Monday, 30 November 2015

دبي تحتضن الدورة الثامنة عشر لأكبر معرض للأمن والسلامة في العالم - إنترسك


شدد أحمد باولس الرئيس التنفيذي لشركة ميسي فرانكفورت الشرق الأوسط على الدور الهام الذي تلعبه الجهات الحكومية في شرطة دبي والدفاع المدني وأكاديمية الشرطة لدعم أكبر معرض للأمن والسلامة في العالم "إنترسك" الذي يقام في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض في يناير المقبل، تحت رعاية سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم وبحضور ومشاركة أكبر الأسماء والخبراء في قطاع أمن المعلومات وأنظمة المراقبة لحماية الأفراد ومكافحة الحرائق.
وأشار باولس إلى أن سوق الأمن في المنطقة شهد نموا بنسبة تتجاوز ضعف متوسط النمو العالمي فيما تؤكد الأحداث العالمية الشهيرة الأخرى مثل إكسبو دبي 2020 على أهمية تدابير الأمن والسلامة لحماية الناس والممتلكات في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وقال " لهذا الهدف فإن إنترسك لا يعد منصة أعمال فحسب وإنما هو منصة هامة لتبادل المعرفة تعزز من كفاءة وقدرة العاملين في القطاعين العام والخاص بتوفير مزيد من المعرفة لقطاع أكبر من الجماهير في مكان ووقت واحد".
أرقام وإحصاءات
تتوقع شركة "فروست آند سوليفان" الشريك المعلوماتي لمعرض إنترسك، أن يصل حجم سوق أمن المعلومات والحماية الالكترونية في منطقة الشرق الأوسط إلى إلى 10 مليار دولار في 2020 . وقد بلغ حجم سوق الأمن المعلوماتي في المنطقة 5.17 مليار دولار للعام الماضي.  
نمو المشاركة
أكد منظمو المعرض التجاري في ميسي فرانكفورت على نمو المشاركة من جانب الأفراد من الموردين الدوليين حيث يشارك الكثير منهم بقوة في معرض إنترسك، ويعد أمن المعلومات من أسرع الأقسام نموا في إنترسك الذي يقام خلال الفترة من 17 – 19 يناير 2016 في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض.
ويشهد المعرض إضافة أقساما جديدة ومن أبرز الأسماء المشاركة، شركة "ديل سوفت وير" الأمريكية، إنفوسيك الفرنسية والشركات الألمانية أنتاجو، ريتال وجي داتا سوفت وير ضمن عشرات الشركات في دورة 2016 وهو ما يضمن تضاعف حجم القسم مقارنة بالدورة السابقة.
وتعد شركة "جي داتا" واحدة من أقدم موردي البرمجيات المضادة للفيروسات في العالم، وتشارك للمرة الأولى في إنترسك 2016 حيث تستعرض تشكيلتها الكاملة من منتجات الأعمال مثل أعمال مضادات الفيروسات، أعمال أمن العملاء، حماية نقطة النهاية وإدارة التصحيح.
من جانبه أبرز "زين سيما"، مدير المبيعات العالمية في جي داتا سوفت وير الأهمية التي توليها المؤسسات في الشرق الأوسط للحماية من التهديدات المتنامية للجرائم الالكترونية، حيث أصبحت الحوسبة السحابية هدفا للقراصنة الخبيثين.
وأضاف "سيما": "تسير الحوسبة نقالة على قدم وساق كما بات الأمن النقال من الحاجات الضرورية، ولذلك ركزنا مؤخرا على تطوير منتجاتنا لتقديم مستويات أمنية عالية وموثوقة للأجهزة النقالة على مستوى الأعمال والأفراد.
"توفر حلولنا للأعمال معايير إدارة نقالة مجانية للأجهزة توفر الأمن والتحكم في التطبيق لكل من مستخدمي أجهزة الأندرويد وIOS. كما أطلقنا مؤخرا تطبيق ‘Secure Chatting’ الذي يقدم رسائل نهائية مشفرة بالعديد من السمات الأخرى مثل الرسائل المدمرة للنفس".
كما تشارك في قسم آخر ضمن إنترسك 2016 شركة "ريتال"، المورد الدولي البارز لبرمجيات ICT والحلول الأمنية بأنظمة الأمن البدني للبنية التحتية الخاصة بتقنية المعلومات.
وسوف تستعرض الشركة نسخة جديدة من Micro Data Centre المعياري – خزنة آمنة للحماية البدنية لمعدات تقنية المعلومات من التهديدات المحتملة للحرائق، المياه، الدخان والدخول غير المصرح به.
وأوضح جوزيف نجار، المدير الإداري في ريتال الشرق الأوسط قائلا: "إن تعريض معدات تقنية المعلومات ومراكز البيانات للتهديدات البدنية يعرض البيانات لخطر عظيم واستمرارية الأعمال الضرورية المرتبطة بهذه البيانات".
"إن التهديدات البدنية مثل الحرائق، التفجيرات،  التدمير، الغازات السامة،  التدخل الالكترومغناطيسي، المياه والأنقاض المتساقطة يمكن أن تحدث في أي مكان. ومع تنامي أهمية الأمن الداخلي في الشرق الأوسط وأفريقيا تحتاج المنظمات الحكومية والخاصة إلى التحصين ضد مثل هذه التهديدات التي تهدد بياناتهم الهامة".
ومن الأقسام الأخرى في إنترسك 2016 الأمن التجاري، الحرائق والإنقاذ، السلامة والصحة، الأمن الوطني والشرطة، ولأول مرة في دورة 2016 قسم البيوت الذكية وأتمتة المباني. يشارك في الحدث السنوي المتخصص أكثر من 1,300  عارض من 52 دولة على مساحة 50,000 متر مربع في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض.
كما يضم المعرض هذا العام فعاليات جديدة منها جناح السلامة في تصميم المباني وذلك ضمن قسم الحرائق والإنقاذ، وجناح الوظائف والمهن الذي يجلب الآلاف من محترفي الأمن والسلامة المهتمين بالتعرف على فرص المهن المناسبة.

No comments:

Post a Comment

=