Tuesday, 15 November 2016

Mobile video viewing up over 200 hours a year since 2012




 
 

  • Ericsson ConsumerLab TV & Media Report, representing views of 1.1 billion consumers, reveals massive scale of growth in mobile video viewing
  • Weekly share of time spent watching TV and video on mobile devices has grown by 85 percent in the last six years
  • US consumers rate Video on Demand (VOD) services higher than broadcast TV, despite spending substantially more time (45 percent) choosing what to watch when using them
Ericsson (NASDAQ: ERIC) today launched the seventh edition of its annual ConsumerLab TV & Media Report, which details the enormous and rapid shift in TV and video viewing behavior towards mobility. The report also shows that while both mobile video and on-demand TV viewing have soared over the past seven years, content discovery remains a huge frustration for consumers.
Continued shift to mobile: 
Average viewing times on mobile devices has grown by more than 200 hours a year since 2012, driving up overall TV and video viewing by an additional 1.5 hours a week. The surge in mobile viewing is offset with a decline in fixed screen viewing of 2.5 hours a week, however the appetite for TV and video is not waning.
  • 40 percent of consumers globally are ‘very interested’ in a mobile data plan that includes unrestricted video streaming
  • In the US, 20 percent of mobile viewing is paid-for content using services such as Netflix, Hulu, and Amazon Prime
Content discovery – how hard can it be?
A major issue, highlighted by the report, is low consumer satisfaction when trying to find something to watch. 44 percent of US consumers say they can’t find anything to watch on linear TV on a daily basis, an increase of 22 percent compared with last year (36 percent). In contrast, US consumers spend 45 percent more time choosing what to watch on VOD services than linear TV.
Paradoxically, 63 percent of consumers claim that they are very satisfied with content discovery when it comes to their VOD service, while only 51 percent say the same for linear TV. The findings suggest that although the VOD discovery process is more time consuming than with linear broadcast TV, consumers rate it as less frustrating, as it implicitly promises the opportunity to find something they want to watch, when they want to watch it.
Popularity of on-demand services soars:
The total viewing time of on-demand content – such as streamed TV series, movies and other TV programs – has increased 50 percent since 2010. Strong indicators of this growing engagement and satisfaction with VOD services include:
  • Consumers continue to embrace binge watching; 37 percent watch two or more episodes of the same show in a row on a weekly basis, more than a fifth say they do this daily
  • Consumer spending on VOD services in the US has increased by over 60 percent since 2012, from $13 to $20 per month
  • 40 percent of respondents say they watch YouTube daily; a substantial 10 percent of consumers say they watch YouTube for more than three hours a day
Zeynep Ahmed, Senior Advisor, Ericsson ConsumerLab says: “Based on our extensive research, we can see consumers increasingly ask for seamless access to high quality TV and video content, across services and devices. For consumers in general, and millennials in particular, being able to watch on the smartphone is key. Consumers not only want the shared, social broadcast TV experience, they also expect the flexibility of an à la carte on-demand media offering. Today’s experience is multifaceted and consumers want to create their own worlds of compelling, personalized content.”

احدث تقرير لوحدة مختبرات المستهلك في إريكسون :
تجربة التطبيقات وبث الفيديو تحدد ولاء العملاء لمشغل الخدمة 


سلوكيات جديدة في استخدام تطبيقات الفيديو تتسبب بمشاكل للهواتف الذكية، على الرغم من تطور الشبكات
اثنان من أصل خمسة مستخدمين للهواتف الذكية حول العالم يواجهون أكثر من 11 مشكلة على الأقل أسبوعياً، وضعف العدد يفكّر في تغيير مشغّل خدماته

القاهرة 8 نوفمبر 2016:

أشار تقرير جديد من وحدة مختبرات المستهلك في إريكسون ’كونسيمرلاب‘ إلى أن حقيقة مفهوم ولاء المستهلك لا يبدو كما هو ظاهر في قطاع الاتصالات المتنقلة، حيث يبدو جلياً أن هناك تغير في سلوكيات مستخدم الهاتف الذكي، مما جعل مؤشرات القياس التقيلدية غير كافية بعد اليوم لتحديد مدى تفضيل العميل لمشغّل خدمات عن الآخر.

وعلى الرغم من جميع التطورات الهائلة التي شهدتها شبكات الاتصالات المتنقلة منذ العام 2013، لم يشهد عدد مستخدمي الهواتف الذكية الذين يواجهون مشاكل يومية أي تغير يذكر وتعتبر سلوكيات بث الفيديو الجديدة حول العالم من العوامل الرئيسية لهذه الحقيقة وذلك سواء في كوريا الجنوبية، التي يشاهد فيها ثلث مستخدمي الهواتف الذكية فيديوهات منشورة من مستخدم آخر، وصولاً إلى الولايات المتحدة التي بدأ 14% من مستخدمي الهواتف الذكية فيها باستخدام تطبيقات بث الفيديو المباشر.

وفي حين أن سلوكيات المستهلك قد شهدت تغيراً فعلياً، إلا أن معايير قياس ولاء المستهلك المستخدمة على نطاق واسع في قطاع الاتصالات المتنقلة، لم تتغير أبداً وكشفت نتائج تقرير ’التجربة بالنسبه لتحديد ولاء العميل في الاتصالات المتنقلة‘، أن نموذج قياس نتائج مؤشر المروّجين (NPS) أثبت فشله في تحديد تفضيلات المستخدمين لمشغّل خدمات الاتصالات الخاص بهم، ويمكن السبب الرئيسي لذلك في أن هذا النموذج لا يضع في الاعتبار تغير التوقعات تجاه أداء الشبكة نتيجة لسلوكيات تطبيقات بث الفيديو الجديدة.

وأشار التقرير إلى أن مستخدمي الهواتف الذكية الذين يواجهون 11 مشكلة أو أكثر أسبوعياً يميلون بشكل مضاعف إلى وضع تغيير مشغل خدماتهم في الحسبان ومما يثير علامات القلق، أن اثنان من أصل خمسة مستخدمين للهواتف الذكية يقولون بأنهم يواجهون أكثر من 11 مشكلة على الأقل أسبوعياً، مع ظهور مشاكل بث الفيديو بشكل أكبر إلى الواجهة في الفترة الراهنة.

ويقدم التقرير ست أنماط مختلفة للولاء لقياس المحفزات والتفضيلات المختلفة التي يستعرضها المستخدمون تجاه مشغلي خدماتهم وفي عديد من الحالات، لم تكن توصية العملاء بمشغلي خدماتهم نابعة من كونهم يفضلون مشغل الخدمات، بل بسبب عدم مقدرتهم على إيجاد أو تحديد بديل أفضل.

وكشفت نتائج التقرير أن تجربة الاتصالات المتنقلة لا تزال قوة الدفع الرئيسية لولاء مستخدم الهاتف الذكي تجاه مشغل الخدمات الذي يستخدمه ولكن يبدو أيضاً أن هذه التجربة كانت مصدر عدم رضا بالنسبة إلى 73% من المستخدمين على المستوى العالمي.

ويطبق مستخدمون الهاتف الذكية معاييرهم الخاصة للحكم على تجربة الاتصالات المتنقلة التي يحظون بها، اعتماداً على مستوى أداء التطبيقات – خاصة إذا كانت تطبيقات الفيديو قادرة على البث بدون أي انقطاعات، أو مدى سرعة تحميل المحتوى لمشاركته على منصات التواصل الاجتماعي.
وبحسب التقرير، يفضل جيل الألفية من مستخدمي الهواتف الذكية (الذي تتراوح أعمارهم ما بين 18 و24 عاماً) الحصول على معلومات من مشغلي خدماتهم فيما يتعلق بأداء تطبيقات وسائل التواصل الاجتماعي وتطبيقات بث الفيديو على الشبكة، بدلاً من نطاق تغطية الشبكة.

وفي تعقيبه على التقرير، قال جاسميت سينج سيثي، مستشار أول في وحدة مختبرات المستهلك من إريكسون: "في ظل ظهور التطبيقات الجديدة وتطور سلوكيات استخدام الفيديو، سيكون لأداء الشبكة أهمية أكبر من أي وقت مضى في تحديد مستوى ولاء مستخدمي الهواتف الذكية تجاه مشغلي خدماتهم".

وتمثل الآراء التي يتضمنها التقرير ممثلين عن 650 مليون مستخدم للهواتف الذكية في 14 سوقاً عالمياً هي البرازيل، وألمانيا، والهند، وإندونسيا، وإيرلندا، وعُمان، وبولندا، وروسيا، والسويد، وكوريا الجنوبية، وأوكرانيا، والولايات المتحدة، والمملكة المتحدة.

تضمنت هذه الدراسة أبحاثاً كمية ونوعية، إضافة إلى معايير القياس على الأجهزة وذلك بمشاركة 30 مستخدم للهواتف الذكية من كوريا الجنوبية، والولايات المتحدة، والمملكة المتحدة، في مقابلات متعمقة مباشرة وجهاً لوجه.

وفي فبراير 2016، شارك 1,000 مستخدمي للهواتف الذكية في 14 سوق عالمي في استبيان إلكتروني (ما عدا الهند التي شارك فيها 2,000 مستخدم). وشارك عدد إجمالي يبلغ 15,000 مستخدم للهواتف الذكية التي تعمل بنظام آيفون وأندرويد – تتراوح أعمارهم ما بين 18 و69 عاماً – من دول البرازيل، والصين، وألمانيا، والهند، وإندنيسيا، وإيرلندا، وعُمان، وبولندا، وروسيا، والسويد، وكوريا الجنوبية، وأوكرانيا، والولايات المتحدة، والمملكة المتحدة واستخدم جميع مستخدمي الهواتف الذكية الذين تم استطلاع آرائهم تطبيقات الاتصالات المتنقلة أسبوعياً على الأقل.

وتم استخدام نماذج القياس على الأجهزة لتقييم 11,500 هاتف ذكي بنظام أندرويد في كوريا الجنوبية والولايات المتحدة، لتسجيل كل تفاعل قام به المستخدمون مع هواتفهم الذكية (جُمعت البيانات عبر نيلسن Nielsen في أوكتوبر 2015). 
=