Tuesday, 27 September 2016

Stakeholders in the Laundry Sector Stress on the Need for Standard Practices in the Industry

Industry figures present at the roundtable organized by Gulf Laundrex-Linen Care Expo also highlighted the need for a professional laundry association in the region
Dubai, United Arab Emirates
Leading service providers as well as product and equipment suppliers in the Laundry sector have called for public-private partnership in the industry to set standards for operations and product quality in the region. Participants, at the first roundtable organized as a part of the Gulf Laundrex – Linen Care Expo, held under the Middle East Cleaning Technology Week (MECTW), also agreed that there is an urgent need for a professional laundry association to provide support and education to laundry operators and workers.
Sajal Nanda, Managing Director of Gulf Protek, stressed on the need for increased awareness amongst consumers and training of operators. He added, “The UAE laundry market is extremely fragmented and with no set standards. It can be a challenge to bring in best practices that are on par with the international laundries. In order to raise the standards in the region, I feel, laundries - both commercial and OPLs - have to set certain guidelines and SOPs. Increasing awareness and regular training will, in turn, reflect on the quality and the efficiency of the laundry leading to best practices.”  
Highlighting the importance of knowledge enhancement in the sector, Chinmoy Chatterjee, Operations Manager of Linencraft, commented, “Our industry is rapidly evolving and it’s critical our skills, knowledge and ability to deliver for our customers keep pace with this change. Learning and development of key personnel is critical to this, from a Linencraft perspective, but also more broadly to improve the perception of our industry as a whole – as one that’s innovative and embracing of change. The limited availability of textile testing labs is an area that can be developed in this region, and we believe is currently being looked into by another party. We currently depend on international labs for exhaustive testing of fabrics, which isn’t efficient. To have that knowledge and expertise in the UAE would be invaluable. A regional training institute could also enhance existing staff development, attract newcomers and encourage the exchange of best practice,” he said.
Chinmoy added that safety must be an integral part of any developments, as should a continued reduction in environmental impact.
Roya Nouri, Managing Director, Natronic International Inc, which is a leading supplier of innovative technology to laundries in the region, was of the opinion that, it is vital for the industry to provide proper training to increase productivity and efficiency of the laundry industry and also that there is a need to set proper standard procedures that will help differentiate between the qualities of laundered items. “There are many laundry and dry cleaning establishments that provide services at a low cost and end up compromising on hygienic and standard procedures. This ends up damaging the market price and the standard of the industry. If there are standards set in place and made mandatory for all commercial institutions to follow then we could witness a major breakthrough in the industry,” says Roya, who adds that one of the quality measuring units must be Bacteria Inspections as it can reassure the end-users on the hygienic and health procedures followed in the laundry.
Bringing in the customer perspective, Anil Shah, Director of Laundry Operations, Madinat Jumeirah, said that laundries in the region have innovative technologies, they require a professional association to authenticate pricing, technology, and chemical product quality. “This will also bring transparency to the industry and open a channel of communication between hotels, other customers, and laundry sector. The industry should work on building KPIs for the sector that should provide guidelines from selecting linen, to operator training, to the benchmarking of laundry quality standards.”
The roundtable is a knowledge sharing initiative by the Gulf Laundrex - Linen Care Expo organised under the Middle East Cleaning Technology Week (MECTW). The panel comprised of leaders from the equipment, chemical, software, and service sector in the laundry industry. Other panellists at the roundtable included, Jorge Damasceno, General Manager, Bubble Dream Laundry; Abderrahim Cedrati, General Manager, Burnus General Trading LLC; Ali Raza, CEO, Natroic International Inc, Usman Tareen – Butlers Dry Cleaning and Laundry Services LLC and Mohammed Saleem Hussein -  Business Development Manager, Reza Hygiene Laundry Division.

MECTW is the region’s largest event that brings together cleaning service providers, equipment, and chemicals suppliers to discuss trends and showcase green cleaning products and innovations. The event will feature new pavilions dedicated to waste management, sewerage, and sanitation, and specialised cleaning for the year 2016. MECTW features three platforms - Gulf Laundrex and Linen Care Expo, Gulf Car Wash and Car Care Expo as well as the Clean Middle East Pulire. The event will be held at the Dubai International Convention and Exhibition Centre on 13 – 15 November this year.

الخبراء في قطاع الغسيل والتنظيف يشددون على أهمية اعتماد ممارسات ومعايير قياسية لتنظيم تطوّر القطاع
'معرض جلف لاوندريكس - لينن كير‘ نظم ندوة حوارية جمعت خبراء القطاع لمناقشة الحاجة لإنشاء جمعية مهنية خاصة بقطاع التنظيف والغسيل في المنطقة
دعت الشركات الرائدة في مجال الخدمات ومورّدي المنتجات والمعدات لقطاع الغسيل إلى إقامة شراكة بين القطاعين العام والخاص بهدف وضع معايير لعمليات وجودة المنتجات على مستوى المنطقة. وجاء ذلك خلال ندوة حوارية نُظمتها إدارة ’معرض جلف لاوندريكس- لينن كير‘ الذي يقام ضمن إطار ’أسبوع الشرق الأوسط لتقنيات التنظيف 2016‘. وأجمع المشاركون في الندوة على وجود حاجة ملحة لتأسيس جمعية مهنيّة خاص بقطاع الغسيل والتنظيف بهدف توفير الدعم والتدريب للمشغلين والعاملين في القطاع.
وقد شدد ساجال ناندا، العضو المنتدب لشركة ’جلف بروتيك‘، على الحاجة لترسيخ الوعي بين المستهلكين وتوفير التدريب للمشغلين، حيث قال بهذا السياق: "يعاني قطاع الغسيل والتنظيف في الإمارات من التجزؤ الشديد، كما يفتقر للمعايير الموحدة. وقد يشكل ذلك تحدياً يعيق تطبيق أفضل الممارسات المعتمدة في قطاع الغسيل والتنظيف عالمياً. وسعياً للارتقاء بمعايير هذه السوق في المنطقة، أعتقد أنه من الضروري تبني مبادئ توجيهية وإجراءات تشغيل موحدة فيما يخص مرافق التنظيف التجارية وكذلك الكائنة في مقرات العمل. كما أن تعزيز الوعي وتوافر التدريب المنتظم سينعكس إيجاباً على جودة وكفاءة عمليات الغسيل وبالتالي سيقود لتبنّي اعتماد أفضل الممارسات".
وفي معرض تعليقه على أهمية تعزيز المعرفة في القطاع، قال شينموي تشاتيرجي، مدير العمليات في شركة ’ليننكرافت‘: "يشهد القطاع تطوراً سريعاً ومن الضروري امتلاك الخبرات والمعرفة والقدرة لتمكين عملائنا من مواكبة هذا التغيير. ونعتقد أن هناك حاجة ماسّة لتثقيف وتطوير الموظفين الرئيسيين، والأهم من ذلك الارتقاء بالتصورات السائدة حول القطاع بشكل عام لاسيما من حيث اعتماده على الابتكار وتبني التغيير الملموس".
وأضاف تشاتيرجي: "تعتبر قلة مختبرات فحص الأقمشة في المنطقة أحد مجالات النمو المتاحة، وأعتقد أن هناك جهات تهتم حالياً بهذا الموضوع. نعتمد اليوم على المختبرات الدولية لإجراء الفحوص الشاملة للأقمشة إلا أن هذه الممارسة تخفض من كفاءة سير العمل، إذ أن امتلاك المعرفة والخبرات الكافية في السوق الإماراتية سينطوي على نتائج إيجابية لا تقدر بثمن. ونعتقد أيضاً أنه فيما لو تم افتتاح مركز تدريب إقليمي فإن ذلك سيعزز دون شك من تطوير كوادر العمل الحالية وجذب مزيد من الموظفين، فضلاً عن تشجيع تبادل أفضل الممارسات".
ثم أردف تشاترجي ليقول: "يجب أن تمثل معايير السلامة عنصراً محورياً في أية إجراءات جديدة، وينبغي أن يترافق ذلك بالطبع مع خفض الأثر البيئي".
بدورها، أكدت رؤيا نوري، العضو المنتدب في شركة ’ناترونيكس إنترناشونال‘ التي تزود مرافق الغسيل والتنظيف في المنطقة بأحدث التقنيات المبتكرة، على أهمية توفير التدريب اللازم لتعزيز إنتاجية وكفاءة قطاع التنظيف والغسيل. كما أشارت نوري إلى الحاجة لصياغة إجراءات قياسية مناسبة تساعد على التمييز بين خواص كل قطعة يتم غسيلها أو تنظيفها.
وقالت نوري بهذا السياق: "هناك العديد من الشركات المتخصصة بغسيل الملابس والتنظيف الجاف التي تقدم خدمات بتكلفة منخفضة على حساب الإجراءات الصحية والقياسية، وهو ما يؤثر سلباً على الأسعار في السوق ومستوى القطاع عموماً. ولكن إذا تم اعتماد معايير محددة وملزمة لجميع الشركات المعنية، فسوف نشهد حينها تقدماً كبيراً في أعمال القطاع. وينبغي أن تمثل فحوص البكتيريا واحدة من أهم وحدات القياس عالية الجودة لأنها تطمئن العملاء حول إجراءات النظافة والصحة في الغسيل والتنظيف".
وفيما يتعلق بوجهة نظر العملاء، قال أنيل شاه، مدير عمليات الغسيل في مدينة جميرا: "تعتمد مرافق غسيل الملابس في المنطقة على تقنيات مبتكرة، ولكنها بحاجة إلى جمعية مهنية للمساعدة على إقرار الأسعار والتقنيات وجودة المنتجات الكيميائية. حيث سيساهم ذلك في ترسيخ مستوى الشفافية في القطاع وفتح قنوات اتصال بين الفنادق والعملاء الآخرين وقطاع الغسيل عموماً. كما يجب أن يعتمد القطاع على مؤشرات الأداء الرئيسية التي ستوفر مبادئ توجيهية متنوعة بدءاً من اختيار الأقمشة وتدريب المشغلين وصولاً إلى قياس معايير الجودة الغسيل والتنظيف".
وتمثل هذه الندوة الحوارية مبادرة لمشاركة المعرفة نظّمتها إدارة ’معرض جلف لاوندريكس- لينن كير‘ الذي يقام ضمن إطار ’أسبوع الشرق الأوسط لتقنيات التنظيف‘. وتشتمل قائمة المشاركين في الندوة على خبراء في مجالات المعدات، والمواد الكيميائية، والبرمجيات، والخدمات ضمن قطاع التنظيف والغسيل. كما اشتملت قائمة المتحدثين على كل من خورخي داماسكينو، المدير العام لشركة ’ببل دريم لوندري‘؛ وعبد الرحيم سيدراتي، المدير العام لشركة ’برنوس جنرال تريدنج‘؛ وعلي رضا، الرئيس التنفيذي لشركة ’ناترونك إنترناشونال‘؛ وعثمان تارين من شركة ’بتلرز‘ للتنظيف الجاف وخدمات غسيل الملابس؛ ومحمد سليم حسين، مدير تطوير الأعمال لقسم الغسيل لدى شركة رضا لأنظمة النظافة.
ويعتبر ’أسبوع الشرق الأوسط لتقنيات التنظيف‘ الحدث الأكبر في المنطقة الذي يجمع بين مزودي خدمات التنظيف ومزوّدي المعدات والمواد الكيميائية، وذلك بهدف مناقشة آخر التوجهات واستعراض أحدث الابتكارات ومنتجات التنظيف المستدامة. وسيتضمن الحدث لعام 2016 أجنحة جديدة مخصصة لإدارة النفايات والنظافة والصرف الصحي وحلول التنظيف المتخصص. ويشتمل ’أسبوع الشرق الأوسط لتقنيات التنظيف‘ على 3 معارض رئيسية هي: ’جلف لاوندريكس- لينن كير‘ و’معرض جلف كار ووش‘ و’معرض كلين ميدل إيست بولير‘. وسينطلق هذا الحدث في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض بين 13-15 نوفمبر المقبل.

No comments:

Post a Comment

=