Wednesday, 4 September 2019

زيارة وزير الإسكان الجناح الفرنسى في معرض البناء والتشييد الدولي "بيج فايف مصر"







جمورية مصر العربية - القاهرة، 2 سبتمبر 2019 – على هامش افتتاحه لمعرض “The Big 5 construct Egypt”، قام الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية بزيارة الجناح الفرنسي المشارك بفعاليات المعرض والذي يعد حدثاً واعداً لقطاع البناء في البلاد وذلك في الفترة من الثاني إلى الرابع من سبتمبر 2019.

وأكد الوزير خلال كلمته بالمعرض، أن الدولة تقوم حالياً بتنفيذ عدد كبير من مشروعات التنمية العمرانية، وذلك فى إطار تنفيذ أهداف المخطط الاستراتيجى القومى للتنمية العمرانية بمصر 2052، وأولها مضاعفة المعمور المصرى من حوالى 7 % إلى حوالى 14 %، من أجل توفير الفرص التنموية المختلفة، حيث إن مساحة المعمور الحالى أصبحت غير قادرة على تلبية الاحتياجات الاقتصادية فى ظل الزيادة السكانية المطردة، موضحاً أن مفهوم التنمية العمرانية لا يقتصر فقط على إنشاء المدن والمساكن، بل يمتد ليشمل جميع أوجه التنمية فى المجالات المختلفة (الزراعة – الصناعة – التعليم – وغيرها)، فعلى سبيل المثال فى مدينة العلمين الجديدة، أول نشاط سيتم تشغيله، هو نشاط الجامعات التى يتم تنفيذها حاليا.



وشهدت النسخة الثانية لمعرض "بيج فايف مصر" المشاركة هي الأولى من نوعها في مصر لشركتين فرنسيتين من فئة الشركات الصغيرة والمتوسطة وهما شركتي دولابي وأورومير اللتين تسعيان لتطوير شراكات مع النظراء المصريين.



وشارك في فعاليات المعرض نادي المدينة المستدامة الفرنسي وهو كيان أسسه القسم الاقتصادي لسفارة فرنسا في ديسمبر 2016 ويتكون من مجموعة من الشركات الفرنسية حيث سيمثل النادي ثلاث عشرة شركة وهم : ألستوم وأرتليا وكولاس راي وكونسوليس (أو.سيه.بيه.سيه) وإيمرود وأو.تيه.إف وجيس وجيوسيكل وسان جوبان وشنيدير إلكتريك وسيتك وسيسترا وفيوليا. إذ يهدف النادي إلى الترويج للعرض الفرنسي والمساهمة في إعداد قطاع المدينة المستدامة المصري وذلك عبر معرفة الاحتياجات وقطاعات السوق عالية الإمكانات فضلا عن تحديد متخذي القرارات التشغيلية. كما يعمل نادي المدينة المستدامة على تنشيط التعاون بين أعضائه لتقديم حلول متكاملة للتحديات المحلية الخاصة بالنقل والطاقة والمياه وإدارة المخلفات ...إلخ.



وتحظى المنصة الفرنسية برعاية شركة فيوليا ووتر تكنولوجي وهي فرع لمجموعة فيوليا التي تعد جهة رائدة عالمياً في مجال تحسين إدارة الموارد. فمن خلال وجود ما يقرب من 171000 موظف لها على مستوى العالم، تقوم المجموعة بتصميم وتوفير حلول لإدارة المياه والمخلفات والطاقة مما يساهم في التنمية المستدامة للمجتمعات والصناعات.



ويتضمن جدول أعمال الفعالية زيارة رسمية لسعادة السفير ستيفان روماتيه سفير فرنسا لدى جمهورية مصر العربية.



ونظراً لتمتع قطاع البناء والتشييد المصري بكونه أحد أكبر القطاعات نمواً على مستوى قطاعات الأعمال، فإن هذه الفعالية ستخلق فرص هامة للعارضين على صعيد تطوير علاقات تجارية جديدة.



هذا وتواصل وكالة بيزنس فرانس تشجيع الشركات الفرنسية الجديدة على استكشاف هذا السوق. فجميع الإصلاحات الهيكلية التي نفذتها الحكومة المصرية مؤخراً أعطت البلاد نشاطاً اقتصادياً جديداً وعوامل جذب هامة. واليوم هناك أكثر من مائة وستين فرعاً لشركات فرنسية متواجدة في مصر ومما لا شك فيه أن هذا العدد سيواصل التزايد.



نبذة عن بيزنس فرانس:

بيزنس فرانس هي الوكالة الحكومية لدعم تنمية الاقتصاد الفرنسي دولياً. وهي مسئولة عن الترويج للشركات الفرنسية وتعزيز نمو صادراتها فضلا عن تشجيع وتسهيل الاستثمارات الدولية في فرنسا.

وتعمل الوكالة على الترويج للشركات الفرنسية وللنشاط الاقتصادي وعلى تعزيز جاذبية الدولة الفرنسية للاستثمار إلى جانب إدارة برنامج التدريب الدولي للشباب V.I.E.
=