Sunday, 19 November 2017

Central Bank of Egypt Governor and Mastercard President and CEO Discuss Ways to Grow the Use of Digital Payments in Egypt

To Further drive financial inclusion in Egypt



Cairo, Egypt – November 17, 2017 – Mr. Tarek Amer, Governor of the Central Bank of Egypt, met with Mastercard President and CEO, Mr. Ajay Banga, today to discuss the role of digital  payments in Egypt in the framework of driving financial inclusion across the country.
During the visit, Mr. Amer highlighted the Central Bank of Egypt’s commitment to drive a new era of cashless payments in the country as envisioned in the Egypt Vision 2030 in an effort to create a competitive, balanced and diversified digital economy.
Mr. Banga emphasized Mastercard's pledge to play a pivotal role in supporting the Egyptian government's vision to realize a paradigm shift towards a digital economy. He also recognized the continuous efforts of the Central Bank of Egypt in defining regulations, responding to market needs and engaging with partners and industry players to drive greater financial inclusion through the implementation of innovative payment technologies.

The Central Bank of Egypt established the first interoperable mobile ecosystem in 2013, which was activated in June 2016, making Egypt one of the few countries worldwide to embrace a solution of this kind across all banks, service providers and mobile operators. The mobile payment service is one of the major drivers of financial inclusion in light of the wide spread of mobile phones in Egypt, especially among low-income segments and youth, enabling them to access fast banking services around the clock and at the lowest cost.

لدعم الشمول المالي في مصر
محافظ البنك المركزي المصري يلتقي بالرئيس والمدير التنفيذي لماستركارد  لمناقشة سبل التوسع في استخدام المدفوعات الرقمية

القاهرة في 16نوفمبر 2017-  قام محافظ البنك المركزي السيد طارق عامر بمقابلة الرئيس والمدير التنفيذي لماستركارد السيد/ أجاي بانغا لمناقشة دور المدفوعات الرقمية في مصر، وذلك في إطار دعم الشمول المالي في مصر.

وخلال اللقاء، أكد محافظ البنك المركزي على دعم البنك لإطلاق عصر جديد للمدفوعات الرقمية في البلاد في إطار رؤية مصر 2030، وذلك لخلق اقتصاد رقمي تنافسي ومتوازن يتسم بالتنوع.

ومن جانبه أكد  السيد/ بانغا على إلتزام ماستركارد  بالقيام بدور محوري في دعم رؤية الحكومة المصرية للتحول نحو الاقتصاد الرقمي. كما أعرب عن تقديره للجهود المتواصلة التي يبذلها البنك المركزي المصري في وضع الأطر التنظيمية للمدفوعات الرقمية، والاستجابة لإحتياجات السوق المحلي والتواصل مع أهم الشركاء والخبراء وكبرى الشركات، بما يمهد الطريق لإنجاز أهداف الشمول المالي، من خلال تبني وتطبيق تكنولوجيا وحلول الدفع الإلكتروني بوتيرة سريعة ومدروسة بعناية.

كان البنك المركزي المصري قد قام بإطلاق أول منصة مدفوعات مفتوحة للهواتف المحمولة عام 2013، كما قام بتفعيل خدمة التشغيل البينى في يونيو 2016 لتصبح مصر أحد الدول القليلة علي مستوى العالم التي استطاعت تفعيل الخدمة علي مستوى جميع البنوك ومقدمي الخدمة من شركات الهاتف المحمول

وتعد خدمة الدفع عبر الهاتف المحمول من أكثر الخدمات المالية قدرة على تحقيق الشمول المالي في ضوء الإنتشار الواسع للهواتف المحمولة في مصر وخاصة بين محدودي الدخل والشباب حيث تمكنهم من الحصول على خدمات مصرفية بسرعة وبأقل تكلفة على مدار الساعة.

=