Tuesday, 11 June 2019

بالو ألتو نتوركس تكتشف ثغرات أمنية خطيرة في 3 برامج شائعة الانتشار




الثغرات موجودة في برامج أدوبي أكروبات وأدوبي ريدر وفوكسيت ريدر المخصصة لقراءة الملفات من نوع pdf



دبي، الإمارات العربية المتحدة، 11 يونيو 2019: تمكنت بالو ألتو نتوركس، الشركة الرائدة في تطوير الجيل التالي من الحلول الأمنية، من اكتشاف 28 ثغرة أمنية جديدة بالاعتماد على أبحاثها الخاصة بالتهديدات الأمنية. وقام فريق الاستجابة للحوادث الأمنية الخاصة بمنتجات أدوبي بمعالجة هذه الثغرات الأمنية من خلال إصدار تقرير أدوبي الخاص بأمن المعلومات لشهر مايو. كما اكتشفت الشركة أيضاً خمس ثغرات أمنية في برنامج فوكسيت ريدر وتم التعامل معها من خلال آخر التحديثات الأمنية التي وفرتها الشركة لمستخدمي البرنامج. وشملت الثغرات الأمنية المكتشفة 19 ثغرة خطيرة و 9 ثغرات أمنية أخرى تصنف على أنها هامة يجب أخذها بعين الاعتبار.



ويتمتع عملاء بالو ألتو نتوركس الذين يمتلكون اشتراكاً في خدمة منع التهديدات، والذين يعتمدون منصة أتمتة عمليات الحماية من بالو ألتو نتوركس، بحماية كاملة ضد مثل هذه الهجمات التي تنفذ بشكل فوري من دون أي انتظار حال توفر أية ثغرات أمنية. كما يتم التصدي لهجمات استغلال الثغرات الأمنية هذه من خلال حلول الشركة (Traps) متعددة المستويات والتي تتمتع بقدرات واسعة لمواجهة كافة هجمات الاستغلال والوقاية منها.



وتوفر القدرات التي تتمتع بها حلول منع التهديدات، مثل الحماية ضد الثغرات الأمنية باستخدام منصات IPS و WildFire، لعملاء بالو ألتو نتوركس حماية شاملة وتزودهم بتحديثات تلقائية ضد أية تهديدات مستحدثة غير معروفة سابقاً.



وتنظر بالو ألتو نتوركس بعين التقدير لكل من شركة أدوبي والقائمين على برنامج فوكسيت ريدر لما أظهروه من تعاون وتقدير للباحثين المتخصصين في الوحدة 42، وهي الذراع الأمنية التابعة لبالو ألتو نتوركس.



كما تشارك بالو ألتو نتوركس بشكل منتظم في الأبحاث الخاصة بالثغرات الأمنية التي تقوم بها مايكروسوفت وأدوبي وآبل وجوجل أندرويد وغيرها من منظومات العمل المتكاملة، وقد ساهمت الشركة من خلال هذه المشاركة في اكتشاف أكثر من 200 ثغرة أمنية خطيرة. ومن خلال تحديد الثغرات الأمنية بشكل استباقي وتطوير قدرات الحماية اللازمة لعملائنا بالإضافة إلى مشاركة المعلومات ذات الصلة بشكل كامل مع مجتمع حماية المعلومات، فإننا في بالو ألتو نتوركس نقوم بتجريد الجهات المنفذة للهجمات من أسلحتها التي تعتمدها بهدف تهديد المستخدمين واستهداف شبكات المؤسسات والحكومات ومزودي الخدمات.
=