Sunday, 6 June 2021

French delegation of 18 companies to meet International Financial Institutions and leading Egyptian private partners



Philippe Garcia

Commercial counsellor, French Embassy in Egypt

Director, Business France Cairo



1st business delegation in Egypt since February 2020

June 7th to 9th, Cairo, Sofitel Gezirah.



Egypt- 7th June 2021 - while the French-Egyptian commercial relationship is growing stronger, Business France, the national agency supporting the international development of the French economy organizes from June 7th to 9th a three-day-event in Cairo : “French meeting days with IFIs and leading private partners in Egypt”. 


In this favorable context, many key players of the French expertise in energy, mobility, water & sanitation, waste management, health and digital innovation, seized this opportunity to bring on board their best solutions in favor of an Egyptian sustainable development.


Since 2016 and the structural reforms undertaken by the Egyptian authorities with the support of the International Monetary Fund, Egypt has consolidated and developed strong economic relations with many nations, in particular with Europe, currently acting as Egypt’s first trading partner, first foreign investor, and first contributor in terms of development aid.


Since the European Union and the International Financial Institutions (IFIs) are dedicating important financial resources to Egypt’s sustainable economic development, this event contributes to encourage the private sector to play a key role in the Egyptian economic growth while giving the SME’s credit access. 


As the main sector priorities considered by both IFIs’ and Egyptian Authorities’ are the renewable energies, mobility, health, water & sanitation, food security, education, and innovation/digitalization, we selected the following delegation to move the initiative forward: ALSTOM, BEAUDREY et CIE, COPPELIS, ETF, MAIDIS, MASCARA , RAGNI, RATP Dev, SETEC, SNCF, SOFIA EUROPA, STEAM France, SUEZ, TESALYS, THALES, VEOLIA, VINCI and VOLTALIA  .


The French Development Agency (AFD) itself is also strongly assisting Egypt in its transition towards a more inclusive and sustainable growth, mainly in energy (30% of its Egyptian portfolio, Egypt being AFD’s main partner regarding energy investments), water and sanitation (together with EIB and EU), health and social protection.


“As a testimony of the initiative’s relevance, all the IFIs active in Egypt – World Bank, IFC, AfDB, EBRD, EIB, EU, and Agence Française pour le Développement – are joining the event. Altogether,  we count on this three-day event to pave  the path to a wide, fruitful, and long-lasting cooperation for a more sustainable social and economic development in Egypt” commented Philippe Garcia – Director of Business France Egypt. 


On the occasion of this business event, Business France along with the French Embassy in Egypt aim to increase the commercial cooperation between France and Egypt through a series of high-level discussions and meetings. 





فيليب جارسيا

المستشار التجاري، سفارة فرنسا في مصر

مدير وكالة بزنس فرانس بالقاهرة

 

أول وفد من الشركات الفرنسية في مصر منذ فبراير 2020:

 

18 شركة فرنسية تلتقي المؤسسات المالية الدولية وكبرى مجموعات القطاع الخاص المصري

من 7 إلى 9 يونيو 2021

 

منذ 2016 قامت الحكومة المصرية بإصلاحات هيكلية بمساندة صندوق النقد الدولي وطورت مصر علاقات اقتصادية قوية مع بقية العالم ولاسيما أوروبا التي باتت اليوم أول شريك تجاري لها وأول مستثمر أجنبي بها وأول مساهم في المساعدات العامة للتنمية. 

يخصص الاتحاد الأوروبي والمؤسسات المالية الدولية مصادر مالية كبيرة لصالح التنمية الاقتصادية المستدامة في مصر بالتعاون الوثيق مع السلطات المحلية. ويأتي من ضمن أولوياتهما تشجيع القطاع الخاص كي يلعب دورا رئيسيا في النمو الاقتصادي المصري وكذلك تسهيل توفير القروض للشركات المتوسطة والصغيرة.

وتعد قطاعات الطاقة المتجددة والنقل والصحة والمياه وتنقية المياه والصناعات الغذائية الزراعية والأمن والتعليم والابتكار/ رقمنه سلاسل القيمة من ضمن أهم القطاعات التي توليها المؤسسات المالية الدولية وكذلك السلطات المصرية الأولوية حاليا. وتقدم الوكالة الفرنسية للتنمية (AFD) بوجه خاص لمصر مساندة هامة من أجل مرافقتها في التحول نحو نمو أكثر استدامة وأكثر إدراجا لكافة الأطراف فيها وبصفة رئيسية في قطاعات الطاقة (30% من مجموع الالتزامات المالية المقدمة من الوكالة في مصر؛ تعد مصر أول شريك للوكالة الفرنسية للتنمية في العالم من حيث الاستثمارات في قطاع الطاقة) والمياه وتنقية المياه (بالتعاون مع البنك الأوروبي للاستثمار والاتحاد الأوروبي) والصحة والحماية الاجتماعية.

في هذا السياق الإيجابي وفي الوقت الذي باتت فيه العلاقات الفرنسية-المصرية أكثر كثافة، تتشرف وكالة بزنس فرانس بتنظيم "اللقاءات الفرنسية مع المؤسسات المالية الدولية وكبري مجموعات القطاع الخاص المصري"، وهو الحدث الذي يستقبل أول بعثة تجارية فرنسية في مصر منذ فبراير 2020. ففي الفترة من 7 إلى 9 يونيو، ستقوم 18 شركة فرنسية – ALSTOM, BEAUDREY et CIE, COPPELIS, ETF, MAIDIS, MASCARA, RAGNI, RATP Dev, SETEC, SNCF, SOFIA EUROPA, STEAM France, SUEZ, TESALYS, THALES, VEOLIA, VINCI CONSTRUCTION et VOLTALIA – من ضمن أشهر الشركات الفرنسية من حيث الخبرة في مجالات الطاقة والنقل والمياه وتنقية المياه ومعالجة المخلفات والصحة والخدمات الرقمية بعرض أفضل الحلول في تخصصاتها لصالح تنمية اقتصادية مستدامة في مصر.

وبرهانا منها على أهمية هذه المبادرة، فإن الاتحاد الأوروبي والمؤسسات المالية العاملة في مصر- البنك الدولي ومؤسسة التمويل الدولية وبنك التنمية الأفريقي والبنك الأوروبي للتنمية وإعادة الإعمار والبنك الأوروبي للاستثمار والوكالة الفرنسية للتنمية- ستشارك جميعها في هذا الحدث. فمعاً واعتماداً أيضا على المساندة الثمينة لكبرى الشركاء بالقطاع الخاص المصري الذي يشارك أيضا في هذا الحدث، سنقوم بتحضير مشروعات تؤسس لتعاون مثمر ودائم.


=