Monday, 18 September 2017

فعاليات أسبوع دبي الدولي للضيافة تنطلق

ستة معارض تجارية متخصصة بقطاعات الضيافة والأغذية والمشروبات بمشاركة ألفي جهة عارضة
فعاليات أسبوع دبي الدولي للضيافة تنطلق 


توقعات باستقبال 50 ألف زائر  إلى فعاليات الحدث
المعروضات تشمل المنتجات والخدمات في جميع جوانب قطاعات الضيافة والأغذية والمشروبات

دبي، الإمارات العربية المتحدة – يتواجد في دبي هذا الأسبوع صانعو القرار من مختلف المستويات في قطاعات الضيافة والأغذية والمشروبات من مختلف أنحاء الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وشبه القارة الهندية، لحضور فعاليات أسبوع دبي الدولي للضيافة، أكبر حدث للفندقة وخدمات الطعام في المنطقة، والتي تنطلق غداً الاثنين في مركز دبي التجاري العالمي وتتواصل حتى الأربعاء 20 سبتمبر الجاري.

تشارك 2,000 جهة عارضة من مختلف أرجاء العالم في فعاليات أسبوع دبي الدولي للضيافة، الذي يقام بدعم من دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي، ومن المتوقع أن يحضرها أكثر من 50,000 زائر، بما في ذلك مشترون تنفيذيون من مجموعة واسعة من الشركات في الشرق الأوسط، مثل مجموعة الصير، وماجد الفطيم للتجزئة، وشركة "ويتابيكس" للأغذية، وسوق دبي الحرة، ومجموعة الشايع، ومجموعة جميرا، وفندق جراند حياة دبي، ومنتجع الحبتور جراند، وفنادق فيرمونت، وفنادق "دبليو باي ويستن"، و"كوستا كوفي" وغيرها الكثير.

منبراً رفيعاً
وقالت تريكسي لوه ميرماند، النائب الأول للرئيس في مركز دبي التجاري العالمي، إن أسبوع دبي الدولي للضيافة يُعدّ "منبراً رفيعاً" لقطاع الضيافة في العالم، يتيح فرصة لا تفوّت أمام الشركات لتقديم أحدث المنتجات والابتكارات وإمكانيات التواصل والتعلم والاستثمار في سوق الضيافة المتسارع في المنطقة. وأضافت: "تُعد دبي مركزاً راسخاً لقطاع الضيافة، كما أن البنية التحتية اللوجستية الاستثنائية للإمارة تجعلها بوابة تجارية رئيسية تربط بين أسواق الشرق والغرب، ومن شأن المعارض التجارية الستة إتاحة إمكانية الوصول الفوري إلى كل جانب من جوانب المنتجات والخدمات ذات العلاقة بجميع مجالات الضيافة اليوم، بغض النظر عن حجمها أو مدى انتشارها، ما يجعل زيارة الحدث ملاءمة وميسرة من نواحي الوقت وسهولة الحصول على الاحتياجات المطلوبة".

دبي .. الخيار الرئيسي
من جانبه، اعتبر آندي ستيوارت، نائب الرئيس لمجموعة فعاليات الضيافة بمنطقة الشرق الأوسط وآسيا وإفريقيا لدى شركة "دي إم جي للفعاليات"، والمشتملة على معرض الفنادق ومعرض الترفيه، المقامان تحت مظلة أسبوع دبي الدولي للضيافة، إن دبي هي "الخيار الرئيسي" الذي تتوجه إليه العلامات التجارية الدولية والإقليمية في قطاع الضيافة، مشيراً إلى أن مشهد قطاع الضيافة في الإمارة يُعد واحداً من "الأكثر ابتكاراً وإثارة للإعجاب في العالم"، وقال: "تعمل في دبي أكبر سلاسل الفنادق والمطاعم العالمية، والمطورون الإقليميون الذين يقودون التوجهات العالمية، ومن المقرر أن تساهم المشاريع الفندقية الحالية المرتقب إنجازها في دبي ودولة الإمارات، في وضع البلاد في الصدارة على الصعيد الدولي، ونعتزم خلال أسبوع دبي الدولي للضيافة، تقديم أرضية تتيح كل ما هو مطلوب لتطوير الفنادق والمطاعم وتحديثها في هذه السوق العالمية المركزية".

6 معارض
وتتيح المعارض الستة المقامة في أسبوع دبي الدولي للضيافة فرصاً واسعة للتواصل مع قطاعات الضيافة والأغذية والمشروبات، وهذه المعارض هي "جلف هوست" ومهرجان المأكولات المتخصصة و"سيفيكس" الشرق الأوسط التي يملكها وينظمها مركز دبي التجاري العالمي، إلى جانب معرض "ياميكس" الشرق الأوسط، الذي يُنظم بالتعاون بين المركز التجاري وشركة "كولنميسيه" الألمانية للمعارض، علاوة على معرض الفنادق ومعرض الترفيه اللذين تملكهما وتنظمهما شركة "دي إم جي للفعاليات".

وقال عصام كاظم، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للتسويق السياحي والتجاري، إن نمو قطاع الضيافة أصبح اليوم يتحلى بأهمية بالغة لدبي والمنطقة، وأضاف: "من الضروري إتاحة منصة متخصصة لقطاع الضيافة تدعم رؤيتنا الاستراتيجية الرامية للترحيب بعشرين مليون زائر سنوياً بحلول العام 2020، ومن شأن الجمع بين هذه المعارض التجارية تحت سقف حدث شامل واحد أن يساعدنا على تقديم منصة شاملة لتلبية احتياجات القطاع، وأن نرحب على أرضيتها بأبرز الشركات العاملة في مجال الضيافة في العالم".

جلف هوست 2017
يعرض "جلف هوست 2017" كل ما يختص قطاع الضيافة من تجهيزات ومعدات للعمليات التشغيلية الأمامية والخلفية وعمليات واجهات الخدمة (الكاونترات)، وذلك بما يشمل الحلول المطبخية التجارية التي تشمل الأفران وأدوات الطهو وإعداد الطعام والأواني وتجهيزات المطابخ، علاوة على مجموعات واسعة من المستلزمات الخاصة بتقديم الطعام للمساعدة في إثراء تناول الطعام والاستمتاع بخدمة استثنائية تنأى بالمنشأة عن المنافسة، فضلاً عن أحدث المنتجات والخدمات الخاصة بالمقاهي.

مؤتمر تطوير المطاعم
يعتزم جلف هوست إقامة مؤتمر تطوير المطاعم بدعم من المركز الدولي لفنون الطهي بدبي، ومنتدى الشرق الأوسط للأغذية، حيث تُعقد جلسات تدريبية وتعليمية للطهاة خلال الحدث تقام تحت شعار "تقنيات المطاعم في المستقبل". وتقدّم هذه الجلسات وورش العمل المعتمَدة، أفكاراً عملية ورؤىً متعمقة يضمن اتباعها بشكل سليم تحقيق النجاح للمطاعم والمقاهي في ظروف السوق التنافسية. وتشمل المواضيع المطروحة معايير الجودة الحكومية، والتغييرات المتعلقة بضريبة القيمة المضافة، فضلاً عن جلسة تتيح المجال أمام أصحاب المشاريع الريادية لعرض أفكارهم التجارية على مستثمرين محتملين من أجل الحصول على تمويل لمشاريعهم. ويشارك 60 خبيراً من بعض أشهر العلامات التجارية في هذه الفعاليات للحديث أمام 250 مندوباً من أعضاء الوفود القادمين من أوروبا والولايات المتحدة وآسيا والشرق الأوسط وإفريقيا.

وستقام ورش العمل هذه ضمن برنامج "مسرح تدريب الطهاة العالميين" ينظم بالشراكة بين المركز الدولي لفنون الطهي وشركة "إلكترولكس" والاتحاد العالمي لجمعيات الطهاة. وسيحظى المندوبون المشاركون في ورش العمل المقامة ضمن المؤتمر بشهادات معتمَدة في التطوير المهني المستمر.

معرض الفنادق
يغطي معرض الفنادق في عامه الثامن عشر جميع جوانب قطاع الضيافة، من الديكور والمرافق إلى التقنيات في الغرف وغيرها، وهو الحدث الأكبر والأقدم الذي ما زال قائماً في قطاع الفندقة بالمنطقة.

وقد وصلت المشاريع الفندقية المرتقبة في دبي إلى مستويات جديدة في العام 2017، متجاوزة أكثر من 100 ألف غرفة. ويكشف تقرير جديد أعدته شركة "توب هوتل بروجيكتس" خصيصاً لمعرض الفنادق 2017 أن في جعبة القطاع 173 فندقاً تشتمل على 111,688 غرفة فندقية، تتوزع على مراحل الرؤية والتخطيط والبناء والاستعداد للافتتاح، وذلك في جميع أنحاء الإمارة، ما يساعدها في الحفاظ على مكانتها العريقة باعتبارها أكثر مدن الشرق الأوسط ازدحاماً في بناء الفنادق.

ويقيم معرض الفنادق مسابقة هي الأولى من نوعها في المنطقة؛ فخلال المنافسات المباشرة لمسابقة "دوري المدبرين المنزليين الأبطال"، يتم تجهيز غرفتين فندقيتين نموذجيتين وقلبهما رأساً على عقب، ليتنافس فريقان من التدبير المنزلي، ضمن منافسات دورية أوسع، على إعادة من الغرفتين مرة أخرى إلى حالتهما الأصلية في أسرع وقت. ومن جانب آخر، يشهد منتدى الشرق الأوسط للضيافة مشاركة عدد كبير من المديرين والمسؤولين من شركات تطوير عقاري وشركات أصول ومواقع سفر عبر الإنترنت وغيرها، لمناقشة الفرص والتحديات الاستراتيجية الرئيسية التي تواجه القطاع، فيما تقام عروض أزياء على "المدرج" تعرض أحدث التوجهات في مجال الزي الموحد لموظفي الأمن والخدمة الأمامية والمطابخ ومراكز علاجات السبا والمسابح وغيرها من مرافق.

معرض الترفيه
شهدت دبي نمواً هائلاً في مناطق الجذب السياحي الترفيهية الكبرى في السنوات القليلة الماضية، في حين تسعى بلدان أخرى في المنطقة إلى تنويع اقتصاداتها من خلال تطوير المشهد الترفيهي. ويُعتبر معرض الترفيه في دورته الخامسة، المعرض الوحيد من نوعه في المنطقة، والمصمم لعرض أحدث المنتجات والخدمات الدولية المخصصة لمجالات الترفيه والرياضة والمنتجعات، بمشاركة أكثر من 100 جهة عارضة من 23 دولة، تقدم أحدث الابتكارات في مجالات تخصصها.

مهرجان المأكولات المتخصصة
يُعتبر هذا المعرض أول حدث مختص في مجال الأغذية بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، ويشكّل أرضية شاملة للموردين والمستوردين والمصدرين للمنتجات الغذائية الفاخرة، والأغذية الحلال والعضوية، وتلك المُعدّة بطريقة حرفية. ويشهد قطاع الأغذية العضوية اهتماماً متزايداً لدى المستهلكين، في ضوء توقعات بوصول قيمة تجارة التجزئة العالمية لهذا القطاع إلى 52 مليار دولار بحلول العام 2021.

وتشارك في الحدث جهات عديدة من انحاء العالم، من أبرزها وكالة التجارة الإيطالية، التي تقدم مجموعات واسعة من المنتجات الإيطالية عالية الجودة. ويتيح المعرض المجال أمام المختصين للوصول إلى 2,800 من المنتجات والمكونات الغذائية المتخصصة، كثير منها يُعرض في المنطقة للمرة الأولى.

ويتضمن الحدث التجاري عروض "مسرح الشيف" التي يقدّمها عدد من أفضل الطهاة ممن يحوز بعضهم نجوم "ميشلان"، وذلك في ستة عروض يومية تشتمل على أفضل أساليب طهو الطعام الراقي، والمأكولات البحرية، والعضوية، والأجبان الفاخرة، والأطعمة الخالية من الغلوتين.

سيفيكس
يبلغ معدل استهلاك الفرد من الأسماك والمأكولات البحرية في دولة الإمارات ضعف المتوسط العالمي البالغ 18 كيلوغراماً، وسط تنامي استهلاك الأسماك والمأكولات البحرية في منطقة الشرق الأوسط، ما يدلل على أهمية الدور الذي يلعبه سيفيكس، منذ ست سنوات، في تسهيل حصول تجار التجزئة والمطاعم والفنادق على الإمدادات الاستهلاكية من المأكولات والأغذية البحرية من الموردين من أنحاء العالم، وذلك بوصفه أكبر معرض للمأكولات البحرية في المنطقة.

ياميكس
تتزايد أهمية معرض "ياميكس الشرق الأوسط"، بوصفه الحدث التجاري الدولي الأبرز في المنطقة لمصنّعي الحلويات والمخبوزات والوجبات الخفيفة، مع تصدر قطاع الحلويات والوجبات الخفيفة في الشرق الأوسط القطاعات المماثلة عالمياً. وتُقدّر قيمة قطاع الحلويات والوجبات الخفيفة والموالح على المستوى الإقليمي بنحو 9 مليارات دولار مع توقعات ببلوغه 11 ملياراً دولار في 2021. وتقوم شركة "إنوفا ماكرت إنسايتس" بعرض أحدث رؤاها المتعلقة بالتوجهات الاستهلاكية للحلويات والموالح والوجبات الخفيفة ضمن فعاليات منصة "التوجهات في قطاع الحلويات" التي يستضيفها المعرض.

يُذكر أن جميع المعارض المنعقدة تحت مظلة أسبوع دبي الدولي للضيافة فعاليات تجارية تقتصر زيارتها على التجّار والمختصين، ولا يسمح بدخولها لعامة الجمهور أو من تقل أعمارهم عن 21 عاماً، علماً بأن تسجيل المختصين لزيارة هذه الفعاليات متاح في أرض إقامة الفعاليات عند الزيارة وبعد التحقّق من الهوية التجارية للزائر، وتخوِّل تذكرة الزيارة حاملها الدخول مجاناً إلى جميع المعارض التجارية الستة.
=