Tuesday, 22 March 2016

ArabiaWeather Looks Back on Most Notable Weather Conditions Affecting Arab World Last Year

 

March 22, 2016 - Today marks World Meteorological Day, which is celebrated on 23 March by institutions and companies working in the fields of meteorology and weather forecasting. This occasion aims to highlight the importance of meteorology in all aspects of life, as well as its effects on various sectors.
World Meteorological Day is celebrated annually on 23 March to commemorate the day that the convention establishing the World Meteorological Organization (WMO) went into effect, which occurred on 23 March, 1950. The WMO's theme for this year's celebration is ‘Hotter, Drier, Wetter, Face the Future’.
On this occasion, ArabiaWeather, a company specialized in meteorology in the Arab World, reviewed the most significant weather conditions that have affected the region from the beginning of last year up until today. Some of these conditions were extreme, resulting in physical injuries, property damage and even losses of life.
January 2015
Wide areas of the Levant and northern Saudi Arabia was affected by a five-day snow storm that crippled public life. The snow storm caused road closures in several parts of the region and a significant drop in temperatures, reaching a record-breaking -8°C.
April 2015
Vast areas of the Arabian Gulf region were hit by a strong sand storm, affecting Saudi Arabia, the United Arab Emirates (UAE), Kuwait, Qatar and Bahrain. The storm, considered the strongest in years, disrupted aircraft movements at several airports.
September 2015
The region experienced incidents of extremely unstable weather, including a severe thunder storm that caused the collapse of a crane in Mecca, Saudi Arabia. Also, the Levant witnessed a strong dust storm that lasted for four days.
November 2015
The month was marked by flooding in numerous Arab cities, starting with Egypt's Alexandria, moving to Amman, Jordan, and then to several parts of Iraq and Kuwait, before finally reaching Jeddah, where the  heavy downpour caused severe floods.
March 2016
The most recent extreme weather conditions to affect the Arab World occurred in the UAE, particularly in Abu Dhabi. Around two weeks ago, the city witnessed a strong thunder storm, resulting in heavy rain and wind exceeding the speed of 130 kilometer/hour.

On the occasion of World Meteorological Day, Osama Tarifi, ArabiaWeather’s Head of Weather Operations, noted that ArabiaWeather was established in 2006 with the purpose of increasing weather awareness among the public, government agencies and across all sectors, a crucial step towards enhancing national growth and minimizing weather-related property damage and losses of life. This is made possible through ArabiaWeather’s accurate weather forecasting, as well as its broadcasting of necessary warnings and alerts via its various communication channels.

ArabiaWeather holds annual celebrations of World Meteorological Day at its two branches, located in Amman and Dubai, in the attendance of representatives of several media outlets and companies working in the field.
في اليوم العالمي للأرصاد الجوية


"طقس العرب" تستعرض أهم الأحداث الجوية في الوطن العربي العام الماضي


22 مارس 2016: بمناسبة اليوم العالمي للأرصاد الجوية الذي يوافق 23 آذار، قامت شركة "طقس العرب"، أول وأكبر شركة طقس واستشارات للأرصاد الجوية في الوطن العربي، باستعراض ملخص لأبرز الأحوال الجوية التي طالت أجزاءً من الوطن العربي خلال العام الماضي، حيث اتّسم بعضها بشدّته وبما خلّفه من أضرار، سواء أكان ذلك في الأرواح أو الممتلكات المادية، علماً أن الفعالية لهذا العام حملت شعار "عالم أكثر حرارة وجفافاً وأمطاراً: مواجهة المستقبل".
ففي شهر كانون الثاني/ يناير 2015، تأثرت أجزاء واسعة من بلاد الشام وأجزاء من شمال المملكة العربية السعودية بعاصفة ثلجية استمرت لمدة 5 أيام. ونتج عن هذه العاصفة تعطيل الدوام وإعاقة بعض من مظاهر الحياة العامة، مثل حدوث إغلاقات في الطرقات بفعل تراكم الثلوج وتدني درجات الحرارة بشكل قياسي إلى ما دون الصفر المئوي في أغلب المناطق، مما أدى إلى حدوث موجة انجماد واسعة النطاق.
وفي بدايات شهر نيسان/ أبريل 2015، تأثرت أجزاء واسعة من الجزيرة العربية والخليج العربي بعاصفة رملية تاريخية أثرت بشكل كبير على أجزاء من السعودية والإمارات والكويت وقطر والبحرين واليمن. وتسببت هذه العاصفة بتعطيل الدوام المدرسي وإغلاق حركة الطيران في عدة مطارات رئيسية في المنطقة، بما فيها مطار الملك خالد في الرياض، وذلك بسبب انعدام مدى الرؤية الأفقية بشكل كامل ولعدة ساعات متواصلة، كما وصلت سرعة هبات الرياح إلى ما يزيد عن 120 كم/ساعة في أجزاء مختلفة من الجزيرة العربية وتعطلت –نتيجةً لذلك- أعمال الموانئ في الخليج العربي.
أمّا شهر أيلول/سبتمبر الماضي، فقد شهد مجموعة من التغيرات الجوية القوية كان أبرزها حادثة سقوط الرافعة في مكة المكرمة بفعل عاصفة رعدية شديدة، في حين شهدت بلاد الشام عاصفة رملية نادرة الحدوث في مثل هذا الوقت من العام استمر تأثيرها أكثر من 4 أيام متتالية.
وبدوره تميّز شهر تشرين الثاني/ نوفمبر من العام الماضي بتشكل الفيضانات والسيول في عدد من العواصم والمدن العربية، حيث كانت البداية من الإسكندرية في مصر، تبعتها العاصمة الأردنية عّمان ثم أجزاء مختلفة من العراق والكويت والعاصمة اللبنانية بيروت والعاصمة القطرية الدوحة، والتي انتهت بتساقط أمطار غزيرة وتشكّل بعض السيول في مدينة جدّة الساحلية.
أما خاتمة الأحداث الجوية المؤثرة في الوطن العربي خلال الفترة السابقة، فكانت من نصيب دولة الإمارات عموماً وخاصة العاصمة أبوظبي، حيث تأثرت قبل أسبوعين تقريباً بعاصفة رعدية قوية عملت على تساقط الأمطار الغزيرة وهبوب رياح شديدة تجاوزت سرعة هبّاتها 130 كم/ساعة.
ومن الجدير بالذكر أنه قد تم اختيار يوم للاحتفال باليوم العالمي للأرصاد الجوية تخليداً لذكرى دخول اتفاقية منظمة الأرصاد الجوية "WMO" حيّز التنفيذ اعتباراً من 23 آذار/ مارس 1950، لتحتفل فيه جميع المؤسسات والشركات التي تعنى بمجال الأرصاد والتنبؤات الجوية، عبر التركيز على أهمية الأرصاد في كافة نواحي الحياة العامة ومدى تأثيرها على جميع قطاعات الحياة. وبهذه المناسبة أكد مدير العمليات الجوية في "طقس العرب" أسامة الطريفي، أن تأسيس الشركة في عام 2006 جاء بهدف رفع درجة الوعي بالطقس والأحوال الجوية لدى المواطنين والحكومات وفي جميع القطاعات، وبالتالي زيادة الإنتاج الوطني والتقليل قدر المُستطاع من الخسائر في الممتلكات والأرواح الناتجة عن تأثيرات الأحوال الجوية، وذلك من خلال السعي لإعطاء توقعات دقيقة قدر الإمكان وإطلاق التنبيهات الجوية من خلال جميع وسائل وقنوات التواصل الخاصة بشركة "طقس العرب".
يُشار إلى أن شركة "طقس العرب" تقيم احتفالاً سنوياً باليوم العالمي للأرصاد الجوية في مكاتبها في كل من عمّان ودبي، وذلك بحضور عدد من ممثلي الشركات التي تُعنى بخدمات الأرصاد الجوية.




No comments:

Post a Comment

=