Tuesday, 23 August 2016

تعليق من شركة بينسنت ماسونز بشأن الأخبار المتداولة حول عقود النفط والغاز في مصر ‎

في إطار متابعتها للأخبار المتداولة حول عقود النفط والغاز في مصر صرح جايسون روزيشك، الخبير في قطاع النفط والغاز في شركة بينسنت ماسونز قائلاً:
"بالرغم من أن الأخبار المتداولة حول عقود التنقيب عن النفط والغاز في مصر لا تشير بالضرورة إلى حدوث تحول في سوق النفط، إلا أنها تؤكد تجدد الرغبة للتنقيب في الأسواق الناشئة التي تتوفر فيها البنية التحتية اللازمة. وهذا يحمل إشارات إيجابية تفيد بأن هناك فرصاً عالمية مربحة لقطاع النفط بالرغم من الظروف الصعبة التي تمر بها الأسواق."

"في حالة مصر، تشكل الرغبة في الاستفادة من القيمة المضافة التي توفرها القطاعات المحلية، وخاصة إنتاج الغاز لتحقيق التنمية الصناعية وتعزيز قطاع الطاقة دافعاً رئيسياً للحصول على دعم الحكومات المعنية. بالإضافة، أظهرت دول مجلس التعاون الخليجي التزاماً متجدداً بالحد من اعتمادها الكامل على النفط كمصدر لتوليد الطاقة. بالفعل، التمسنا بعض التقدم في هذا المجال في جميع أرجاء المنطقة مع قيام المملكة العربية السعودية، على سبيل المثال، مؤخراً بإعادة إطلاق برنامج الطاقة الشمسية."

"ومن الناحية الجيوسياسية، يدل هذا على اهتمام متجدد في دول شرق المتوسط كونها تمتلك ثروات محتملة من النفط والغاز. وأشارت المسوحات الزلزالية الحالية إلى إمكانية وجود احتياطات كبيرة من النفط والغاز إمكانية تأرحج احتياطات النفط بين الصعود والهبوط على طول الساحل الشرقي للبحر المتوسط. ولا يجب التقليل من أهمية الأثر الاقتصادي الكبير والمحتمل على جميع دول تلك المنطقة."

No comments:

Post a Comment

=