Tuesday, 17 January 2017

حماية البيانات أمر حاسم لاستمرارية الاعمال

- ساشين بهاردواج، مدير التسويق وتطوير الأعمال لدي "إي هوستينغ داتا فورت"

يشهد اعتماد تقنيات المعلومات في بيئة الأعمال نموا وانتشارا في كل قسم بشكل أساسي ويومي. بالإضافة لما تقدمة تقنيات المعلومات من مزايا في جنى الأرباح، في الوقت ذاته يأتي زيادة اعتماد التقنيات كمؤشر على تدفق كميات هائلة من البيانات التي يتم معالجتها في غضون بيئة هذا النظام. حيث تم بناء البنية التحتية لتقنيات المعلومات لجمع وتخزين ومعالجة البيانات الهامة متضمنة النطاق الشامل للشبكات، الأجهزة، الخوادم، وقواعد البيانات، الخ
يحمل هذا مزيدا من التعقيدات المضافة للعمليات وعناصر العمل الأخرى، وفى ظل أهمية اعتماد تشغيل تقنيات المعلومات/البيانات في جميع الأوقات للمنظمات. لذا فمن الضروري أن تكون الشركات في حالة تأهب لأي كوارث في تقنية المعلومات ومعالجة المشكلة من خلال تنفيذ خطة التعافي من الكوارث المدعمة بشكل جيد مع قدرات قوية لحماية البيانات على أساس مستمر.
تقييم العناصر الأساسية التي تحتاج إلى النسخ الاحتياطي والاستعادة يجب أن يكون جزءا هاما من أي خطة للتعافي من الكوارث حيث يتم تعريف نقطة الاسترجاع للهدف (PRO) ووقت الاسترداد (RTO)للهدف بشكل واضح. وتمثل نقطة الاسترجاع الحد الأدنى لتردد نسخ البيانات احتياطيا والتي يختلف بين المنظمات ويمكن وضعها لفترات تتراوح بين 10 دقائق إلى ساعة. في حين أن وقت الاسترداد هو الحد الأقصى من الوقت الذي يمكن للنظام تحمله قبل أن يشعر بتداعيات الكارثة.
في الوضع المثالي، يجب أن تحافظ المنظمات على البيانات محمية بشكل دائم ومستمر مما هو مطلوب لتعويض خسائرهم في حال حدوث أي كارثة. هذا يساعد الشركات على الوصول واسترجاع البيانات والبنية التحتية في أسرع وقت ممكن، مما يضمن التأكد من سلاسة سير الأعمال بقدر الامكان. ومع ذلك، في حين وجود الخيارات التي توفر استعادة البيانات، لا ينبغي الخطأ في الحكم على أنها بديل للنسخ الاحتياطي التقليدي. فالبيانات لا تزال بحاجة إلى النسخ الاحتياطي إلى موقع خارجي ا لضمان عدم فقدان سلامتها.
في حين أنه من المهم أن يكون لديك خطة استراتيجية للأمن البيانات والتعافي، فمن الضرورة أيضا التحضير للحالات الطارئة الغير مرغوب فيها وامتلاك بيئة تقنية معلومات صحيحة وقوية بما يكفي لمعالجة أي أزمات متعلقة باستعادة البيانات عن طريق النسخ الاحتياطي الصحيح ووسائل التخزين بطريقة فعالة. لتحقيق ذلك، يجب على الشركات اتباع خطوات منهجية من شأنها تصدر المشهد في حال وقوع كارثة
في البداية، يجب تقييم كل البيانات المتاحة، والتأكد أي البيانات الأكثر أهمية وضمان تشفيرها بشكل صحيح. ومن المهم أيضا تحديد الوقت الاسترجاع وهذا أمر بالغ الأهمية في العمليات التجارية ويمكن أن يؤدي إلى أضرار جسيمة إذا لم يتم استرداد البيانات في الوقت المحدد. ومع ذلك، فإنه ليس من المهم فقط وضع خطة للتعافي من الكوارث، إلا أن الأهم هو التأكد من اختبار الخطة لضمان نجاحها. يجب أن يتم نسخ البيانات احتياطيا بشكل منتظم وتلقائي، ويجب ضمان توافر التطبيقات الضرورية بشكل مستمر لضمان إنتاجية العاملين. يجب على الشركات أن تضمن أيضا تخزين البيانات في بيئة آمنة، وبالتالي، فمن المهم أن يكون مقدم الخدمات شريكا موثوقا به بحيث يمكن للشركات الاستفادة من مزايا الخدمات وزيادة إنتاجية العمل.
=