Tuesday, 6 August 2019

Beware of fraud! Protect yourself from falling victim to job and immigration scams






By Vinay Malhotra, Regional Group COO - Middle East, South Asia & China, VFS Global

Going hand in hand with the number of people aspiring to work or settle abroad, are the scams that prey on this aspiration. One often hears about cases of people being defrauded on false promises of jobs or immigration abroad by fraudulent entities, which impacts applicants not just financially and emotionally, but also put them at a risk of their personal data being misused.

In 2018, VFS Global, the world’s largest visa processing service provider for governments, received more than 560 complaints, via emails from affected parties, about fraudulent entities posing as company representatives and making bogus job and immigration offers, in exchange for significant sums of money paid upfront towards visas or work permits. Most of the complaints originated from individuals based in India, followed by those based in the Middle East.

Some recurring themes or patterns are observed in these fraud complaints: The fraudulent entity informs the unsuspecting individual, via email, that their qualifications have been found suitable to work as an employee or for immigration and settlement purposes. The individual is then asked to share personal data and make upfront payments to expedite a visa/immigration process or job offers.

Sometimes the scamster will say these costs would be reimbursed once the process is complete. It is important to remember that these communications are fraudulent – they do not originate from VFS Global nor are they associated with the company’s visa processes. Further, VFS Global is not a recruitment company and does not offer jobs or immigration advisory.

VFS Global is actively involved in efforts to build awareness among visa applicants to be wary of fraudulent entities who guarantee immigration, employment or visas in lieu of upfront payment. This includes strategically placed messages at multiple touch points to warn applicants to beware of fraudulent entities, such as SMS, call centre voice messages, fee receipts, consumer publications, posters, emailers, etc. In addition, through its Information Security teams, the company investigates any misuse of the brand and sometimes take legal action against these scamsters if possible.

As a result, there was a 32 per cent decline in visa fraud complaints reported to VFS Global in 2018, compared to 2017.

Here are a few indicators that a communication may be a scam:


The fraudsters allegedly post jobs online with too good to be true salaries and unbelievable benefits.


You will receive emails with job offer or immigration promises from fabricated email IDs via personal email accounts (Gmail, Yahoo, Hotmail etc.)


You will receive a job offer from a company you have NOT applied to.


Without giving an interview receive an offer letter which includes the names and out-of-proportion logos of VFS Global with or without fake Embassy stamp.


You will receive an offer letter asking you to pay the visa processing fee. It may demand for advance payments to personal bank accounts with the threat of visa application rejection.

If you receive such fraud visa, immigration or job proposals on the name of VFS Global, we would advise you to contact us at customercare@vfsglobal.com

Customers need to be vigilant about the calls and offers they receive. We recommend that you do not respond to unsolicited business propositions and/or offers from people with whom you are unfamiliar. Do not disclose your personal or financial details to anyone you do not know.

Furthermore, applicants are urged never to publish their passport or visa application numbers on public domains or social media platforms, where scammers are constantly on the lookout for vulnerabilities.

احذر من الاحتيال! احم نفسك من الوقوع ضحية للمؤسسات التي توفر تأشيرات عمل وهجرة مزورة

بقلم فيناي مالهوترا، الرئيس التنفيذي لعمليات المجموعة في منطقة الشرق الأوسط وجنوب آسيا والصين، في إف إس غلوبال




يعتبر الأشخاص الذين يتطلعون للعمل أو الهجرة في الخارج، أكثر الناس عرضة للتحايل الذي تمارسه الشركات التي تسوق نفسها كوكالات أو مكاتب للتوظيف أو تقديم طلبات الهجرة وتوفير فرص العمل في الخارج. غالباً ما نسمع عن تعرض العديد من الأشخاص للاحتيال بسبب وعود كاذبة بالوظائف أو الهجرة إلى الخارج من قبل مؤسسات احتيالية، ما يؤثر على المتقدمين من الناحية المالية والنفسية، إضافة إلى إمكانية تعرض بياناتهم الشخصية للسرقة أو سوء الاستخدام.

تلقت في إف إس غلوبال، أكبر شركة متخصصة في خدمات التعهيد والتقنية للحكومات والبعثات الدبلوماسية حول العالم، عام 2018 أكثر من 560 شكوى، عبر رسائل البريد الإلكتروني من الأشخاص المتأثرين، حول الكيانات الاحتيالية التي تمثل الشركات وتقدم عروض وهمية للوظائف والهجرة لقاء مبالغ مالية كبيرة مدفوعة مقدماً للحصول على التأشيرات أو تصاريح العمل، وصلت معظم الشكاوى من أفراد يقيمون في الهند، تليها الشكاوى من منطقة الشرق الأوسط.

وقد لاحظنا تكرر السيناريوهات والمواضيع في معظم شكاوى الاحتيال: حيث تقوم المؤسسة الاحتيالية بالتواصل مع الضحية عبر البريد الإلكتروني، قائلة بأنها وجدت مؤهلاته مناسبة للعمل كموظف أو لتقديم طلب للحصول على الهجرة. بعد ذلك، يُطلب من الفرد مشاركة بياناته الشخصية لقاء دفع مبالغ مسبقة للتعجيل بعملية تقديم التأشيرة/الهجرة أو الحصول على العمل.

وفي بعض الأحيان، تقول هذه المؤسسات بأن ستعيد هذه المبالغ بمجرد انتهاء العملية. من المهم التأكيد بأن هذه الاتصالات احتيالية – ولا علاقة لفي إف إس غلوبال بها ولا تعتبر جزء من العمليات الهادفة للحصول على تأشيرات. إضافة إلى ذلك، في إف إس غلوبال ليست شركة توظيف ولا تقدم وظائف أو استشارات تتعلق بالهجرة.

تشارك في إف إس غلوبال على نحو ملاحظ في الجهود الرامية إلى زيادة الوعي بين طالبي الحصول على تأشيرات لتوخي الحذر من الكيانات الاحتيالية التي تعد بتوفير تأشيرات الهجرة أو العمل أو الزيارة لقاء الدفع المسبق. يتضمن ذلك الرسائل التي يتم نشرها في مراكز مختلفة لتحذير المتقدمين من توخي الحذر من الكيانات الاحتيالية التي قد تتواصل معهم عبر الرسائل القصيرة والصوتية والمنشورات الخاصة بالمستهلكين والملصقات والبريد الإلكتروني وما إلى ذلك. ويقوم فريق أمن المعلومات في الشركة، بالتحقق من سوء استخدام العلامة التجارية واتخاذ الإجراءات القانونية عند القدرة ضد الكيانات الاحتيالية.

وقد أدى ذلك إلى انخفاض الشكاوى التي تصل إلى فريق عمل في إف إس غلوبال والمتعلقة بالإحتيال للحصول على التأشيرات بنسبة 32% عام 2018، مقارنة بعام 2017. 

فيما يلي بعض المؤشرات التي تشير إلى أن المؤسسة التي تتواصل معكم احتيالية:


تقوم الكيانات المتحايلة بنشر وظائف ممتازة عبر الإنترنت برواتب عالية ومزايا فريدة غير واقعية.


يتم إرسال رسائل البريد الإلكتروني مع عروض العمل أو الهجرة بمعرفات البريد الإلكتروني الإحتيالية عبر حسابات شخصية Gmail وYahoo وHotmail وغيرها


يتم تلقي عروض عمل من شركات لم تتقدم بطلب توظيف لديها.


استلام عرض عمل دون إجراء مقابلة يتضمن أسماء وشعارات في إف إس غلوبال مختلفة عن الشعارات الرسمية، أو أوراق غير مختومة بختم السفارة، أو مختومة بأختام مزيفة.


إرسال عرض العمل دون إجراء مقابلة، مع رسالة تطلب منك دفع رسوم طلب الحصول على التأشيرة، أو تحويل الأموال لحسابات المصرفية الشخصية مع الإنذار برفض طلب التأشيرة في حال الإمتناع عن الدفع.

في حال تلقيك تأشيرة زيارة أو هجرة أو عرض عمل احتيالي باسم في إف إس غلوبال، فننصحك بالاتصال بنا على customercare@vfsglobal.com

على العملاء إلى توخي الحذر بشأن المكالمات والعروض التي يتلقونها، نوصي بعدم الرد على عروض العمل غير المرغوب فيها و/أو العروض المقدمة من جهات غير معروفة، مع التأكيد على عدم كشف بياناتك الشخصية أو المالية لأي شخص او جهة غير معروفين.

إضافة إلى ذلك، يجب على العملاء الحرص على عدم نشر أرقام جوازات سفرهم أو طلبات التأشيرة في المساحات العامة أو على منصات التواصل الاجتماعي، حيث يبحث المحتالون دائماً عن ضحاياهم.
=