Monday, 16 November 2015

Tasneef Academy launches specialized comprehensive training bunches in MARACAD 2015


Tasneef Academy considers MARACAD 2015 an opportunity to entrench the status of the UAE as a regional anchor for knowledge and education in the most prominent strategic and economic sector aiming at enhancing the experiences of the national cadres in the UAE and the Arab World.

Abu Dhabi- UAE, 16th November, 2015: Tasneef Academy, the academic arm of Emirates Classification Society “Tasneef”, has announced the launch of a number of specialized maritime training courses in various vocational areas, targeting maritime sector, quality and audit departments and maritime safety and security as part of an integrated plan to strengthen the technical expertise in the navigation industry in the UAE and in the Arab region.

In this context, Captain Waleed Al Nahdi, the director of Tasneef Academy said: “We have launched several advanced and specialized training courses in the field of navigation, quality and audit in addition to health and safety, because we understand that our priority is to focus on the human element and the transfer of knowledge to the national cadres in the UAE and in the Arab region. This region needs a large number of experts and professionals in strategic areas including navigation and marine services, and quality management, energy and industry sectors, technical and scientific consulting services, and infrastructure and transportation in order to exploit the large number of the economic potentials that the Arab region has by looking at its strategic geographical location and its natural resources.

Al Nahdi added: “As the world is witnessing changes which lead to stronger competition over economic resources, we are in front of a real crisis in terms of specialized human resources and technical experienced cadres as the maritime sector will need large number of these cadres within the next coming 5 years. Other sectors are facing the same challenge, and that’s why we decided to launch these training programs in order to achieve our strategy in building the nucleus of an Arab economy system that would include the most important major strategic sectors”.

Tasneef Academy is a golden sponsor for MARACAD 2015, which has been held under the patronage of His Excellency Dr. Abdullah Belhaif Al Nuaimi, minister of Public Works and Chairman of the Federal Transport Authority, from 9th November to 11th November 2015 in Dubai World Trade Centre, as an expression on the extent of its interest of training and the education sector in the region is classified fourth globally in terms of demand for navigational expertise.

Academic Partnerships
In partnership with major academic maritime and educational entities, such as Italian SOGEA, Arab Academy for Science Technology & Maritime Transport (AASTMT) and Jordan Academy for Maritime Studies, Tasneef Academy aims at providing the maritime sector with integrated training and educational services for those who want to obtain accredited academic certificates.
Speaking on the mechanism of Tasneef Academy, Al Nahdi said: “in Tasneef Academy we study the career market and the demand on the human resources within the national organizations, and we then design the courses that can meet the needs of those organizations within short period of time. The courses we offer at Tasneef Academy enable trainees to be qualified to carry out new tasks.

Al Nahdi added: “The training courses we offer take into account the importance of the economic feasibility of these courses. For individuals, these courses should present a unique opportunity for fast development in terms of career. The experiences and the knowledge we provide trainees with will enable them to achieve leaps in their careers. We work for organizations to build a team of experts in rare specialties that can meet their needs.

It is worth mentioning that Tasneef Academy also offers the service of designing special courses based on the training needs of organizations. The academy can provide trainees with field training to enhance the theoretical knowledge and develop it through practical training. The academy is currently providing training courses in maritime fields, administrative systems, health and safety. Detailed information on the training courses offered by the Academy is available on its website: www.tasneefacademy.com

"أكاديمية تصنيف" تطلق باقات تدريب تخصصي شاملة في المعرض والمؤتمر الأكاديمي الملاحي 2015

لتعزيز خبرات الكوادر الوطنية في الإمارات والعالم العربي، ودعم البحث العلمي والتطوير؛ "أكاديمية تصنيف" تعتبر المعرض والمؤتمر الأكاديمي الملاحي 2015 فرصة لترسيخ مكانة الإمارات كوجهة إقليمية للمعرفة والتعليم في أهم القطاعات الاستراتيجية والاقتصادية.

أبوظبي، دولة الإمارات العربية المتحدة،  15نوفمبر 2015: أعلنت "أكاديمية تصنيف"، الذراع الأكاديمي لهيئة الإمارات للتصنيف "تصنيف"،  أنها أطلقت خلال المعرض والمؤتمر الأكاديمي الملاحي 2015 باقة من الدورات التدريبية الملاحية المتخصصة التي تستهدف قطاع الملاحة والخدمات البحرية، ومجالات إدارة الجودة والتدقيق والسلامة والأمن البحري، وذلك ضمن خطة متكاملة لتعزيز الخبرات الفنية في قطاع الملاحة في الإمارات والمنطقة العربية عموماً.

وفي هذا السياق قال الكابتن وليد النهدي مدير أكاديمية تصنيف: "قمنا باطلاق عدة مساقات تدريبية متقدمة ومتخصصة في مجال الملاحة والجودة والتدقيق والصحة والسلامة؛ لأننا ندرك أن أولويتنا هي التركيز على العنصر البشري ونقل المعرفة للكوادر الوطنية في الإمارات والمنطقة العربية، إذ تحتاج هذه المنطقة أعداداً كبيرة من الخبراء والمحترفين في المجالات الاستراتيجية، ومنها مجال الملاحة والخدمات البحرية وإدارة الجودة وقطاعات الطاقة والصناعة وخدمات الاستشارات التقنية والعلمية والبنية التحتية والمواصلات، من أجل استثمار الإمكانات الاقتصادية الكبيرة التي تمتاز بها على صعيد موقعها الجغرافي ومواردها الطبيعية".

وأضاف النهدي: "مع ما يشهده العالم من تغيرات تزيد من التنافس على الموارد الاقتصادية، فإننا أمام أزمة حقيقية في الكوادر البشرية المتخصصة والخبرات الفنية، إذ يحتاج قطاع الملاحة وحده أعداداً كبيرة خلال السنوات الخمس القادمة، والأمر نفسه تتعرض له جميع القطاعات الأخرى، وهذا ما دفعنا إلى إطلاق تلك البرامج التدريبية، من أجل تحقيق استراتيجيتنا ببناء نواة لمنظومة اقتصادية عربية تضم أهم القطاعات الاستراتيجية الكبرى".

وتعد أكاديمية تصنيف راعياً ذهبياً للمعرض والمؤتمر الأكاديمي الملاحي 2015، والذي أقيم تحت رعاية معالي الدكتور عبدالله بن محمد بلحيف النعيمي وزير الأشغال العامة، رئيس مجلس إدارة الهيية الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية، في الفترة ما بين ٩ إلى ١١ نوفمبر في مركز دبي التجاري العالمي، تعبيراً منها عن مدى الاهتمام بقطاع التدريب والتعليم في منطقة تصنف الرابعة عالمياً على صعيد الطلب للخبرات الملاحية.

شراكات أكاديمية
وتعمل أكاديمية تصنيف بالشراكة مع جهات أكاديمية بحرية وتعليمية كبرى مثل أكاديمية سوجي الإيطالية، والأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، والأكاديمية الأردنية للدراسات البحرية، من أجل توفير خدمات تدريب وتعليم متكاملة للمهتمين بالحصول على مساقات تدريبية احترافية، أو للراغبين في الدراسة الأكاديمية والحصول على شهادات معتمدة.

وفي معرض حديثه عن آلية عمل أكاديمية تصنيف، قال النهدي: "نقوم في الأكاديمية بدراسة سوق العمل والطلب على الكوادر البشرية لدى المؤسسات الوطنية، ومن ثم نقوم بتصميم المساقات التدريبية التي تساعد في تلبية احتياجات تلك المؤسسات بشكل عاجل، وتتيح الدورات التدريبية التي نقدمها تأهيل كوادر المؤسسات وهم على رأس عملهم للقيام بمهام جديدة".

وأضاف النهدي: "نراعي في الدورات التدريبية والمساقات التي نقدمها أن تكون ذات جدوى اقتصادية كبيرة للمتعاملين معنا، فمن ناحية الأفراد فهي تمثل فرصة مثالية للتطوير السريع في المسار المهني للمشاركين، وتساعدهم الخبرات والمعرفة التي نقدمها لهم بتحقيق قفزات وظيفية ومهنية سريعة، أما بالنسبة للمؤسسات التي ترسل كوادرها للتدريب لدينا، فإننا نعمل معها لبناء فريق من الخبراء في تخصصات نادرة، وبما يناسب احتياجاتهم".

جدير بالذكر أن أكاديمية تصنيف توفر أيضاً خدمة تصميم مساقات تدريبية خاصة وفقاً للاحتياجات التدريبية للمؤسسات، ويمكنها أن تقوم بالتدريب الميداني في مواقع العمل، من أجل تعزيز المعلومات النظرية بالخبرات الميدانية، وتوفر الأكاديمية حالياً دورات تدريبية في كل من المجالات الملاحية والبحرية، والنظم الإدارية، والصحة والسلامة، وتتوافر المعلومات التفصيلية عن الدورات التدريبية التي تقدمها الأكاديمية عبر موقعها الإلكتروني الذي أطلقته مؤخراً www.tasneefacademy.com



No comments:

Post a Comment

=