Monday, 31 October 2016

Cyber security, virtual reality and machine learning will drive the future of transport


October 31, 2016
Cyber security, virtual reality and machine learning are at the centre of a series of ground-breaking research projects being delivered over the coming year by experts from TRL (the Transport Research Laboratory) – the global centre for innovation in transport and mobility.

The critical topics have been identified as key areas that will inform and evolve the ever-changing global transport landscape, with further projects developing the research around areas such as truck platooning, data science, mental health, smart infrastructure, head injuries and driving simulation.

Funding for the projects is one part of the annual investment made by TRL in innovative research and development and is supported by parent company, the Transport Research Foundation, a non-profit distributing organisation. The programme of ten innovative projects was devised by the TRL Academy in response to the challenges facing future transport and further supports TRL’s independence and impartiality.

Professor Nick Reed, TRL Academy Director, comments: “It is an absolute honour to be part of a process which helps to drive the future of transport. Choosing the projects that will go on to shape policy, design and technological development is always a challenge but we apply key criteria around ensuring the research is relevant, disruptive and deliverable. More than that, it is about providing the TRL team with the opportunity to follow their ideas – no matter how left field – in a structured and strategic way.

“I continue to be impressed by the ingenuity and vision of my colleagues as they advance projects beyond the theoretical and deliver practical evidence-based knowledge which can be applied to solve complex transport challenges. With an overall goal to produce a transport system that is safe, clean, affordable, accessible and efficient, it is a real privilege to be at the forefront of such innovative research.”

An overview of the TRL Academy’s reinvestment projects in 2015/16, as well as a glimpse of what is to come in 2016/17, has been released in the TRL Quarterly Research Review (July to September 2016). Summarising the brief for each of this year’s research topics, the document outlines the key research aims and intended applications for each project. The review offers a rare glimpse into some of TRL’s more secretive research in delivering the future of transport.

The report also details the practical outcomes and next steps from six key projects from the previous 12 months, including a smart asset management technology review, data applying science to develop a route risk tool and the environmental impact of fuel cell electric vehicles. Other projects include developing a cellular automata model for modelling bicycle traffic, investigation fast response NO2 sensor testing equipment and 3D capture and visualisation.

For more information on the TRL Academy and its reinvestment research programme, download the full report at:

الأمن السيبراني والواقع الافتراضي وضبط الآلة ستقود مستقبل قطاع النقل

31 أكتوبر 2016 - تأتي قضايا الأمن السيبراني والواقع الإفتراضي وضبط الآلة في صلب سلسلة المشاريع البحثية الرائدة التي سيتم تقديمها خلال العام المقبل من قبل خبراء "مختبر أبحاث النقل – تي أر آل"، المركز العالمي للإبتكار في مجال النقل وحركة التنقل. وتم تحديد هذه المواضيع الأساسية كمجالات رئيسية ستسهم في إحداث تطور في واقع قطاع النقل العالمي المتغير باستمرار، إلى جانب مشاريع أخرى لتطوير البحوث المتعلقة بمجالات مثل المسير المنتظم والمتتابع للشاحنات، وعلم البيانات، والصحة الذهنية، والبنية التحتية الذكية، وإصابات الرأس ومحاكاة القيادة.

ويعد تمويل هذه المشاريع جزءاً من الإستثمار السنوي لـ "مختبر أبحاث النقل – تي أر آل" في مجال التطوير والبحوث المبتكرة والتي يتم دعمها من قبل الشركة الأم، مؤسسة بحوث النقل، وهي مؤسسة غير ربحية. وتم إعداد برنامج المشاريع المبتكرة العشرة من قبل "أكاديمية مختبر أبحاث النقل – تي أر آل" استجابة للتحديات التي ستواجه قطاع النقل في المستقبل ومن أجل تثبيت إستقلالية مختبر أبحاث النقل ونزاهته.

وقال البروفيسور نيك ريد، مدير أكاديمية "مختبر أبحاث النقل – تي أر آل": "نحن متحمسون للمشاركة في العملية التي تساعد على تطوير مستقبل قطاع النقل. ويعد اختيار المشاريع التي تسهم في صياغة السياسة والتصميم والتطوير التكنولوجي في قطاع النقل تحدياً دائماً، لكننا نقوم بتطبيق المعايير الأساسية لضمان أن تكون البحوث المقدمة متطورة وذات صلة وقابلة للتطبيق. والأهم من ذلك هو إتاحة الفرصة لفريق "مختبر أبحاث النقل– تي أر آل " لمتابعة أفكارهم بطريقة منظمة واستراتيجية".

وأضاف ريد: "نسعى إلى تقديم مشاريع تتجاوز الإطار النظري وتتيح معرفة عملية مستندة إلى أدلّة علمية  والتي يمكن تطبيقها لحل المشاكل المعقدة التي تواجه قطاع النقل. وذلك تبعاً لوجود هدف عام لتطوير نظام نقل آمن ونظيف ومنخفض التكلفة وفعال وميسر، فإنه شرف كبير لنا أن نكون في طليعة هذه البحوث المبتكرة".

وتم نشر لمحة عامة عن مشاريع إعادة الاستثمار لأكاديمية مختبر أبحاث النقل خلال العامين 2015/2016، بالإضافة إلى نبذة عن المشاريع التي سيتم تنفيذها في العامين الجاري والمقبل، وذلك في التقرير الفصلي للشركة (يوليو/تموز إلى سبتمبر/أيلول 2016). واستعرض التقرير، الذي لخص كل من المواضيع البحثية لهذا العام، أهداف البحث الرئيسي والتطبيقات المعدة لكل مشروع، حيث قدم لمحة نادرة على بعض من البحوث الأكثر سرية فيما يتعلق بمستقبل النقل. كما فند التقرير النتائج العملية والخطوات التالية في ستةمشاريع رئيسية تم تنفيذها خلال الأشهر الـ 12 الماضية، بما في ذلك استعراض إحدى التقنيات الذكية لإدارة الأصول وعلوم تطبيق البيانات لتطوير أداة لتحديد اتجاه المخاطر والأثر البيئي للمركبات الكهربائية التي تعمل بخلايا الوقود. وتتضمن المشاريع الأخرى تطوير نموذج آلي خليوي لنمذجة حركة مرور الدراجات، والتحقيق في الاستجابة السريعة لمعدات اختبار مستشعر ثاني أكسيد النتروجين، والتصوير والعرض ثلاثي الأبعاد.

للمزيد من المعلومات حول أكاديمية "مختبر أبحاث النقل – تي أر آل" وبرنامجها لإعادة الاستثمار في البحوث، يرجى تحميل التقرير الكامل من خلال الرابط:
=