Tuesday, 22 November 2016

Mastercard and Injaz Egypt Empower Women Entrepreneurs in Egypt

The collaboration aims to mobilize the participation of women in the economic sector

Cairo, Egypt – November 21, 2016– On the occasion of the Women’s Entrepreneurship Day, Mastercard, a leading technology company in the global payments industry, has announced its collaboration with Injaz Egypt through a well-designed development program targeting Egyptian women entrepreneurs. This program aims at supporting young female entrepreneurs by providing them with the necessary business skills to plan and develop their innovative businesses.

Through Mastercard Women’s Entrepreneurship Program, 20 teams of Egyptian female aged between 21 and 27 will be empowered to pursue their dreams and establish their financial independence by launching and growing their business. The intensive business program will run for eight months, wherein participants will be coached by professionals as well as Mastercard officials to provide them with business management and capacity business skills. Trainings will include Business Plan, Business Model Canvas, Marketing and Sales company structure etc..  

According to a study by CAPMAS (the reality of small and medium enterprises 2009-2015) issued in September 2016, Egyptian women are the heads of almost 18% of households. While women make up to 50 percent of the population, they constitute less than a quarter of the country’s labour force. This enforces the idea of how empowering women in Egypt by helping them start their own businesses can boost the economy as a whole. In addition, with unemployment rate of 12.5 percent, small and medium enterprises are a vital catalyst for economic growth.

Commenting on the Mastercard Women’s Entrepreneurship Program, Jumanah Anter, Senior Vice President, Global Communications, Middle East and Africa, Mastercard, said: “Mastercard has always been committed to empowering women across the globe. We realize the importance of economic inclusion of women in achieving socioeconomic development and promoting economic growth in the country. We are happy to partner with Injaz for the first time in Egypt to provide Egyptian female entrepreneurs with the necessary tools and experiences that will bring transformation to their business and help enhance their lives. This program marks the start of Mastercard initiatives to support this cause in Egypt in the long term”


Injaz Egypt will recruit and train women entrepreneurs from across all Egypt governorates by encouraging them to apply in teams by submitting an entrepreneurial business plan. After careful evaluation of presented business ideas based on the profitability, scalability, sustainability and innovation of them, the top 20 teams will be admitted into the development program and assigned a mentor each to provide ongoing guidance and support throughout the program. The latter will facilitate their entrance into the business community, provide them with continuous feedback and enable them to develop professionally. At the end of the cycle, a competition will be held and the winning five teams will receive the necessary financial support through Mastercard sponsorship to the program as well as legal and financial consultations to register their companies.


Dina EL Mofty; CEO INJAZ Egypt mentioned that: “According to the Global Entrepreneurship Monitor, only one-third of Egyptian entrepreneurs are women. Our partnership with Mastercard will enable us to empower the great entrepreneurial potential of Egyptian women which will be of tremendous value to Egypt’s economic prosperity.” 

ماستركارد وانجاز مصر يسعيان لتمكين رائدات الأعمال المصريات
التعاون بين ماستركارد وإنجاز مصر يهدف لتشجيع وحشد إمكانيات المرأة المصرية للمشاركة الفعالة في الأنشطة الاقتصادية المتنوعة


القاهرة في 21 نوفمبر 2016- بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي لرائدات الأعمال، أعلنت ماستركارد، الشركة العالمية الرائدة في مجال تكنولوجيا حلول الدفع، اليوم عن تعاونها مع مؤسسة انجاز مصر من خلال تنظيم برنامج تنموي تم تصميمه بشكل متميز، بهدف تمكين وتدريب رائدات الأعمال المصريات. يهدف البرنامج التنموي لدعم رائدات الأعمال الشابات في مصر، عن طريق إمدادهن بالمهارات الأساسية في مجال الأعمال، ومساعدتهن في التخطيط لإقامة شركات ناشئة تعتمد على أفكار مبتكرة.

ومن خلال برنامج ماستركارد لرائدات الأعمال، سيتم تمكين ودعم 20 فريقاً يضم رائدات الأعمال المصريات اللاتي تتراوح أعمارهن من 21 حتى 27 عاماً، حتى يبدأن في تحقيق أحلامهن في دنيا الأعمال، بما يتيح لهن تحقيق الاستقلال المالي، من خلال إطلاق مشاريعهن الخاصة وتنمية أعمالهن بمرور الوقت. يستغرق البرنامج التدريبي المكثف ثمانية أشهر، حيث يتم تدريب الشابات المشاركات فيه على يد مجموعة من الخبراء والمتخصصين في العديد من المجالات، بالإضافة لخبراء ماستركارد، بهدف صقل مهارتهن وإمدادهن بالقدرات اللازمة في مجال إدارة الأعمال. يتضمن البرنامج التدريبي أيضاً التخطيط في مجال الأعمال، ووضع نماذج الأعمال والتسويق والمبيعات وتصميم هياكل الشركات وغيرها من الموضوعات ذات الصلة بإقامة وتشغيل المشروعات الناشئة.        

وطبقاً للدراسة التي أجراها الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء تحت عنوان "واقع المشروعات الصغيرة والمتوسطة          2009-2015)، والتي صدرت في سبتمبر الماضي، فإنّ حوالي 18% من المنازل المصرية تعتمد على دخل المرأة باعتبارها العائل الرئيسي للأسرة. وبينما تشكل المرأة المصرية حوالي 50% من تعداد السكان، إلا أنها تشكل أقل من ربع حجم القوى العاملة في البلاد. إنّ هذه الأرقام وغيرها تدعم فكرة تمكين المرأة المصرية ومساعدتها على إطلاق مشروعها الخاص بما يعمل على دعم الاقتصاد المصري بشكل عام. بالإضافة لذلك، ومع وصول نسبة البطالة إلى 21.5% في مصر، فإنّ المشروعات الصغيرة والمتوسطة أصبحت من أهم الأدوات المحفزة للنمو الاقتصادي في البلاد.  

وتعليقاً على إطلاق هذا البرنامج التنموي، تقول السيدة/ جمانة عنتر، نائب رئيس أول لشؤون الاتصال لماستركارد في الشرق الأوسط وإفريقيا : "تلتزم ماستركارد دائماً بتمكين المرأة في جميع أنحاء العالم. إننا ندرك أهمية الشمول الاقتصادي للمرأة من أجل انجاز الأهداف التنموية على المستويين الاقتصادي والاجتماعي ونشر ثقافة النمو الاقتصادي في مصر. إننا سعداء بشراكتنا مع انجاز لأول مرة في مصر، من أجل توفير الأدوات والأساليب والخبرات التي تحتاجها رائدات الأعمال المصريات لتحقيق التغيير الايجابي المطلوب لشركاتهن وأعمالهن، بما يعمل على تحسين حياتهن للأفضل. إنّ هذا البرنامج يمثل بداية لسلسلة مبادرات تنوي ماستركارد تنفيذها لدعم هذه الأهداف التنموية الهامة للمرأة المصرية على المدى الطويل"  

الجدير بالذكر أن مؤسسة انجاز مصر ستقوم بإلحاق وتدريب رائدات الأعمال المصريات من جميع محافظات مصر، من خلال تشجيعهن على تكوين فرق عمل وتقديم خطة متكاملة لمشروع ناشئ. وبعد التقييم الدقيق للأفكار المقدمة من رائدات الأعمال بناءاً على معدلات الربحية وقدرة المشروع على التوسع والاستدامة والأفكار المبتكرة، سيتم اختيار أفضل 20 فريق كي ينضموا للبرنامج التنموي مع تخصيص مدرب لكل فريق منهم. ويعمل المدرب على تقديم الدعم المتواصل والإرشادات الفنية للفريق على مدار فترة البرنامج. في نفس الوقت يسعى البرنامج لتسهيل دخول رائدات الأعمال لمجتمع الأعمال عبر التواصل المستمر معهن والإجابة على استفساراتهن في كافة المجالات، ومساعدتهن في تحقيق النمو والتطور بشكل احترافي. وفي نهاية البرنامج التدريبي، تُقام مسابقة بين الـ 20 مشروع المشاركة في المبادرة، وستحصل الفرق الخمس الأولى على الدعم المالي اللازم من خلال رعاية ماستركارد لهذه المبادرة، هذا إلى جانب حصول الفرق الفائزة على الاستشارات المالية والقانونية لتسجيل شركاتهم الناشئة بشكل رسمي.
تضيف السيد/ دينا المفتي-  الرئيس التنفيذي لمؤسسة انجاز مصر: "تذكر احصائيات مركز Global Entrepreneurship Monitor لدراسات قطاع ريادة الأعمال أن ثلث رواد الأعمال في مصر من السيدات. إنّ شراكتنا مع ماستركارد ستتيح لنا المساهمة في تمكين رائدات الأعمال المصريات اللاتي سيكون لهن دور هام في دعم النمو الاقتصادي في مصر خلال المرحلة القادمة"    

=