Tuesday, 3 October 2017

"سي نيكسوس" توظف المعرفة المتراكمة في تطوير المدينة المستدامة لتوفير أفضل الحلول المتخصصة

  • الخطوة تتماشى مع استراتيجية دبي للطاقة النظيفة واستراتيجية التنمية الخضراء في الإمارات -
[دبي - الإمارات العربية المتحدة، 3 أكتوبر 2017]  – أطلقت "دايموند ديفلوبرز" ذراعها المعرفية لتوفير الاستشارات وخدمات ادارة المشاريع في مجال البناء المستدام "سي نيكسوس" التي تأسست من خلال دمج الإدارات والخبرات التطويرية، وتولت الإشراف على العديد من المشاريع، وعلى رأسها المدينة المستدامة. وتعمل "سي نيكسوس"على توظيف المعرفة المتراكمة في تطوير هذه المدينة النموذجية لتوفير الحلول المستدامة الشاملة، بما يتناغم مع "استراتيجية دبي للطاقة النظيفة"، و"استراتيجية الإمارات للتنمية الخضراء". ومن خلال التركيز على تعزيز الركائز الاجتماعية والبيئية والاقتصادية للاستدامة، تتمتع الشركة بمكانة فريدة من نوعها لتقديم خدمات استشارية شاملة، بالاعتماد على خبرتها العملية ومفاهيم الاستدامة المعمول بها حول العالم.
وقال فارس سعيد، الرئيس التنفيذي  لشركة "دايموند ديفلوبرز": "نسعى لتسريع حركة البناء المستدام، ليس فقط من خلال تطوير مشاريع ومدن مستقبلية ومستدامة؛ بل من خلال نشر نتائج هذه المشاريع ومشاركة الحصيلة المعرفية لسنوات من البحث والاختبار في مجال الاستدامة، لتشجيع جميع المطورين على تحقيق رؤية دبي في بناء المدينة الأذكى والأكثر استدامة""
وأضاف: "إن ما انجزناه في المدينة المستدامة خلال العامين الماضيين، أثبت أن الاستدامة ليست مجرد مفهوم أو حلم، بل حقيقة قائمة ونموذجاً عملياً لما تبدو عليه مدن المستقبل.  ونعمل من خلال "سي نيكسوس" على نقل هذه التجربة من دبي إلى العالم، ورفع سقف الاستدامة من خلال تطوير مشاريع تحاكي  مدن المستقبل ٢٠٥٠"
وكانت المدينة المستدامة قد حازت على العديد من الجوائز، لكونها أول مشروع يتم فيه تطبيق مفاهيم الاستدامة، حيث يتم تحقيق رؤية "سي نيكسوس" و "دايموند ديفلوبرز" المشتركة للمعيشة المستدامة والعمل والتعليم والترفيه بشكل تام. وكان قد تم إنجاز المرحلة الأولى من المشروع في ديسمبر 2016، وسيتم الانتهاء من المرحلة الثانية في العام المقبل 2018، وسوف تضم فندقًا ومدرسة ومستشفى لإعادة التأهيل، إضافة إلى مقر شركة "سي نيكسوس"  الذي يعد أول مبنى ايجابي الطاقة في المنطقة، حيث ينتج المبنى ١٤٠٪ من طاقته التشغيلية.
وقال الدكتور معاوية الردايدة، الرئيس التنفيذي لشركة "سي نيكسوس": "نتطلع لدفع عجلة الابتكار والتغيير من خلال نشر الاستدامة في مجال البناء وترجمة مفاهيمها إلى حلول عملية قابلة للتوسع في أي بيئة بشكل يراعي متطلبات المكان والثقافة والاقتصاد المحلي، شاملة لحلول الاستدامة الاجتماعية، البيئية والاقتصادية"
وأضاف: "تضم "سي نيكسوس معهد للأبحاث يعمل على رصد وإعداد التقارير لكافة مشاريعنا، ومن ضمنها المدينة المستدامة في دبي، كما يسهم مع شركائنا في نشر مفهوم الاستدامة في كافة المجالات والعمل باستمرار على البحث والتطوير لإيجاد حلول مبتكرة وذكية تخدم المستهلك، وترفع من جودة الحياة، من دون أي إهدار للموارد الطبيعية، ومن دون إضافة أي عبء اقتصادي على المطور أو المستخدم".

ويمكن للشركات التي تعمل مع "سي نيكسوس" الاستفادة من الحلول التي تعزز دورة حياة المشاريع بالكامل، ومشاركة المجتمع والأطراف الرئيسية ذات الصلة، وتعزيز الابتكار لتلبية احتياجات المجتمع وبالتناغم مع الظروف المحلية، والحفاظ على الأداء الاجتماعي والاقتصادي والبيئي. وفي الوقت الذي تقترب فيه المدينة المستدامة من الإنجاز التام، تواصل "سي نيكسوس" مسيرتها وفق الخطط المرسومة  لتحتل مكانة رائدة عالميًا، ومستشارًا موثوقًا به في توفير حلول الاستدامة في البيئة المبنية.
=