Thursday, 9 June 2016

ماكلارين تحتفل بإنجازاتها في عالم سباقات السيارات ضمن مشاركتها في مهرجان السرعة في غوودوود


الظهور العالمي الأول لطراز ماكلارين 570 إس سبرينت  

عرض نماذج من فئات ماكلارين الثلاث في تلة غوودوود الشهيرة 
ماكلارين تحتفي بإنجازاتها المذهلة في سباقات إندي 500 وفورمولا 1 وكان-آم 
الإمارات العربية المتحدة، دبي، 09 يونيو 2016: تستعد ماكلارين أوتوموتيف للمشاركة من جديد في مهرجان السرعة الذي يقام خلال الصيف، وذلك احتفالاً بالانتصارات والألقاب التي حققتها على مدار خمسة عقود. وتهدف ماكلارين لتكريم السائقين والبطولات التي تمكنت فرقها من الوصول فيها إلى منصة التتويج. وسيعود الجناح الخاص بماكلارين من جديد إلى مروج منطقة غوودوود، مع حضور مجموعة من أهم سيارات السباق إلى جانب تشكيلة كاملة من طرازات ماكلارين العصرية ضمن الفئات الثلاث الرياضية والسوبر والفائقة. وتغطي الطرازات المعروضة أكثر من 50 سنة من مشاركة ماكلارين في السباقات، كما تتضمن أوسع تشكيلة من طرازات ماكلارين تعرض حتى الآن، وتتضمن طراز 570 جي تي الجديد.
وكما هو الحال في السنوات السابقة، تقدم ماكلارين في منصة سيارات السوبر طرازات من الفئات الثلاث. وسيشهد الحدث الظهور العالمي الأول لطراز 570 إس سبرينت المخصص للحلبات فقط والذي تم الإعلان عنه مؤخراً على تلة غوودوود إلى جانب طراز 570 إس كوبيه من الفئة الرياضية، فيما سيتم الاحتفال بالذكرى الخمسين لتحقيق لقب بطولة كان-آم بعرض سيارة 650 إس كان-آم التي قدمها مركز ماكلارين للعمليات الخاصة، إلى جانب طراز 675 إل تي سبايدر التي بيعت بالكامل من الفئة الرياضية. وتكتمل المجموعة مع طراز بي 1 جي تي آر. وباعتبار أن هذا الطراز من الفئة الفائقة هو أكثر السيارات قوة لدى ماكلارين، فإنه يؤكد على استمرار القوة والأداء العاليين اللذين تتميز بهما الشركة. 
ويعد عام 2016 موسم استعادة ذكريات أهم الأحداث في عالم رياضة السيارات، وخاصة بالنسبة لماكلارين. ويشهد هذا العام الاحتفال بالذكرى 50 لانطلاق سلسلة كان-آم، والذكرى السنوية المئوية لإقامة سباقات إندي 500، ومرور 40 سنة على إحراز السائق الأسطوري البريطاني جيمس هانت لقب الفورمولا 1، ومرور 30 سنة على إحراز آلان بروست ثاني لقب عالمي له. وفي المحصلة، فإن كل من هذه الأحداث يمثل إنجازاً مميزاً، ويساهم في إثراء تاريخ عالم السباقات، كما يشكل جزءاً من الإرث الذي يتمتع به الفريق الأكثر نجاحاً في رياضة السيارات حول العالم.
وكانت سيارة ماكلارين إم 8 دي، من موسم 1970، والتي تتميز بلونها البرتقالي الذي يمثل إرث ماكلارين، قد احتفلت بالذكرى الخمسين لتنظيم سلسلة سباقات كان-آم والتي شاركت فيها ماكلارين بين ستينيات وسبعينيات القرن الماضي. وتشكل هذه السلسلة الاختبار الفائق للهندسة والقوة، كما تمكنت فيها ماكلارين من ترسيخ مكانتها وتفوقها، وحققت فيها خمس بطولات متتالية تحت قيادة السائق النيوزيلندي ومؤسس الفريق بروس ماكلارين.
كما يصادف عام 2016 الذكرى المئوية لانطلاق سباقات إندي 500 والتي حققت فيها ماكلارين انتصارات في ثلاث مناسبات مختلفة. وكان الظهور الأول لماكلارين في حلبة بريكيارد من خلال سيارة إم 15 من تصميم غوردون كوباك في 1970. واستخدم التصميم تجربة سيارة كان-آم الرياضية ذات المقعد الواحد، وفازت السيارة بجائزة أفضل تصميم في العالم للتميز الهندسي.
كما تمثل سيارة إم بي 4–2 سي التي حازت على بطولة الفورمولا 1 في موسم 1986 إرث ماكلارين ومشاركتها في السباقات على مدار 50 عاماً. ويعد هذا الطراز الذي كان يقوده كل من آلان بروست وكيكي روزبرغ الاستخدام الأخير للهيكل الأكثر نجاحاً ضمن سباقات الفورمولا 1. وفي موسم 1986 حقق بروست الفوز في أربعة سباقات في طريقه لحمل ثاني ألقابه في بطولة السائقين.

No comments:

Post a Comment

=