Sunday, 24 April 2016

برامج ناشيونال جيوغرافيك للأطفال حصرياً على شاشة ماجد

  • توقيع اتفاقية شراكة بين قناتي ماجد للأطفال وناشيونال جيوغرافيك للأطفال لتقديم محتوى ترفيهي وتثقيفي في المنطقة
  • عرض برامج ناشيونال جيوغرافيك للأطفال المعروفة حول العالم على القناة التي تقدم محتوىً موثوقاً وتشهد انتشاراً عالمياً
  • شراكة قائمة على حاجة المشاهدين لقدر أكبر من المحتوى التثقيفي والتعليمي بناءً على طلب العائلات والأطفال العرب
  • تبث البرامج خلال فترة ذروة المشاهدة التلفزيونية العائلية الساعة السابعة مساءً إلى التاسعة مساءً


أبوظبي، 24 أبريل، 2016: أعلنت مؤسسة ماجد للترفيه، إحدى مؤسسات أبوظبي للإعلام، والمصدر الموثوق الأول في تقديم محتوى تربوي خاص بالأطفال في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، عن إطلاق شراكة مع إحدى أبرز القنوات التلفزيونية المتخصصة في تقديم برامج ترفيهية وواقعية للأطفال، من أجل تقديم هذا المحتوى المتميز للعائلات العربية.


ومن خلال هذه الشراكة، ستبدأ قناة ماجد للأطفال، ببث المحتوى الخاص بقناة ناشيونال جيوغرافيك للأطفال بدءاً من يوم 25 أبريل، لتضيف بذلك مجموعة من البرامج ذات المحتوى الغني والمتنوع في مجالات العلوم والطبيعة والحياة البرية إلى برامجها التربوية وشخصياتها المحببة مثل ماجد وكسلان.


وإضافة إلى تقديم البرامج الغنية بالمعلومات والمعرفة، والتي تقدمها قناة ناشيونال جيواغرافيك للأطفال، فإن هذه الشراكة تهدف إلى تقديم البرامج الأصلية التي تشمل البرامج المصورة والتثقيفية وتناسب الأطفال في المنطقة وتهدف لتحفيز أفراد العائلات على مشاهدة البرامج معاً.


وفي تصريح له، قال سعادة محمد إبراهيم المحمود، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب في أبوظبي للإعلام: "نحن سعداء للغاية بالإعلان عن هذه الشراكة التي تجسد سياستنا ومبادئنا. وستساهم هذه الشراكة في عرض المحتوى المتميز والمعروف على المستوى العالمي، والذي يشمل برامج في مجالات الحياة البرية والحيوانات والطبيعة والتكنولوجيا".


وأضاف: "لا يقتصر دور هذه الشراكة على إحداث تنوع في المحتوى الذي نقدمه للصغار، ولكنها تعكس أيضاً أسس العمل المشتركة بين الطرفين اللذين يعملان على تقديم برامج ذات نوعية عالية تساهم في توعية الأطفال ورفع مستوى ثقافتهم ضمن قالب ترفيهي، مع ضمان راحة البال للآباء الذين يثقون بنوعية المحتوى التربوي الذي نعرضه لهم. كما أننا نتفق معاً على أهمية تحفيز الصغار والكبار على مشاهدة البرامج التلفزيونية معاً كعائلة واحدة، ونؤمن أن بث هذه النوعية من البرامج سيساهم في تحقيق هذا الهدف".


وعن الشراكة الاستراتيجية، قال عبد الهادي الشيخ، المدير التنفيذي لدائرة التلفزيون في أبوظبي للإعلام: "بدأت الشراكة مع مجموعة ناشيونال جيوغرافيك منذ إطلاق قناة ناشيونال جيوغرافيك أبوظبي أول قناة وثائقية معرفية وترفيهية باللغة العربية وغير مشفرة، وقد ساهمت في ترسيخ مكونات المعرفة والابتكار في المنطقة وتعزيز ثقافة العلوم من خلال رصد وتوثيق مشاريع مختلفة. واليوم نعزز هذه الشراكة بإطلاق محتوى خاص بالأطفال عبر قناة ماجد للأطفال الرائدة في تقديم المحتوى التربوي، لتكون أول قناة أطفال باللغة العربية تعرض حصرياً محتوى تثقيفي مبتكر موجه لفئة الأطفال والشباب بطريقة تفاعلية من مكتبة ناشيونال جيوغرافيك.


وباعتبار أن علامة ماجد والشخصيات التابعة لها قد أضحت مصدراً موثوقاً لتقديم المحتوى التربوي والترفيهي من خلال المجلة التي انطلقت منذ أكثر من 38 سنة، فإنها ستوفر لقناة ناشيونال جيوغرافيك للأطفال المنصة المناسبة للوصول إلى جمهور المشاهدين في العالم العربي.


وقال سانجاي رينا، مدير عام مجموعة شبكات فوكس الدولية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: "تشهد الشراكة التي أطلقناها تطوراً طبيعياً، وذلك بعدما بدأت من خلال قناة ناشيونال جيوغرافيك أبوظبي، والتي تعد أول قناة تبث محتوى ترفيهي وثائقي باللغة العربية، وتشهد تطوراً متواصلاً ومستمراً".


وأضاف قائلاً: "إن تقديم ساعتين متواصلتين من برامج ناشيونال جيوغرافيك للأطفال للمرة الأولى في العالم من خلال منصة معروفة ومتميزة مثل قناة ماجد، يشكل إضافة بالغة الأهمية بالنسبة لنا من أجل تحقيق مزيد من النجاح والتوسع في المنطقة. ومن خلال هذه الشراكة فإننا فخورون بالعمل معاً من أجل تقديم المحتوى الأنسب للأطفال والعائلات، والذي يحصل على أكثر من 65 مليون مشاهدة/قراءة من خلال الكتب والمجلات والفيديوهات ومواقع الإنترنت في جميع أنحاء العالم كل سنة".


ومن ضمن المشاركات العالمية لمؤسسة ماجد للترفيه المساهمة مؤخراً في رعاية مؤتمر ومعرض السوق العالمية للمضامين الترفيهية "ميب تي في" الذي أقيم في مدينة كان الفرنسية، وشهد حضور أكثر من 100 شخص من التنفيذيين والمنتجين والموزعين والمخططين الإعلاميين في الشبكات العالمية، وذلك للمشاركة في نقاشات حول مستقبل القنوات التلفزيونية الخاصة بالأطفال.


وكانت قناة ماجد للأطفال قد انطلقت في سبتمبر 2015، بعد الشهرة العارمة التي اكتسبتها مجلة ماجد وشخصياتها المحبوبة، والتي أضحت ظاهرة ثقافية متأصلة في مختلف أرجاء العالم العربي.
وفي الشهر الماضي، أطلقت القناة الموقع الإلكتروني والتطبيق الذكي، لتمنح الأطفال المتحدثين باللغة العربية في جميع أنحاء العالم فرصة المشاركة بالألعاب ومشاهدة مقاطع الفيديو والاطلاع على محتويات المجلة.


يمكن تحميل تطبيق ماجد مجاناً من متجري "آبل ستور" و"بلاي ستور"، فيما يمكن زيارة الموقع الإلكتروني على الرابط التالي: http://majid.ae/



No comments:

Post a Comment

=