Wednesday, 15 December 2021

Juhayna hosts awareness sessions for its employees about Violence Against Women

In a relentless pursuit to support Egyptian women:




Cairo, Egypt - December 13, 2021: In line with the UN and National Council of Women’s campaign: “16 Days of Activism against Gender-Based Violence”, Juhanya hosted an awareness session for its employees to ensure a safe future, free of violence against women.

The session was held in partnership with the National Council for Women, through which many pillars were discussed, including the classification of violence against women; physical, psychological, and verbal. It also shed light on the legal penalties for domestic violence, the governmental efforts, and the services provided to support women who have experienced, or are undergoing violence at home, or in the workplace.

Regarding this, Passant Fouad, External Relations Director at Juhayna, stated: “Violence against women is a global phenomenon that is present in all societies. According to a recent study conducted by the World Health Organization, 1 out of every 3 women is subjected to physical violence. This is why Juhayna launched an awareness campaign on its social media platforms, followed by the internal sessions to highlight the importance of standing firm against discrimination, the flawed cultural beliefs, and all violence against women.”

Fouad added: “This session comes in line with Juhayna’s on-going strategy that focuses on women empowerment. In fact, we strongly believe in the importance of raising awareness on topics that contribute to the development of our community, and we aspire to partake in shaping the public awareness, on violence against women, by communicating its destructive ramifications on the females’ well-being, both physically and mentally.”

It is worth mentioning that Juhayna has participated in various initiatives that aim to support women, including being an avid advocate of Baheya Foundation since 2015. Moreover, the company cooperated with Al Nidaa Foundation, along with the United Nations Development Program, to conduct the Kemama Campaign, which supported women in Upper Egypt; and simultaneously curbed the adverse socio-economic impacts of Covid-19. Throughout this initiative, Juhayna was also able to train 600 women in Qena, in collaboration with the Egyptian Ministry of Health, as the company changed their factory’s main activity of merely producing clothes to manufacturing masks and medical attires.




استكمالاً لمجهوداتها فى دعم المرأة وبالتعاون مع المجلس القومى للمرأة

جهينه تساهم فى نشر الوعي للعاملين لمحاربة العنف ضد المرأة


فؤاد: نساهم في نشر الوعي عن أهمية محاربة العنف ضد المرأة والقضاء على التمييز والموروثات الثقافية الخاطئة في مجتمعنا


القاهرة في 13ديسمبر 2021: نظمت شركة جهينه للصناعات الغذائية دورة توعية بالتعاون مع المجلس القومى للمرأة عن محاربة العنف ضد المرأة للعاملين والعاملات داخل الشركة، وذلك بهدف زيادة الوعي بهذه القضية وتسليط الضوء على أهمية خلق مستقبل اًمن خالي من كل أشكال العنف ضد المرأة. تأتي الدورة تماشياً مع حملة الـ 16 يومًا من الأنشطة لمناهضة العنف ضد المرأة التي أطلقتها الأمم المتحدة والمجلس القومى للمرأة.

تناولت الدورة عدة محاور أساسية، بدءً من توضيح مفهوم العنف ضد المرأة و أشكاله بما في ذلك العنف الجسدي والنفسى و اللفظى، بالإضافة إلى تسليط الضوء على العنف الذي تتعرض له المرأة داخل المنزل وبيئة العمل، والعقوبات القانونية لكل من يتسبب فى العنف ضدها، وأخيرا الخدمات العديدة و المجهودات المقدمة من الدولة للمرأة المعنفة.

قالت بسنت فؤاد، رئيس قطاع العلاقات الخارجية بشركة جهينه: "يعد العنف ضد المرأة ظاهرة عالمية تعاني منها كل المجتمعات، فبحسب تحليل حديث أجرته منظمة الصحة العالمية، تتعرض واحدة من كل ثلاث نساء في العالم لعنف جسدي خلال حياتهن، هذا ما دفع شركة جهينه للعمل على مبادرة على مواقع التواصل الاجتماعي وداخل الشركة لنشر الوعي عن أهمية محاربة العنف ضد المرأة والقضاء على التمييز والموروثات الثقافية الخاطئة في مجتمعنا."

وأضافت فؤاد: "جائت دورة التوعية في إطار استراتيجية الشركة المستدامة لدعم المرأة وتمكينها، إيماناً مننا بضرورة نشر الوعى بأهم القضايا التى تساهم في تنمية المجتمع وأفراده، فنحن نطمح أن نساهم في إعادة تشكيل الوعي العام لمثل هذه الممارسات، من خلال التركيز على الآثار السلبية الناتجة عنها والتي تترك أضرار نفسية وجسدية جسيمة في حياة النساء والفتيات."

جدير بالذكر أن جهينه شاركت فى العديد من المبادرات لتعزيز دورها في دعم و مساندة المرأة، جاءت أبرزها دعمها لمؤسسة بهية منذ عام 2015 و مشاركتها في حملة “كمامة” بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي ومؤسسة النداء، حيث قامت بتدريب 600 سيدة وتحويل نشاط مصنعها بمحافظة قنا، من إنتاج الملابس الجاهزة إلى إنتاج الكمامات والملابس الطبية بالتعاون مع وزارة الصحة المصرية.
=