Sunday, 12 February 2017

دراسة تكشف أهمية التقنيات الحديثة في مجال الخدمات المالية وقطاع البنوك

- كشف أحدث التقارير الرقمية عن ازدياد كبير في استخدام الهواتف الذكي للشراء عبر الانترنت في الشرق الأوسط

- منظمو ميفتيك 2017 يوصون قطاع الخدمات المالية بالاستثمار في التقنيات الحديثة لتجنب التخلف وراء المنافسة
- بلغ حجم سوق التجارة الالكترونية 1.915 تريليون دولار أمريكي خلال العام الماضي
- وصلت نسبة المتسوقين عبر الانترنت إلى 63% في الإمارات و39% في السعودية ممن قاموا بعمليات شراء عبر الانترنت، تم معظمها عن طريق الهواتف الذكية.

الإمارات العربية المتحدة، أبوظبي 12 فبراير، 2017: أكد أحدث الأبحاث حول التقنيات الرقمية والتجارة الالكترونية في منطقة الشرق الأوسط على ضرورة الاستثمار في التقنيات الحديثة والابتكار في مجال الخدمات المالية.
وقال كريس فاونتين، المدير التنفيذي لشركة توريت ميديا، الجهة المنظمة لمعرض ومؤتمر الشرق الأوسط للتكنولوجيا والحلول المالية "ميفتيك" 2017 أن التقرير الذي نشرته كل من هوتسويت و"وي آر سوشال" يؤكد أن المستهلكين في المنطقة يطلبون توفير حلول متصلة بالإنترنت يمكنهم استخدامها عن طريق الهاتف الذكي أو عبر منصات التواصل الاجتماعي، كما أن القطاع المالي تحديدًا بحاجة إلى الاستثمار في تقنيات مناسبة وإلا فإن الشركات المتأخرة في التطوير تخاطر بالتخلف وراء المنافسة.
وكشفت الأبحاث التي نشرها عملاقا أبحاث منصات التواصل الاجتماعي أنه من أصل مجمل التعداد السكاني لمنطقة الشرق الأوسط والذي يبلغ 246 مليون نسمة، يبلغ عدد مستخدمي الانترنت 147 مليون مستخدم، أي بنسبة تصل إلى 60%، بارتفاع بلغت نسبته 15% عن عام 2016، ويبلغ عدد المستخدمين النشطين لمنصات التواصل الاجتماعي 93 مليون مستخدم بنسبة تصل إلى 34% من مجمل السكان المتصلين بالإنترنت، بزيادة سنوية قدرها 47%، كما يبلغ عدد اشتراكات الهواتف الذكية قيد الاستخدام 312 مليون أي نسبة 127% من مجمل سكان المنطقة.
كما ارتفعت نسبة استخدام الانترنت عن طريق الهاتف الذكي بنسبة هائلة عالميًا خلال السنوات القليلة الماضية، لتزيد على نصف نسبة المرور على الانترنت، مسجلة ارتفاعًا كبيرًا عن عام 2013، حين بلغت النسبة 35% وعن أول الأرقام المسجلة في عام 2009 حين بلغت النسبة 0.7%.
وكشفت الأبحاث أيضًا حقائق مذهلة حول التجارة الالكترونية عالميًا، فقد وصل عدد مستخدمي خدمات التسوق عبر الانترنت إلى 1.6 مليار شخص في عام 2016، ما يقارب 22% من تعداد السكان العالمي. وخلال العام الماضي، بلغ حجم عمليات الشراء المخصصة للمستهلكين بشكل مباشر 1.915 تريليون دولار أمريكي، بمتوسط 1189 دولار أمريكي للشخص.
أما في المنطقة، يشهد قطاع التسوق عبر الانترنت تزايدًا مطردًا، ففي الإمارات العربية المتحدة بلغت نسبة الأشخاص ممن قاموا بعملية شراء عبر الانترنت خلال الشهر الماضي 62%، بزيادة قدرها 25% عن الفترة نفسها في العام السابق، فيما بلغت نسبة المتسوقين باستخدام الهاتف الذكي خلال الفترة نفسها 47%. وفي المملكة العربية السعودية، بلغت نسبة المتسوقين عبر الانترنت 39%، بزيادة قدرها 57% عن العام السابق، فيما استخدم 33% من الأشخاص الهاتف الذكي لتنفيذ عمليات الشراء.
ويسعى ما يزيد على 1000 ضيف من كبار التنفيذيين وأعضاء مجلس إدارة أهم المؤسسات المالية في المنطقة، والذين يزورون معرض ومؤتمر الشرق الأوسط للتكنولوجيا والحلول المالية "ميفتيك" إلى ضمان موقع ريادي لمؤسساتهم أو المحافظة على تقدمهم في هذا السوق الذي يبلغ حجمه تريليوني دولار أمريكي، ويستمر المعرض على مدى يومين ويستعرض أهم التقنيات المبتكرة التي من شانها أن تدعم متطلبات المستهلكين في المنطقة في تقديم حلول مرتبطة بالإنترنت، مثل فيسبوك فاينانس والذي يتوقع أن يغير في طبيعة هذا السوق بشكل كبير خلال الأعوام القليلة القادمة.
وعلق كريس فاونتين: "لا يمكن للتزايد في استخدام التقنيات الرقمية في منطقة الشرق الأوسط أن يفاجئ أي شخص، ولكني أعتقد أن غالبية الناس فوجئوا بالارتفاع الهائل الذي تشهده، كما تعد نسب استخدام الهاتف الذكي في منطقة الخليج العربي أمرًا غير متوقع. ويحظى الارتفاع الكبير في مجال التجارة الالكترونية باهتمام قطاع الخدمات المالية ولا سيما من المهتمين بالتقنيات المالية. وتؤكد هذه الأرقام على أهمية الاستثمار في اعتماد التقنيات الصحيحة بالنسبة للبنوك والمؤسسات المالية الأخرى لتتيح لعملائها حرية تنفيذ العمليات المالية في الوقت الذي يناسبهم ومن أي مكان. وتخاطر الشركات التي لا تتبنى هذه التقنيات بالتخلف عن المنافسة".
وتابع: "يعد ميفتيك الحدث الوحيد في المنطقة الذي يوفر الفرصة لكبار التنفيذيين وأصحاب القرار في مختلف المؤسسات المالية في منطقة الشرق الأوسط لاستعراض واستكشاف أحدث الحلول التقنية العالمية في مجال الخدمات المالية".
وكانت هوتسويت، أكثر المنصات شعبية لإدارة حسابات مواقع التواصل الاجتماعي، قد تعاونت مع شركة "وي آر سوشال"، المتخصصة بمجال التواصل الاجتماعي، قد نشرتا مؤخرًا تقريرًا مفصلًا بعنوان "العالم الرقمي في 2017" يتضمن بيانات من 238 بلدًا حول منصات التواصل الاجتماعي وأحدث التطورات في المجال الرقمي من مختلف أنحاء العالم.
كما كشف التقرير عن معلومات مثيرة للاهتمام حول نسب استخدم الانترنت في منطقة الخليج، فقد بلغت نسبة المتصلين بالإنترنت في الإمارات 99% من مجمل التعداد السكاني، وبلغت هذه النسبة 70% في المملكة العربية السعودية، و93 في البحرين. فيما احتلت كل من قطر والإمارات الصدارة عالميًا في نسبة مستخدمي منصات التواصل الاجتماعي بنسبة تصل إلى 99%، فيما شهدت السعودية أعلى تسارع في تبني وسائل التواصل الاجتماعي بزيادة بلغت نسبتها 73%، لتصل نسبة مستخدمي هذه المنصات 59%.
كما احتلت قطر المركز الأول في نسبة مستخدمي الهاتف الذكي للاتصال بوسائل التواصل الاجتماعي بنسبة قدرها 95% من مجمل التعداد السكاني، وحلت الإمارات ثانيًا بنسبة قدرها 88%، فيما جاءت السعودية في المركز الثالث بنسبة قدرها 49%.
معرض "ميفتيك" هو حدث خاص للمدعوين فقط، يُقام في مركز أبوظبي الوطني للمعارض من 13 إلى 14 مارس. لمزيد من المعلومات، والتقدم بطلب زيارة المعرض يرجى زيارة http://meftech.ae/visiting.

=