Sunday, 25 October 2015


Innovators move to Next Stage in Stars of Science on MBC4

Doha, 24 October 2015 – Algeria’s Mourad Mohamed Benosman and Syria’s Yaman Abou Jieb overtook their fellow innovators in a lively Stars of Science elimination episode on MBC4, securing their tickets to the next stage of the pan-Arab “edutainment reality” TV program.  After a tough critique from the expert jury, Jordan’s Maymoona Ayesh and Lebanon’s Adib Al Ghossein’s journeys on the program came to an end.

On Stars of Science, Qatar Foundation’s “edutainment reality” TV program, young innovators compete against each other to turn their ideas into reality.

Twelve candidates aged 18 to 30 from across the Arab world travel to Doha, Qatar, where they are mentored by world-class engineering and design specialists in the laboratories of Qatar Science & Technology Park (QSTP), a member of Qatar Foundation.  There, the innovators take on challenges as they develop their ideas from a concept to a potential product, highlighting the show’s dedication to QF’s vision of fostering a culture of quality and excellence.  

In the engineering stage, candidates were tasked with creating a working prototype of their ideas with the help of expert mentors.  Their prototypes, the result of countless hours in the laboratory, can potentially have impact in many different fields.  

Maymoona’s Date Pits Filter in Desalination, a water filter that uses pits of the popular fruit to remove salt in order to make saltwater consumable, and Yaman’s Solar Washing Machine, which recycles water and runs on solar energy, are modern innovations that address the need for water and energy conservation.

Adib’s Ergonomic Activity Desk Lamp, which automatically adjusts lighting for many tasks, can prevent mistakes caused by suboptimal conditions and boost productivity in the workplace.  The ECG Wearable Stress Analyzer, pioneered by Mourad, is a novel device that can measure heart rate and differentiate between physical and mental stress to improve health diagnoses.

Standing between the four candidates and a coveted spot in the forthcoming design stage were three expert judges, tasked with choosing two candidates to progress based on prototype performance (50 percent), product outlook (30 percent), and the resourcefulness and leadership exhibited by the candidate (20 percent).

Perennial jurors Professor Fouad Mrad, Executive Director of the United Nations ESCWA regional technology center, and Mr. Yussif Abdulrahman Saleh, General Manager of Qatar Shell Research and Technology Center, were joined in the engineering stage by Dr. Francois Gilardoni, a prominent Swiss venture capitalist and scientist.  

Candidates took turns presenting their prototypes to the jury members, who drew upon their expertise to critique and question the candidates.  

In his presentation, Yaman started off strong, pointing to test results that showed his device used 15 percent the energy and 30 percent the water of normal washing machines.  However, he overlooked some important details, such as a way to heat the water, and struggled to articulate a clear vision of the future utility of his invention.

Maymoona, who overcame difficulties sourcing her date pits in the weeks leading up to the elimination episode, also faced tough questioning of her test results from the jury. Dr. Gilardoni who has extensive experience designing experiments, was especially critical of her testing methods and prototype.

“Often, being challenged on an intellectual level triggers the spark that opens one’s mind to novel solutions,” said Dr. Gilardoni.  “Stars of Science is valuable not only because it encourages creativity and entrepreneurship, but also because it is a program that demonstrates the importance of giving and taking constructive critique and exchanging knowledge to achieve innovation.”
Mourad did not waste any time impressing the jury, proudly wearing a working prototype of his ECG Wearable Stress Analyzer Device during his presentation. The young Algerian showed few signs of jitters as he deftly answered the panel’s questions.  Adib, after facing many setbacks while developing his prototype in the laboratory, was feisty as he defended his invention against the jurors’ critiques, pointing to its usefulness for a range of activities.

After deliberation, the jury’s results were announced to the candidates, who sat nervously on the edge of their seats.  Host Khalid Al Jumaily revealed that Mourad and Yaman would move on, placing first and second, respectively.  The Algerian and Syrian, who like many candidates have developed close bonds of friendship, will progress to the design stage of the competition.  Maymoona of Jordan and Adib of Lebanon will go home with their prototypes, but will benefit from the experience they gained from their peers, mentors, and jury members.

“At the moment my name was called, I felt a huge weight come off my shoulders.  I’m ecstatic!  My next step is to turn my full attention to excelling in the design stage - if I believe in my idea and I formulate a strategy to advance to the final, I am certain – with Allah, the Merciful, the Compassionate’s, help – I will win,” said Mourad after the episode.

Next week, the last group of four Stars of Science innovators in the engineering phase will defend their projects and brave possible elimination.  This primetime episode, the season’s seventh, will be shown on Friday, October 30th at 7PM KSA/ 4PM GMT on MBC4.  After Episode Seven, the important design stage will commence, which will narrow the field from six young innovators to four.  These four finalists earn a share of the $600,000 prize, with the winner being determined in a special live final episode.

مخترعان من سوريا والجزائر يقدّمان نموذجين متميّزين
مخترعان ينتقلان إلى المرحلة التالية من برنامج "نجوم العلوم" على قناة MBC4
الدوحة، 24 أكتوبر 2015 - تفوّق الجزائري مراد محمد بن عصمان والسوري يمان أبو جيب على زملائهما المخترعين في المنافسة ضمن حلقة الإقصاء المباشرة من برنامج "نجوم العلوم" على قناة MBC4، وبذلك حصلا على تذاكر العبور إلى المرحلة التالية في برنامج تلفزيون الواقع التعليمي الترفيهي العربي. ووصلت رحلة الأردنية ميمونة عايش واللبناني أديب الغصين إلى نهايتها في البرنامج بعد انتقادات صارمة من قبل خبراء لجنة التحكيم.
ويشهد "نجوم العلوم"، برنامج تلفزيون الواقع التعليمي الترفيهي الذي تنظمه مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، منافسة قوية بين المخترعين لتحويل أفكارهم من مجرد فكرة إلى واقع ملموس.
وانتقل اثنا عشر مرشحاً تتراوح أعمارهم بين 18 - 30 عاماً من أنحاء العالم العربي إلى العاصمة القطرية الدوحة حيث يتمُّ إرشادهم من قبل خبراء في الهندسة والتصميم في مختبرات واحة قطر للعلوم والتكنولوجيا، عضو مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع. وهناك يخوض المخترعون تحديات صعبة لتطوير أفكارهم وتحويلها إلى منتجات عملية، ما يعبّر عن رؤية مؤسسة قطر ويؤكد التزامها بتعزيز ثقافة الجودة والتميّز.
وتمَّ تكليف المرشحين في مرحلة الهندسة لإنتاج نماذجهم بمساعدةٍ وتوجيهٍ من قبل الخبراء. وجاءت هذه النماذج نتيجة ساعاتِ عملٍ طويلةٍ في المختبر، ومن شأنها أن تسهم في إحداث تأثير كبير في عدة مجالات مختلفة.
وقدّمت ميمونة اختراع "الفلتر النباتي لتنقية المياه"، وهو جهاز تنقية مياه يعتمد على بذور التمر لإزالة الأملاح من المياه وجعلها صالحة للشرب، ومن جانبه يُعتبر اختراع يمان "الغسالة الشمسية" والذي يعيد تدوير الماء ويعمل على الطاقة الشمسية ابتكاراً حديثاً يتلاءم مع الحاجة للحفاظ على المياه والطاقة.
أما اختراع أديب "المصباح المكتبي الذكي"، الذي يتكيّف ويعدّل الإضاءة أوتوماتيكياً وفقاً لعدة مهمات، فيمكنه منع الأخطاء في ظروف العمل غير المثالية وتعزيز مستوى الإنتاجية في أماكن العمل. وقدّم مراد اختراع "المحلل النفسي عبر تخطيط القلب" وهو جهاز جديد يمكنه قياس معدّل ضربات القلب والتمييز بين الضغط الجسدي والعقلي لتحسين التشخيص الصحي.
وتقف بين المرشحين الأربعة وبطاقات تأهلهم في كلِّ حلقة لجنة تحكيم تضمّ ثلاثة خبراء بارزين، مهمتهم التحكيم واختيار اثنين منهم للاستمرار وإكمال مسيرتهم إلى مرحلة التصميم المرتقبة، ويجري توزيع الدرجات كالتالي: (50% لأداء النموذج) و(30%، للشكل الخارجي) و(20% للقدرة على القيادة وحسن التدبير التي يظهرها المرشحون).
وتضمُّ لجنة التحكيم البروفيسور فؤاد مراد، المدير التنفيذي لمركز الإسكوا الإقليمي للتكنولوجيا التابع للأمم المتحدة، والسيد يوسف عبد الرحمن صالح، المدير العام لمركز شِل قطر للبحوث والتكنولوجيا، برفقة الدكتور فرانسوا جيلاردوني، العالم والمستثمر البارز في رأس مال المخاطر.  
وفي حلقة الإقصاء، قدّمَ المرشحون عروضاً عن نماذجهم أمام لجنة التحكيم صاحبة الخبرة لتقييمها وتوجيه الأسئلة لهم.
وفي عرضه الذي بدأه بقوه، أشار يمان إلى نتائج الاختبار الذي يظهر استخدام تصميمه 15% من الطاقة و30% من الماء مقارنة بالغسّالة العادية. ومع ذلك فقد أهمل بعض التفاصيل الهامة، مثل آلية تسخين الماء، إضافة إلى جهده الحثيث لتوضيح الفوائد المستقبلية لاختراعه.
أمّا ميمونة التي تجاوزت صعوبات الأسابيع التي سبقت حلقة الإقصاء، فقد تعرضت أيضاً لأسئلة صعبة من قبل لجنة التحكيم فيما يخص نتائج الاختبار أثناء عرض اختراعها "الفلتر النباتي لتنقية المياه". فانتقد الدكتور جيلاردوني صاحب الخبرة الواسعة في مجال التصميم أساليب الاختبار والنموذج بشكل خاص.
وعلق الدكتور جيلاردوني: "غالباً ما يأتي التحدّي على المستوى الفكري لإطلاق الفكرة والحلول الجديدة، وهذا ما يميّز برنامج ’نجوم العلوم‘ ويجعله قيّماً جداً، ليس لأنّه يشجع على الإبداع وريادة الأعمال فقط، بل لأنّه برنامج يشير إلى أهمية تقديم النقد البنّاء وتبادل المعارف لتحقيق الابتكار".
من جانبه لم يضيّع مراد أي فرصة ليحوز على إعجاب وتقدير لجنة التحكيم من خلال ارتدائه لنموذجه "المحلل النفسي عبر تخطيط القلب" أثناء العرض. وأظهر الشاب الجزائري بعض علامات التوتر لكنه أجاب على الأسئلة ببراعة. أمّا أديب فقد دافع بجرأة بعد تعرضه لعدّة انتكاسات فطوّر نموذجه في المختبر وواجه انتقادات لجنة التحكيم، لافتاً إلى أهميّة ابتكاره على مستويات عدّة.
وبعد المداولات، أعلنت لجنة التحكيم نتائج المرشحين الذين اعتراهم التوتر فجلسوا على أطراف مقاعدهم. وكشف الضيف خالد الجميلي عن أسماء المتأهلين فحصل مراد ويمان على المرتبة الأولى والثانية على التوالي. وبذلك ينتقل المخترعان الجزائري والسوري اللذان ربطتهما علاقة صداقة قوية إلى المنافسة في مرحلة التصميم، وتعود ميمونة الأردنية وأديب اللبناني إلى وطنيهما مع نموذجيهما محققان رغم ذلك خبرة اكتسباها من تفاعلهما مع زملائهما والمرشدين ولجنة التحكيم.
وبعد انتهاء الحلقة علّق مراد قائلاً: "في اللحظة التي ذُكر اسمي فيها، شعرت بأنّ حملاً ثقيلاً انزاح عن كاهلي. والآن أشعر بسعادة غامرة! لأنَّ تركيزي سينصبُّ على مرحلة التصميم - وأنا على يقين بأنّي إذا آمنت بفكرتي ووضعت استراتيجية محددة، سأصل إلى النهائيات بإذن الله".
في الأسبوع القادم، سيدافع المخترعون من المجموعة الرابعة والأخيرة في برنامج "نجوم العلوم" عن مشاريعهم لمواجهة تحدّي الإقصاء بشجاعة. وسيتم عرض الحلقة النهائية من الموسم السابع، يوم الجمعة في الـ 30 من أكتوبر في الساعة 7 مساءً بتوقيت السعودية/ 4 عصراً بتوقيت غرينتش على قناة MBC4. وبعد الحلقة السابعة، ستبدأ مرحلة التصميم الهامة، والتي ستنتهي بتأهل أربعة من المخترعين الستة. وسيتم اختيار الفائزين لتقاسم الجائزة النقدية بقيمة 600,000 دولار أمريكي، وتحديد الفائز في الحلقة الأخيرة المباشرة.

No comments:

Post a Comment