Sunday, 20 November 2016

Lebanese Business Council in Dubai and Northern Emirates holds seminar on VAT introduction in the GCC in collaboration with Deloitte LLP



The seminar aims to equip businesses on how to best prepare for VAT introduction  


November 20, 2016 - The Lebanese Business Council in Dubai and Northern Emirates (LBC) in Dubai has held a seminar today (Sunday, 20th November 2016) covering the introduction of the value-added tax (VAT) in the GCC, in a tie up with Deloitte Tax practice the Middle East. The event discussed the impact of the implementation of the new tax system among businesses in the region and the appropriate responses that should be taken by them in preparation for its application.

The initiative was held to shed light on the scope of VAT and help affected businesses understand the scale of its impact in order to ensure a smooth transition into the VAT system. The UAE is the first country in the GCC to announce that it will proceed with the VAT implementation at a rate of five per cent starting January 2018.

The seminar was led by Justin Whitehouse, Deloitte Indirect Tax leader in the Middle East, who has significant global experience in tax systems locally and across borders. The seminar highlighted the introduction of tax reforms in the Middle East with a key focus on drivers for the reform, introduced indirect tax and VAT, and discussed the expected contribution of VAT to the economy and other features of the tax. The timing and intent of VAT, and the next steps that the private sector may take while focusing on the effect of VAT on businesses were also covered.





Charles Jeha, President of the Lebanese Business Council, said: “The Lebanese Business Council in Dubai and Northern Emirates held this seminar in response to the need for a platform for the exchange of views and sharing of ideas among the Lebanese and Gulf business sectors on various
issues that each one will face as the VAT system gets underway across the GCC, particularly in the UAE, which is moving ahead of its neighbors in terms of implementation. It is absolutely necessary that businesses are furnished with the right knowledge and updates in order to make the right decisions and go through the whole process with the least disruption to their operations.”

Justin Whitehouse, Deloitte Indirect Tax leader in the Middle East, commented: “We are honored to partner with the Lebanese Business Council to provide our expertise and further shed light on the key features of VAT. The introduction of the VAT system in the GCC has been met with mostly acceptance as a required change to the local economies from regional businesses and consumers. However, businesses are not all taking the steps they can to get ready early. The event is very timely as businesses must address the issue to ensure that they are on the same page with the government and prepare themselves for the eventual changes in their accounting systems.”


Deloitte tax practice in the Middle East offers clients a broad range of fully integrated tax services. Their approach combines insight and innovation from multiple disciplines with business and industry knowledge to help companies excel regionally and across borders.

"مجلس العمل اللبناني" يعقد ندوة اقتصادية للتعريف بمفهوم الضريبة على القيمة المضافة في دول مجلس التعاون الخليجي بالتعاون مع "ديلويت الشرق الأوسط "

الندوة ناقشت أسس النظام الضريبي الجديد وآليات استعداد الشركات للتطبيق الفعلي للنظام


20 نوفمبر 2016 - عقد "مجلس العمل اللبناني في دبي والإمارات الشمالية"، بالتعاون مع شركة "ديلويت الشرق الأوسط"، اليوم (الأحد 20 نوفمبر 2016) ندوةً في دبي للتعريف بمفهوم الضريبة على القيمة المضافة والوقوف على أهم التأثيرات المترتّبة على تنفيذ النظام الضريبي الجديد في دول مجلس التعاون الخليجي، والتدابير الفعّالة التي يمكن للشركات اتّخاذها استعداداً للتطبيق الفعلي للنظام.

وجرى خلال الندوة تقديم شرح مفصّل عن مفهوم الضريبة على القيمة المضافة واستعراض الآثار المحتملة للنظام الجديد على قطاع الأعمال، في خطوة لمساعدة المجتمع المؤسّسي على إتمام عملية التحوّل إلى النظام الضريبي الجديد بكل يسر وسهولة، خاصةً أن دولة الإمارات تعد الدولة الخليجية الأولى التي تعتزم تطبيق نظام الضريبة على القيمة المضافة بنسبة 5 بالمائة ابتداءً من شهر يناير/كانون الثاني 2018.

وشارك في الندوة، التي ترأسها جاستن  وايتهاوس، الشريك المسؤول عن خدمات الضرائب غير المباشرة في شركة "ديلويت الشرق الأوسط" وأحد كبار الخبراء المخصّصين في مجال النظم الضريبية المحلية والعالمية، نخبةٌ من كبار الخبراء والمتخصّصين من أصحاب المعرفة المعمّقة والخبرات العالمية في المجال لمناقشة سياسات الإصلاح الضريبي التي تنتهجها دول منطقة الشرق الأوسط، مع التركيز بشكل خاص على المحرّكات والعوامل المحفّزة ذات الصلة والملامح المختلفة للضرائب غير المباشرة وضرائب القيمة المضافة، فضلاً عن المساهمات المحتملة للنظام الضريبي الجديد في الاقتصادات الخليجية وغيرها من الملامح والجوانب الأساسية ذات الصلة. كما تضمّنت الندوة تقديم لمحة عامة عن الجدول الزمني لتطبيق النظام الضريبي الجديد في دول الخليج العربي والخطوات الهامة التي يمكن للقطاع الخاص اتّخاذها في هذا الإطار والتأثيرات المحتملة لضريبة القيمة المضافة على الشركات.

وقال شارل جحا، رئيس "مجلس العمل اللبناني في دبي والإمارات الشمالية": "جاء تنظيم هذه الندوة ليؤكّد على التزام "مجلس العمل اللبناني" بتمتين جسور التواصل بين مجتمع الأعمال اللبناني والخليجي وتعزيز أواصر المشاركة وتبادل الأفكار والخبرات والآراء فيما بينهم حول شتى الموضوعات والقضايا الراهنة في ظل التطبيق المرتقب لنظام الضريبة على القيمة المضافة في منطقة الخليج العربي، وعلى وجه الخصوص دولة الإمارات التي تسير بخطى واثقة لتكون أوّل من يستكمل تطبيق النظام الجديد في المنطقة. وهنا تبرز أهمية تزويد الشركات بالمعرفة والمعلومات اللازمة التي تأهّلها بالشكل الصحيح لاتّخاذ القرارات الأنسب لها وتذليل كافة العقبات والتحدّيات التي قد تواجهها في هذه المرحلة".

من جانبه، علّق جاستن وايتهاوس، الشريك المسؤول عن خدمات الضرائب غير المباشرة في شركة "ديلويت الشرق الأوسط"، قائلاً: "تشرّفنا بالتعاون الوثيق مع "مجلس العمل اللبناني" في هذه الندوة التي أتاحت لنا منصةً ممتازةً لمشاركة خبراتنا في المجال الضريبي وتسليط الضوء على أهم الجوانب والملامح المتعلّقة بنظام الضريبة على القيمة المضافة، في ضوء الاستجابة الواسعة بين أوساط المجتمع المؤسّسي والعملاء حيال النظام الضريبي الجديد الذي يشكّل العامل الأساسي للتغيير ودفع عجلة النماء والتقدّم الاقتصادي في دول مجلس التعاون الخليجي. ولئِن العديد من الشركات لم تباشر حتى الآن في اتّخاذ الخطوات اللازمة لمواكبة التغيير المرتقب، جاء تنظيم هذه الندوة إيماناً منّا بأهمية قيام الشركات والمجتمع المؤسّسي بالتعامل مع هذه المسألة بالشكل الصحيح لضمان التنسيق الكامل مع الحكومة والاستعداد المسبق للتغييرات المحتملة التي سيفرضها النهج الضريبي الجديد على النظام المحاسبي للشركات".

ويُذكر أن شركة "ديلويت الشرق الأوسط" تقدّم محفظةً واسعةً من الخدمات الضريبية المتكاملة التي تستند إلى نهج قائم على الجمع بين الابتكار والخبرة الواسعة في مختلف المجالات والقطاعات الحيوية وبين المعرفة المعمّقة في مجال الأعمال للمساهمة الفاعلة في تمكين الشركات من تحقيق أعلى مستويات التميّز والريادة على الساحة الإقليمية والعالمية.
=