Friday, 10 August 2018

قادة شنايدر إليكتريك يوقعون بروتوكول لتعزيز المساواة بين الجنسين في الشركة





40 من مديري الشركة تعهدوا ببذل كل الجهد لتفعيل مبادئ تمكين المرأة الصادرة عن الأمم المتحدة


سياسة الأجر المتساوي بين الموظفين من الجنسين أحد أبزر علامات التزام الشركة .. وورش عمل لتأهيل المرأة للقيادة


وقع ٤٠ رئيساً ومديراً من قادة شركة شنايدر إليكتريك المتخصصة عالمياً في إدارة الطاقة والتحكم الآلي، على مبادئ تمكين المرأة التي حددتها هيئة الأمم المتحدة للمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة (هيئة الأمم المتحدة للمرأة).

القاهرة، 9 أغسطس 2018: وقع قادة شنايدر إليكتريك، الشركة الرائدة عالميا في مجال إدارة الطاقة والتشغيل الآلي، الذي يشرفون على أكثر من ٩٠ % من موظفى المجموعة، على بروتوكول يتعهدون فيه ببذل كل جهد ممكن لتوفير الفرص ذاتها للرجال والنساء، وتمكين المرأة من بذل كل إمكاناتها والوصول إلى أفضل أداء ممكن، وإشراك الموظفات في تطوير أعمال الشركة، والعمل على التحسين والتطوير المستمر للمساواة بين الجنسين في جميع أنحاء شنايدر اليكتريك.

وترى شركة شنايدر إليكتريك إن المساواة بين الجنسين هي أحد مفاتيح النجاح لذلك توليها أهمية خاصة، وتؤمن بأن التنوع فى الفريق هو عين ما تحتاجه الشركة للتفوق والتميز عن الآخرين.

وتدعم سياسات الموارد البشرية في الشركة تمكين وتقوية المرأة في جميع المواقع، وتعتبر هذا هدفاً استراتيجياً للمجموعة من أجل تعزيز صورة العلامة التجارية وإبرزها كشركة ذات بصمة خاصة في هذا الخصوص.

ويأتي دعم الشركة بالمساواة بين الجنسين ضمن التزامها الأوسع تجاه التنوع والدمج لعدد من السنين ظلت شنايدر إليكتريك نشطة ومتحمسة فيما يتعلق بدمج الأقليات ودعم المرأة فى مختلف مراكزها محليا وعالميا معا، وتطبق ذلك من 4 طرق مختلفة، تتضمن التزام القادة بأن يكونوا قدوة عبر التزامهم هم أنفسهم بالبروتوكول بشكل كامل، وزيادة عدد المبادرات الداعمة لتمكين المرأة وتطورها الوظيفي من خلال ورش عمل للتمكن من القيادة، وتنظيم حملات توعية لذات الغرض بالتوازي مع المبادرات، واتباع سياسات مركزية في الموارد البشرية من أجل تحقيق هذا الهدف خاصة فيما يتعلق بسياسة الأجر المتساوي بين موظفيها من نفس الدرجة بغض النظر عن الجنس.

=