Monday, 11 January 2016

إنترسك 2016 يسلط الضوء على تأثير تقنية البيوت الذكية المتنامي على الأمن والسلامة


مزودو حلول عالميون يتأهبون لإطلاق منتجاتهم في قسم البيوت الذكية الجديد ضمن معرض الأيام الثلاث
دبي، الإمارات- تنطلق في دبي الشهر الجاري فعاليات الدورة الثامنة عشر من معرض الأمن والسلامة إنترسك 2016 الذي يسلط الضوء على التواصل المتزايد لتقنيات البيوت الذكية وتأثير ذلك على الأمن والسلامة كما تتأهب شركة التصنيع العالمية لإطلاق أحدث حلول البيوت الذكية عالية التقنية من خلال المعرض.
تتوقع شركة الأبحاث التحليلية "جارتنر"  أن يتصل 6.4 مليار – من محمصة الخبز الكهربائية وأواني الشاي إلى السيارات ومعدات المستشفيات – بالانترنت حول العالم بنهاية 2016 ولذلك فإن ارتفاع نسبة أشياء الانترنت "IoT" سيعزز الإنفاق على الخدمات الكلية البالغ 235 مليار دولار في 2016، بنسبة نمو 22 % عن 2015.
وتفيد تقارير الصناعة أن منطقة الشرق الأوسط وحدها تستحوذ على 10 % من حجم سوق البيوت الذكية عالميا فيما تقدر شركة فروست آند سوليفان للأبحاث التحليلية أن تقنيات التعرف على الوجه ومراقبة الدخول الذكي سيتم تطبيقها في 21 % من المباني الذكية بحلول 2018.
وسيتم التركيز على الفرص الإقليمية المتنامية من خلال قسم البيوت الذكي الجديد في إنترسك 2016، أبرز المعارض التجارية بالعالم للأمن والسلامة والوقاية من الحرائق  والذي يقام خلال الفترة من 17 – 19 يناير في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض.
وفي مقدمة الشركات المشاركة في قسم البيوت الذكية الجديد رواد الصناعة مثل HDL، أسا أبلوي، هانيويل، داهاو، سي بي بلاس، سومفي، تيكوم، دورلت وانفكسيوم والذين يستعرضون أحدث حلول أمن البيوت، مراقبة الدخول، أنظمة إدارة الطاقة وتقنيات الوسائط المتعددة.
يركز القسم الجديد على تقنيات مثل زجبي، إن أوشن، البلوتوث و Z-wave  وتأتي المنطقة الجديدة عقب المرسوم الأخير لسمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي بإنشاء مدينة دبي الذكية، وهي هيئة حكومية تعمل على تسهيل جهود دبي لتحويل نفسها لتكون أذكى مدينة في العالم.
وقال أحمد باولس الرئيس التنفيذي في ميسي فرانكفورت الشرق الأوسط الشركة المنظمة للمعرض، قال: "يعتمد الإقبال المتزايد على تقنيات البيوت الذكية على إمكانية الوصول إلى والتحكم في الأجهزة عن بُعد دون الحاجة إلى التواجد البدني. كما أتاحت هذه التقنية المجال أمام آلاف التحسينات في الاتصالات وأنظمة الأمن".
وتابع: "لقد أصبحت المراقبة الرقمية وأنظمة مراقبة الدخول والبنية التحتية للمطابقة البيومترية وعن طريق الوجه إضافة إلى الاتصالات الرقمية المتطورة، أصبحت شائعة جدا على مستوى المؤسسات والمستخدمين الفرديين، وخاصة في دبي، التي تستضيف إنترسك منذ 18 عاما".
وأضاف باولس: "يعد قسم البيوت الذكية الجديد في إنترسك 2016 نقطة بداية لاستعراض التقنيات الأمنية التي تدعم المباني الأذكى، الأسلم والأكثر توفيرا للطاقة في دبي، الإمارات والشرق الأوسط".
يعد قسم البيوت الذكية أحدث الإضافات للأقسام الخمس الرئيسية في إنترسك 2016 وهي الأمن التجاري، أمن المعلومات، الحرائق والإنقاذ، السلامة والصحة، الأمن الوطني والشرطة.
ومن أمثلة البيوت الذكية في الأمن والسلامة أجهزة استشعار الحركة، وأجهزة الكشف عن الحرائق وأول أكسيد الكربون المتصلة بالانترنت ويمكن التحكم فيها من خلال أي هاتف ذكي. وفي حال حدوث اقتحام أو اندلاع حريق ترسل أجهزة الاستشعار إشارات إلى الهاتف النقال لتنبيه صاحبه باتخاذ الإجراءات اللازمة.
وفي مقدمة المشاركين في قسم البيوت الذكية في إنترسك مزود حلول مراقبة الدخول النمساوي "EVVA" الذي يطلق سلسلة من الحلول الجديدة وأبرزها AirKey، نظام إغلاق كهربائي باستخدام الهاتف الخلوي.
وقال "أوليسز جوزيه لورنت جاليجو"، مدير الصادرات EVVA: "تركيزنا ينصب عادةً على المشاريع التي تتطلب مستوى أمنيا معينا أو تقدم تعقيدا تنظيميا عاليا، مثلا من خلال نظام مفاتيح رئيسي معقد والذي قمنا بتركيبه في البنوك، شركات التأمين، المكاتب، مراكز التسوق والمنازل الخاصة حول العالم".
وأضاف: "مقارنةً بأوروبا حيث رسخت EVVA مكانتها لعقود طويلة لا تزال منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا تزخر بالكثير من الفرص للتطوير. ونظرا لأن المنتجات الالكترونية باتت أهم وأهم فإن معدل النمو في السنوات المقبلة قطعا سيكون من أعلى المعدلات التي نتوقعها من أسواق صادراتنا".
وتعد BSI هاردوير من تايوان من أبرز المشاركين أيضا في قسم البيوت الذكية في إنترسك حيث تطلق حلها E-Home الذي يستخدم تقنية أتمتة البيوت زجبي للتحكم في أجهزة التنبيه، الغاز والمياه، كاميرات مراقبة الفيديو المغلقة CCTV، حلول مراقبة الدخول، كاميرا الواي فاي، تنبيهات الاقتحام، الأقفال الرقمية، وهواتف الأبواب بالفيديو".
وأضاف كيفن شن، مدير عام BSI هاردوير قائلا: "تعد منطقة الشرق الأوسط ثالث أكبر أسواقنا الرئيسية حيث تزخر بفرص نمو أقوى بكثير من أسواق أخرى عديدة. من المؤكد أن أشياء الإنترنت لها تأثير كبير على سوق الأمن والسلامة الإقليمي وهذا ما يبرز أهمية التقنية الجديدة في حلنا E-Home في إنترسك 2016 إلى جانب أنظمتنا الذكية لقفل البيوت ".
كما يشارك في إنترسك 2016 مجموعة أخرى من العارضين الذين يقدمون حلول البيوت الذكية مثل شركة "أدفانسز" الألمانية، "إلكتروواط كونترولز" من قطر، "إنفنتبلاي" وGIBIDI من إيطاليا، وشركة ميركوم من كندا.
ومن الفعاليات الجديدة في إنترسك 2016 جناح السلامة في تصميم المباني ضمن قسم الحرائق والإنقاذ وجناح الوظائف والمهن الذي يجلب الآلاف من محترفي الأمن والسلامة المهتمين بالتعرف على فرص المهن المناسبة.
كما يتضمن المعرض السنوي سلسلة متخصصة من مؤتمرات الصناعة التي تقام بالتعاون مع شرطة دبي والدفاع المدني بدبي.

No comments:

Post a Comment

=