Wednesday, 15 September 2021

Empowering the region’s small businesses: LNDDO Digital Lending Ltd is the region’s first ADGM-licensed Fintech digital lender for SMEs, offering quick and easy financial support for SMEs across the UAE





Abu Dhabi, United Arab Emirates, September 15 2021: LNDDO Digital Lending Limited, the UAE’s most innovative and forward-thinking direct lender, has unveiled a ground-breaking new offering that is dedicated to engineering credit solutions for SMEs. Officially authorised and regulated by the Financial Services Regulatory Authority (FSRA) under Abu Dhabi Global Market (ADGM) jurisdiction, LNDDO is the first licensed digital lender in the UAE and MENA region.



LNDDO is a unique credit service designed to empower SMEs and encourage them to realise their full potential. Providing loans for small businesses with a quick and easy approval process, it gives entrepreneurs the capital they need to expand their businesses, even if they do not have audited financial statements. Historically, applying for a small business loan in the UAE was a lengthy and complicated process, taking six to eight weeks and reams of documentation. But, with LNDDO, the loans decision process takes only a matter of minutes, and funds can be disbursed and made accessible within one week. By providing fast, accurate and reliable credit services, LNDDO enables entrepreneurs and SMEs to concentrate on nurturing their creativity and achieving their goals.



Introducing a seamless and fully digital lending service, LNNDO uses advanced analytics and various B2B partnerships with leading payment service providers, e-commerce platforms and delivery aggregators to bring an exceptional level of service to its clients. Providing easy repayment options, the loans are suitable for digitally forward SMEs in various sectors, provided they have operating for a minimum of 12 months. The visionary firm also plans to expand to Egypt and Saudi Arabia as early as next year.



According to the UAE’s Ministry of Economy, more than 94% per cent of companies in the country are SMEs and this sector employs more than 86% of the private sector's workforce. Sadly, SMEs were hit particularly hard by the pandemic. The Financial Times reported in April 2020 that 70% of businesses in Dubai, including mainly small businesses with fewer than 20 employees, were expected to close within the next six months. By supporting these SMEs with timely financing, LNDDO hopes to strengthen the economy and help these dynamic and original companies recover from the difficulties of the past few years.



Founded by seasoned professionals who have more than 90 years’ of combined experience in heading up world-renowned banks and global leading financial institutions, including NI Capital, International Finance Corporation (IFC) and more. LNDDO is on a mission to become one of the leading names in the realm of digital banking within the region.



Ashraf Ghazaly, Founder and CEO of LNDDO, commented: “We are so excited to introduce our functional, inclusive and one-of-a-kind, digital lending solution that is specifically created to help and support the region’s SMEs. We want to make the process of getting a business loan for small and medium-sized business simple, quick and seamless, and ensure that it is totally inclusive and easily accessible to all. By supporting SMEs and removing any obstacles that are in their way, we hope to encourage creativity, growth and originality in UAE SMEs and eventually help to grow the economy as a whole.”



Meanwhile, Adham Azzam, Co-Founder & COO of LNDDO, said: “By mobilising capital for the merchants of our B2B partners, including payment service providers, e-commerce platforms and logistics companies, we will equip aspiring entrepreneurs and creative minds with the fuel they need to grow and achieve their goals. Given that the pandemic has led to a significant increase in digital transactions across the globe, we feel that now is a very appropriate time to launch our business. We’re aiming to change the landscape of the region’s SME lending scene by introducing an enhanced user experience, and an additional source of financing which is quick and easily accessible.”


For more information visit www.lnddo.com, or email press@lnddo.com.





تمكين المؤسسات الصغيرة والمتوسّطة أصبح سهلاً للغاية عبر شركة "LNDDO": ليندو للتمويل الرقمي أوّل مؤسسة للتكنولوجيا الماليّة مرخّصة من سوق أبوظبي العالمي بمجال إتاحة التمويل السريع للشركات في دولة الإمارات




أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة، سبتمبر 2021: كشفت شركة "ليندو- LNDDO" للتمويل الرقمي، المُموّل المباشر الأكثر ابتكاراً في هذا المجال، عن عرض جديد مبتكر في مجال هندسة الحلول الإئتمانيّة المخصّصة للشركات الصغيرة والمتوسطة. وتعتبر الشركة، المرخّصة والمنظّمة من قبل هيئة تنظيم الخدمات المالية (FSRA) لسوق أبوظبي العالمي (ADGM)، أوّل مُموّل رقمي مرخّص في دولة الإمارات ومنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.


ومن خلال تقديم الخدمات الإئتمانيّة الفريدة والعصريّة المصمّمة لتمكين المؤسّسات الصغيرة والمتوسّطة وتشجيعهم على الاستفادة القصوى من إمكاناتهم، توفّر شركة "ليندو- LNDDO" طريقة سريعة وسهلة لروّاد الأعمال للحصول على التسهيلات الماليّة، حتى لو لم يكن لدى الشركات بيانات ماليّة معتمدة. ومن المعروف أن التقدّم بطلب للحصول على قرض للأعمال الصغيرة في دولة الإمارات كان من المهام الطويلة والمعقّدة، ولكن مع "ليندو" أصبحت عمليّة الموافقة على القروض تستغرق بضع دقائق لا غير، ويمكن صرف الأموال وإتاحتها للشركة المتقدّمة بطلب قرض في غضون أسبوع واحد فقط. ومن خلال توفير خدمات دعم سريعة ودقيقة وموثوقة، تمكّن "ليندو" روّاد الأعمال والشركات الصغيرة والمتوسّطة من التركيز على أعمالهم ونشر إبداعاتهم وتحقيق أهدافهم.


ومن خلال طرح خدمة تمويل رقميّة سلسة ومتكاملة، تستخدم شركة "ليندو" تحليلات ذكيّة متقدّمة للأعمال، وعن طريق تفعيل شراكات متعدّدة مع كبار مسهلي خدمات الدفع الإلكتروني ومنصات التجارة الإلكترونيّة ومُجمعِّي التوصيل تستطيع الشركة تقديم مستوى استثنائي من الخدمات العصريّة لعملائها. كما توفّر الشركة العديد من خيارات السداد السهلة، والقروض المُيسّرة المناسبة للشركات الصغيرة والمتوسطة السبّاقة على مستوى الرقمنة، بشرط أن تكون هذه الشركات تعمل بشكل فعلي منذ مدّة لا تقل عن 12 شهراً عند التقدّم بطلب القرض. كما تخطّط الشركة ذات الرؤية المستقبليّة الإستباقيّة للتوسّع في مصر والمملكة العربيّة السعوديّة في العام المقبل.


ووفقًا لإحصاءات وزارة الاقتصاد في دولة الإمارات، فإن أكثر من 94٪ من الشركات في الدولة هي شركات صغيرة ومتوسطة، ويعمل في هذا القطاع أكثر من 86٪ من القوى العاملة في القطاع الخاص. وقد تضرّرت الشركات الصغيرة والمتوسّطة بشكل خاص للأسف جرّاء فيروس كورونا كوفيد-19، حيث ذكرت صحيفة فاينانشال تايمز في أبريل 2020 أنه من المتوقّع إغلاق 70٪ من الشركات في دبي، بما في ذلك الشركات الصغيرة التي تضم أقل من 20 موظفاً، في غضون ستّة أشهر. ولكن من خلال دعم هذه الشركات الصغيرة والمتوسطة عبر التمويل المالي، تأمل شركة "ليندو" في تعزيز الاقتصاد ومساعدة هذه الشركات الديناميكيّة والأصيلة على التعافي من صعوبات السنوات القليلة الماضية.


تأسّست من قبل خبراء متمرسين لديهم أكثر من 90 عاماً من الخبرات التراكميّة المشتركة في إدارة الأعمال الماليّة في أعرق المصارف والمؤسّسات الماليّة المشهورة عالميّاً، بما في ذلك شركة إن آي كابيتال "NI Capital"، الذراع الاستثمارية لبنك الاستثمار القومي، ومؤسسة التمويل الدوليّة (IFC) ، أكبر مؤسّسة إنمائيّة عالميّة وجزء من مؤسسة البنك الدولي، وغيرهما، لذا تعمل الشركة على أن تصبح واحدة من الأسماء الرائدة في عالم التمويل الرقمي على صعيد المنطقة.


وقد صرّح أشرف غزالي، المؤسّس والرئيس التنفيذي لشركة "ليندو" بالقول: "نحن متحمسون جداً لتقديم حلول التمويل الرقمي العمليّة والعصريّة والفريدة من نوعها، والتي تم إنشاؤها خصيصاً لمساعدة ودعم الشركات الصغيرة والمتوسّطة في دفع عجلة نجاحها في المنطقة. كما نريد أن نجعل الحصول على قرض تجاري للشركات الصغيرة أو المتوسّطة الحجم عمليّة بسيطة وسريعة وسلسة للغاية، على أن نضمن أيضاً أن تكون شاملة تماماً ويمكن الوصول إليها بسهولة للجميع. ومن خلال دعم هذه الشركات وإزالة أي عقبات في طريقها، نأمل أن نساهم بشكل كبير في تشجيع الإبداع والنمو والأصالة في الشركات الإماراتيّة الصغيرة والمتوسّطة، بالإضافة إلى المساعدة في تعزيز وتمكين الاقتصاد المحلّي ككل".


وفي الوقت نفسه، علّق أدهم عزّام، الشريك المؤسّس ومدير إدارة العمليات في شركة "ليندو" بالقول: "من خلال تفعيل شراكاتنا مع كبار مُسهّلي خدمات الدفع الإلكتروني ومنصات التجارة الإلكترونيّة وشركات الخدمات اللوجستية، سنستطيع اتاحة حلول تمويلية سريعة للشركات الصغيرة و سنزوّد روّاد الأعمال الطموحين وأصحاب العقول المُبدعة بكل شيء يحتاجونه تقريباً للنجاح والتألّق والوصول للقمّة. ونظراً لأن فيروس كورونا كوفيد-19 أدّى إلى زيادة كبيرة في المعاملات الرقميّة في جميع أنحاء العالم، نشعر أن الوقت الحالي هو الوقت الأفضل لبدء عملنا. كما نهدف إلى تغيير المشهد العام لعمليّة إقراض الشركات الصغيرة والمتوسّطة في المنطقة، وذلك من خلال تقديم أفضل


التجارب والحلول للمستخدمين وتزويدهم بمصدرٍ إضافيٍّ للتمويل يكون غاية في السرعة والسلاسة ويسهُل الوصول إليه ".





=