Monday, 5 February 2018

DP WORLD, UAE REGION SHOWCASES SERVICES AT BREAKBULK MIDDLE EAST 2018






“Handling breakbulk and project cargo is in our DNA,” says Mohammed Al Muallem





Dubai, 05 February 2018: Global trade enabler DP World, UAE Region is showcasing its breakbulk and project cargo handling capabilities at the Breakbulk Middle East 2018 conference and exhibition in Abu Dhabi starting 6 February, 2018.


A senior delegation is representing the company at the event held under the patronage of HE Dr. Abdullah Belhaif Al Nuaimi, Minister of Infrastructure and Development, and Chairman of the Federal Transport Authority.


Jebel Ali Port, operated by DP World, UAE Region, has rolled out a major plan to meet the projected increase in demand for breakbulk and project cargo, including heavylift, services in the run up to World Expo 2020.Since opening in the 1970’s the port has handled nearly 550 million metric tonnes of non-container cargo, including breakbulk, RoRo, dry bulk and liquid bulk.


Mohammed Al Muallem CEO & MD, DP World UAE Region said:


“Breakbulk Middle East is a platform for generating and sharing innovative ideas about the movement of cargo. As Expo 2020 draws closer, the demand for breakbulk and special project cargo will rise sharply and as a Premier Global Partner of the event we are ensuring that Jebel Ali Port fully fulfills its role as the premier gateway for Expo-bound cargo”.


“Handling breakbulk cargo is in our DNA and our experience of non-containerised cargo stems from our beginnings. At Jebel Ali, we offer an integrated port and logistics environment that includes purpose-built facilities to handle the increasing demand for breakbulk, project cargo, Ro-Ro and other general cargo. This includes a massive new multi-level vehicle storage facility to meet the needs of our customers”.


The breakbulk sector remains a source of opportunities for the region with Jebel Ali acting as the Ro-Ro hub close to some of the world's largest emerging markets. Almost 1.1 million vehicles moved through the port in RoRo carriers and containers in 2016. It also handles growing demand for heavy lift and project cargo offering tailor-made solutions including space for storage and assembly for any shipment, regardless of size or weight. The port’s 27 General Cargo berths can accommodate 13 vessels with storage capacity covering over 1.4 million sqm including a covered area of 70,000 sqm.





The recent opening of a bridge connecting North and South Jebel Ali Free Zone (Jafza) has recently developed the Dubai Logistics Corridor, connecting Jebel Ali Port and Jafza to Al Maktoum International Airport.






خلال مشاركتها في معرض "بريك بالك الشرق الأوسط"


موانئ دبي العالمية- الإمارات تستعرض قدراتها في مناولة البضائع السائبة



محمد المعلم: ميناء جبل علي بوابة للبضائع القادمة إلى "إكسبو 2020 دبي" ومساهما رئيسيا في تنويع الاقتصاد تماشيا مع رؤية القيادة الرشيدة



مناولة 1.1 مليون مركبة في الميناء في 2017 وحوالي 550 مليون طن متري من البضائع السائبة منذ تأسيسه



دبي، الإمارات العربية المتحدة 05 فبراير 2018: تستعرض موانئ دبي العالمية- إقليم الإمارات ميزاتها وقدراتها أمام كبرى شركات الشحن واللوجستيات خلال مشاركتها في معرض "بريك بالك الشرق الأوسط" الذي يقام في العاصمة أبوظبي اعتباراً من 6 فبراير 2018 تحت رعاية معالي الدكتور عبد الله بلحيف النعيمي وزير تطوير البنية التحتية ورئيس مجلس إدارة الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية.


ويولي ميناء جبل علي أهمية كبيرة لمناولة البضائع السائبة ويستعد لتلبية الطلب المتوقع في ضوء المشاريع التي يجري تنفيذها استعداداً لاستضافة معرض إكسبو دبي 2020 حيث قامت موانئ دبي العالمية العام الماضي بزيادة الطاقة الاستيعابية للميناء من خلال إضافة طاقة جديدة بلغت 1.5 مليون حاوية نمطية إلى المحطة 3 في ميناء جبل علي.


وبالمناسبة قال محمد المعلم المدير التنفيذي والمدير العام لموانئ دبي العالمية- إقليم الإمارات:


"يعد ميناء جبل علي، المرفق الرئيسي التابع لمجموعة موانئ دبي العالمية، مساهما رئيسيا في تحقيق رؤية القيادة الرشيدة بتنويع الاقتصاد استعدادا لمرحلة الإمارات ما بعد النفط.، كما أن موقعه على مسافة قريبة من موقع ‘إكسبو 2020 دبي‘، يعظم دوره في إنجاح هذا الحدث الهام من خلال المشاركة في مسيرة التحضير والاستعداد لإقامته. ومع اقتراب موعد المعرض من المتوقع أن يشهد الطلب على البضائع السائبة والمشاريع الخاصة نمواً حاداً خلال العاميين المقبلين. وتأتي التوسعات التي حققناها في طاقة الميناء الاستيعابية العام الماضي لتؤكد التزامنا بدعم الحدث الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط بصفتنا الشريك التجاري العالمي الأول لإكسبو 2020 دبي".






وأضاف المعلم: "تعتبر مناولة البضائع السائية مكوناً رئيساً في عمل ميناء جبل علي ونمتلك سجلاً حافلاً بالانجازات في هذا المجال. لدينا نظام متكامل يتضمن مرافق مصممة خصيصاً لتلبية الطلب المتزايد على شحنات البضائع السائبة السائلة والجافة، وبضائع الدحرجة وغيرها. وفي إطار سعينا للاحتفاظ بموقع الريادة في السوق، فإننا نعمل على تسهيل العمليات اللوجستية للشركات بما يمكنها من إعادة التصدير إلى أسواقها المستهدفة، ويعد معرض "بريك بالك الشرق الأوسط" منصة مثالية لتسليط الضوء على أهمية المرفق كشريان محوري في حركة التجارة العالمية.


وأكد المعلم أن ميناء جبل علي ناول ما يقرب من 550 مليون طن متري من البضائع السائبة بما فيها البضائع السائبة الجافة، وبضائع الدحرجة منذ تأسيسه.


وتشارك موانئ دبي العالمية- إقليم الإمارات، بوفد رفيع المستوى في معرض "بريك بالك الشرق الأوسط" يضم عبد الله بن دميثان المدير التنفيذي للشؤون التجارية الذي يلقي كلمة رئيسية تتناول أهمية صناعة البضائع السائبة والتي تشكل فرصاً استثمارية هامة في المنطقة بشكل عام.


ويعد ميناء جبل علي المحور الرئيسي في المنطقة لمناولة بضائع الدحرجة بفعل قربه من أكبر الأسواق الناشئة في العالم، حيث استطاع الميناء مناولة ما يقرب من 1.1 مليون مركبة في 2017.


وقد تم تجهيز ميناء جبل علي للتعامل مع الطلب المتزايد على الشحن الثقيل من خلال حلول مبتكرة (بما في ذلك مساحات للتخزين والتجميع) لكافة أنواع الشحنات بغض النظر عن حجمها أو وزنها. ويضم الميناء 27 مرسى للبضائع العامة تستوعب 13 سفينة وتمتد على مساحة التخرين على 1.4 مليون متر مربع بما في ذلك مساحة مغطاة تبلغ 70 ألف متر مربع.


ويلعب جسر جافزا الذي افتتح مؤخراً ويربط منطقتي جافزا شمالاً وجنوباُ دوراً حيوياً في تحقيق الكفاءة والفعالية لممر دبي اللوجستي الذي يعتبر منصة متعددة الوسائط تربط ميناء جبل وجافزا بمطار آل مكتوم الدولي.


ويعتبر معرض بريك بالك الحدث الوحيد من نوعه في الشرق الأوسط الذي يوفر منصة لتبادل المعلومات بين الشركات العاملة في قطاع النقل البحري في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.
=