Monday, 23 May 2016

Hyundai Shares the Meaning of Al Barakah – Ramadan Blessings – During the Holy Month


·         Short Films Tell the Story of Ramadan Blessings in a Family Setting
·         Special Campaign Inspires Charity and Service During the Holy Month
·         Car Manufacturer Aims to Share Something of Value with the Community
Dubai, UAE - May 23, 2016
Hyundai will celebrate the spirit of the Holy Month this Ramadan, with a special series of short films that create a better understanding of religious and social values. The campaign concept is ‘Ramadan is the Month of Blessing, and Hyundai is the Brand of Giving’.
“We wanted to do something special for the community, and these productions are our way of looking at the true meaning of this time of year,” said Mike Song, Head of Hyundai Africa and Middle East Region. “Our customers have been very supportive of Hyundai in the region, and we hope our effort during Ramadan will give something worthwhile back to the community.”
The films form a trilogy built around the theme of Al Barakah, or ‘the blessing’. Each places Al Barakah in a different family setting. The first explores what the concept of Al Barakah means in a holistic sense, the second shows Al Barakah as a donation to those less fortunate than ourselves, and the third shows Al Barakah as a service to others.
Hyundai worked with some of the Middle East’s best creative talents to produce the films, which tell the story of Ramadan Blessings within a Saudi family, and the passing of social values between generations. In the story, the family drives a Hyundai as they share their blessings with others, but beyond that Hyundai insisted the films should not be promotional in any way.
To create something distinctive to the region, filming tool place in Saudi Arabia using a cast of local actors.

“The local creative team had the freedom to explore what Ramadan means to them and their own families, sharing memories, and weaving personal experiences into the story,” said Mike Song. “The result is very spiritual, and also universal in its message.”
“We wanted to reflect the unique cultural values of the GCC region, and more specifically the Saudi community, with something that is very natural and spontaneous in its feel, so that we could share the Ramadan spirit in real life.We hope the films will start conversations, within families and between friends, about what Al Barakah means to them.”
The first film in the trilogy will be available to view from 23 May.



تشمل أفلاماً قصيرة تجسد معاني البركة في الشهر الفضيل
هيونداي تطلق حملة للترويج لعمل الخير في رمضان بأجواء أسرية دافئة

صانعة السيارات العالمية تهدف إلى المساهمة في نشر القيم النبيلة بين أفراد المجتمع

دبي، الإمارات العربية المتحدة
من المنتظر أن تحتفي صانعة السيارات العالمية هيونداي بشهر رمضان المبارك عبر سلسلة خاصة من الأفلام القصيرة التي تبُثّ روح الفضيلة وتساهم في إثراء فهم المجتمع للقيم الدينية والاجتماعية المتصلة بالشهر الفضيل. وتقوم الحملة على مفهوم "رمضان شهر البركة، وهيونداي اسم مرادف للعطاء".

وبهذه المناسبة، قال مايك سونغ، رئيس هيونداي لمنطقة إفريقيا والشرق الأوسط إن الشركة أرادت أن تقدّم شيئاً خاصاً للمجتمع، معتبراً أن هذه الأفلام "طريقتنا في النظر إلى المعنى الحقيقي لهذه المناسبة الكريمة"، وأضاف: "نأمل أن تقدّم جهودنا هذه شيئاً مجدياً إلى المجتمع خلال رمضان، فلطالما كان عملاء هيونداي داعمين لها في المنطقة".

ويأتي العمل على شكل ثلاثية فلمية تتمحور حول موضوع البركة، ويضع كل فيلم من الأفلام الثلاثة البركة في جو أسري مختلف؛ فالأول يتناول ما يعنيه مفهوم البركة في مشهد شمولي، والثاني ينظر إلى البركة باعتبارها صدقة تقدّم للفقراء والمعوزين، والثالث يعتبر البركة خدمة الآخرين ومدّاً ليد العون لهم.

وقد تمّ إعداد الأفلام بالتعاون مع إحدى أفضل الشركات المتخصصة بالمنطقة لكي تحكي قصة بركات شهررمضان داخل أسرة سعودية، وتوريث القيم الاجتماعية بين الأجيال. فتظهر الأفلام كيف تشارك الأسرة الآخرين بركات الشهر الفضيل، وتظهر في الفيلم وهي تركب سيارة هيونداي، وحرصت هيونداي على الابتعاد عن الترويج بأي شكل من الأشكال في هذه الأفلام.

وأضاف سونغ: خاض فريق العمل المحلي في كثير من النقاشات المستمدة من ذاكرتهم الرمضانية أثناء كتابة القصة والإعداد للإنتاج ، تى تمكّنوا من جعل تلك الذكريات جزءاً من القصة، فكان أن جاءت النتيجة لتلامس الجميع على الصعيدين الشخصي والوجداني، ولكننا في الوقت نفسه حافظنا على مغزى الرسالة الأشمل المراد إيصالها إلى العالم من خلال هذا العمل".

جدير بالذكر أنه جرى تصوير الأفلام في المملكة العربية السعودية بمشاركة ممثلين سعوديين، بُغية إنتاج عمل فني متميز يحقق رغبة هيونداي في عكس صورة القيم الثقافية المحلية الفريدة من نوعها في منطقة الخليج، ولا سيما في المملكة العربية السعودية، عبر تقديم عمل طبيعي يتسم بالمشاعر التلقائية والسلوك العفوي، وفقاً لسونغ، الذي أكّد الحرص على بث روحانيات رمضان في قالب أقرب ما يكون إلى الواقع، معرباً عن أمله في "أن تساهم الأفلام في إثارة النقاش بين أفراد الأسرة والأصدقاء حول معاني الشهر الفضل وبركاته".

ومن المنتظر أن يصبح أول ثلاثية الأفلام متاحاً منذ اليوم، 23 مايو، عبر صفحات التواصل الاجتماعي ويوتيوب لشركة هيونداي أفريقيا والشرق الأوسط.


No comments:

Post a Comment

=