Monday, 13 June 2016

تايلاند تدخل عصر الرياضة السياحية بمشاريع واعدة


وزيرة الرياضية والسياحة التايلاندية تؤكد توجه المملكة نحو تعزيز مكانتها في السياحة الرياضية آسيوياً

(دبي،دولة الإمارات العربية المتحدة،13 يونيو 2016 ) : تستعد تايلاند لأن تكون أحدى أفضل الوجهات السياحية الرياضية  آسيوياً،وذلك عبر إطلاق العديد من المشاريع والمنشأت الرياضية  ذات المعايير العالمية جنباً إلى جنب مع خبرتها الواسعة في هذا الميدان،وسمعتها البارزة في إستضافة وتنظيم الفعاليات والبطولات الرياضية الناجحة على الصعدين الإقليمي والدولي على حدٍ سواء.
في هذا الإطار  كشفت وزيرة الرياضة والسياحة التايلاندية معالي كوبكارن واتانافرانجكول عن خطة لتحويل البلاد إلى مقصد رياضي، تماشياً مع كونها تزخر  بأرقى مناطق الجذب السياحي الشاملة،حيث جاء ذلك أثناء حضور مندوبي الدول المشاركة الحدث المميز تايلاند ترافر مارت 2016 ،والذي عقدت أجندته في 8 يوينو الحالي في مركز المعارض الدولي بمدينة شيانغ ماي،مع حضور لافت من قبل كبار المعنيين بصناعة السفر والسياحة.
وأضافت الوزيرة قائلة:إن تايلاند تدخل عصر الرياضة السياحية من أوسع أبوابه،ونحن ندعو العالم إلى التمتع بالفرص العديدة المتوفرة على أرض المملكة،والتي تلبي متطلبات السياح الرياضيين سواءً الهواة  منهم أو المحترفين. وأشارت بأن الرياضة تعلب دوراً حيوياً في منح الناس تجربة جديدة في تايلاند بما تقدمة من ألعاب الغولف وكرة القدم ،مع الأخذ بعين الإعتبار رياضة ركوب الدراجات الهوائية وسباقات الجري و خوض المنافسات مع الشعب التايلاندي في عدة رياضات .
وتحظى لعبة الغولف بشعبية متنامية لدى السياح القادمين إلى تايلاند،كما إنها تضم أكثر من 300 من البرامج والدورات الخاصة باللعبة،ولهذا الغرض أيضاً عملت كلاً من حكومة المملكة،هيئة الرياضة وهيئة تايلاند للسياحة على مساعدة الزوار على اكتشاف مزيد من المرافق التي تستضيف الأنشطة الرياضية المتضمنة 5000 من حلقات الملاكمة و50 نادياً للغولف مع شبكة من ممرات الدراجات الهوائية في المناطق الحضرية والريفية المنتشرة في جميع أرجاء تايلاند والتي يجري الترويج لها على مستوى الحكومة .
واحتضنت تايلاند عدة بطولات رياضية دولية مثل بطولة العالم لرفع الأثقال في عامي 1997و 2007،فضلاً عن مسابقة الألعاب الآسيوية الشاطئية في 2014 ،بطولة آسيا للدراجات 2015 و بطولة العالم لجولات السيارات 2015  الذي عقد في حلبة تشانغ الدولية في محافظة بوري رام،وتقام كذلك فعاليات القوارب  الشعبية السنوي (كينغ ريجاتا) في جزيرة بوكيت .
وتمتلك تايلاند تاريخاً رياضياً مشرفاً،ولديها أسماء رياضيين لامعين من الرجال والنساء،وهذا بحد ذاته أكسبها شهرة دولية،حيث كانت لاعبة كرة الريشة راتشانون إنثانون أول  تايلاندية تحصد لقب بطولة العالم لفردي السيدات في 2014،أما لاعبة الغولف أرايا جوتاثوجران فهي أول لاعبة في تاريخ السيدات تحقق ثلاثة انتصارات متتالية ممثلة برابطة سيدات محترفات الغولف،والآن هي تتربع في المركز  الـ 10عالمياً ، إضافة إلى إن فريق الطائرة الوطني يحتل المركز  13 في التصنيف الدولي .
وتستوعب المملكة أربع مراكز وطنية للتدريب في سارابوري، ناخون راتشاسيما، سونغكلا وشيانغ ماي. مع مرافق خاصة صعوداً وهبوطاً في أصقاع البلاد التي يمكن استخدامها من قبل عشاق الرياضة.

No comments:

Post a Comment

=