Monday, 18 September 2017

Director General of Rosatom Alexey Likhachev visits the construction site of the International Thermonuclear Experimental Reactor (ITER)



On September 14th 2017, Cairo

Director General of the Russian State Atomic Energy Corporation Alexey Likhachev paid a working visit to the construction site of the International Thermonuclear Experimental Reactor (ITER) at the invitation of ITER Organization Director-General Bernard Bigot.

The visit of the head of Rosatom Alexey Likhachev is associated with the new phase of the project which has now entered a full-scale practical implementation phase. Today, the progress is visible not only on the construction site, but also in the production and supplies of components, including those produced in Russia.

"The exploration of thermonuclear fusion energy will open up vast scientific and technological prospects for mankind. That is why Russia which has a unique experience in nuclear and thermonuclear research is now at the forefront of the ITER project, making a fundamental contribution to its implementation. It is also important to note that the very concept of this international project, namely tokamak, was developed in our country," the head of Rosatom underlined during the visit.

For ITER project, Russia produces key components of the reactor complex and other high-tech equipment. More than 25 unique systems are being developed by Russian enterprises including superconductors, gyrotrons (which can be compared to giant microwave ovens), and elements of protection and diagnostics. At the same time, Rosatom not only shares unique technologies with foreign partners, but also gets access to the best international practices in this field.

"Russia has always been an exemplary partner, which meets all its obligations in full and on time," ITER Organization Director-General Bernard Bigot said. Russia's participation in ITER is an opportunity to look beyond today’s technological horizon and to create a scientific and production base for its own projects in the field of thermonuclear fusion.

"The development and production of equipment for ITER project allows achieving a twofold result. Firstly, it is an additional capacity utilization of Rosatom enterprises, creation of new products and development of new unique competencies. Secondly, research findings will allow bolstering capacities of nuclear science in Russia. ITER is important for us as a testing ground for practical tasks related to the energy of the future, with the increasing role of Russia on the global technology market," Alexey Likhachev noted after the visit.

A total of 35 countries, including 29 European Union member-states, as well as the United States, India, China, Japan, South Korea and the Russian Federation are participating in the project of the construction of the international thermonuclear experimental reactor ITER. The launch of the reactor and production of the first batch of plasma is scheduled for 2025.
During his visit to France, the head of Rosatom, Alexey Likhachev, also met with the chairman of the French Alternative Energies and Atomic Energy Commission (CEA), Daniel Verwaerde. Together with Mr. Verwaerde he also visited the construction site of Jules Horowitz Reactor (JHR).
رئيس مؤسسة روس أتوم يزور موقع بناء المفاعل الحراري التجريبي الدولي ITER

القاهرة في 14 سبتمبر 2017

قام السيد الكسي ليخاتشيف المدير العام لمؤسسة روس أتوم  الحكومية للطاقة النووية مؤخراً بدعوة من السيد بيرنار بيجو مدير عام المؤسسة الدولية ITER بزيارة عمل لموقع بناء المفاعل الحراري الدولي ITER قيد الانشاء في كاداراش (فرنسا).

ترتبط زيارة رئيس مؤسسة روس أتوم بخروج مشروع ITER لمرحلة التنفيذ الفعلي الموسع. لا يظهر التقدم فقط في موقع البناء و لكن ايضا في عمليات توريد المكونات بما في ذلك المكونات الروسية الصنع. وتعليقاً على تلك الزيارة، قال السيد الكسي ليخاتشيف "ان تطوير الطاقة من الاندماج النووي الحراري الذى يفتح للبشرية افاقا علمية و تكنولوجية هائلة. و هذا هو سبب وجود روسيا التي لديها خبرتها الفريدة في مجالات البحوث النووية و الاندماج النووي في طليعة مشروع ITER، و هي تقدم مساهمة  جوهرية  لتنفيذه. من المهم ايضا ملاحظة ان مفاهيم هذا المشروع الدولي – توكاماك – قد وضعت في بلادنا".

وأضاف السيد الكسي ليخاتشيف قائلاً "إن إنتاج وتطوير معدات ITER يحل مشكلتين هامتين. الاولى  هي الاستفادة من القدرات الاضافية لمؤسسة روس أتوم و استحداث منتجات جديدة وتطوير الكفاءات الفريدة من نوعها. والثانية هي النتائج التي يتم الحصول عليها اثناء عمليات البحوث التى تضاعف امكانيات العلوم النووية المحلية. ITER بالنسبة لنا مهمة كموقع اختبار للمهام العملية المتعلقة بطاقة الغد و ما بعد يوم الغد و بخاصة مع الدور المتزايد لروسيا في سوق التكنولوجيا العالمي".

وعلق السيد بيرنار بيجو على هذه الزيارة قائلاً "كانت روسيا ومازالت الشريك المثالي الذي يفي بجميع التزاماته وفي موعدها". تعد مشاركة روسيا في ITER – فرصة للنظر لما وراء الافق التكنولوجي واليوم هي بالفعل تشكل القاعدة العلمية و الانتاجية لمستقبلها في مجال الاندماج النووي الحراري.

تقوم روسيا بابتكار المكونات الرئيسية للمفاعل ITER و التجهيزات الاخرى العالية التقنية. فالموصلات الفائقة والجيروترونات (يمكن مقارنتها بأفران الميكروويف العملاقة) وعناصر الحماية والفحص واكثر من 25 من الانظمة الفريدة هي في نطاق مسؤولية الشركات الروسية. مع هذا ذلك فإن روس أتوم لا تتقاسم تقنياتها الفريدة فقط بل وتحصل ايضا على فرصة الوصول لافضل التطويرات لدى الشركاء الاجانب.  
يشارك 35 بلدا فى بناء المفاعل الحراري التجريبي الدولي ITER فيه– بما فيها 29 من بلدان الاتحاد الاوروبي وكذلك الولايات المتحدة والهند والصين واليابان وكوريا الجنوبية وروسيا الاتحادية. من المقرر بدء التشغيل وتلقي اول حزمة بلازما في سنة 2025.

التقى السيد الكسي ليخاتشيف اثناء زيارته لفرنسا مع السيد دانييل فيرفيرد مدير عام مفوضية الطاقة النووية ومصادر الطاقة البديلة في فرنسا (CEA) حيث زارا معا موقع مفاعل البحوث "جول هوروينز" قيد الانشاء.


=