Monday, 23 April 2018

Sharjah records 70 per cent hotel occupancy rate in 2017, says SCTDA







23-April-2018

Sharjah Commerce and Tourism Development (SCTDA) revealed at the Arabian Travel Market 2018, the latest edition of one of the largest regional and global travel and tourism events, that Sharjah hotels recorded an occupancy rate growth in 2017 amid the government’s intensive tourism campaigns and initiatives. The occupancy rate reached 70 per cent last year, indicating an exponentially rising number of regional and global travelers visiting the emirate.

Commenting on the results, H.E. Khalid Jasim Al Midfa, Chairman of SCTDA, said: “Last year’s positive developments were the results of the initiatives to transform the emirate into one of the world’s leading family destinations in line with the directives of H.H. Sheikh Dr. Sultan bin Mohammed Al Qasimi, Member of the UAE Supreme Council and Ruler of Sharjah, and in support of Sharjah Tourism Vision 2021 which seeks to attract over 10 million visitors to Sharjah shores by 2021. Our intensive tourism campaigns hit its targets in 2017, further boosting the local tourism sector and enhancing its reputation at the local, regional, and global levels.”

He added: “Our strong performance last year helped catapult Sharjah into the ranks of the most innovative and competitive cities in the world. Our continuing achievements and successes are proof of the emirate’s capability to provide an exceptional travel experience as well as high potential to attract tourists from around the world. Furthermore, Sharjah is famous among travelers who want to explore ancient monuments, with visitors from Russia, China, and different parts of the globe descending on the emirate to experience its beauty and rich traditions. All of these are helping drive our economic, social, cultural, and environmental growth.”

In 2017, SCTDA said Sharjah welcomed 1.7 million visitors who stayed in 102 accommodations, 56 of which were hotels and 46 were hotel apartments. Hotels and hotel apartments generated AED 694 million in revenue during the same period, up from AED 668 million in 2016. Hotels accounted for about 75 per cent of the total revenue receipts.





The new statistics showed a remarkable increase in the number of Russian tourists at 266068 following the move to allow visa on arrival entry to the UAE. Additionally, the number of Chinese tourists during the same period accounted for a massive 45 per cent of the total visitors, while the number of European tourists climbed at an unprecedented rate of 36 per cent.

The tourism sector’s steady expansion in line with Sharjah Tourism Vision 2021 is also the result of SCTDA’s innovative initiatives and tourism programs launched in cooperation with all concerned institutions, which are also working towards implementing a range of tourism projects to enhance the emirate’s status as the capital of culture and heritage.

The Authority has also been rolling out high-quality services and organizing distinguished events to showcase Sharjah’s rich history, culture, and religious heritage. The emirate continues to maintain its identity and traditions as evidenced by its stunning architectural monuments that not only embody the splendor of Islamic architecture and the history of the country but tell the story of Sharjah and the UAE’s glorious past, bright present, and promising future as well.



Developments of a range of key projects are currently underway, the new Khorfakkan road project, one of the largest development projects in the emirate of Sharjah will allow visitors to more easily access the stunning natural treasures of the east coast, Al Badayer Oasis Project; Kalba Kingfisher Lodge project; Al Bait Hotel; Novotel Sharjah Expo; Sharjah Anantara Resort; Pullman Hotel; Fossil Rock Lodge; and DoubleTree by Hilton Sharjah. In addition, details are expected to be announced soon of another three prominent projects in the emirate; a desert park resort in the Mahthab area featuring 134 rooms, as well as a Tulip management hotel, with 210 rooms; and Ramada, with 493 rooms. Details of other major projects will also be announced soon.




70% نسبة إشغال المنشآت الفندقية في الشارقة خلال العام 2017




23 أبريل 2018

كشفت هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة عن نتائج وإحصائيات أداء المنشآت الفندقية خلال العام 2017، وذلك على هامش مشاركتها في معرض "سوق السفر العربي" أحد أضخم ملتقيات خبراء السفر والسياحة على المستويين الإقليمي والعالمي، حيث سجلت فنادق الشارقة نسبة إشغال خلال العام 2017 وصلت إلى 70 %.




وتعليقاً على النتائج، قال سعادة خالد جاسم المدفع، رئيس هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة: "تأتي هذه النتائج الإيجابية لتثبت مرة جديدة التزامنا الكامل بترجمة التوجيهات السديدة لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، في جعل الشارقة الوجهة العائلية المثلى، وتجسيد رؤية الشارقة السياحية 2021 والهادفة إلى زيادة عدد الزوار ليفوق 10 مليون زائر بحلول العام 2021. واستطاعت الهيئة في العام 2017 تحقيق انجازات ونجاحات كبيرة، انعكست بشكل إيجابي على نمو القطاع السياحي في الشارقة، وبالتالي تعزيز مكانة الإمارة السياحية محلياً وإقليمياً وعالميا." 




وأردف سعادته قائلاً: "تشكل هذه النتائج محطة حافلة بالإنجازات تضع إمارة الشارقة في مصاف المدن السياحية الأكثر ابتكاراً وتنافسية في العالم. وتكمن أهمية الإنجازات المتلاحقة في أنها دليل على قدرات الإمارة التنافسية وإمكاناتها العالية في استقطاب السياح من مختلف أرجاء العالم ليحظوا بتجربة استثنائية حيث تمكنت الشارقة من استقطاب السياح والنزلاء القادمين من مختلف أنحاء العالم، وتحديداً من روسيا والصين، ما أسهم في دعم الجوانب الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبيئية التي تصب في مصلحة إمارة الشارقة." 




كما أظهرت الإحصائيات التي أصدرتها الهيئة ارتفاعاً كبيراً في عدد النزلاء في الشارقة خلال 2017 ليصل إلى أكثر من 1.7 مليون زائر توزعوا على 102 منشأة فندقية، من ضمنها 56 فندقاً و46 شقة فندقية، توفر مجتمعة حوالي 10,000 غرفة، في حين وصل إجمالي عائدات الليالي الفندقية إلى 694 مليون درهم إماراتي لتسجل ارتفاعاً ملحوظاً مقارنة مع 668 مليون درهم إماراتي في العام 2016، ومثلت الفنادق حوالي 75%من إجمالي تلك الإيرادات.







وأظهرت الإحصائيات التي أصدرتها الهيئة حول أسواق وجنسيات نزلاء المنشآت الفندقية ارتفاعاً في نسبة السياح الروس في الإمارة، والذين وصل عددهم في العام الماضي إلى ما يقارب 270,000 سائح، خاصة بعد إعفائهم من تأشيرة الدخول المسبقة، في حين وصل معدل النمو المركب للسياح الصينيين في الفترة نفسها إلى 45% ما يشكل ارتفاعاً كبيراً في أعداد السياح الصينيين في الشارقة. في المقابل، شهد عدد السياح الأوروبيين نمواً غير مسبوقاً وصل إلى 36%.




وتعزى هذه النتائج الإيجابية والنمو في القطاع السياحي في إمارة الشارقة، إلى رؤية الشارقة السياحية 2021، حيث تعمل الهيئة على طرح مبادرات وبرامج سياحية مبتكرة تسهم في تنمية القطاع السياحي، بالتعاون وتكاتف الجهود مع جميع المؤسسات المعنية، التي تساهم في نجاح تنفيذ المشاريع السياحية بمختلف أشكالها، والاستفادة منها لتعزيز مكانة الإمارة المتميزة كعاصمة للثقافة والتراث. كما تقوم الهيئة بتطوير الخدمات الراقية والعروض المتنوعة والكبيرة التي تقدمها الإمارة للسياح، إضافة إلى تنظيم الفعاليات المتميزة التي تشكل عامل جذب رئيس للسياح المحليين والدوليين، فضلاً عن تسليط الضوء على ما تتمتع به الشارقة من مقومات سياحية متميزة تتمثل بإرثها التاريخي والحضاري والثقافي، حيث لا تزال الإمارة تحافظ على هويتها وثقافتها التي جاءت نتيجة تعاقب الحضارات على مر آلاف الأعوام، في حين تحتضن صروحاً معمارية تجسد تاريخ البلاد القديم، وتروي قصة ماض مجيد وحاضر مشرق حافل بالانجازات والإبداع.




ومن المتوقع أن تضيف المشاريع السياحية والفندقية التي تستكمل حالياً، قيمة مضافة على القطاع السياحي في الإمارة، حيث يأتي في مقدمها مشروع طريق خورفكان الجديد الذي يعد من أضخم المشروعات التنموية في إمارة الشارقة والذي ومن شأنه أن يقدم للمقيمين والسياح تجرية سياحية فريدة، و"واحة البداير" الترفيهي، ومشروع "كلباء للسياحة البيئية"، و"فندق البيت"، وفندق "نوفوتيل إكسبو الشارقة" ومنتجع "أنانتارا الشارقة"، و"فندق بولمان"، و"نُزل صخرة الأحفور" في مليحة، و"دبل تري باي هيلتون" الشارقة، إضافة إلى عدة مشاريع فندقية جديدة من أبرزها: منتجع صحراوي في منطقة مهذب والذي سيضم 134 غرفة، وفندق آخر بإدارة توليب يضم 210 غرف، إضافة إلى رامادا الكويت الذي سيضم 493 غرفة، وغيرها من المشاريع التي سيتم الإعلان عن تفاصيلها قريبا.
=