Thursday, 19 October 2017

جون سونيل بقمة "صوت مصر": فرص الاستثمار في مصر ضخمة.. خاصة وأن غالبية سكانها من الشباب



القاهرة 17 اكتوبر 2017
قال جون سونيل، الرئيس التنفيذي لشركة أصداء بيرسون ـ مارستيللر، إن هوية أي دولة تقوم على 6 مكونات هي "السياحة، والصادرات، والحوكمة، والاستثمارات والهجرة، والثقافة والتراث، والشعب"، متسائلا: " كيف يمكن لدولة مثل مصر، أن تكون واعدة في عدة مجالات، حتى تصبح مكانا جاذبا للاستثمار".
وأضاف جون، في كلمته بالقمة الدولية "صوت مصر" Narrative PR Summit 2017، أن هوية البلد لاتقتصر فقط على عدد السائحين ولكن  العمل على الحفاظ عليها وتنميتها.
وأشار إلى أن فرص الاستثمار في مصر ضخمة للغاية خاصة وأن غالبية سكانها من الشباب، وتمتلك إمكانيات كبيرة في السياحة ومعروف عنها أنها عاصمة التراث، وهناك أيضا الأزهر الذي يستطيع أن يكون صوت الإسلام في العالم.
وتساءل الرئيس التنفيذي لشركة أصداء، لماذا لا تسعى مصر إلى الحصول على حق تنظيم الألعاب الأولمبية، وعدم امتلاك  مصر ماركة عالمية للترويج لها خارجيا مثل سمبسون وتاج محل وميسي. 
واستعرض تجارب العديد من الدول، منها تجربة سيرلانكا في النهوض بعد الحرب، وكولومبيا التي كانت معروفة بأنها عاصمة المخدرات في العالم وبعد عام 2005 نجحت في استعادة وضعها مرة أخرى والترويج للموسيقى والطعام الكولومبي، فضلا عن كوريا الجنوبية.
واختتم جون حديثه قائلا: " إن هارولد بورسن قال " إذا لم تقص قصتك أنت فهناك شخص أآخر سيقوم بهذا الدور ولن يعجبك طريقته".
يذكر أن القمة الدولية الثانية "صوت مصر"Narrative PR Summit 2017، والتي تنظمها شركة سي سي بلاس للاستشارات الإعلامية، وذلك للحديث حول كيفية بناء صورة ذهنية ايجابية لمصر خارجيا، انطلقت فعالياتها صباح اليوم.
القمة التي ترعاها وزارة التضامن الاجتماعي، تشهد اهتماما إعلاميا وصحفيا كبيرا، ومشاركة عدد كبير من المتحدثين المحليين والدوليين، وبحضور عدد كبير من المسئولين الحكوميين، ورجال المال والأعمال والسياسيين وأعضاء مجلس النواب، ورؤساء التحرير والإعلاميين.
=