Wednesday, 16 October 2019

Dubai International Financial Centre Records a 45% Rise in Islamic Assets, Marking Significant Year-on-Year Growth






Over 40 financial firms based in the Centre providing Sharia-compliant products and solutions



Dubai, UAE, 16 October 2019: Dubai International Financial Centre (DIFC), the leading international financial hub in the Middle East, Africa and South Asia (MEASA) region, and the number eight global financial centre, has marked a significant rise in Islamic assets being managed in the Centre, recording a 45% growth between Q2 2018 and Q2 2019.


Islamic finance is growing at 1.5 times the rate of traditional finance, and the MEASA continues to be a steady driver of this industry, fueled by a number of jumbo sukuk issuances and almost US$ 1 trillion in financial assets across GCC countries. Dubai remains one of the world’s largest centres for Sukuk listings by value at US$ 62 billion, with DIFC-based Nasdaq Dubai at US$ 60 billion.


The DIFC continues to be a catalyst for growth in this sector, with more than 40 firms offering sharia-compliant products and services, using the Centre as a springboard to reach a muslim population of over 600 million in the Middle East and Africa region alone. The DIFC’s robust legal and regulatory environment, alongside its highly developed and dynamic financial ecosystem, has attracted major Islamic institutions such as Maybank Islamic Berhad to establish their regional headquarters in Dubai.


Arif Amiri, Chief Executive Officer of DIFC Authority said: “The growth in the number of financial institutions with a sharia-compliant offering, alongside the rise of Islamic assets managed from the DIFC highlights the increasing demand for Islamic financial products in the region. Aligned with the vision of Dubai’s leadership to establish the city as the capital for Islamic Economy, we are committed to continuously enhancing our world-class business environment to support the growth of sharia transactions here in the Centre.”


The Centre has also become the preferred home for emerging Islamic FinTech firms, contributing to the UAE’s position as the fourth largest Islamic FinTech hub in the world. The DIFC has showcased its commitment to developing the sector by establishing dedicated an Islamic FinTech stream in its award-winning FinTech Hive accelerator programme, alongside RegTech, InsurTech and FinTech.


The 31 participants chosen for the third cohort of the programme include four promising Islamic FinTech specialists, such as Malaysia headquartered HelloGold, the world’s first Shariah compliant gold mobile application and IslamiChain an innovative start-up leveraging Blockchain Technology to enable philanthropy and compassionate giving. Hakbah, an Islamic FinTech startup specialised in cooperative savings and Wethaq, a platform focused on structuring and distribution of securities in sukuk capital markets. As part of the programme, the budding start-ups receive guidance and mentorship from leading Islamic institutions such as the Dubai Islamic Economy Development Centre, Emirates Islamic Bank, Dubai Islamic Bank and Abu Dhabi Islamic Bank, amongst others from FinTech Hive’s network of 22 partners.


Together, these key components have created a market-leading environment for Islamic financial services to thrive, firmly positioning Dubai as the home for Islamic Finance in the region, transforming the future of finance.





For more information on Dubai International Financial Centre (DIFC) visit www.difc.ae





أكثر من 40 شركة مالية في المركز تقدم منتجات وحلول متوافقة مع الشريعة 



مركز دبي المالي العالمي يسجل نمواً في الأصول المالية الإسلامية بنسبة 45% سنوياً 



دبي، الإمارات العربية المتحدة، 16 أكتوبر 2019: سجّل مركز دبي المالي العالمي، المركز المالي الرائد في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا وجنوب آسيا، وثامن أفضل مركز مالي على الصعيد العالمي، نمواً ملموساً في حجم الأصول المالية الإسلامية المُدارة في المركز، بنسبة بلغت 45% خلال الفترة بين الربع الثاني 2019 والربع الثاني من عام 2018. 






ويمتاز قطاع التمويل الإسلامي بسرعة نمو أكبر بـ 1.5 مرة من سرعة نمو التمويل التقليدي، في وقت تتصدر خلاله منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا وجنوب آسيا النمو على مستوى القطاع، حيث وصل حجم الأصول المالية في دول مجلس التعاون الخليجي إلى ما يقارب تريليون دولار أمريكي، بالإضافة إلى الأعداد الكبيرة للصكوك الإسلامية المصدرة، فيما تبقى دبي واحدة من أكبر المراكز العالمية لإدراج الصكوك بقيمة تعادل 62 مليار دولار أمريكي، حيث تدير بورصة "ناسداك دبي" في مركز دبي المالي العالمي نحو 60 مليار دولار أمريكي منها. 



ويضطلع مركز دبي المالي العالمي بدوره كوسيط في نمو القطاع من خلال 40 شركة في المركز تقدم منتجات وحلول متوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية، حيث يوفر المركز المالي فرصة الوصول إلى ما يزيد عن 600 مليون شخص في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا وحدها، فضلاً عن استقطابه كبرى المؤسسات المالية الإسلامية، مثل "ماي بنك إسلاميك برهاد"، التي أنشأت مقراتها الإقليمية في دبي، بالنظر إلى البيئة التشريعية والتنظيمية المتميزة، والمنظومة المالية النشطة والمتطورة. 



وفي هذا السياق، قال عارف أميري، الرئيس التنفيذي لسلطة مركز دبي المالي العالمي: "إن تزايد عدد المؤسسات المالية التي تقدم خدمات متوافقة مع أحكام الشريعة، وارتفاع حجم الأصول الإسلامية المُدارة من مركز دبي المالي العالمي يؤكد على الطلب المتنامي على المنتجات المالية الإسلامية في المنطقة. وتماشياً مع رؤية القيادة في دبي والهادفة إلى ترسيخ مكانتها كعاصمة للاقتصاد الإسلامي، فإننا ملتزمون بمواصلة تطوير البيئة الاستثمارية وفق أعلى المستويات العالمية، لدعم نمو المعاملات المتوافقة مع أحكام الشريعة في المركز." 



وساهم مركز دبي المالي العالمي بمكانته كوجهة جاذبة للشركات الناشئة المتخصصة في التكنولوجيا المالية الإسلامية، لترسخ مكانة دولة الإمارات التي تعدّ رابع أكبر مركز للتكنولوجيا المالية الإسلامية في العالم. وسلّط المركز المالي الضوء على التزامه تجاه تطوير القطاع من خلال إطلاق برنامج "فينتك هايف" لتسريع الأعمال والحائز على عدة جوائز، إلى جانب التكنولوجيا التنظيمية وتكنولوجيا التأمين والتكنولوجيا المالية. 



وكان قد تم اختيار 31 شركة لتشارك في المجموعة الثالثة من البرنامج، من بينهم أربع شركات مختصة بقطاع التكنولوجيا المالية الإسلامية تضم "هيلو جولد"، أول تطبيق لتجارة الذهب عبر الهواتف المحمولة ومتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية في العالم ومقره في ماليزيا، و"إسلامي تشين"، الشركة الناشئة المبتكرة والتي تستخدم تقنية "بلوك تشين" لتمكين العطاء الخيري، و"هكبه"، الشركة الناشئة في قطاع التكنولوجيا المالية الإسلامية والمتخصصة في الادخار التعاوني، وشركة "وثاق" للتأمين التكافلي، المنصة الهادفة إلى إنشاء وتوزيع السندات المالية في أسواق الصكوك المالية. وفي إطار البرنامج، ستحصل الشركات الناشئة على الإرشاد والتوجيه من المؤسسات الإسلامية الرائدة، مثل مركز دبي لتطوير الاقتصاد الإسلامي ومصرف الإمارات الإسلامي وبنك دبي الإسلامي ومصرف أبوظبي الإسلامي، وغيرها من الشركات المدرجة ضمن شبكة "فينتك هايف" التي تضم 22 شريكاً. 



وجدير بالذكر أن هذه المبادرات أسهمت في ابتكار بيئة رائدة لازدهار الخدمات المالية الإسلامية، وترسيخ مكانة دبي كمركز للتمويل الإسلامي في المنطقة، لتغير بذلك مستقبل القطاع المالي.
=