Tuesday, 30 May 2017

Commenting on the April 2017 MENA Hotel Benchmark Survey Report, Yousef Wahbah, MENA Head of Transaction Real Estate at EY said:



The MENA hospitality industry experienced mixed results in April 2017 as higher occupancies yet lower average room rates affected the overall revenue per average room (RevPAR).

Dubai experienced an increase across all KPIs, including the highest RevPAR of US$273, an increase of 18.7% when compared to last year. Dubai also saw the highest occupancy in April at 88% and the highest average room rate of US$310. Numerous events such as the Arabian Travel Market and the Arabian Hotel Investment conference attracted visitors from across the MENA region and may have helped boost the city’s hotel performance.

Abu Dhabi’s hospitality market witnessed a drop in RevPAR by 4.8% in April 2017, which can be attributed to the drop in ADR from US$133 in April 2016 to US$120 in April 2017. However, occupancy increased by 4.5% in April 2017 when compared to the same month last year.

Elsewhere in the GCC, Doha’s hospitality market witnessed an increase in average occupancy from 65.6% in April 2016 to 74% in April 2017. However, the city’s ADR dropped by 7.3% in April 2017 when compared to the same time last year. The increase in Doha’s hospitality market could be a result of Qatar Airways’ new offer for transit travelers who are eligible for a free one-night hotel stay if they choose to layover.

In Muscat, the hospitality market witnessed an increase in average occupancy of 7.7% when compared to the same period last year. This may be a result of the spring break and Easter holidays where expats from neighboring countries considered the city to be an ideal short getaway.

In Saudi Arabia, Riyadh’s hospitality market continues to witness an overall drop in performance month over month. RevPAR dropped from US$130 in April 2016 to US$106 in April 2017. This can be attributed to the drop in ADR by 10.9% in April 2017, coupled by a decrease in average occupancy of 5.8% when compared to the same time last year. However, Makkah saw an increase in RevPAR, reaching US$107, a 24.3% increase from last year, possibly due to an increase in religious tourism ahead of Ramadan.

Outside of the GCC, Amman’s hospitality market witnessed a decrease in RevPAR of 5.3% in April 2017 when compared to the same month last year. The drop is a result of the ADR decreasing from US$153 in April 2016 to US$148 in April 2017, though occupancy remained relatively steady.

Beirut also benefitted from the spring break and Easter holidays as occupancy increased by 13.2% to 68.8%, the average room rate increased by 14% to US$148, and RevPAR jumped by 40.9% to US$102 when compared to the same month in 2016.


With the start of Ramadan at the end of May, it can be expected that MENA cities will experience a softer performance until the Eid holidays at the end of June.”

وفي تعليق له بخصوص تقرير إرنست ويونغ (EY) حول قطاع الضيافة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لشهر إبريل 2017، قال يوسف وهبة، رئيس قسم خدمات الاستشارات العقارية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في EY:
"شهد قطاع الضيافة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا نتائج متباينة خلال شهر إبريل 2017، حيث تأثر إجمالي إيرادات الغرفة الواحدة المتاحة بارتفاع معدلات الإشغال، وانخفاض متوسط سعر الغرفة في الوقت نفسه.
وحققت دبي نموًا في جميع مؤشرات الأداء الرئيسية، مع تسجيل أعلى إيرادات للغرفة الواحدة المتاحة بواقع 273 دولار أمريكي، بزيادة قدرها 18.7% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، وسجلت الإمارة أيضًا أعلى معدلات إشغال في شهر إبريل بلغت 88%، وأعلى معدل لسعر الغرفة اليومي بواقع 310 دولار أمريكي. وساهمت فعاليات مختلفة مثل معرض سوق السفر العربي ومؤتمر الاستثمار العربي الفندقي في جذب الزوار من مختلف أرجاء منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وقد يكون لها دور في تعزيز أداء فنادق المدينة.
فيما سجل سوق الضيافة في أبوظبي تراجعًا بنسبة 4.8% في إيرادات الغرفة الواحدة المتاحة في إبريل 2017، وهو ما يمكن أن يعزى إلى انخفاض معدل سعر الغرفة اليومي من 133 دولار أمريكي في إبريل 2016 إلى 120 دولار أمريكي في إبريل 2017. ومع ذلك، ارتفعت معدلات الإشغال بنسبة 4.5% في إبريل 2017 مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي.
وبالنسبة لباقي المدن الرئيسية في دول مجلس التعاون، شهدت سوق الضيافة في الدوحة ارتفاعًا في متوسط الإشغال من 65.6% في إبريل 2016 إلى 74% في إبريل 2017. ومع ذلك، تراجع متوسط سعر الغرفة اليومي في المدينة بنسبة 7.3% في إبريل 2017 مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي. وقد يكون النمو في سوق الضيافة في الدوحة متأثرًا بالعرض الجديد الذي قدمته الخطوط الجوية القطرية للمسافرين العابرين المؤهلين للحصول على إقامة مجانية لمدة ليلة واحدة في حال اختاروا أخذ قسط من الراحة.
وفي مسقط، شهد سوق الضيافة ارتفاعًا في معدلات الإشغال بلغ 7.7% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي. وقد يكون ذلك نتيجة لعطلة الربيع وعطلات عيد الفصح، حيث يعتبر الوافدون القاطنون في الدول المجاورة مدينة مسقط المقصد الأمثل لقضاء إجازة قصيرة.
وفي المملكة العربية السعودية، لا يزال سوق الضيافة في الرياض يشهد انخفاضًا شاملًا على مستوى الأداء الشهري. وتراجعت إيرادات الغرفة الواحدة المتاحة من 130 دولار أمريكي في إبريل 2016 إلى 106 دولار أمريكي في إبريل 2017. ويعود ذلك إلى تراجع معدل سعر الغرفة اليومي بنسبة 10.9% في إبريل 2017، إلى جانب انخفاض معدلات الإشغال بنسبة 5.8% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي. ومع ذلك، سجل قطاع الضيافة في مكة المكرمة ارتفاعًا في إيرادات الغرفةالواحدة المتاحة لتصل إلى 107 دولار أمريكي، بزيادة قدرها 24.3% عن العام الماضي، وربما يعود ذلك لارتفاع معدلات السياحة الدينية قبل شهر رمضان المبارك.
وخارج دول مجلس التعاون، شهدت سوق الضيافة في العاصمة الأردنية عمّان تراجعًا في إيرادات الغرفة الواحدة المتاحة بنسبة 5.3% في شهر إبريل 2017 مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، ويعزى ذلك إلى انخفاض معدل سعر الغرفة اليومي من 153 دولار أمريكي في إبريل 2016 إلى 148 دولار أمريكي في إبريل 2017، على الرغم من أن معدلات الإشغال بقيت ثابتة نسبيَا.
واستفادت بيروت أيضًا من عطلة الربيع وعيد الفصح، حيث ارتفعت معدلات الإشغال بنسبة 13.2% لتصل إلى 68.8%، وارتفع متوسط سعر الغرفة بنسبة 14% مسجلًا 148 دولار أمريكي، وسجلت إيرادات الغرفة الواحدة المتاحة قفزة كبيرة بنسبة 40.9% لتصل إلى 102 دولار أمريكي مقارنة بالفترة نفسها من عام 2016.
ومعحلول شهر رمضان نهاية مايو، من المتوقع أن تشهد دول منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا نشاطَا أقل حتى عطلة عيد الفطر نهاية شهر يونيو."

=