نظام الرعاية الصحية المختلط بين القطاعين العام والخاص في البلاد بتقدير جيد ويجذب خريجي حرم باربادوس التابع لكلية الطب بجامعة ويست إنديز (UWI). وتم تصنيف UWI بواسطة نظام تصنيف Times Higher Education من بين أفضل 1.5٪ من الجامعات في مجال يضم أكثر من 30،000 مؤسسة حول العالم. و تعد باربادوس أيضًا موطنًا للعديد من كليات الطب الأجنبية بما في ذلك جامعة روس بالولايات المتحدة.

وتعد باربادوس واحدة من أكثر الوجهات المرغوبة لقضاء العطلات في منطقة البحر الكاريبي، وهي مركز أعمال مهم ونقطة عبور مثالية إلى شرق البحر الكاريبي وأمريكا الشمالية وأوروبا مع وصلات مباشرة إلى المراكز الحضرية الرائدة في العالم.

وإضافة إلى العديد من الدعاوى القوية في الجزيرة للأعمال التجارية والسفر، هو وجود شبكة من السفارات والقواعد الدبلوماسية هناك بما في ذلك بعثة الاتحاد الأوروبي، وسفارة الولايات المتحدة، والمفوضية الكندية العليا  والقنصلية الأسترالية، والسفارة اليابانية والصينية.

وإذا كانت هناك حاجة لمزيد من الحوافز لاختيار باربادوس، فإن الدولة تحتفظ بترتيب مرغوب فيه على مؤشر مدركات الفساد العالمي لمنظمة الشفافية الدولية، كما وأنها تملك جواز السفر المصنف على أنه الأقوى في منطقة البحر الكاريبي وهو في المرتبة ال24 في العالم.

وبموجب نظام تصريح الدخول والإقامة الخاص في بربادوس، يمكن للأشخاص الذين تبلغ ثروتهم الصافية بحد أدنى 5 ملايين دولار أمريكي ويمتلكون عقارًا سكنيًا أو استثمارًا في بربادوس تبلغ قيمته أكثر من مليوني دولار أمريكي تم شراؤها بأموال خارج الجزيرة وليس تحت الرهن العقاري المحلي، طلب الحصول على حق خاص، وتصريح الإقامة في الجزيرة إلى أجل غير مسمى كمتقاعد أو موظف أو رجل أعمال.

وبعيدًا عن شواطئها الجميلة، فإن بربادوس لديها الكثير لتقدمه للمستثمر المميز - والفريق في Invest Barbados، وكالة ترويج الاستثمار الوطنية في الجزيرة، متاح لتوفير الارشادات اللازمة (www.investbarbados.org).

=