Monday, 28 March 2016

Business leaders feel most threatened by cyber-attacks for a second year running

 
Newly released report from the Business Continuity Institute in association with BSI identifies threats to organisations worldwide.


The 5th annual BCI Horizon Scan report is a research study produced in association with BSI, assessing business preparedness and measuring the feelings of business continuity and resilience professionals from 568 organisations globally. It provides an insight into the top 10 threats facing businesses today.


2015 saw a number of high profile businesses across the world hit by cyber-attacks, so it is reassuring to see that so many are aware of the threat it poses. Our research finds it to be the top concern in six out of the eight regions surveyed” said Theuns Kotzé, Regional Managing Director, BSI Middle East and Africa.


According to the BCI Horizon Scan report cyber-attacks remain a top threat, followed by data breaches and unplanned IT and telecom outages. Every organisation faces different risks throughout their lifetime. These can range from minor threats to large crises that can threaten your reputation and ultimately your business. Being prepared is critical for an organisation to mitigate risks, by having a comprehensive risk management system in place this will help minimise the impact on a company’s reputation, business and brand.
“However, we remain concerned to see that businesses are still not fully utilising the information available to them to identify and remedy weaknesses in their organisational resilience. It is difficult to conceive that either investors or employees will be reassured that the leaders of the organisations they trust are making strategic decisions without an effective evaluation of risk. 
“Ultimately, organisations must recognise that, while there is risk, and plenty of it, there is also opportunity. Taking advantage of this means that leaders can steer their businesses to succeed by not just surviving, but thriving” said Kotzé.
For more than a century BSI has been challenging complacency to help organisations perform better, reduce risks and achieve sustainable growth. BSI pioneered standards to support better risk management including an Information Security Management System (ISO/IEC 27001), Business Continuity Management System (ISO 22301), CSA Star Certification (cloud security) and a Risk Management System (ISO 31000).


Formed in 1901, BSI was the world’s first National Standards Body and, over 100 years later is globally recognised as the champion of best practice. BSI is also responsible for originating many of the world’s most commonly used management systems standards and currently has 37,384 standards in their portfolio. 


BSI works with over 80,000 clients in 182 countries worldwide to help them adopt and cultivate the habits of best practice. Clients are trained and provided with practical guidance for implementation alongside a suite of compliance tools.

وفقاً لتقرير صادر من معهد استمرارية الأعمال بالتعاون مع المعهد البريطاني للمعايير
الهجمات الإلكترونية هي الأكثر تهديداً لقطاع الأعمال للسنة الثانية على التوالي


دبي، XX مارس 2016: كشف التقرير السنوي الخامس لمسح آفاق الأعمال الصادر عن معهد استمرارية الأعمال "بي سي أي" بالتعاون مع المعهد البريطاني للمعايير "بي إس أي"، أن الهجمات الإلكترونية لا تزال تشكل التهديد الأكبر لقطاعات الأعمال، تليها خروقات البيانات، والانقطاعات الغير متوقعة لأنظمة المعلومات أو خطوط الاتصالات. وقدم التقرير تحليلاً شاملاً لأكثر عشرة تهديدات تواجه الشركات اليوم من خلال تقيّم وقياس مدى جاهزية واستمرارية ومرونة قطاعات الأعمال في 568 مؤسسة وشركة حول العالم.


وقال ثونز كوتزي، المدير الإقليمي للمعهد البريطاني للمعايير "بي إس أي" في الشرق الأوسط وأفريقيا: "شهد عام 2015 تضرر عدد من الشركات البارزة حول العالم بفعل الهجمات الإلكترونية، لذلك من المطمئن أن نرى نسبة كبيرة من الشركات  قد أصبحت على دراية بخطورة تلك التهديدات. ولقد وجد التقرير أن هذه التهديدات الإلكترونية تشكل الهاجس الأكبر في ستة من أصل ثماني مناطق شملتها الدراسة".


ووفقاً للتقرير فإن كل مؤسسة تواجه مخاطر مختلفة  تتراوح بين التهديدات البسيطة إلى الأزمات الكبيرة التي بإمكانها أن تهدد سمعة المؤسسة وأعمالها ، لذلك يكون استعداد المؤسسة المسبق لمواجهة هذه المخاطر وتخفيف توابعها هو أمر بالغ الأهمية ، وهذا يتم  من خلال وجود نظام شامل لإدارة المخاطر يساعد على تقليل التبعات السلبية على سمعة الشركة، وأعمالها وعلامتها التجارية.
وأضاف كوتزي: "إننا نشعر بالقلق من عدم قيام الشركات بالاستفادة بشكل كامل من المعلومات المتاحة لها لتحديد ومعالجة نقاط الضعف. فمن الصعب أن نتخيل أن المستثمرين أو الموظفين سيثقون في رؤساء مؤسساتهم دون قيام الأخيرين باتخاذ قرارات استراتيجية فعالة متعلقة بتقييم المخاطر".
وأكد المدير الإقليمي للمعهد البريطاني للمعايير "بي إس أي" في الشرق الأوسط وأفريقيا، على أهمية إدراك المؤسسات للمخاطر الإلكترونية وللفرص المتاحة للتصدي لهذه المخاطر والتحديات. مشدداً على أن الاستفادة المثلى من تلك الفرص يؤكد على قدرة قادة الأعمال على توجيه أعمالهم نحو الازدهار وتحقيق النجاح المنشود.


ويقوم المعهد البريطاني للمعايير "بي إس أي" لأكثر من قرن من الزمان بمساعدة المؤسسات على تحقيق أداء أفضل، والحد من المخاطر، وتحقيق النمو المستدام. وتشمل المعايير الرائدة التي يستخدمها المعهد لدعم إدارة المخاطر بشكل أفضل عدة أنظمة ومعايير متميزة مثل، نظام إدارة  أمن المعلومات (ISO / IEC 27001)، ونظام إدارة استمرارية الأعمال (ISO 22301)، وشهادة سي إس إي ((CSA ستار (أمن السحابة الإلكترونية)، ونظام إدارة المخاطر (ISO 31000).
 
يذكر أن المعهد البريطاني للمعايير "بي إس أي" تأسس في عام 1901 ليكون أول هيئة معايير دولية على مستوى العالم قامت بصياغة معايير أنظمة الإدارة التي يشيع استخدامها بشكل كبير عالميًا، ولديه حالياً 37,384  معيار، كما يعمل مع أكثر من 80 ألف عميل في 182 دولة حول العالم لمساعدتهم على تبني أفضل الممارسات والمعايير المتميزة عالمياً، ويقوم بتقديم خدمات التدريب المتخصصة لعملائه و يساعدهم على تطبيق المعايير في شركاتهم بالشكل الأمثل.


No comments:

Post a Comment

=