Tuesday, 12 February 2019

WGS 2019: Governments must redesign services: happier citizens are more efficient citizens




Experts convene to discuss critical redesigning of government services
New lens of public service designs presented through visualization of data
Panelists agree people are at core of driving design-related solutions

Dubai-UAE: 11 February, 2019 – Making progress on society’s biggest problems requires governments to make better use of data, involve citizens, invest in employees, and collaborate with other sectors. This was the consensus at the ‘Design to Transform Government’ track in front of a full-house today at the seventh World Government Summit. The three themed sessions shed light on a more disciplined, systematic and design-related approach to solving public sector management problems.

Moderated by Alex Klokus of Futurism, the discussion followed the increasingly daunting paradox that governments face. He stated: “On the one hand governments operate in a complex environment and must deliver on an expanded set of policies, while on the other, governments are hampered by expectations and shrinking budgets. Government by design calls on public sector leaders to favor the rational and analytical over the purely ideological, and the abandonment of tools and techniques that no longer work.”

David McCandless, journalist and data visualization expert, kicked off the session with a presentation on ‘Visualizing Data for Better Policies’. With a passion for data information, McCandless sees the beauty in data and seeks to provide meaning to numbers that are difficult to comprehend. He stated: “By visualizing data, ordinary people like you and me are able to understand the bigger picture and to better relate to information. In that sense, data is brought down to earth.”

One of the main advantages of visualization is its ability to open-up information that does not lend itself to linear explanations. McCandless added: “I use design to tell stories and I often refer to data as the new ‘soil’ as it has the power to flower into something magical.” He also shared relatable visuals on topics ranging from Brexit to military spending, diseases and breakups.

Don Norman, Director of the Design Lab at the University of California, presented a fresh, fourfold formula to 21st century design during the ‘Community-Based, Human-Centered Design’ session. This entailed addressing complex societal issues, focusing upon people, employing human-centered design and intermediating between parties. This is where designers come into play as they bring experts together to facilitate change. He elaborated on the importance of relying on the community for expertise. “The community is made up of people who understand. The solution does not lie in simply merging top officials with the community as they speak different languages but rather applying small, incremental and opportunistic steps,” he said. This theory is taken from Charles E. Lindblom, an Associate Professor of Economics at Yale University, who wrote The Science of “Muddling Through”.

Best known for his work with Apple, Tim Kobe, Founder and CEO of Eight Inc., provided insights on ‘Designing the Future Government Services’, emphasizing that great leaders create experiences. “You can contribute great design to government and political leaders. Actually, the government could have the greatest impact in changing people’s lives and this comes from an inherent understanding of connecting people in order to produce meaningful relationships.” To get a ‘return on experience’, Kobe’s eight key principles are: holistic experiences, utilizing uncommon insights, implementing mono-channel solutions, avoiding best practices, expressing empathy, using word of mouth, being a risk taker, and irrational loyalty.

A recurring emphasis was placed on the importance of human experience and the fact that people are at the core of driving design-related solutions. With Generation Z growing up in a digitally transformed world, design has a critical role in driving innovation and promoting positive emotional engagement.

The three-day World Government Summit 2019 runs until February 12 at Madinat Jumeirah in Dubai. The landmark event has convened more than 4,000 participants from 140 countries, including heads of state and governments, as well as top-tier representatives of 30 international organizations.



جلسات تناقش استراتيجيات تصميم حكومات المستقبل

خبراء يؤكدون أهمية المشاركة المجتمعية في تصميم الحلول الحكومية
ديفيد مكاندليس: عرض البيانات بشكل مصور يسرع من عملية فهمها
دون نورمان: المقاربة الجديدة في تصميم حكومات المستقبل ترتكز على محاولة فهم المشاكل المستعصية
تيم كوبي: الريادة الحكومية ترتكز على توفير تجربة بشرية إيجابية للمواطنين



دبي، 11 فبراير 2019: التصوير المرئي للبيانات الضخمة والتصميم المجتمعي وريادة التجارب الحكومية تشكل أبرز عوامل نجاح حكومات العالم في التعامل مع المشكلات المجتمعية الكبرى والمُعقدة وتقديم حلول تعتمد مقاربة جديدة.

هذا ما خلصت إليه جلسة التصميم في خدمة الحكومة ضمن فعاليات اليوم الثاني للدورة السابعة للقمة العالمية للحكومات، والتي قدمها المحاور ألكس كنوكس من شركة "فيوتشريزم" وشارك فيها كل من ديفيد مكاندليس الصحفي وخبير البيانات، ودون نورمان مدير مختبر التصميم في جامعة كاليفورنيا، وتيم كوبي المؤسس والمدير التنفيذي لمؤسسة "إيت إنك".



فهم البيانات بشكل أبسط

وأشار ديفيد مكاندليس إلى أن العالم اليوم حافل بكم هائل من البيانات الكمية الضخمة التي تغطي مختلف جوانب حياتنا الاجتماعية والاقتصادية، وبهدف نجاح الحكومات في التعامل مع المشكلات الكبرى يتوجب عليها تحليل وتصميم البيانات بصورة ذهنية تقوم بتقسيم البيانات واستخدام الألوان والاشكال حيث يميل العقل البشري إلى فهم الألوان والاشكال قبل فهم البيانات المكتوبة، كما يجب توضيح البيانات في إطار سياقات مختلفة في اطار تصور شامل يسهم في رسم صورة أوضح في عقول الناس.

وأضح ديفيد مكاندليس إلى أن البيانات هي نفط العالم الجديد، وفهم الناس للبيانات ومدلولاتها يسهم في فهم الجهود والإجراءات الحكومية، مشدداً أن رسم صورة ذهنية واضحة للبيانات الكمية يرتكز على التفاعل والاتصال والفهم المتبادل بين الحوكمات وشعوبها.

التصميم المجتمعي

من جانبه أشار دون نورمان، مدير مختبر التصميم في جامعة كاليفورنيا خلال جلسة "تصميم مجتمعات المستقبل.. الإنسان أولاً" إلى أن التعامل مع مختلف المشكلات المجتمعية، يتطلب اعتماد الحوكمات لتصميم جديد يرتكز على عناصر وعوامل من المجتمع. وأضاف نورمان إلى أن المقاربة الجديدة ترتكز على محاولة فهم المشاكل المستعصية وإشراك خبراء ذوي تخصصات مختلفة لتقديم حلول سهلة الاستخدام وتفهم بشكل واضح وبالأخص من قبل المجتمعات المستهدفة، من خلال التركيز على الناس وتوفير تصميمات تضع تطلعاتهم وهمومهم في قلب دائرة الاهتمام.

علامات حكومية جذابة

وفي جلسة "حكومات المستقبل.. الإبداع في تقديم الخدمات" أوضح تيم كوبي أن الريادة الحكومية ترتكز على توفير تجربة بشرية إيجابية للمواطنين المعنيين، وتعتمد على عوامل متعددة من ضمنها توفير خبرات شاملة ومتكاملة، ودراسة وجهات النظر، والأخص الغير الشائعة من طرف المستخدمين، إضافة إلى تبني أفضل الممارسات وعدم تجاهل أهمية التعاطف كأحد عوامل التواصل لفهم احتياجات الفئات المستهدفة، ما يجعل من العائد على التجربة، عائداً أفضل على الاستثمار.
=