Monday, 5 September 2016

QnA International Announces National Bonds as Lead Sponsor of GOV HR Summit

People-centric corporate culture a priority strategic goal

Dubai, 5thSeptember 2016 – Dubai based QnA International is pleased to announce National Bonds as the lead sponsor of the two-day Summit. The Summit, now in its fourth year, is the only GCC- focused event which gathers leading HR leaders from the government, public sector and government owned private sector companies. This year’s Summit will seek to analyse the challenges and formulate breakthroughs for the future development of human capital management (HCM) across the GCC.
Of the many topics up for discussion at the Summit, paving the way forward in the current economic environment is likely to take precedence. In addition to the low oil prices and its expected volatility into 2017, the GCC region will also face challenges emerging from Brexit, geopolitical situations, and the general slow global growth. Mr. Mohammed Qasim Al Ali, CEO, National Bonds, stated that “While GCC countries have correctly refocused on developing the non-oil sectors and on economic diversification, the revenue benefits of these policies will not be seen overnight and the time for serious introspection and action had arrived.”
As such, Mr. Al Ali suggests the “Priority in the short-term should be the allocation of the right investments in the right markets in the right sectors, with preference for low-risk investments. Long-term goals, however, need to engineer a corporate culture which is people-based rather than profits-based.”
Citing the Government of Dubai’s Plan 2021, which recognizes happiness and personal well-being of the individual as paramount benchmarks for good governance, Mr. Al Ali said “The transition to a more ethical enterprise model needs to begin now. Otherwise, the world will continue to be at the mercy of booms and busts that will spiral out of control, and create new financial crises that our children will have to pay for.”
Developing human capital at the workforce is expected to be another hot topic at the Summit. “Employee-friendly work policies which motivate and assist the achievement of aspirations, goals, and personal development, has been shown to have a positive effect on the organisation. As the workforce demographic changes to include millennials and the aging population, processes for employee learning, retention, and motivation need to be analysed and developed. The 4thannual GOV HR Summit, now recognized as the most influential and largest summit of its kind in the region will provide opportunities and access to professionals to gain and contribute knowledge in these changing times,’’ said Ackash Jain, Director, QnA International.
Sharing the same sentiments, Mr. Al Ali said, “At National Bonds, we believe that people are the most important asset of an organisation and pivotal to the success of an enterprise. As an employer, we encourage regular interaction between management and employees through social activities, discussions and exchange of ideas.”
Mr. Al Ali continued, “More businesses need to implement measures that empower people and make them happier, because only highly motivated people can create lasting value. Areas to look at are life-work balance, employee education, healthcare, and a creative and rewarding ambiance. Case studies of highly successful organisations show that employee happiness leads to greater motivation and productivity, which in turn, make for better company returns and more stable economies.”
An issue that confounds many organisations in the GCC is the shortage of skills. Mr. Al Ali says, “To stay truly relevant business leaders will need to identify skills required over the next few years and ensure they keep pace with the dynamic employment landscape.” Mr. Al Ali singled out social media literacy, social intelligence, transdisciplinarity—the ability to understand concepts across multiple disciplines, computational thinking--understanding of data-based reasoning, and virtual collaboration as some of the crucial skills to the development of human capital. Speaking on the motivations to sponsor and participate at the Summit, Mr. Al Ali, said “The GOV HR Summit offers an excellent platform and a unique opportunity to share our own experiences and gain insights on the future of the workforce in the GCC. Moreover, empowered and highly motivated people are needed for the service of the country. This is the key message we wish to convey at the Summit.”
The 4thannual GOV HR promises to deliver insightful discussions and a frank exchange of ideas on topics ranging from employee motivation, to knowledge management. The Summit will be held from 25-27 October 2016, at the Emirates Palace Hotel, Abu Dhabi, UAE.
About National Bonds
National Bonds Corporation PJSC is a leading investment company that takes pride in its innovative Sharia approach to financial products and services, catering to a substantial and diversified client base of retail customers, high-net-worth individuals, and corporations. As a Sharia compliant savings and investment company, National Bonds holds the mandate to educate and advise – first, their customers and then society at large – on the best ways to increase wealth.  Established in 2006, National Bonds offers direct wealth accumulation through an all-in-one Sharia compliant Mudaraba based saving scheme, the first of its kind in the world. For more informational, please visit: www.nationalbonds.ae
About Gov HR Summit  
Now in its 4thedition, the GOV HR Summit is recognized as the biggest HR event for the government and public sector in the MENA region. This year, the GOV HR Summit will provide new opportunities for Human Resource and Talent Management professionals to come together to share knowledge and network with C level executives from across the GCC, while still walking away with effective solutions to the constant challenges of human capital management (HCM).
Organiser: About QnA International  
QnA International creates and delivers business learning and development exchange platforms through B2B conferences, bespoke events and trainings. The company also has an expertise in outsourced sponsorship sales and key account management. www.qnainternational.com


"كيو ان ايه انترناشونال" تعلن "الصكوك الوطنية" راعيا رسميا للقمة الحكومية للموارد البشرية

ثقافة التركيز على الموظفين في الشركات اصبحت هدفا استراتيجيا اولوياً 
(دبي، 5 سبتمبر 2016) – شركة "كيو ان ايه انترناشونال" لتنظيم الأحداث والمؤتمرات، اعلنت مؤخرا ان شركة "الصكوك الوطنية" ستكون الراعي الرئيسي للقمة الحكومية للموارد البشرية في نسختها الرابعة، وهي القمة الوحيدة في منطقة الخليج العربي التي تركز على الموارد البشرية في القطاع الحكومي، وتجمع قادة القطاع من المؤسسات الحكومية وشبه الحكومية والقطاع العام لمناقشة احدث التطورات في المجال كل عام. وستسعى القمة في نسختها الرابعة لتحليل التحديات وصياغة اختراقات التنمية المستقبلية لإدارة رأس المال البشري في جميع أنحاء دول مجلس التعاون الخليجي.
خلال القمة، ستتم مناقشة العديد من المواضيع الخاصة بالقطاع والتحديات خاصة في ظل الوضع الاقتصادي الحالي، فبالإضافة إلى انخفاض أسعار النفط والتقلبات المتوقعة لها خلال عام 2017، فإن دول مجلس التعاون الخليجي تواجه أيضا تحديات ناشئة مثل انسحاب المملكة المتحدة من الاتحاد الاوروبي والاوضاع الجيوسياسية وبطء النمو الاقتصادي العالمي بشكل عام. السيد محمد قاسم العلي، الرئيس التنفيذي للصكوك الوطنية علق على المشاركة في القمة بالقول " على الرغم من سعي دول مجلس التعاون الخليجي الى التركيز بشكل صحيح على تطوير القطاعات غير النفطية وعلى التنويع الاقتصادي، الا ان الفوائد والإيرادات من هذه السياسات لن تظهر بين عشية وضحاها، لذا فقد حان الوقت لمراجعة الذات والعمل الجاد للحصول على افضل النتائج من هذه السياسات".
وأضاف العلي: " يجب أن تكون الأولوية على المدى القصير لتخصيص الاستثمارات المناسبة في الأسواق الصحيحة وفي القطاعات الصحيحة، مع تفضيل الاستثمارات ذات المخاطر المنخفضة. أما بالنسبة للأهداف طويلة الأجل، فإنها تحتاج إلى هندسة الثقافة المؤسسية وهي التي تعتمد في الأساس على الأشخاص بدلا من الأرباح".
وباتباع خطة حكومة دبي 2021، التي تسعى الى السعادة والرفاه الشخصي للفرد كمعايير قصوى للحكم الرشيد، عقب العلي : "إن التحول إلى نموذج المؤسسة الأكثر أخلاقية يجب أن يبدأ الآن. على خلاف ذلك ، فإن العالم سوف يظل تحت رحمة دورة الازدهار الذي يليه الكساد والتي من شأنها أن تخرج عن نطاق السيطرة ، وخلق أزمات مالية جديدة ستضطر الأجيال القادمة الى دفع ثمنها".
ومن المواضيع الاخرى التي سيتم تسليط الضوء عليها خلال القمة هي تطوير رأس المال البشري في سوق العمل، حيث قال اكاش جاين، المدير العام لـ"كيو ان ايه انترناشونال"، " ان سياسات العمل الملائمة للموظف والتي تعمل على التحفيز والمساعدة في تحقيق التطلعات والأهداف والتنمية الشخصية، قد بينت أن لها تأثيرا إيجابيا على المنظمة. كما أن التغيرات الديموغرافية للقوى العاملة لتشمل جيل الألفية و والجيل القديم، تدفع الموظف للتعلم والتواصل وتعطيه الدافع لجمع المعلومات والاحتفاظ بها والقدرة على تحليلها و تطويرها.
القمة الحكومية للموارد البشرية بنسختها الرابعة تعرف الان كونها القمة الأكثر نفوذا والأكبر من نوعها في المنطقة والتي توفر الفرص للمهنيين لتبادل المعلومات والمعرفة في القطاع في هذه الأوقات المتغيرة".
وبالاشارة الى ذات النقطة، قال العلي: "في الصكوك الوطنية، نحن نؤمن أن الناس هم الثروة الحقيقية والمحور الاساس في نجاح المؤسسة. نحن نشجع التفاعل المنتظم بين الإدارة والموظفين من خلال الأنشطة الاجتماعية والمناقشات و تبادل الأفكار. لذا تحتاج الشركات الى تمكين موظفيها وضمان بيئة عمل صحية لهم وتحفيزهم على النجاح ليكونوا أكثر سعادة ويحققوا التوازن بين الحياة والعمل.  فالدراسات الحديثة تؤكد على وجود علاقة شرطية بين سعادة الموظف وإنتاجية الشركات مما يؤدي إلى تحقيق الاستقرار الاقتصادي على مستوى الدولة."
هناك قضية تعاني منها العديد من المنظمات في دول مجلس التعاون الخليجي وهي النقص في المهارات. وتعقيبا عليها يقول العلي : " إن الحفاظ على الريادة بالنسبة للشركات يحتاج إلى مهارات وظيفية محددة  في السنوات القليلة المقبلة، والتأكد من أنها تواكب التطور في عالم الأعمال". وأشار العلي الى أن أهم هذه المهارات هي محو أمية "وسائل الاعلام الاجتماعي" والذكاء الاجتماعي ، والقدرة على استيعاب المفاهيم عبر تخصصات متعددة والتفكير الحسابي - وفهم الاستدلال المبني على البيانات." وفي معرض حديثه عن الدوافع لرعاية القمة والمشاركة فيها اضاف العلي " إن هذه القمة توفر منصة ممتازة و فرصة فريدة لتبادل الخبرات الخاصة بنا، واكتساب رؤى حول مستقبل القوى العاملة في دول مجلس التعاون الخليجي، التعرف على أحدث الوسائل لتمكين الموظفين وتحفيزهم على النجاح والمساهمة في مسيرة التنمية، هذه هي الرسالة الرئيسية التي  نود أن نعبّر عنها في القمة".
القمة الحكومية الرابعة للموارد البشرية تعد بتقديم مناقشات ثاقبة وتبادل صريح للأفكار حول مواضيع تتراوح بين تحفيز الموظفين و إدارة المعرفة. سيتم عقد مؤتمر القمة ايام 25-27 أكتوبر 2016 ، في فندق قصر الإمارات في العاصمة الاماراتية أبو ظبي.

No comments:

Post a Comment

=