Tuesday, 9 May 2017

Minister of Economy and Commerce inaugurates Project Qatar 2017 welcoming global construction players from 33 countries



May 08, 2017

Under the patronage of H.E. Sheikh Abdullah bin Nasser bin Khalifa Al-Thani, the Prime Minister and Minister of Interior of Qatar, Project Qatar 2017, the 14th edition of the International Trade Exhibition for Construction Technology, Building Materials, Equipment and Environmental Technology, has inaugurated today (Monday, May 8, 2017) with more than 16,000 visitors expected to enter the halls of the Doha Exhibition and Convention Center until May 11, 2017.

The Minister of Commerce and Economy H.E. Sheikh Ahmed bin Jassim bin Mohamed al-Thani, in the presence of H.E. Dr. Mohammed bin Saleh Al Sada, Minister of Energy and Industry, and top-ranking officials and foreign dignitaries inaugurated the country’s largest construction event, which continues to gain support from prominent countries through their various embassies which will have their respective country pavilions including France, Italy, Germany, Belgium, China, Turkey, Kuwait, and Pakistan. A total of 516 exhibitors from 33 countries will showcase their innovative product and services complementing Qatar’s huge ongoing infrastructure development. The country’s bid to diversify its economy from oil and gas has led to major construction developments particularly for the upcoming FIFA World Cup 2022.

George Ayache, General Manager, IFP Qatar, said: “Project Qatar 2017 takes off once again to a grand start with multiple engagements for the construction sector. From workshops to conferences and exhibitions, these various platforms enable the sector to get the latest innovation and sustainability efforts by leading construction companies in the world. As Qatar bids to become a global hub for major events, it pays great attention to the sustainability of buildings and facilities and these concerns play a major role in the further growth of the sector. We expect to witness major deals and new project launches within the four days.”

The first day also witnessed several workshop sessions and the start of the Accessible Qatar Conference. The workshop featured four key topics: ‘Cooperating to Advance Construction Codes in the Gulf Region’

by Mark Johnson, Executive Vice President, Business Development, International Code Council (ICC); Quality Assessment - Strategic Approach’ by Muhammed Farooque, CEO – Managing Director of Excelledia; ‘The “World Best Practice” Paradox’ by Samer Deaïbess, Management Systems Consultant of EGS; and ‘LEED and Water Saving-Success in Building Design’ by Joe Azzarello, Senior Sustainability Engineer of Kohler Co.

The Accessible Qatar Conference aims to raise awareness on the issue of accessibility in buildings and infrastructure to influence project developers in including accessibility in the construction of facilities and venues. The two-day conference will cover accessibility in various sectors such as tourism, architectural design, implementation sports, work environment and inclusive urban development. The most accessible venues in Qatar will also be awarded during the “Accessible Qatar Awards” on May 9, 2017.

Other event features include a Live Demo Theater and a B2B Matchmaking event. Some of the event’s main sponsors and partners include the Qatar Tourism Authority as Strategic Partner; Manateq as Economic Zones Partner, NBK Automobiles, as Official Transportation Partner, Al Sraiya Group and Palmera as Platinum Sponsors; QD-CPC Industries, a subsidiary of QDSBG as Gold Sponsors; and Ali Abdul Sattar Business GroupBITUMODE Qatar Waterproofing Factory, Qatar uPVC as Silver Sponsors.

وزير الاقتصاد والتجارة يفتتح "بروجكت قطر 2017" بحضور نخبة شركات البناء والإنشاء من 33 دولة

08 مايو 2017
تحت رعاية كريمة من معالي الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني، رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية في قطر، انطلقت اليوم (الإثنين 8 أيار/مايو 2017) أعمال "بروجكت قطر 2017" (Project Qatar 2017المعرض الدولي الرابع عشر لمواد ومعدات وتقنيات البناء، وسط التوقعات بأن يستقطب أكثر من 1,600 زائر لغاية 11 أيار/مايو الجاري. وافتتحت الدورة الرابعة عشرةَ من الحدث الدولي الأكبر من نوعه في قطر، المقام في "مركز الدوحة للمعارض والمؤتمرات"، من قبل سعادة الشيخ أحمد بن جاسم بن محمد آل ثاني، وزير الاقتصاد والتجارة، وبحضور سعادة الدكتور محمد بن صالح السادة، وزير الطاقة والصناعة، ونخبة من كبار الشخصيات الحكومية وصناع القرار ورواد البناء والإنشاء الإقليميين والدوليين. ويحظى الحدث بدعم لافت من دول العالم ممثلةً بالأجنحة الوطنية المشاركة، وعلى رأسها فرنسا وإيطاليا وألمانيا وبلجيكا والصين وتركيا والكويت وباكستان.

ويوفر "بروجكت قطر 2017" منصة استراتيجية تجمع تحت مظلتها 516 جهة عارضة من 33 دولة، لاستعراض محفظة واسعة من أحدث المنتجات المتطورة والخدمات المبتكرة، التي من شأنها أن تمثل إضافة هامة للجهود الوطنية الهادفة إلى تحديث وتطوير البنية التحتية في قطر. ويأتي الحدث في الوقت الذي تتجه فيه قطر إلى تنويع الاقتصاد الوطني بعيداً عن النفط والغاز، الأمر الذي أدى إلى إطلاق مشاريع إنشائية وتطويرية طموحة، لا سيّما تلك المرتبطة بالاستعدادات الجارية لاستضافة "بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022".

وقال جورج عياش، مدير عام "الشركة الدولية للمعارض – قطر" (IFP Qatar): "انطلقت أعمال "بروجكت قطر 2017" وسط زخم لافت على صعيد إبرام تعاقدات ضخمة بين رواد البناء والتشييد. وتتجه الأنظار حالياً نحو الحدث الرائد باعتباره الوجهة الأبرز لإطلاع قطاع الإنشاء على أحدث الابتكارات وآخر المستجدات ذات الصلة بالاستدامة، عبر سلسلة متكاملة من ورش العمل التفاعلية والمؤتمرات والمعارض واللقاءات المباشرة بين صناع القرار ورجال الأعمال والمستثمرين ومسؤولي كبرى الشركات الدولية. وفي الوقت الذي تتنامى فيه مكانة قطر كمركز إقليمي رائد على خارطة الفعاليات العالمية، فإننا ننظر بثقة إلى الدورة الحالية، التي ستمثل بلا شك منبراً مثالياً لتوجيه الاهتمام الإقليمي والدولي نحو استدامة المبانيوالمرافق، والتي تلعب دوراً محورياً في دفع عجلة نمو وازدهار قطاع البناء والإنشاء. ونتوقع أن نشهد توقيع اتفاقيات ضخمة والإعلان عن مشاريع جديدة وواعدة خلال الأيام القليلة المقبلة."

وشهد اليوم الأول سلسلة من الجلسات التفاعلة على هامش ورش العمل التفاعلية، التي ستتواصل خلال الأيام الثلاثة المقبلة. وشهدت ورش العمل تسليط الضوء على 5 قضايا أساسية خلال جلسات بعنوان "التعاون لتطوير كود البناء في منطقة الخليج العربي" بإشراف مارك جونسون، نائب الرئيس التنفيذي لقسم تطوير الأعمال في "مجلس الكود العالمي" (ICC)؛ و"تقييم الجودة – نهج استراتيجي" بإشراف محمد فاروق، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة "إكسيلديديا" (Excelledia)؛ و"تجنب النزاع: منهجية بديلة لحل النزاعات" بإشارف روب جاكسون، الرئيس الإقليمي لـ "المعهد الملكي للمساحين القانونيين" (RICS)؛ و"أفضل الممارسات العالمية" بإشراف سامر دعيبس، مستشار نظم إدارية في "إي.جي.إس" (EGS)؛ و"نظام ليد والنجاح في ترشيد المياه في تصاميم المباني" بإشراف جو أزاريلو، مهندس أول – قسم الاستدامة في "كوهلير كو" (Kohler Co).

ويبرز "مؤتمر قطر متيسرة للجميع" (Accessible Qatar Conference) كأحد أهم الفعاليات المقررة خلال "بروجكت قطر 2017"، سيّما وأنه يستهدف تعزيز الوعي حول أهمية إلهام وتحفيز المطوّرين وأصحاب المشاريع لضمان أن جميع المرافق الحالية والمستقبلية متوفرة لذوي الاحتياجات الخاصة. وسيسلط المؤتمر، المستمر على مدى يومين، الضوء على المسألة من منظور قطاعات السياحة والتصميم المعماري والرياضة وبيئات العمل والتنمية الحضرية الشاملة. ومن المقرر تكريم أبرز الوجهات متيسرة الوصول في قطر، وذلك خلال حفل توزيع "جوائز قطر متيسرة للجميع" الذي سيقام يوم غد (الثلاثاء 9 أيار/مايو 2017).ويتخلل جدول أعمال "بروجكت قطر 2017"، إلى جانب ورش العمل التفاعلية، فعاليات "المسرح التجريبي المباشر" (Live Demo Theater) وملتقى للأعمال. ويحظى الحدث بالدعم والرعاية الرسمية من نخبة الجهات الراعية والشركاء الاستراتيجيين، وعلى رأسهم "الهيئة العامة للسياحة في قطر" بصفة الشريك الاستراتيجي؛ و"مناطق" (Manateq) بصفة شريك المناطق الحرة؛ ناصر بن خالد للسيارات بصفة شريك النقل الرسمي؛ و"مجموعة السريع" و"بالميرا" بصفة الراعيين البلاتينيين؛ و"كيو دي – سي بي سي للصناعات" (QD-CPC Industries)، الشركة الفرعية التابعة لـ "كيو دي إس بي جي" (QDSBG)، بصفة الراعي الذهبي؛ و"مجموعة علي عبد الستار للأعمال" و"مصنع بيتومود قطر لإنتاج المواد العازلة" و"قطر يو بيه فيه سي" (Qatar uPVC) بصفة الرعاة الفضيين. 
=